المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : نواميس السعادة ( المحاولة الأولى ).



المتأمل
23-01-2003, 07:42 AM
نواميس السعادة
استسلمت للأحزان وجلست وحيدة على تلك الصخرة في قارعة الطريق ، في ظلمة ليلة الخامس والعشرين من رمضان ...
أشير بيدي إلى الرياح كي تحملني إلى الضياء والابتسام...لكنها لم تستجب لي ...
نظرت إلى القمر أستجلب منه الأنس في متاهات الوحدة ... ولم يعبأ بي ...
لكن قد تأتي آلاف الأشياء من حيث لم يحتسب الإنسان ...
أحسست بقطرات المطر تساقط علي بهدوء وئيد وكأنها شيخ كبير يمسح رأس طفل ضائع صغير ...
أقلب نظري في السماء ، وألاعب هذا الغيث الوردي الجميل ، في هذه الليلة المظلمة الباردة ...
لفت انتباهي أن القطرات تحدث دويًا إذا استقبلتها الأرض ، فما الأمر يا سلمى ؟...
مع استمرار الحادثة المريبة بدأ الصوت يدخل عقلي، فاستيقظت من النوم وأختي ( نورة ) تناديني... افتحي يا سلمى ... افتحي يا سلمى .. فسابقت قلبي إلى الباب ، وأخذتها بالأحضان ، وأخذتني الأحلام بعيدًا مع أحلام الطفولة العابثة التي ترى ما حولها لعبة تتسلى بها .. نادتني أختي تريد مني إعانتها في ترتيب زوايا البيت ،لكني هربت منها ؛ لا كرهًا في اللعب بل حبًا في اللعب ، وأتبعتني بوعيد خشيته لما عدت إلى فراشي البض ... واستلقيت عليه أستجلب النوم ، وأهرب من الوعيد الذي يطاردني ... إذ دخلت أختي ... أختي .... دخلت كالقمر الذي يبدد ظلمة الليل العابس ، فنَسِيَت ما عملتُ ، ونسيت أني لم أعمل ...
مع هذا العبث البريء أصبنت بحمى ألزمت الفرحة الصمت ، مع اجتماع سفر أمي - رحمها الله - لزيارة جدي ( صالح ) - رحمه الله - في قريتنا قرية ( ليلى ) في ذلك اليوم كرهت جدي ؛لأن أمي لم تكن عندي ، بل أصبح عدوًا غاشمًأ أخذ مني أمي بغير حق .... يا إلهي إنها أحلام الطفولة ....
واصلت البكاء على فراق أمي ، وأصابتني نوبة الحمى فأغلقت عيني على خيال أختي التي ما فتأت تضع كمّادة ، وتزيل أخرى ...وقطرات الماء شاركت دموعي ، واليوم - وأنا في أحضان أختي - سقطت دموعي فرحًا فأجابتها قطرات المطر في هذه اللحظات .....
*
*
*
* إذا سمح الأعضاء الكرام بالتعليق ، والتدقيق ، واستخراج الخلل أكون لهم من الشاكرين ( والله في عون العبد ماكان العبد في عون أخيه ) .
والسلام عليكم ***************

المتأمل
31-01-2003, 04:41 PM
أيــــن النقــــــد؟

ناصر البازي
02-02-2003, 11:11 PM
أول وأهم ملاحظة

أني أشارك لأتعلم لا لأعلم

1[] أخي النواميس كلمة غريبة على قارئ اليوم

ولو كانت قرآنية أو نبوية - بهذا الاشتقاق لحرصنا عليها - (عدا ما ذكر في قصة نوفل)

مرتبة أرشح
خطوط السعادة
بريق السعادة
قواعد السعادة

2 [] استسلمت

التاء فيها إيهام
هل المتحدث ذكر أم أنثى أو للماضي إذا كانت أنثى

لو كانت في الوسط لبينها السياق
3 [] وصف ليلة الخامس والعشرين بالظلمة غير جيد !
4 []
استسلمت للأحزان
وجلست وحيدة على صخرة على جنبات الطريق ،

أجمل من


[] استسلمت للأحزان
وجلست وحيدة على (تلك الصخرة ) في ( قارعة ) الطريق ،

فغير طبيعي أن تكون الصخرة في قارعة الطريق


وللحديث بقية عند غيري...

أحمد39
09-11-2010, 04:02 PM
في ظلمة ليلة الخامس والعشرين من رمضان ...
وبعدها

نظرت إلى القمر أستجلب منه الأنس في متاهات الوحدة ...
أي قمر في ليلة الخامس والعشرين ؟!!!!