المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل إضافة [فو] و[ذو] واجب؟



مطاط
29-05-2019, 11:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أواجب إضافة [فو] و[ذو] إلى اسم؟ لا يوجب إضافة [أب] ولا [أخ] فنقول [لي أخٌ]. أيصح أن نقول [لي فُوٌ]؟

الدكتور ضياء الدين الجماس
29-05-2019, 06:00 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وعليك السلام ورحمة الله وبركاته

أواجب إضافة [فو] و[ذو] إلى اسم؟ نعم

لا يوجب إضافة [أب] ولا [أخ] فنقول [لي أخٌ]. هذه مفطوعة عن اَلإضافة لكنها محذوفة الآخر لتعرب بالحركات.
أيصح أن نقول [لي فُوٌ]؟ لايصح والصحيح المسموع (لي فمٌ)


ولعل للمختصين رأيًا آخر

الدكتور ضياء الدين الجماس
29-05-2019, 06:07 PM
من جامع الدروس العربية

والأسماء الخمسة هي "أبٌ وأخٌ وحَمٌ وفو وذو". وهي ترفعُ بالواو، مثل: "جاء أبو الفضل"، وتنصبُ بالألف، مثل: "أكرِم أباك" وتُجرُّ بالياءِ، مثل: "عامل الصديق معاملة أخيك".
وهي لا تعرب كذلك إلا إذا كانت مفردة مضافة إلى غير ياء المتكلم. فإن كانت مثناة، أو مجموعة، فتعرب إعراب المثنى أو الجمع، مثل: "أكرم أبويك، واقتدِ بصالح آبائك، واعتصمْ بذوي الأخلاق الحسنة".
وإن قُطعت عن الإضافة كانت معرَبةً بحركات ظاهرة، مثل: "هذا أبٌ صالحٌ، وأَكرِم الفم عن بَذيءِ الكلام، وتمسّكْ بالأخ الصادق".
وإن أُضيفتْ إلى ياءِ المتكلم كانت مُعربة بحركاتٍ مُقدَّرةٍ على آخرها، يمنعُ من ظهورها كسرةُ المناسبة مثل: "أبي رجل صالح، وأَكرمتُ أبي، ولزِمتُ طاعةَ أبي".
ومن العرب من يقول في أبٍ وأَخٍ وحَمٍ: "هذا أبُكَ، ورأَيتُ أَبَكَ، ومررتُ بأبِكَ". بحذف الآخر، ويَعرب الاسم بحركاتٍ ظاهرة. ومنه قوله:
بأبهِ اقتَدَى عَدي في الْكرَمْ=ومَنْ يُشابِهْ أَبَهُ فَما ظَلَمْ
ومن قال: "هذا أبْكَ" قال في التثنية: "هذانِ أبانِ". ومن قال: "هذا أبوك"، قال: هذان أَبوانِ.
ومنهم من يُلزمُ ذلك الألف، في حالات الإعراب الثلاث، ويُعربُهُ إعرابَ الاسمِ المقصور، بحركاتٍ مقدَّرة على الألف، سواءٌ أَأُضيفَ أم لم يُضفْ. فيقول: هذا أباً، ورأيتُ أباً، ومررتُ بأباً". ويقول: هذا الأبا، ورأَيتُ الأبا، ومررت بالأبا، باعتبار أنه اسم مقصور. كما تَقول: "هذه عصاً، وهذه العصا". لأن الأصل "أبَوٌ"، قُلبت الواوُ ألفا لتحرُّكها وانفتاح ما قبلها، كما قُلت في "عصاً" وأصلُها: "عَصَرٌ". ومنه المثل: "مُكْرَهٌ أخاكَ لا بَطَلٌ"، وقول الشاعر: "إنَّ أباها وأبا أباها .... البيت". ومن قال: هذا "أباً"، قال في التثنية: "هذانِ أبوانِ"، كما يقول: "هاتانِ عصوانِ". يَقلبُ الألف واواً.

الدكتور ضياء الدين الجماس
29-05-2019, 06:16 PM
يجب أن تكون(ذو) بمعنى الصاحب وهي لا تضاف إلى مضمر بل إلى اسم جنس ظاهر غير صفة. لأنها قد تأتي بمعنى الذي وعندها لا تكون من الأسماء الخمسة كما في قول الشاعر:
فحسبي من ذو عندهم ما كفانيا.
حيث أن ذو هنا بمعنى الذي ، وليست من الأسماء الخمسة