المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الجمل التي لها محل والتي لا محل لها



مريم ام محمود
11-06-2006, 09:11 AM
الله يعطيكم العافية بغيت شرح لإعراب الجمل:

الجمل التي لها محل من الاعراب
والجمل التي لا محل لها من الاعراب

مع ذكر امثلة لتبسيط


انتظركم ضرررررررررروري


مع الشكر

أبو ذكرى
11-06-2006, 12:29 PM
الجمل التي لا محل لها من الإعراب:

الأَصْلُ في الجملِ أن تكون كلاماً مُسْتَقِلاً غَيْرَ مُرتَبطِ بغيره، فلا يكونُ لَهَا مَحَلٌّ من الإَعراب وهي سبعُ جُمَل.

(1) الجُملُ المُسْتَأْنَفَةُ وهي ضَرْبان:

(أحَدُهما) الجُملةُ التي افْتُتِحَ بِهَا النُّطْق( الابتدائية ) نحو (المُؤمِنُ القَوِيُّ خَيْرٌ مِن المؤمن الضَّعِيف).

(ثانيهما) الوَاقِعةُ في أثناء النُّطق( الاستئنافية )، وهي مَقْطُوعة عَمَّا قبلها نحو قوله تعالى: { إنَّ العِزَّة لِلَّهِ جَمِيعاً} (الآية "65" من سورة يونس "10" ) بعد قوله تعالى: { وَلاَ يَحْزُنْكَ قَوْلُهُمْ}.

(2) الجُمْلَةُ المُعْتَرِضَةُ لإِفَادَة تَقْوِيةِ الكَلاَمِ أو تَحْسِينِه ولَها مَواضعُ:

(أ) بينَ الفعل ومرفُوعه، نحو:

وقَدْ أدْرَكَتْنِي - والحَوادِثُ جَمَّةُ - * أسِنَةُ قَومٍ لا ضِعَافٍ ولا عُزْلِ

(ب) ما بَيْن المبتدأ - ولو بَحَسَب الأصل

وخَبَرِه نحو قولِ عَوْف بن مُحَلِّم الخُزَاعي:

إنَّ الثَّمَانين - وبُلِّغْتَهَا - * قد أحْوَجَبَ سَمْعِي إلى تَرْجمانْ

(جـ) بَيْنَ الشرطِ وجوابه نحو قوله سبحانه: { فَإن لَمْ تفعلوا - وَلَنْ تَفْعَلُوا - فأتَّقُوا النَّارَ} (الآية "24" من سورة البقرة "2" ).

(د) بينَ القَسَم وجوابه نحو قول النابفة الذبياني:

لَعَمري - وَمَا عَمْرِي عليَّ بهيّنٍ - * لَقَدْ نَطَقَتْ بُطْلاً عَليَّ الأقارِعُ

(هـ) بين الصِّفَةِ والمَوْصُوف نحو: { وإنَّهُ لَقَسَمٌ - لَوْ تَعْلَمُونَ - عَظِيمٌ} (أية"76" من سورة الواقعة"56")

(و) بينَ الصِلَةِ والمَوْصُول نحو: " هذا الذي - واللَّهِ - أكْرَمَني".

(ز) بينَ المتضايفين نحو" هذا كتابُ - واللَّهِ - أبِيكَ"

(حـ) بين الحَرْف وتَوْكيده اللفظي نحو:

ليت - وهل يَنْفَعُ شيئاً ليتُ - * ليتَ شَبَاباً بُوعَ فاشْتَريْتُ

(ط) بينَ سَوْفَ ومَدخُولها نحو قول زهير:

وَمَا أدْرِي وَسَوْفَ - إخالُ - أدري * أقَوْمٌ آلُ حِصْنٍ أَمْ نِساءُ

(3) الجملةُ المفسرة وهي الموضِّحَةُ لما قَبْلها، سواءٌ أَكَانَ مُفْرَداً أَمْ جُمْلَةً، وسَواءٌ أكانتْ مَقْرُونَةً "بأَيْ" أو" بأَنْ" أو مُجَرَّدةً منهما.

وَسَوَاءٌ أَكانتْ خَبَرِيَّة أَمْ إنشائِيَّةً نحو: " وتَرْمينَني بالطَّرْفِ أَيْ أَنْتَ مُذْنِب" ونحو: { فَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ أَنِ اصْنَعِ الفُلْكَ} (الآية "27" من سورة المؤمنون" 23")

(4) الجملةُ المُجابُ بها القَسَم نحو: { وَالْقُرْآنِ الحَكِيمِ، إنَّكَ لمِنَ المُرْسَلِينَ} (الآية "2" من سورة يس "36" )

(5) الجُمْلَةُ المُجَابُ بها شَرْطٌ غيرَ جازم، أو جَازِم ولم تقترنْ هي بالفاء ولا بإذا الفُجَائِيَّة نحو" لَوْ أَنْقَقْتَ لَرَبِحْتَ" ونحو: "إنْ تَقُمْ أَقُمْ".

(6) الجُملةُ الواقِعةُ صِلَةً لموصُولٍ اسمي أو مَوصُولٍ حَرْفي نحو: " الذي يَجتهِدُ يَنْجَحُ " ونحو" يَسُرُّني أَنْ تَفْرَحَ".

(7) الجملةُ التَّابِعةُ لواحِدَةٍ من هذه الستة نحو" أَقْبَلَ خَالدٌ ولمْ يسافْر عليُّ".

أبو ذكرى
11-06-2006, 12:33 PM
الجُملُ التي لها محلٌّ من الإِعراب:

الجمل غير المستقلة لها محل من الإِعراب: وهي التي لو ذُكِرَ بدَلها مُفردٌ لكان مُعْرَباً، وهي تِسْعُ جُمل:

(1) الواقِعَةُ حالاً نحو: {لاَ تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وأَنْتُمْ سُكَارَى} (الآية "43" من سورة النساء "4" ) ومَحَلُّها نَصْبٌ.

(2) الواقِعَةُ مَفْعُولاً ومَحَلُّها النصب إلاَّ إن نَابَتْ عَنْ فاعِلِها، فَمَحَلُّها الرَّفْعُ، وتقعُ في ثلاثة مواضع:

(أ) في بابِ الحِكَاية بالقَول، أو ما يُفيدُ مَعْناه نحو: { قالَ إنِّي عبدُ الله} الآية "30" من سورة مريم "19" ).

(ب) في باب ظَنَّ وعَلِمَ.
(جـ) في باب التَّعْلِيق، وهو جَائِزٌ في كلِّ فِعْلٍ قَلْبي، سَواءٌ أكانَ من بَابِ ظَنَّ أو غَيْره، نحو، { لِنَعْلَمَ أَيُّ الحِزْبَيْنِ أَحْصَى} (الآية "12" من سورة الكهف "18" ). فالجملةُ من المُبتَدأ والخَبر سَدَّت مَسَدَّ مَفْعُولَي "نَعْلم".
(3) الجملةُ المُضافُ إليها، وَمَحَلُّها الجَرّ، ولا يُضافُ إلى الجملة إِلاَّ ثمانية:

(أحدُها) أسْماءُ الزَّمَانِ ظُرُوفاً كانت أَمْ لا نحو: { وَالسَّلامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ} (الآية "32" من سورة مريم "19" ) ، ونحو: { هَذَا يَوْمُ لاَ يَنْطِقُون} الآية "35" من سورة المرسلات "77").

(ثانيها) "حَيْثُ" نحو: { اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَه} (الآية "124" من سورة الأنعام "6" ).

(ثالِثُها) "آيَة" بمعنى عَلاَمَة، وتُضَافُ جَوازاً إلى الجُمْلَةِ الفِعْلية المُتَصرَّفِ فِعلها مُثْبتاً أو مَنْفياً بـ "ما" نحو قوله:

بآيَةِ يُقْدِمُونَ الخَيْلَ شُعْثاً * كأنَّ على سَنَابِكِها مُدَامَا

(شبَّه ما يتصَّبب من عرقها ودمعها من الجَهد والتعب بالمدام)

(رابعُها) "ذُو" في قولها "اذهبْ بذي تَسْلَم" أي في وَقتٍ صَاحَبَ سَلاَمَةً.

(خامسها) " لَدُنْ" نحو:

لَزِمْنا لَدُنْ سألتُمُونا وِفاقَكُمْ * فَلاَيَكُ مِنْكُمْ لِلخِلافِ جُنُوحُ

(سادِسُها) "رَيْث" بمعنى قَدْر نحو:

خَليليَّ رِفقاً رَبْثَ أَقْضِي لُبَانَةً * مَنَ العَرَصَاتِ المُذْكِراتِ عُهُوداً

(سابِعُها) لَفْظُ" قَوْل" نحو:

قَولُ: يا لَلرِّجال يُنْهِضُ مَنَّا * مُسْرِعِينَ الكُهولَ والشُّبَّانَا

(ثامِنُها) لفظ"قائِل" نحو:

وأجَبْتُ قائل: كيفَ أنتَ بصالحٍ * حَتَّى مَلِلْتُ ومَلَّني عُوَّادي

(4) الجُملةُ الواقعةُ خبراً ومَوْضِعُهَا رَفْعٌ، في بابي "المبتدأ، وإنَّ" نحو: "خالدٌ يكْتُبُ" و "أنَّ عَلِيّاً يَلْعَبُ" ونصبٌ في بابي " كانَ وكادَ" نحو: " كانَ أخِي يَجِدُّ" و "كادَ الجوعُ يَقْتُلُ صَاحبَه".

(5) الجُمْلَةُ الواقِعَةُ بعدَ "الفَاءِ وإذا" جَواباً لشَرْط جَازِم نحو: { إن يَنْصُرْكُمُ اللَّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ} (الآية "160" من سورة آل عمران "3" ) ونحو: { وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَة بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيِهمْ إِذَا هُمْ يَقْنَطُون} (الآية "36" من سورة الروم "30" ).

(6) الجُمْلَةُ التَّابِعَةُ لمُفْرد، وهي مِثلُه إعْراباً، وتقَعُ في باب النعت نحو: { مِنْ قَبْلِ أن يَأتيَ يَوْمٌ لا بَيْعٌ فيه ولا خُلَّةٌ} (الآية "254" من سورة البقرة "2" ).

وفي بابِ عَطْفِ النَّسقِ نحو" مُحَمَّدٌ مُجْتَهِدٌ وأخُوهُ مُعتَنٍ بِشَأنه".

وفي بابِ البَدَل نحو: { مَا يُقَالُ لَكَ إلاَّ ما قَدْ قِيلَ للرُّسُلِ مِن قَبْلِكَ إنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ وذُو عِقَابٍ أَلِيمٍ} (الآية "43" من سورة فصلت "41" ).

(7) الجُمْلَةُ المُسْتَثْناة نحو: { لَسْتَ عَلَيْهِمْ بِمُسَيْطِرٍ إلاَّ مَنْ تَوَلَّى وكَفَر، فَيُعَذِّبُهُ اللَّهُ} (الآية "22 و 23 و 24" من سورة الغاشية "88") فَمَنْ مُبْتَدأ ويُعَذِّبُهُ اللَّهُ خَبَرٌ، والجملة في مَوْضِعِ نَصْبٍ على الاستثناء المُنقطع.

(8) الجملةُ المُسْنَدُ إليها، نحو: { سَوَاءٌ عَلَيْهمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ } (الآية "6" من سورة البقرة "2" ). إذا أُعرِبَ "سَواءٌ" خَبَراً عن أَأَنْذَرْتَهم، .

والأَصْلُ في إعرابها: "سَوَاءٌ" : مُبْتَدأ، و "أأنْذَرْتَهم أمْ لَمْ تُنْذرهم" جُملةٌ في مَوضِع الفَاعِل وسَدَّت مَسَدَّ الخبر، والتَّقْدِير: يَسْتَوي عِنْدَهُم الإِنْذَارُ وعَدمُه.

مريم ام محمود
12-06-2006, 11:33 AM
مشكور ابو ذكرى بس ياريت تساعدني في حل هالاسئلة لاني حليتهم بس مو متأكدة من اجابتي ولك الشكر وجزاك عند الله ان شاء الله

عين الجمل التي لها محل من الاعراب والتي ليس لها من الاعراب ثم موقعها من الاعراب او السبب لكونها لا محل لها من الاعراب؟؟؟


قالى تعالى

وقيل بعدا للقوم الظالمين
ان ينصركم الله فلا غالب لكم
وانه لقسم لو تعلمون عظيم
فأوحينا اليه ان اصنع الفلك
انه يعلم الجهر ومايخفى
قال اني عبدالله
وجاءو اباهم عشاء يبكون
واذا بدلنا اية مكان اية والله اعلم بما ينزل قالوا انما انت مفتر
قال فالحق اقول لاملأن جهنم منك وممن تبعك
اذا جاء نصر الله والفتح
خلق السموات والارض بالحق تعالى عما يشركون
هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم
ومن يظلل الله فماله من هاد
الله نور السموات والارض
وان تصبهم سيئة بما قدمت ايديهم اذا هم يقنطون
ولا تقربوا الصلاة وانتم سكارى
واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله
والسلام على يوم ولدت
ونادى نوح ابنه وكان في معزل يبني اركب معنا

انتظر اجابتك والله يعطيك العافية

أبو ذكرى
12-06-2006, 02:14 PM
مشكور ابو ذكرى بس ياريت تساعدني في حل هالاسئلة لاني حليتهم بس مو متأكدة من اجابتي ولك الشكر وجزاك عند الله ان شاء الله

عين الجمل التي لها محل من الاعراب والتي ليس لها من الاعراب ثم موقعها من الاعراب او السبب لكونها لا محل لها من الاعراب؟؟؟


قالى تعالى

وقيل بعدا للقوم الظالمين
ان ينصركم الله فلا غالب لكم
وانه لقسم لو تعلمون عظيم
فأوحينا اليه ان اصنع الفلك
انه يعلم الجهر ومايخفى
قال اني عبدالله
وجاءو اباهم عشاء يبكون
واذا بدلنا اية مكان اية والله اعلم بما ينزل قالوا انما انت مفتر
قال فالحق اقول لاملأن جهنم منك وممن تبعك
اذا جاء نصر الله والفتح
خلق السموات والارض بالحق تعالى عما يشركون
هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم
ومن يظلل الله فماله من هاد
الله نور السموات والارض
وان تصبهم سيئة بما قدمت ايديهم اذا هم يقنطون
ولا تقربوا الصلاة وانتم سكارى
واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله
والسلام على يوم ولدت
ونادى نوح ابنه وكان في معزل يبني اركب معنا

انتظر اجابتك والله يعطيك العافية

الجمل الملونة لها محل من الإعراب حاولي التعرف إلى محلها.

مريم ام محمود
12-06-2006, 03:42 PM
قالى تعالى

وقيل بعدا للقوم الظالمين لانها بعد مقول القول
ان ينصركم الله فلا غالب لكم لانها مقترنة بالفاء
وانه لقسم لو تعلمون عظيم ليس لها محل من الاعراب لوجود القسم
فأوحينا اليه ان اصنع الفلك مقترنة ب ان
انه يعلم الجهر ومايخفى
قال اني عبدالله مقول القول
وجاءو اباهم عشاء يبكون لانها صفة
واذا بدلنا اية مكان اية والله اعلم بما ينزل قالوا انما انت مفتر
قال فالحق اقول لاملأن جهنم منك وممن تبعك بعد مقول القول
اذا جاء نصر الله والفتح لانها مقترنة ب ادا
خلق السموات والارض بالحق تعالى عما يشركون
هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم
ومن يظلل الله فماله من هاد
الله نور السموات والارض
وان تصبهم سيئة بما قدمت ايديهم اذا هم يقنطون مقترنة ب ادا
ولا تقربوا الصلاة وانتم سكارى لانها حال
واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله
والسلام على يوم ولدت مضاف اليه
ونادى نوح ابنه وكان في معزل يبني اركب معنا


انتظر ردك