المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : قراءة في كتاب سيبويه (أحتاج التوجيه)



عمرمبروك
08-06-2006, 05:57 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
أخوتي الكرام من عنده إلمام بكتاب سيبويه فلا يبخل علينا بالتوضيح والإرشاد فيما يأتي :
مقدمة كتاب سيبويه :
هذا باب مجاري أواخر الكلم من العربية
وهي تجري على ثمانية مجارٍ‏:‏ على النصب والجرّ والرفع والجزم والفتح والضمّ والكسر والوقف‏.‏
وهذه المجاري الثمانية يجمعهنّ في اللفظ أربعة أضرب‏:‏ فالنصب والفتح في اللفظ ضرب واحد والجرّ والكسر فيه ضرب واحد وكذلك الرفع والضمّ والجزم والوقف‏.‏
وإنما ذكرت لك ثمانية مجار لأفرق بين ما يدخله ضرب من هذه الأربعة لما يحدث فيه العامل - وليس شيء منها إلا وهو يزول عنه - وبين ما يبنى عليه الحرف بناءً لا يزول عنه لغير شيء أحدث ذلك فيه من العوامل التي لكلّ منها ضرب من اللفظ في الحرف وذلك الحرف حرف الإعراب‏.‏
فالرفع والجر والنصب والجزم لحروف الإعراب‏.‏
وحروف الإعراب للأسماء المتمكّنة وللأفعال المضارعة لأسماء الفاعلين التي في أوائلها الزوائد الأربع‏:‏ الهمزة والتاء والياء والنون‏.‏
وذلك قولك‏:‏ أفعل أنا وتفعل أنت أو هي ويفعل هو ونفعل نحن‏.‏
أريد توضيح هذه العبارة :
وهذه المجاري الثمانية يجمعهنّ في اللفظ أربعة أضرب‏:‏ فالنصب والفتح في اللفظ ضرب واحد والجرّ والكسر فيه ضرب واحد وكذلك الرفع والضمّ والجزم والوقف‏.‏
ما المقصودي بالمجاري الثمانية , وكذلك الأضرب ؟
******
وحروف الإعراب للأسماء المتمكّنة وللأفعال المضارعة لأسماء الفاعلين التي في أوائلها الزوائد الأربع‏:‏ الهمزة والتاء والياء والنون‏.‏
ما المقصود بالأسماء المتمكنة ؟
أريد توضيح ذلك وإرشاد إن كان هناك كتاب مبسط لشرح ( كتاب سيبويه) ؟
وجزاكم الله خيراً .

د. خالد الشبل
09-06-2006, 05:09 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أخي عمر
لو تراجع شرح كتاب سيبويه للصفّار البطليوسي 1/244-257
وللسؤال الثاني 1/257-258

عمرمبروك
09-06-2006, 11:31 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
بارك الله فيك أخي ( خالد الشبل ) وجزاك الله عنا خير الجزاء

أبو بشر
10-06-2006, 11:07 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا ما أفهمه من كلام سيبويه رحمه الله تعالى الذي سقت هنا:

1) مجاري أواخر الكلم هي أحوال الأواخر من إعراب وبناء، فالأحوال الأربعة الأولى هي أحوال الإعراب التي تحدثها العوامل، وأحوال الأربعة الثانية هي أحوال البناء التي لا تحدثها العوامل، هي المسماة بألقاب البناء عند بعض المتأخرين

2) الأضرب تخص أوجه اتفاق بين أحوال الإعراب وأحوال البناء من حيث النطق: فالرفع يتفق مع الضم في النطق، والنصب مع الفتح، وهلم جراًّ، فكما أن الحركات الثلاث والسكون موزعة على جميع أحوال الإعراب فهي كذلك موزعة على جميع أحوال البناء

3) الأسماء المتمكنة هي التي تتمكن في باب الاسمية فلها حظ من الإعراب الذي هو حق الاسم وسمته، بخلاف الأسماء غير المتمكنة فهي التي لا تتمكن في باب الاسمية بحكم مشابهتها للحروف فلا يكون لها حظ من الإعراب، وبعبارة أخرى الأسماء المتمكنة هي الأسماء المعربة (منصرفة كانت أم غير منصرفة)، والأسماء غير المتمكنة هي الأسماء المبنية، ثم إن الأسماء المتمكنة نوعان: متمكن أمكن ومتمكن غير أمكن، فالأول منصرف والثاني غير منصرف.

4) حروف الإعراب هي الحروف الأواخر المتغيرة رفعاً ونصباً وجراًّ وجزماً بسبب تعاقب العوامل، وهي أيضاً الحروف التي يشترك فيها صنفان من الكلم المعربة: الاسم المتمكن والفعل المضارع (الذي في أوله إحدى الزوائد الأربع المجموعة في قولنا "أنيت" أو "أتين" أو "نأتي" وهي: الهمزة نحو: أكتب، والنون نحو: نكتب، والياء نحو: يكتب، والتاء نحو: تكتب) ويسمى مضارعا لمشابهته لاسم الفاعل من حيث اللفظ والمعنى والاستعمال لاحظ المشابهة بين "يضرب" و"ضارب" في (زيد يَضْرِب عمراً وزيدٌ ضاربٌ عمراً) من حيث توزيع الحركات والسكنات على الحروف، ومن حيث المعنى إلخ

والله أعلم

عمرمبروك
11-06-2006, 03:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
أخي أبو بشر شكراً على هذه الإجابة الشافيه , وجزاك الله عنا خير الجزاء فقد أرحتني من عناء البحث .
بارك الله فيك .

أبو مهاب
10-10-2009, 12:33 AM
أرجو من الإخوة الأكارم كتاب " شرح كتاب سيبويه للصفار البطليوسي " أو إرشادي إلى مكان طبعه ومحققه، حيث إني أعد دراسة عن كتاب سيبويه، وهذا الكتاب أبحث عنه منذ زمن غير أني لم أعثر عليه.

محمد التويجري
10-10-2009, 01:05 AM
أرجو من الإخوة الأكارم كتاب " شرح كتاب سيبويه للصفار البطليوسي " أو إرشادي إلى مكان طبعه ومحققه، حيث إني أعد دراسة عن كتاب سيبويه، وهذا الكتاب أبحث عنه منذ زمن غير أني لم أعثر عليه.


طبعت أول جزئين منه دار المآثر للنشر والتوزيع والطباعة بالمدينة المنورة
ص.ب 41 الرمز البريدي 41341
الهاتف 0096648340135
ناسخ 0096648342717
حققه د.معيض بن مساعد العوفي

بقية الأجزاء لم تظهر بعد

بل الصدى
10-10-2009, 03:21 PM
عليك بشرح السيرافي للكتاب ، طبع منه حتى الآن تسعة أجزاء - فيما بلغني و لم أقف عليه فليس عندي منها سوى سبعة - .
و عندي أن الرجوع إلى المخطوط أجدى و أنفع و هو مصور عن دار الكتب القومية بمصر يقع في خمسة مجلدات ، في مركز إحياء التراث الإسلامي التابع لجامعة أم القرى .
و تحصيل عين الذهب للأعلم الشنتمري ، و هو منقول حرفيا من شرح السيرافي بإيجاز .
و هناك التعليقة لأبي علي الفارسي تقع في ستة مجلدات .
و شرح الرماني حققه الدكتور :محمد إبراهيم شيبة و هو معنا في الفصيح .
و شرح عيون سيبويه للمجريطي
و لن تجد للكتاب شرحا ميسرا ، و لكن هناك كتب رجع مؤلفوها للكتاب و شروحه قد يعينك الرجوع إليها على فهم عبارات الكتاب مثل :المقتضب، و الأصول ،و المقتصد ، و المفصل ، و شرح المفصل لابن يعيش ، و شرحه لابن الحاجب ، و شرح التسهيل ، و شرح الرضي على الكافية ، و ارتشاف الضرب ، و المغني ، و خزانة الأدب .
و هناك نافذة في هذى المنتدى تعنى بتفسير المشكل من عبارات الكتاب ، فسل ما شئت هناك .

بعد أن فرغت من كتابة هذه المشاركة رأيت تاريخ المشاركة الأولى ، فإن رأى المشرفون حذفها لقدم الموضوع فدونهم ذلك .

حسانين أبو عمرو
19-10-2009, 09:31 PM
لدي شرح الكتاب للسيرافي كاملا , وهو عبارة عن خمسة أجزاء تحقيق الأستاذين / أحمد حسن مهدلي , و علي سيد علي
دار الكتب العلمية - بيروت
الطبعة الأولى 1429 هـ

لكن للأسف ليس لدي خبرة في نقله على شبكة الإنترنت .

.