المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إلا أن أم إلا إن؟



فؤاد صادق
18-04-2019, 08:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الإخوة الكرام، لديَّ سؤال يحيرني منذ زمن بعيد، ويخص فتح / كسر همزة أنّ / إنّ بعد أداة الاستثناء "إلا"؛
إنني أعلم أن همزتها تُفتح إذا كان ما بعد أداة الاستثناء مصدرًا مؤولًا مستثنى مما قبل الأداة، مثل قولنا: "تُعجبني أخلاقك إلا أنّك متكبر".
فـ "أنك" هنا تعني "كونك".
لكن ماذا إذا كان ما بعد أداة الاستثناء لا يحمل معنى "كونك"، مثل: "كان الجو معتدلًا إلا أنك لم تأتِ".
فأنا أرى أن هذا الموضع يجب فيه كسر الهمزة، لكني لستُ متأكدًا، خاصة أن رأيي مجرد اجتهاد؛ حيث لم يقدني البحث عن هذا التساؤل إلى إجابة شافية.

أعتذر لكم عن الإطالة. ولكم جزيل الشكر.

عطوان عويضة
19-04-2019, 04:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الإخوة الكرام، لديَّ سؤال يحيرني منذ زمن بعيد، ويخص فتح / كسر همزة أنّ / إنّ بعد أداة الاستثناء "إلا"؛
إنني أعلم أن همزتها تُفتح إذا كان ما بعد أداة الاستثناء مصدرًا مؤولًا مستثنى مما قبل الأداة، مثل قولنا: "تُعجبني أخلاقك إلا أنّك متكبر".
فـ "أنك" هنا تعني "كونك".
لكن ماذا إذا كان ما بعد أداة الاستثناء لا يحمل معنى "كونك"، مثل: "كان الجو معتدلًا إلا أنك لم تأتِ".
فأنا أرى أن هذا الموضع يجب فيه كسر الهمزة، لكني لستُ متأكدًا، خاصة أن رأيي مجرد اجتهاد؛ حيث لم يقدني البحث عن هذا التساؤل إلى إجابة شافية.

أعتذر لكم عن الإطالة. ولكم جزيل الشكر.
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
بعد (إلا) يجوز فتح همزة إن ويجوز كسرها، بحسب ما يقتضيه الكلام معنى وصناعة.
فإن أمكن تأويل ما بعد (إلا) بمصدر فتحت الهمزة، وإلا فهمزتها مكسورة.
قال الله تعالى: "وَمَا مَنَعَهُمْ أَنْ تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلَّا أَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَبِرَسُولِهِ وَلَا يَأْتُونَ الصَّلَاةَ إِلَّا وَهُمْ كُسَالَى وَلَا يُنْفِقُونَ إِلَّا وَهُمْ كَارِهُونَ"
فتحت الهمزة لأن ما بعد إلا يمكن تأويله بمصدر صريح هو فاعل منع؛ أي: وما منعهم إلا كفرهم بالله ...
وقال الله تعالى: "وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا إِنَّهُمْ لَيَأْكُلُونَ الطَّعَامَ وَيَمْشُونَ فِي الْأَسْوَاقِ"
كسرت الهمزة لأن ما بعدها جملة حالية. ولأن ثمة مانعا صناعيا من التأويل بالمصدر، لأن التأويل (أكلهم الطعام..) ولا يصلح هذا المصدر لأن يكون حالا لأنه معرف بالإضافة إلى الضمير، والحال لا تكون معرفة، وكذلك المعنى لا يستقيم بتقدير جار لأن ذلك سيجعل علة إرسال الرسل أكل الطعام والمشي في الأسواق.
والله أعلم.

فؤاد صادق
19-04-2019, 07:30 PM
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
بعد (إلا) يجوز فتح همزة إن ويجوز كسرها، بحسب ما يقتضيه الكلام معنى وصناعة.
فإن أمكن تأويل ما بعد (إلا) بمصدر فتحت الهمزة، وإلا فهمزتها مكسورة.
قال الله تعالى: "وَمَا مَنَعَهُمْ أَنْ تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلَّا أَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَبِرَسُولِهِ وَلَا يَأْتُونَ الصَّلَاةَ إِلَّا وَهُمْ كُسَالَى وَلَا يُنْفِقُونَ إِلَّا وَهُمْ كَارِهُونَ"
فتحت الهمزة لأن ما بعد إلا يمكن تأويله بمصدر صريح هو فاعل منع؛ أي: وما منعهم إلا كفرهم بالله ...
وقال الله تعالى: "وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا إِنَّهُمْ لَيَأْكُلُونَ الطَّعَامَ وَيَمْشُونَ فِي الْأَسْوَاقِ"
كسرت الهمزة لأن ما بعدها جملة حالية. ولأن ثمة مانعا صناعيا من التأويل بالمصدر، لأن التأويل (أكلهم الطعام..) ولا يصلح هذا المصدر لأن يكون حالا لأنه معرف بالإضافة إلى الضمير، والحال لا تكون معرفة، وكذلك المعنى لا يستقيم بتقدير جار لأن ذلك سيجعل علة إرسال الرسل أكل الطعام والمشي في الأسواق.
والله أعلم.

شكرًا جزيلًا.
زادك الله علمًا نافعًا، وجزاك كل خير.