المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : فعل ينصب أكثر من ثلاثة مفاعيل ؟؟



الناصح
06-06-2006, 12:27 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


لدي سؤال أود منكم التكرم بإفادتي فيه:


سبق وأن سمعت أحد الأساتذة يتحدث عن الأفعال المتعدية ، وأن بعضها ينصب مفعولا وبعضها ينصب اثنين وبعضها ينصب ثلاثة ـــ إلى هنا والأمر لا غبار عليه ـــ وأردف قائلا: ومنها ما ينصب أربعة مفاعيل ومنها ماينصب خمسة.


فهل ما قاله هذا الأستاذ له أصل ؟؟ وهل قرأ أحد منكم حول هذا الموضوع ؟؟
لأنني بحثت في بعض الكتب ولم أجد أصحابها قد تحدثوا عن ذلك


أرجو منكم التكرم بإفادتي ولكم جزيل الشكر

أبو بشر
06-06-2006, 12:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حسب معلوماتي القاصرة لآ أعرف من الأفعال ما ينصب أكثر من ثلاثة مفاعيل إلا في حالة واحدة، وذلك إذا تعدد الخبر في الجملة الأصلية عند من يجيز تعدده، نحو: (زيدٌ عالمٌ كاتبٌ شاعرٌ خطيبٌ) هذه هي الجملة الأصلية فإذا أدخلنا عليها "أعلم" قلنا مثلاً: (أعلمتُ عمراً زيداً عالماً كاتباً شاعراً خطيباً)، والله أعلم

أبو ريان
06-06-2006, 01:25 PM
الصواب هو : يمكن للأفعال المتعدية إلآ ثلاثة أن تتعدى إلى أكثر على سبيل الاتساع مثل أعلمت عليا بكرا ناجحا الليلة0
(الليلة) مفعول به خامس 0
هذا في حال اتحاد المفعولات ( بمعنلى كلها مفعول به) أما إذا اختلفت فواضح مثل
أخبرت عليا عمرا ناجحا إخبارا مؤكدا اليوم قرب منزله راكبا سيارتي
عدد المفعولا ت وشبهها سبعة

د.بهاء الدين عبد الرحمن
06-06-2006, 09:01 PM
أخي أبا ريان:
قلتَ:
أعلمت عليا بكرا ناجحا الليلة0
(الليلة) مفعول به خامس 0

وأنت تقصد بلا شك: مفعول به رابع.
وسؤالي: هل يصح أن تكون الليلة مُعْلَمة؟
الاتساع يكون بجعل الظرف مفعولا به مثل: يا سارق الليلةِ أهل الدار، بمعنى: يا من سرق الليلة من أهل الدار، فجعل الليلة مسروقة على سبيل الاتساع، فهل يجوز جعل الليلة في مثالك مُعْلَمة؟

مع التحية..