المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تخلصنا من الأعباء



خشان خشان
05-12-2019, 02:31 PM
تخلصنا من الأعباءْ........وأجمع سائر الأعضاءْ
بأنا قد تنازلنــا........ فلا شدٌّ ولا إرخـاءْ
ولا جهدٌ ولا رَهَقٌ........ولا عدّ ولا إحصـاءْ
ولا شبرٌ ولا فترٌ .........ولا حَبْوٌ ولا إقعـــــاءْ
سرير الوصل يجمعنا...... لنا في حضنه استرخاءْ
مع الأحباب مَن كنّا........نعدّهمُ هم الأعـداء
ومن وجد بهم حينا...... نصاب بنشوة الإغماءْ
سنقنع بالذي قد كا......نَ من وصلٍ وبعض عطاءْ
وتبنا عن غواياتٍ...... وتحريرٍ كلامِ هُـراءْ
فهذي الأرض أرضهمُ........وما من غيرنا غُرَباءْ
وإن نُسألْ بما عدتمْ......يكنْ في ردّنا إغــــــواء
لقد عدنا بـنقـ ـطتـــ ــنا...... وعودتنا بها بيــضاءْ
فلا سينٌ ولا طـاءٌ.......كفانا وهْجها الوضاءْ
على راءٍ نطوف بها........كفى حُلْمًا بحرف الفاءْ
وهل للراء من نُقَطٍ؟........ فهيّا نعرف الإفتاء؟
وماذا قول سيدنا؟....:-"لها ثنتان مثل التـاء
وحسب رواية أخرى......ثلاثٌ مثلما بالثاء" "
تبارك واهب التهبيـــ...... ـش والفتيا لمن قد شاء
رأيتَ؟ فعلمه جمٌّ........ غزير الفقه و(التقواءْ)
ومن تقواه قد يفتي........مجاملةً لهم صنعاءْ
وكم إسمٍ على شفتي...... بهمزته أهيم خفـاءْ
ولا أقوى أبوح به........ ففي بوحي به إقــواءْ
وأصعب من مكابدة الـ........ ـهوى ما يُلحِقُ الإخفاءْ
سلام الله يا يافا........ سلام الله يا عكاءْ
وكدت أجنّ من قولٍ...... تردده صباح مساء
إذاعات وإعلامٌ........ومن ندعوهم زعماء
وكم في القوم من مِسْخٍ...... مكان الرأس منه حذاء
وإن لم تقتنع فاسألْ........خبير وظائف الأعضاء

أبو يوسف صبح
09-12-2019, 09:29 PM
جزاك الله خيرا اخانا خشان فلقد اختصرت واقعا مريرا نعيشه بأسلوب ساخر لا يخلو من الرمزية المفروضة على كل إنسان حر ولكن الفكرة وصلت ولا بد للحق أن يرجع لأصحابه مهما طالت صولة الباطل ؛ وهذه المسوخ ستندثر ...

فهذي الأرض أرضهمُ........وما من غيرنا غُرَباءْ
(الدار دار ابونا وأجو الغرب يطحونا )

ثناء حاج صالح
02-01-2020, 03:29 PM
تخلصنا من الأعباءْ........وأجمع سائر الأعضاءْ
بأنا قد تنازلنــا........ فلا شدٌّ ولا إرخـاءْ
ولا جهدٌ ولا رَهَقٌ........ولا عدّ ولا إحصـاءْ
ولا شبرٌ ولا فترٌ .........ولا حَبْوٌ ولا إقعـــــاءْ
سرير الوصل يجمعنا...... لنا في حضنه استرخاءْ
مع الأحباب مَن كنّا........نعدّهمُ هم الأعـداء
ومن وجد بهم حينا...... نصاب بنشوة الإغماءْ
سنقنع بالذي قد كا......نَ من وصلٍ وبعض عطاءْ
وتبنا عن غواياتٍ...... وتحريرٍ كلامِ هُـراءْ
فهذي الأرض أرضهمُ........وما من غيرنا غُرَباءْ
وإن نُسألْ بما عدتمْ......يكنْ في ردّنا إغــــــواء
لقد عدنا بـنقـ ـطتـــ ــنا...... وعودتنا بها بيــضاءْ
فلا سينٌ ولا طـاءٌ.......كفانا وهْجها الوضاءْ
على راءٍ نطوف بها........كفى حُلْمًا بحرف الفاءْ
وهل للراء من نُقَطٍ؟........ فهيّا نعرف الإفتاء؟
وماذا قول سيدنا؟....:-"لها ثنتان مثل التـاء
وحسب رواية أخرى......ثلاثٌ مثلما بالثاء" "
تبارك واهب التهبيـــ...... ـش والفتيا لمن قد شاء
رأيتَ؟ فعلمه جمٌّ........ غزير الفقه و(التقواءْ)
ومن تقواه قد يفتي........مجاملةً لهم صنعاءْ
وكم إسمٍ على شفتي...... بهمزته أهيم خفـاءْ
ولا أقوى أبوح به........ ففي بوحي به إقــواءْ
وأصعب من مكابدة الـ........ ـهوى ما يُلحِقُ الإخفاءْ
سلام الله يا يافا........ سلام الله يا عكاءْ
وكدت أجنّ من قولٍ...... تردده صباح مساء
إذاعات وإعلامٌ........ومن ندعوهم زعماء
وكم في القوم من مِسْخٍ...... مكان الرأس منه حذاء
وإن لم تقتنع فاسألْ........خبير وظائف الأعضاء
وكم في القوم من مِسْخٍ...... مكان الرأس منه حذاء
وإن لم تقتنع فاسألْ........خبير وظائف الأعضاء
تسديدة محكمة ختمتم بها قصيدة ساخرة لاذعة عن مسلسل التنازلات التي قد تصل حقاً إلى إنكار الحق والهوية ، بل واستنكار المطالبة بهما.
سرير الوصل يجمعنا...... لنا في حضنه استرخاءْ
مع الأحباب مَن كنّا........نعدّهمُ هم الأعـداء
ومن وجد بهم حينا...... نصاب بنشوة الإغماءْ
ليس تضخيماً لأبعاد وملامح الصورة النفسية الحقيقية التي يتمثلون بها والتي يمكن تصورها عنهم، بل النطق بهذا القول على لسانهم كان في غاية الإنصاف ، وغاية الإبداع !
فهذي الأرض أرضهمُ........وما من غيرنا غُرَباءْ
يقولونها سراً ويفسرها سلوكهم ، وتنقصهم الجرأة على إعلانها فقط.
لكنني لم أفهم قصدكم بالعودة بالنقطة وما تلاها من تغيُّرات في حروف اسم فلسطين ، وما قصة الهمزة أستاذي الشاعر المبدع خشان.

لقد عدنا بـنقـ ـطتـــ ــنا...... وعودتنا بها بيــضاءْ
فلا سينٌ ولا طـاءٌ.......كفانا وهْجها الوضاءْ
على راءٍ نطوف بها........كفى حُلْمًا بحرف الفاءْ
وهل للراء من نُقَطٍ؟........ فهيّا نعرف الإفتاء؟
وماذا قول سيدنا؟....:-"لها ثنتان مثل التـاء
وحسب رواية أخرى......ثلاثٌ مثلما بالثاء" "
تبارك واهب التهبيـــ...... ـش والفتيا لمن قد شاء
رأيتَ؟ فعلمه جمٌّ........ غزير الفقه و(التقواءْ)
ومن تقواه قد يفتي........مجاملةً لهم صنعاءْ
وكم إسمٍ على شفتي...... بهمزته أهيم خفـاءْ
فهل تتكرمون علي ببعض الشرح؟
وأطيب التحايا
وكل الاحترام

خشان خشان
08-01-2020, 10:38 PM
وكم في القوم من مِسْخٍ...... مكان الرأس منه حذاء
وإن لم تقتنع فاسألْ........خبير وظائف الأعضاء
تسديدة محكمة ختمتم بها قصيدة ساخرة لاذعة عن مسلسل التنازلات التي قد تصل حقاً إلى إنكار الحق والهوية ، بل واستنكار المطالبة بهما.
سرير الوصل يجمعنا...... لنا في حضنه استرخاءْ
مع الأحباب مَن كنّا........نعدّهمُ هم الأعـداء
ومن وجد بهم حينا...... نصاب بنشوة الإغماءْ
ليس تضخيماً لأبعاد وملامح الصورة النفسية الحقيقية التي يتمثلون بها والتي يمكن تصورها عنهم، بل النطق بهذا القول على لسانهم كان في غاية الإنصاف ، وغاية الإبداع !
فهذي الأرض أرضهمُ........وما من غيرنا غُرَباءْ
يقولونها سراً ويفسرها سلوكهم ، وتنقصهم الجرأة على إعلانها فقط.
لكنني لم أفهم قصدكم بالعودة بالنقطة وما تلاها من تغيُّرات في حروف اسم فلسطين ، وما قصة الهمزة أستاذي الشاعر المبدع خشان.

لقد عدنا بـنقـ ـطتـــ ــنا...... وعودتنا بها بيــضاءْ
فلا سينٌ ولا طـاءٌ.......كفانا وهْجها الوضاءْ
على راءٍ نطوف بها........كفى حُلْمًا بحرف الفاءْ
وهل للراء من نُقَطٍ؟........ فهيّا نعرف الإفتاء؟
وماذا قول سيدنا؟....:-"لها ثنتان مثل التـاء
وحسب رواية أخرى......ثلاثٌ مثلما بالثاء" "
تبارك واهب التهبيـــ...... ـش والفتيا لمن قد شاء
رأيتَ؟ فعلمه جمٌّ........ غزير الفقه و(التقواءْ)
ومن تقواه قد يفتي........مجاملةً لهم صنعاءْ
وكم إسمٍ على شفتي...... بهمزته أهيم خفـاءْ
فهل تتكرمون علي ببعض الشرح؟
وأطيب التحايا
وكل الاحترام

بارك الله فيك أستاذتي، وأعلى قدرك
موضوع الراء يا أستاذتي فيه قولان
أولهما أن نقطة الراء هي مثل الجذر التربيعي ل(-1) وهم في وهم في وهم
والثاني مفتوح على احتمالات عدة ببالي أحدها ولا أستطيع الجهر به.
وأما الباقي فيتعلق بمطاطية أو كاوتشوكية الفتاوى.

أكرمك الله ورعاك.