المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : اهنئي يا أرض عرفات



أنــوار الأمــل
11-02-2003, 12:11 AM
في مكمني المنزوي في أطراف حجرتي.. أمام شاشة التلفاز .. تعلقت عيناي بالجموع المرحومة .. وفاضتا بدمع غزير... وذابت نفسي في أرض الطهر... ثم أسهب قلبي مناجيا ومهنئا أرض المغفرة بدموع قلمي المشتاق


اهنئي يا أرض عرفات
اهنئي بهذه الحلة الربانية البيضاء التي تكسوك، اهنئي بهذه المنحة الإلهية

اهنئي بهذه النفوس المتجردة، واطربي بهذه الأصوات العالية والحناجر الملبية

تيهي فخرا بأقدام الموحدين وهي تطؤك مترفقة طاعة لربها

ضمي هذه القلوب الخائفة الراجية، ضميها بذراعي المحبة والحنان، وخذيهم في حضن المودة والرحمة

على صعيدك الطاهر وقفت جموع مؤمنة تتلقفينها بلهفة وشوق وقد تصاعد وجيب قلبك، وبأياديك الحانية تربتين على أصحابها وتمتصين وجل قلوبهم، وتسلّينهم من ذنوبهم بمغفرة الله، فتتلقينها وتدفنينها في أرضك، وتطلقينهم أحرارا من قيودها خفافا من أحمالها، وتغسلين ما دفنتِه بدمع عيونهم، وتظلين على طهارتك ونقائك

ما أسعدني وأنا أشعر بسعادتك! أشعر أنك تتمايلين فرحة بالواقفين على ثراك

أشعر بك وأنت تستنشقين بعمق هواءك المعطر بشذا الإيمان وأريج الغفران

أشعر بقلبك يخفق شوقا ورهبة مع التلبيات المتوالية، ويكاد يثب ليندفع مع الجموع المخلصة، فيأخذ مكانه بينهم ويتدفق معهم في سعيهم في نهر الخير

كم أستبشر بتهللك وإشراقتك لأنك تتذوقين طعم الطاعة التي تشع بها خطوات الحجاج وتتلألأ كلماتهم

أشعر أنك تخطرين بزهو لأنك الأرض التي اختارك الرحمن الرحيم ليُنعِم برحمته الكبرى على خلقه

أشعر أنك تتقافزين فرحا وتميدين اختيالا؛ لأنك تستشعرين عظمة هذا اليوم، وعظمة النعمة التي حظي بها المسلمون ككل، ويرفل فيها كل واحد على حدة .. إنها نعمة الميلاد الجديد

فهنيئا لك يا أرض الميلاد، وهنيئا لكل مولود جديد في هذا اليوم المتجدد الخالد عبر العصور

-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0
أنــــــــوار الأمــــــــل