المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : جارة الأيك



أنينُ اليَراع
02-07-2020, 01:18 PM
يا جارةَ الأيْكِ إنّا بعدما رحَلوا

أضحى الأنينُ بِنا لحنًا يُسلّينا
ذكرى الأحِبّةِ ما انفكّت تؤرقُنا
وكم على نأيهم فاضت مآقينا
يا راحلونَ ونبضُ القلبِ يصحبُكم
والله عن قُربكم لا شَيْء يُغنينا
أمسى فؤادي كما رَيْحانةٍ ظمِئَتْ
والغيْثُ في وصلِكم فاسقوا الرياحينا

أحمد بن يحيى
02-07-2020, 01:26 PM
على خطى ابن زيدون
أحسنت أخي الكريم

ومرحبا بك في الفصيح،،،

أنينُ اليَراع
02-07-2020, 01:46 PM
امتناني العميق أستاذي الكريم أحمد..
لا حُرمتُ حضورك.

عبد الله عبد القادر
02-07-2020, 02:03 PM
يا جارةَ الأيْكِ إنّا بعدما رحَلوا

أضحى الأنينُ بِنا لحنًا يُسلّينا
ذكرى الأحِبّةِ ما انفكّت تؤرقُنا
وكم على نأيهم فاضت مآقينا
يا راحلينَ ونبضُ القلبِ يصحبُكم
والله عن قُربكم لا شئ يُغنينا
أمسى فؤادي كما رَيْحانةٍ ظمِئَتْ
والغيْثُ في وصلِكم فاسقوا الرياحينا


معاني جميلة أخي الفاضل


يا راحلينَ ونبضُ القلبِ يصحبُكم



يا راحلون
ننتظر منك المزيد أخي الفاضل ومرحبا بك في الفصيح

أنينُ اليَراع
02-07-2020, 02:37 PM
كيف فاتت هذه!
شكرًا لمرورك أستاذي.. شرفٌ لي أن أكون معكم في الفصيح.