المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : القوة .. بين الصرف والمعاجم



فريد البيدق
22-05-2006, 01:39 PM
تقول كتب الصرف في مبحث "الإعلال والإبدل" جزء قلب الواو ياء عند تطرفها في الأفعال بعد كسرة مثل "رضِو، وقوِو". لكن المعاجم تقول أن أصل القوة هي "قوي" لا قوو"؛ فكيف يتم فض هذا الاشتباك؟

د . مسعد محمد زياد
22-05-2006, 02:13 PM
قلب الواو ياء :
تقلب الواو ياء ، أو تبدل الياء من الواو في المواضع التالية :
1 ـ إذا وقعت الواو متطرفة بعد كسرة .
مثل : رَضِيَ ، وقوي والداعِي ، والغازية .
فالأصل : رَضِوَ ، وقوِوَ ، والداعِوَ ، والغازِوَة .
فتطرفت الواو بعد الكسرة ، فقلبت ياء ، ولا فرق إذا ختمت الكلمة بتاء التأنيث أو لا كما في : الغازية والداعية .
هذا ما ورد عن الصرفيين ولا أظن أن المعاجم نحت منحى آخر ، فقد يكون
في الأمر لبس ، ولا بد من الرجوع للمعاجم لاستطلاع ما ورد فيها
بهذا الخصوص .
د . مسعد زياد

السُّهيلي
22-05-2006, 03:55 PM
.


لعل المقصود في المعاجم .. أن أصل الكلمة الثلاثي هو قوي ..
يعني بعد إعلالها بالقلب ياءً بعدما كانت واواً ...
فالمقصود الأصل الثلاثي وليس أصل الوضع !

وحينئذٍ ينتهي الإشكال ...

والله أعلم
.

عنقود الزواهر
22-05-2006, 06:51 PM
كون القوة من ذوات الياء، هو مذهب الخليل، وهو عمدة من وضعها في مادة(قوي)، وذهب سيبويه إلى أنها من ذوات الواو. وينظر: دقائق التصريف لأبي القاسم المؤدب(ص330).

فريد البيدق
23-05-2006, 01:31 PM
الكريم "د.مسعد"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
أرجو ألا يطول هذا الرجوع!!

فريد البيدق
23-05-2006, 01:33 PM
الكريم "السهيلي"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
لا يا أخي الكريم، فهناك نصوص تفسر قلب الياء واوا.
...دام تفاعلك!!

فريد البيدق
23-05-2006, 01:35 PM
الكريم "العنقود"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
وهل نعتبرهما رأيين؟
...بالانتظار!!

أبو بشر
23-05-2006, 02:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من المعروف أن الكوفيين يرون أن أصل المشتقات هو الفعل لا المصدر، فعلى مذهبهم الأصل هو (رضي) و(قوي) (على ما أذكر) ولعل أصحاب تلك المعاجم يسيرون على منهجهم في رد الكلمات إلى أصل فعلي لا اسمي. هذا احتمال، واحتمال آخر أن المقصود بالأصل هنا الأصل المستعمل لا الأصل الأصيل غير المستعمل، والله أعلم.

عنقود الزواهر
23-05-2006, 03:16 PM
:::
نعم هما رأيان في ذكر الأصل، أحدهما مستعمل، وهو(قوي)، والآخر غير مستعمل، وهو(قوو)، والأول قال به الخليل، صاحب العين، وهوأقدم المعاجم العربية التي وصلت إلينا، وعزاه الأزهري لليث(ابن المظفر)- وهو راوي العين، وقيل صاحبه-، وهو قول الكسائي، وسبب الخلاف في القوة، باعتبارها مصدرا، والمصدر أصل عند البصريين، وعليه يكون الأصل(قوو)، وأصل الياء في (قويت) واو. وأما الكوفيون، فقد ذهبوا إلى أصالة الفعل، وعليه يكون أصل الواو من (قوة) ياء؛ لأنها وقعت كذلك في (قويت)، وهو الفعل، وهو أسبق وجودا من المصدر عند الكوفيين.
ومسألة تداخل الأصول اللغوية، وأثره في بناء المعاجم، من المسائل التي لفتت نظر بعض الباحثين، مما دعاه إلى تقديم أطروحته العلمية فيها، ورسالته مطبوعة.

فريد البيدق
25-05-2006, 01:32 PM
الكريم "أبو بشر"؛ السلام عيكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
بوركت أخي الكريم؛ فقد أنرت السبيل!!

فريد البيدق
25-05-2006, 01:33 PM
الكريم "عنقود الزواهر"؛ السلام عيكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
وكيف نعلل قلب الياء واوا في "القوة" إذا اعتمدنا الأصل اليائي؟
... لك التقدير والحب!!

عنقود الزواهر
26-05-2006, 04:08 PM
:::
الأصل: قَوُية بواو وياء، والواو مضمومة، ولذا غلبت على الياء، فقلبت الياء واوا، كما في" مقْضُوة" على وزن" مفعُلة"، والأصل: " مقضُية" فقلبت الياء واوا تغليبا لضمة الضاد قبلها. والعرب تكره الجمع بين واوين متحركتين أو الأولى منهما متحركة، ومن ثم سكنت الأولى، وأدغمت في الثانية.
وأما ضمت القاف، فهي من قبيل(حُسْن ما صنعت)، والأصل: " حسُن ما صنعت".

فريد البيدق
30-05-2006, 01:46 PM
الكريم "عنقود الزواهر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
وما وزنها؟ وما حركة القاف؟ وما مصدر هذه المعلومة؟
... دام تفاعلك الكريم!!

عنقود الزواهر
30-05-2006, 09:22 PM
قال المؤدب في كتابه دقائق التصريف: " وأصلها الياء" ثم قال: " وهي من الفعل: فُعْلَة، وكان حقها أن تقول: قََوُوَة، وكووة، وحووة، بواوين متحركتين؛ لأنك غلبت ضمت الواو الأولى على الياء فصيرتها واوا". فالياء مفتوحة. بارك الله فيك.

فريد البيدق
31-05-2006, 01:51 PM
الكريم "عنقود الزواهر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
إن طرح الحركات تكون لإعلال النقل أو زيادة حرف مثل تسكين فاء المضارع بعد نقل حركته إلى حرف المضارعة؛ فكيف تم نقل الحركة هنا؟ وتحت أي ضابط؟
... دام ثراؤكم!!

عنقود الزواهر
31-05-2006, 06:15 PM
سبق أن ذكره أن العرب تكره الجمع بين واوين متحركتين أو الأولى منهما متحركة، ومن ثم سكنت الأولى، وأدغمت في الثانية.
وأما ضمت القاف، فهي من قبيل(حُسْن ما صنعت)، والأصل: " حسُن ما صنعت".

أبو بشر
31-05-2006, 07:09 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يجوز في "فعُل" بضم العين و"فعِل" بكسرها لغات (وهي في الحقيقة أوزان تفريعية على ما يحضرني) وكل من يعرف اللغات في "كلِمة" ومنها "كِلْمَة" وكذا اللغات "نعِم" ومنها "نِعْمَ"، وكذلك "فعُل" يجوز فيها لغات منها تخفيف العين بالتسكين ونقل ضمة العين إلى الفاء بعد تسكينها، والله أعلم

يقول الأشموني في المكسور العين:

[ ما جاء من الأفعال مكسور الأول أو ساكن الثاني فليس بأصل بل مغير عن الأصل نحو شهد وشهد وشهد]

فريد البيدق
01-06-2006, 02:08 PM
الكريم "عنقود الزواهر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
دام فضلك!!

فريد البيدق
01-06-2006, 02:10 PM
الكريم "ابو بشر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
دام لك الألق!!

عنقود الزواهر
02-06-2006, 09:14 PM
اعتذر عن الخطأ في التعليق السابق(ذكره)، وأضيف من المصادر كتاب "منهج الكوفيين في الصرف"، فقد ذكر فيه مذهب الكوفيين في هذا، وهو بنحو ما ذكرته، وعمدته في ذلك المصدر الذي ذكرته آنفا.

فريد البيدق
05-06-2006, 02:32 PM
الكريم "عنقود الزواهر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
دام حسن التوثيق!!