المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لزومية الشاي



محمد حمدي غانم
22-06-2020, 07:44 PM
https://2.bp.blogspot.com/-hHIeACmaE3g/XvDb8AS_DKI/AAAAAAAADP8/BvW-blPJbmkl-LJkXlobZbizWZL_fMErgCK4BGAYYCw/s640/%25D9%2584%25D8%25B2%25D9%2588%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25A9%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D8%2 5A7%25D9%258A1.png

أحمد بن يحيى
22-06-2020, 09:43 PM
في الغالب يكون لزوم ما لا يلزم خانقا لنفس الإيقاع وانبثاثه، مثبطا لعزمته وانبعاثه ..
أمّا أن يكون باسطا لأساريره، مبشرًا بأرواح تباشيره= فهذا مما يستحق الثناء والتقدير!


شكرًا للشاعر على هذه الغنائية الراقصة .

محمد حمدي غانم
22-06-2020, 11:05 PM
شكرا لتقديرك أ. أحمد بن يحيى .. شهادة أعتز بها.
كتبت الكثير من الشعر في آخر 10 سنوات، ونظرا لأن معظمه غزلي، فهذا يستوجب محاولة إضفاء بعض التجديد في الشكل أو الصور، لهذا جربت الكثير من اللزوميات، وهذا منحني تدريبا جيدا جعل الأمور أسلس في هذه القصيدة.
بخصوص أوشاي.. ليست واضحة لي الضرورة التي تقصدها ولا مشكلة الصياغة.. أنا أستخدم صيغة التفصيل أوشى (أكثر وشاية) وأضيفها لياء المتكلم (أوشاي: أوشى شيء فيّ).. وهذا مثل أعلاي وأسفلي وأدناي.. أرى أنها صياغة تقليدية لا ضرورة فيها.. ربما الشهير لغويا قصاراي.. وكان في ذهني وأنا أكتب: المرء بأصغريه.. فالتعبير: أصغره وأصغري صحيح وفصيح.
تحياتي

أحمد بن يحيى
22-06-2020, 11:21 PM
قد قصر نظري عن شأو قريضك!
فاسمح لي أن أحذف ملاحظتي غير المتعمقة!

شكرًا على التوضيح أ. محمد
تحيتي وتقديري،،،

الحق سبيلي
23-06-2020, 07:30 AM
الأستاذ محمد حمدي غانم
سلمت اناملك
بعض التعليقات ارجو ان يتسع صدرك لها

أرى أن في قصيدتك تأثرا بلغة بنزار قباني
عندما اقرأ
يا احلى احلامي يا اجمل ما يلمح رمشاي
اتذكر اسلوب نزار
نوارة عمري مروحتي قنديلي بوح بساتيني

وعندما تقول

ساذجة أنت وهل أرضى

كاني بنزار يقول
متعبة أنت وخائفة


واضح عليك جدا التاثر بلغته ولغة نزار يعرفها الادباء جيدا

هناك كسر في الوزن في المقطع التالي
أوهمك غرورك أنا ليث
وايضا كسر في المقطع الاخر
واتجه لأسرك جيشاي

وفقك الله

محمد حمدي غانم
23-06-2020, 11:06 AM
أ. أحمد بن علي:
لا عليك.. أوشاي لفظة غير مألوفة، ولعلك أولتها فعلا أو شيئا آخر.. والنقاش حولها كان مفيدا.. فشكر لك.

الحق سبيلي:
شكرا لملاحظاتك.. النقد مفيد لجميع الأطراف.
أنا متأثر بكل مدارس الشعر على حد سواء وليس بشاعر واحد.. هذا تراث الشعر العربي، ينصهر في بوتقة كل شاعر، ويخرج بذائقته وتجاربه وثقافته الخاصة.
وبالنسبة لي أنا مقل في قراءة الشعر، لأن المبدع يجب ألا يملأ كأسه بإبداعات الآخرين.. لهذا أنا لم أقرأ القصيدتين اللتين أشرت لهما لنزار، ولم أقرأ حتى معظم شعره، لكني أستطيه أن أقول لك إنني هضمت نزار من بضع قصائد قرأتها له وأضفته لخليطي.. وأنا أميل للمدرسة الرومانسية في كتاباتي، بمفهومها الواسع الذي يبدأ من العصر العباسي والأندلسي، مرورا بشعراء أبولو والمهجر، وصولا إلى شعراء الرومانسية في التفعيلة مثل نزار وفاروق جويدة.. ومتأثر أيضا بشراء الجيل الحالي مثل تميم البرغوثي وأحمد بخيت وعبد الرحمن يوسف، ومتأثر أيضا بالمبدعين من أصدقائي مثل محمد حسام خضر وأحمد بلبولة وسامح النجار ونزار شهاب الدين.. كل ما قرأته أو سمعته لهؤلاء من نماذج أثر في بشكل ظاهر أو خفي وتداخل مع ثقافتي ككاتب خيال علمي ومهندس ومبرمج، تظهر هذه التأثيرات العلمية في كثير من قصائدي وصوري وتشبيهاتي، ومنطق الاستدلال وترابط الأبيات.
فالخلاصة: لا يوجد شاعر لا يتأثر بتراث سابقيه ومعاصريه، المهم ماذا ينتج في النهاية.
أما بخصوص الكسور، فلا توجد كسور في القصيدة.. من المستحيل تقريبا أن يكسر شاعر وزن الخبب حتى إن أراد :).. يمكنك البحث عن مواضيع الأستاذ خشان خشان في قسم العروض في هذا المنتدى وتقرأ ماذا يقول في شأن الخبب.. وبما أنك تحفظ نزار قباني، فستجد في قصائده التفعيلة //// في الخبب (مثل قارئة الفنجان) وهي تؤدي إلى تتابع خمس أو ست أو سبع متحركات في القصيدة.. هذا هو الخبب كما يكتب عليه المحدثون.. تحياتي

الحق سبيلي
24-06-2020, 01:42 AM
أستاذي العزيز
ذكرت أستاذ العروض الرقمي خشان خشان نعم الرجل
إن شهد لك بخلو المقطعين من الكسر فلك مني حق الإعتذار
سأعتذر لك شخصيا
وإن كان ما أقول حقيقة فحسبي بيان الحقيقة

خشان خشان
25-06-2020, 01:07 AM
شكرا جزيلا لثقتكما أستاذي الفاضلين محمد غانم والحق سبيلي
أنا أرى الشطرين صحيحي الوزن على (إيقاع) الخبب.
باعتبار كل منهما مكون من أسباب خفيفة2 وثقيلة (2) على النحو التالي
أوهمك غرورك أنا ليثٌ
أوْ2 همَ(2) (كَغُ)2 رو2 رُكَ(2) أنَ(2) لي2 ثن2

واتجه لأسرك جيشاي
وت2 تجَ(2) هلِ(2) أس2 ركَ(2) جي2 شا2 يْ

وقد يكون رأي أستاذي (سبيلي الحق) من رأي أستاذي د عبد العزيز محمد غانم
وهو رأي مبرر حسب منطلقات يقول بها كثير من أهل العروض
وأتمنى اطلاعكما على حواري معه بهذا الصدد:
http://kenanaonline.com/users/masry500/posts/138971

حفظكما ربي

محمد حمدي غانم
25-06-2020, 09:35 AM
شكرا لك على الإفادة أ. خشان.
الكتابة على المتدارك والخبب سهلة لكنها مفخخة، لأن بهما مناطق تعطي تنافرا موسيقيا حتى وإن انضبطت عروضيا (كشطرة كلها فعْلن تأتي بعد شطرة معظمها فعِلن)، والشاعر هو المايسترو الذي يضبط الأيقاع ويحدد بأذنه ما يناسب ذوقه.
والحقيقة أن هذا قد يحدث في البحور الأخرى.. هناك قصيدة جديدة لي لم أنشرها بعد، من البحر الوافر، أشعر بثقل شديد في الشطرة الثانية من هذا البيت:
فقلت: "أنا لها الحراسُ", قالت: = "كفى"، ومضَتْ ولم تُلقِ السلاما
لسبب ما أشعر أن "ومضت" ثقيلة وغير متسقة في أذني وتستوقفني كلما أعدت قراءة القصيدة.. ربما للزوم الوقوف بعد "كفى".. وللأسف لا أجد مخرجا للتخلص من هذه الوهدة الموسيقية.
لكني في معظم الأحيان أتقبل التتابع //// في الخبب، وقليلا ما أستثقله وأعدل الصياغة.. هذا لم يحدث في هذه القصيدة.
تحياتي لكما

خشان خشان
25-06-2020, 10:26 AM
شكرا لك على الإفادة أ. خشان.
الكتابة على المتدارك والخبب سهلة لكنها مفخخة، لأن بهما مناطق تعطي تنافرا موسيقيا حتى وإن انضبطت عروضيا (كشطرة كلها فعْلن تأتي بعد شطرة معظمها فعِلن)، والشاعر هو المايسترو الذي يضبط الأيقاع ويحدد بأذنه ما يناسب ذوقه.
والحقيقة أن هذا قد يحدث في البحور الأخرى.. هناك قصيدة جديدة لي لم أنشرها بعد، من البحر الوافر، أشعر بثقل شديد في الشطرة الثانية من هذا البيت:
فقلت: "أنا لها الحراسُ", قالت: = "كفى"، ومضَتْ ولم تُلقِ السلاما
لسبب ما أشعر أن "ومضت" ثقيلة وغير متسقة في أذني وتستوقفني كلما أعدت قراءة القصيدة.. ربما للزوم الوقوف بعد "كفى".. وللأسف لا أجد مخرجا للتخلص من هذه الوهدة الموسيقية.
لكني في معظم الأحيان أتقبل التتابع //// في الخبب، وقليلا ما أستثقله وأعدل الصياغة.. هذا لم يحدث في هذه القصيدة.
تحياتي لكما


فقلتُ : أنا لها الحراسُ", قالت: = "كفى"، ومضَتْ ولم تُلقِ السلاما
3 1 3 3 2 2 3 2 .........3 1 3 3 2 2 3 2
الوزن صحيح ولا أرى ثقلا.

دعوة للتعرف على العروض الرقمي.

http://www.youtube.com/watch?v=Xtd6lkZXtA0

الحق سبيلي
25-06-2020, 12:04 PM
شكرا لك أستاذنا خشان خشان على حسن الرد

وشكرا لسعة صدر أخينا محمد

جار الهنا
26-06-2020, 10:02 PM
نافذة رقيقة..وطلات بهية