المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الاقتصاد اللغوي



عبير نور اليقين
08-03-2006, 11:44 AM
لقد سار جمع من اللغويين المحدثين على مهيع نفر من اللغويين القدامى في الأخذ بضروب وصنوف من القواعد اللغوية تسهل اللغة العربية وتكسبها مرونة وقوة في آن واحد , ومن هذه القواعد التي ارتأيت أن أزفها إلى حضراتكم ..قاعدة لغوية كانت عند غالب القدامى محرمة ..ولا جرم ، بل المزية والواجب قضى بالنقل من المنابع الصافية.. جاء في خصائص ابن جني عند حديثه عن أبي الشعثاء ـ لعلي نسيت اسمه ، فليُراجع ـ وهو أعرابي فصيح أنه كان إذا أشكل عليه الحرف يمم طريقا إليه مستبينا صواب الكلام وصحيحه ..والشاهد قوله : ..ويحق للعربي من الكلام ما لا يحق لغيره . وعلى هذا الأثر خطا ابن فارس فقال : .. إن الأعرابي إذا قويت فصاحته وسمت طبيعته تصرف وارتجل ما لم يُسبق إليه.. ومناط الاستشهاد هو ضرورة الاحتكام إلى العربي في التأسيس والتقعيد .. ومن المعلوم بُداهة أن عصر الاحتجاج قد ولى . فهل حُكم على اللغة العربية بالفناء ؟ أقول : إن الرد على هذا الكلام هو تبيان وإظهار أسرار اللغة باستقراء مادتها من أمَّات المصادر الموثوقة ولكن غلبة التعدد في المسألة الواحدة ومرجوحيتها في غالب المرات .. حتى طفت على بحر اللغة المسائل الشاذة والنادرة.. ألزم تحكيم مذهب معياري يحكم بالغالب لا وصفي يحكم بالجزئي..وهذا عين الصواب في توفير المَناخ الملائم لزراعة لغة عربية عصرية تواكب الأيام وتضفي سمة الإعجاز الخالد على القرآن .. وعصارة القول ، هو ظاهرة تم استقراؤها من كلام العرب تعرف بالاقتصاد اللغوي .. عولجت في المجامع العربية بترفه مستفيض فيما أعلم ـ بعد التتبع ـ والواجب إسراف النظر وإنعامه في فهمها ونقلها وتحريرها وتجويدها... لأن فيها خدمة لعصر قيل إنه عصر السرعة ..ومضمون هذا الاقتصاد هو إيثار الخفة في الكلام وتحاشي بسطه وكراهة ثقله ، وهي عادة العربي السليقي ، أي أن المتكلم يحاول أن يوصل ما في ذهنه من أفكار مع أقل جهد عضلي .. ولا يخفى ما في هذا القانون من تيسير على الناطق ، سواء أكان عربيا أم غير عربي . إذ العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص الجنس ؟ شرط أن يراعى مطلب التأصيل في النقل والتحفظ في الرواية ..وفي المحافظة على جهد السابقين هو بناء لصرحهم وإعلاء لصفهم ..فليس العبرة في النقد أن نهدم ما بناه الناس ولكن العبرة أن نسوِّي البناء ونقوم اعوجاجه ..ولما علا شأن هذه القاعدة في مدراس اللغة المعاصرة وراح بناة آخرون يسوسونها وفق منهج نحوي غربي خالص .. وجب إشعار أبناء العربية بضرورة الإشراف على هذه العملية الجراحية المكلفة والمعقدة ..لأنهم أدرى بكلامهم وأهل لها ، فمن باب : ..أعط القوس باريها ، وجب الحؤول دون أي تصرف طائش يسلب لغتنا ماء وجهها ..وللحديث بقية ، مع ما يتكرم به أعضاء المنتدى وما يرونه من بنات أفكارهم ..فما هذا إلا جس فحسب

عزام محمد ذيب الشريدة
10-03-2006, 02:33 PM
مبدأ الحدَّين الأدنى والأقصىminimax principle

--------------------------------------------------------------------------------


إليك أخت عبير[مبدأ الحدَّين الأدنى والأقصىminimax principle

يقول مبدأ الحدين الأدنى والأقصى:إن المتكلم يحاول أن يبذل أقل جهد ممكن أثناء الكلام في سبيل الوصول إلى
أعلى معنى،وهذا المبدأ ينطبق على الحذف في اللغة العربية،كحذف المبتدأ والخبر.تقول القاعدة النحوية:يجب حذف المبتدأ إذا كان الخبر مشعرا بالقسم،كما يجب حذف الخبر إن كان المبتدأ مشعرا بالقسم،كما في الأمثلة التالية: في ذمتي لأساعدن المحتاج، و لعمرك إن الحياة جميلة،ففي الجملة الأولى حذفنا المبتدأ وتقديره قسم أو يمين ،لأن الخبر يدل على القسم،وفي الثانية حذفنا الخبر وتقديره قسم أو يمين لأن المبتدأ يدل على القسم ،وكذلك:يجب حذف المبتدأ بعد لولا، كقولنا:لولا العلم لساد الجهل، والمعنى مفهوم بدون ذكر الخبر فحذفه أولى، ومثل ذلك بقية الحالات التي يجب فيها حذف المبتدأ والخبر ،حيث تصل درجة الأهمية المعنوية للمحذوف إلى الصفر،ولا يعود لحذفه أي تأثير على معنى الكلام، والعربي لا يؤلف كلمتين إلى جانب بعضهما بعضا وهما بنفس المعنى، ويحذف من كلامه الكلام الذي ينوب عنه شيء من السياق الداخلي أو الخارجي،كما حذفوا وقالوا :القرطاس والله ،فحذفوا الفعل (أصاب)لأن السياق الخارجي ينوب عنه،وهذا من الاقتصاد اللغوي.

والله أعلم


عزام محمد ذيب الشريدة
عرض الملف الشخصي الخاص بالعضو
إرسال رسالة خاصة إلى عزام محمد ذيب الشريدة
إيجاد المزيد من المشاركات لـ عزام محمد ذيب الشريدة
إضافة عزام محمد ذيب الشريدة إلى قائمة الأصدقاء لديك

03-08-2005, 05:24 AM #2
عاشق الفصحى
مشرف


تاريخ التسجيل: Aug 2002
الإقامة: طيبة الطيبة
الردود: 733
لا فُضَّ فوك ياعزام

ولكن مبدأ الحدين لم يتضح لي بعد ، فهلاّ أوضحت ؟!
__________________



عاشق الفصحى
عرض الملف الشخصي الخاص بالعضو
إرسال رسالة خاصة إلى عاشق الفصحى
قم بزيارة الصفحة الشخصية لـ عاشق الفصحى !
إيجاد المزيد من المشاركات لـ عاشق الفصحى
إضافة عاشق الفصحى إلى قائمة الأصدقاء لديك

03-08-2005, 12:03 PM #3
عزام محمد ذيب الشريدة
فصيح متميز


تاريخ التسجيل: Mar 2005
الإقامة: الأردن
الردود: 564
أخي عاشق الضحى
المتكلم يحذف من كلامه أشياء تكون مفهومة ضمنا بدون ذكرها فيكون حذفها أولى مثل:لولا العلم لساد الجهل،
ومفهوم من الجملة أنه لولا العلم (موجود) لساد الجهل ،فكلمة موجود مفهومة من السياق اللغوي ،إذ إن معنى الجملة:لولا أن العلم موجود لساد الجهل،فما دام المعنى واحدا بذكر الخبر أو بحذفه ،فمن الأولى أن نحذف الخبر
تحيتي لك
وأن أردت المزيد فاسأل


عزام محمد ذيب الشريدة
عرض الملف الشخصي الخاص بالعضو
إرسال رسالة خاصة إلى عزام محمد ذيب الشريدة
إيجاد المزيد من المشاركات لـ عزام محمد ذيب الشريدة
إضافة عزام محمد ذيب الشريدة إلى قائمة الأصدقاء لديك

04-08-2005, 05:40 AM #4
عاشق الفصحى
مشرف


تاريخ التسجيل: Aug 2002
الإقامة: طيبة الطيبة
الردود: 733
أحسنت أخي عزام

المشكلة في فهم المصطلح ( الأدنى ، الأعلى )

أمّا ما ذكرته من شرح فهو واضح جداً

( ملحوظة : أدعى عاشق الفصحى ، لا الضحى ، فالضحى اترك عشقه لك :d
__________________



عاشق الفصحى
عرض الملف الشخصي الخاص بالعضو
إرسال رسالة خاصة إلى عاشق الفصحى
قم بزيارة الصفحة الشخصية لـ عاشق الفصحى !
إيجاد المزيد من المشاركات لـ عاشق الفصحى
إضافة عاشق الفصحى إلى قائمة الأصدقاء لديك

04-08-2005, 12:00 PM #5
عزام محمد ذيب الشريدة
فصيح متميز


تاريخ التسجيل: Mar 2005
الإقامة: الأردن
الردود: 564
أنا اّسف جدا على هذا الخطأ


عزام محمد ذيب الشريدة
عرض الملف الشخصي الخاص بالعضو
إرسال رسالة خاصة إلى عزام محمد ذيب الشريدة
إيجاد المزيد من المشاركات لـ عزام محمد ذيب الشريدة
إضافة عزام محمد ذيب الشريدة إلى قائمة الأصدقاء لديك

05-08-2005, 12:34 AM #6
عاشق الفصحى
مشرف


تاريخ التسجيل: Aug 2002
الإقامة: طيبة الطيبة
الردود: 733
لاعليك أخي الحبيب عزام

إنّما هي ممازحة

وانتظر ردك أستاذي
__________________

عبير نور اليقين
15-03-2006, 11:21 AM
سلام الله تعالى عليكم ،
أشكر لك أخي عزام جهدك ..فقضية الاقتصاد اللغوي ليست مستحدثة وإنما هي من قضِيَّات اللغة العربية مذ نشأت .. وهذا ما عزيته في كلامي إلى العربي الأول ! وللأسف الشديد ، فقد أصبحت الأكلة جاهزة اليوم في مداس اللغة الغربية دونما نسبة إلى أصلها أو إشادة بأصحابها .. ولا ريب في ذلك ، مادام لواء العلم في أيديهم ! ولكن ألا ترى معي ضرورة تقنين هذه النظرية السلفية وإلباسها حلة عصرية ..برؤية أصيلة في الطرح علمية في المعالجة وواقعية في التطبيق ؟ أقول هذا الكلام ، لأن معظم الدارسين للتراث اللغوي العربي المكنون ذوو توجهات غربية ..خاصة عندنا في الجزائر .فقد غدا النهل من أنهار الغرب العكرة والرعي في سهولها القذرة ديدن التغريبيين وهجيراهم .. فلا بد من حسم عاجل للمسألة ومفيد للأجيال .. وللحديث بقية إن شاء الله تعالى .

عبير نور اليقين
15-03-2006, 11:24 AM
معذرة ..
حبذا لو تشرح لنا ـ مع التحفظ في هذا التعبير ـ مبدأ الحدين !

عزام محمد ذيب الشريدة
20-03-2006, 04:19 PM
السلام عليكم
تقول العرب لمن أصاب الهدف : القرطاسَ والله، وهذه الجملة هي الحد الأدنى،والحد الأقصى هو :أصاب القرطاسَ والله ،ولكن المتكلم يحذف من كلامه الكلامَ الذي ينوب عنه السياق الخارجي ،يحذفه لأن المعنى مفهوم بدون ذكر الفعل ،والذي أغنى عن ذكر الفعل هو الحالة التي يمر بها المتكلم أو المقام الذي قيلت فيه هذه الجملة .

ونقول:لولا الماء لجف الزرع(حد أدنى)
والأصل:لولا الماء (موجود) لجف الزرع (حداقصى)،ولكننا لا نذكر الخبر(موجود)لأن المعنى مفهوم بدونه ،أو لأن السياق الداخلي اللغوي ينوب عنه، ولهذا يحاول المتكلم أن يبذل أقل جهد ممكن،(وهوالحد الأدنى من الكلام) من أجل الوصول إلى أعلى معنى.
فعندما يكون المعنى المحصل من أقل الألفاظ مساويا للمعنى المحصل من الألفاظ الكثيرة ،فإن المتكلم يختصر كلامه باذلا أقل الجهد ما دام المعنى واحدا.
والله أعلم

عبير نور اليقين
22-03-2006, 11:36 AM
بوركت أخي عزام ...

أبوأسامة1
24-03-2006, 11:22 PM
:::

لا شك في أن لدراسة الخصائص اللغوية قيمة كبرى في ميدان البحث اللغوي، فهي المنطلق السليم لكل عمل لغوي، وخاصية الإيجاز من أهم الظواهر التي تمتاز بها اللغة العربية عن باقي اللغات، وقد مدحه العرب وأثنوا عليه كلما تكلموا في لغتهم؛ إذ يكفي أنهم عندما عرّفوا البلاغة جعلوه في معنى من معانيها، فقالوا: البلاغة الإيجاز، تبيانا لقيمته وحرصاً عليه. بل إن الرسول (صلى الله عليه وسلم) –وهو أفصح العرب- قال: لقد أوتيت جوامع الكلم، وإن خير الكلام عند العرب ما قل ودل، فقد جعله فضلا مما آتاه ربه. فالإيجاز إذاً من أبرز خصائص اللغة العربية؛ نجده في حروفها وألفاظها وتراكيبها، منطوقة أو مكتوبة ، من ذلك مثلا أننا لو ترجمنا كلاما مكتوبا بإحدى اللغات الأوروبية كانت الترجمة العربية خمس الأصل أو أكثر، وذلك من مزاياها: تعبر عن المعنى الكثير باللفظ القليل، وهو ما ينشده الإنسان بطبعه، حيث يميل إلى الاختصار اقتصاداً في المجهود العضلي. وتطغى ظاهرة الاقتصاد على كثير من الظواهر اللغوية وعلى الاستعمال اللغوي عموما، حين لا يكون هناك لبس أو إبهام، ولا يعد ذلك منقصة في اللغة التي تلجأ إليه، وإنما هو أمر محمود . ولعله الذي دعا العرب إلى تكثير ما يستخفون وتقليل ما يستثقلون ، وأيد هذا المبدأ اللغويون المحدثون، فجعلوه أصلاً في كثير من ظواهر التطورالصوتي في لغات عديدة. ولا تقتصر قضية الهروب من الثقل إلى الخفة على الأحكام الصرفية فحسب، بل تتجاوز ذلك إلى الأحكام النحوية، فكم من صور التأليف يحس الإنسان بنبوها على لسانه، فيحكم بأنها غير مستساغة .
والاقتصاد اللغوي المحمود أن يكون هناك تكافؤ وتوازن بين المجهود العضلي أو الفكري وبين الفائدة المرجوة من وراء ذلك، أي أن ما يبذله الإنسان من جهد في صياغة كلمة أو اختيار صيغة من الصيغ يجد له ما يعادله من الفائدة ومن محصول التفاهم بهذه الصيغة المختارة ومن ثم فالصيغ التي تخل بهذا التوازن ولا تفي بالغرض الذي من أجله وضعت هي بمثابة جهد ضائع، ولهذا وجب إهمالها .

عزام محمد ذيب الشريدة
25-03-2006, 12:32 PM
جزاكم الله خيرا على هذه الإضافة الجميلة

عبير نور اليقين
26-03-2006, 11:57 AM
شكر الله تعالى لك جهدك يا أبو أسامة .. كلام جدير بالمتابعة !

السيد لباب بن همام القيرواني
27-03-2006, 10:41 PM
جزاكم الله, خير الجزاء