المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : "قال قال".. ما تخريج التوالي؟



فريد البيدق
20-06-2006, 04:38 PM
توالي "قال" أمر شائع في الأحاديث، وقد نقلت هنا أثرين من مصنف ابن أبي شيبة ليكونا محل النقاش حول هذه المسألة
من حيث الصحة وعدمها، والتفسير، وكيفية الترقيم.

(1)

حَدَّثَنَا ابْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ أَبِي هِلَالٍ ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ قَالَ: قَالَ: مَا زَادَ فَبِالْحِسَابِ.

(2 ) حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ عَوَّامٍ عَنْ سُفْيَانَ بْنِ حُسَيْنٍ ، عَنْ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ: قَالَ: كَتَبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كِتَابَ الصَّدَقَةِ، فَقَرَنَهُ بِسَيْفِهِ (أَوْ قَالَ: بِوَصِيَّتِهِ) وَلَمْ يُخْرِجْهُ إِلَى عُمَّالِهِ حَتَّى قُبِضَ. ثُمَّ عَمِلَ بِهِ أَبُو بَكْرٍ حَتَّى هَلَكَ، وَعَمِلَ بِهِ عُمَرُ فِي صَدَقَةِ الْغَنَمِ « فِي كُلِّ أَرْبَعِينَ شَاةً شَاةٌ إِلَى عِشْرِينَ وَمِائَةٍ، فَإِِنْ زَادَتْ فَشَاتَانِ إِلَى مِائَتَيْنِ، فَإِِنْ زَادَتْ فَثَلَاثٌ إِلَى ثَلَاثِمِائَةٍ، فَإِِنْ زَادَتْ فَفِي كُلِّ مِائَةِ شَاةٍ شَاةٌ لَيْسَ فِيهَا شَيْءٌ حَتَّى تَبْلُغَ الْمِائَةَ. وَلَا يُفَرَّقُ بَيْنَ مُجْتَمِعٍ وَلَا يُجْمَعُ بَيْنَ مُفْتَرِقٍ، وَمَا كَانَ مِنْ خَلِيطَيْنِ فَإِِنَّهُمَا يَتَرَاجَعَانِ بِالسَّوِيَّةِ

نور صبري
20-06-2006, 05:32 PM
السلام عليكم
(1)

حَدَّثَنَا ابْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ أَبِي هِلَالٍ ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ قَالَ: قَالَ: مَا زَادَ فَبِالْحِسَابِ.
أعتقد أن قال الأولى تعود الى ابن مهدي، أي:حدثنا ابن مهدي عن أبي هلال عن قتادة عن عمر بن عبد العزيز قال ابن مهدي :قال عمر بن عبد العزيز.فقال الثانية تعود الى عمر رضي الله عنه.
كذلك في هذا الحديث:

(2 ) حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ عَوَّامٍ عَنْ سُفْيَانَ بْنِ حُسَيْنٍ ، عَنْ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ: قَالَ: كَتَبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
قال عبّاد بن عوام .....قال ابن عمر رضي الله عنهما.
والله اعلم.

كرم مبارك
20-06-2006, 05:43 PM
يرجى الانتباه إلى همزة ابن المهدي
ولكم تحياتي

خالد بن حميد
20-06-2006, 06:03 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ما بعد القول الثاني في محل نصب مقول القول , أو مفعولاً به للقول الثاني . والقول الثاني ومابعده في محل نصب للقول الأول.
أرجو التصحيح .

عنقود الزواهر
20-06-2006, 09:29 PM
التقدير في: "عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ قَالَ: قَالَ"، هو: عن قتادة أنه قال عن عمر بن عبد العزيز، أنه قال: مَا زَادَ فَبِالْحِسَابِ.
فالقائل الأول هو قتادة، والثاني: عمر. فجملة: " قال عمر" هي مقول القول الأول، وجملة" ما زاد فبالحساب"، هي مقول القول الثاني.
وابن مهدي، هو عبد الرحمن، إمام الجرح والتعديل في عصره، وتلميذ الثوري.
ويجري هذا التقدير في النص الثاني.
وبعض المحدثين قد يحذف أحد اللفظين، ولذا قال النووي: " فإنهم يحذفون أحدهما خطا، فليلفظ بهما القارئ".

فريد البيدق
25-06-2006, 01:38 PM
هذه نصوص جديدة من مصنف ابن أبي شيبة، وسأعود للنقاش إن شاء الله تعالى بعد ما يحتمل من تعليقات عليها.
(1)
حَدَّثَنَا ابْنُ عَيَّاشٍ عَنْ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنْ الشَّعْبِيِّ قَالَ فِي الرَّجُلِ يَمُرُّ بِالْعَاشِرِ فَيَأْخُذُ مِنْهُ قَالَ: يَحْتَسِبُ مَا أَخَذُوا مِنْهُ مِنْ زَكَاةِ مَالِهِ.
(2)

حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ عَنْ ابْنِ جُرَيْجٍ ، عَنْ عَطَاءٍ قَالَ: إِنْ كَانَ مُكَاتَبًا فَطَرَحَ عَنْ نَفْسِهِ فَقَالَ: كَفَى نَفْسَهُ، وَإِِنْ لَمْ يَطْرَحْ عَنْ نَفْسِهِ أَدَّى عَنْهُ سَيِّدُهُ.
(3)

حَدَّثَنَا عَبْدُ الْأَعْلَى عَنْ مَعْمَرٍ ، عَنْ الزُّهْرِيِّ أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ: إِذَا كَانَ لِرَجُلٍ عِشْرِينَ شَاةً وَلِرَجُلٍ عِشْرِينَ شَاةً، وَرَاعِيهِمَا وَاحِدٌ، وَيَسْرَحَانِ مَعًا وَيُرَدَّانِ مَعًا قَالَ: فِيهَا الزَّكَاةُ .
(4)
حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ عَنْ مَنْصُورٍ ، عَنْ الْحَسَنِ قَالَ: كَانَ يَقُولُ فِي الْمَيِّتِ إِذَا خَرَجَ مِنْهُ الشَّيْءُ بَعْدَ غُسْلِهِ قَالَ: يُغْسَلُ مَا خَرَجَ مِنْهُ. قَالَ: وَكَانَ ابْنُ سِيرِينَ يَقُولُ: يُعَادُ عَلَيْهِ الْغُسْلُ.
(5)
حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ عَنْ أَشْعَثَ ، عَنْ الْحَسَنِ قَالَ: إِذَا مَاتَ الْجُنُبُ قَالَ: يُغَسَّلُ غُسْلًا لِجَنَابَتِهِ وَيُغَسَّلُ غُسْلَ الْمَيِّتِ وَكَذَلِكَ قَوْلُهُ فِي الْحَائِضِ إِذَا طَهُرَتْ ثُمَّ مَاتَتْ قَبْلَ أَنْ تُغَسَّلَ .

وارش بن ريطة
25-06-2006, 04:29 PM
توالي "قال" أمر شائع في الأحاديث، وقد نقلت هنا أثرين من مصنف ابن أبي شيبة ليكونا محل النقاش حول هذه المسألة
من حيث الصحة وعدمها، والتفسير، وكيفية الترقيم.
(1)حَدَّثَنَا ابْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ أَبِي هِلَالٍ ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ قَالَ: قَالَ: مَا زَادَ فَبِالْحِسَابِ.
(2 ) حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ عَوَّامٍ عَنْ سُفْيَانَ بْنِ حُسَيْنٍ ، عَنْ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ سَالِمٍ ، عَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ: قَالَ: كَتَبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كِتَابَ الصَّدَقَةِ،
ما رواه السيد البيدق في الحديثين السابقين لا يصح فيه توالي (قال قال) بهذه الطريقة بدليل :
1) قدر السيد نور صبري (قال ابن مهدي :قال عمر بن عبد العزيز.فقال الثانية تعود الى عمر رضي الله عنه.) وقدر في الحديث الثاني : ( قال عبّاد بن عوام .....قال ابن عمر رضي الله عنهما. ) فقدر لكل فعل فاعلا محذوفا هو أحد الرواة .. والحق أن فاعل قال الأولى هو ما قبلها ، وفاعل قال الثانية لا يمكن الوصول إليه إلا بمعرفة الرواية كاملة ، فهذه الرواية بهذا الشكل غير سليمة أبدا ؛ إذ إن الفاعل في الرواية الأولى قد يكون ابن مهدي أو أبا هلال أو قتادة ، وفي الثانية : عباد أو سفيان أو الزهري أو سالم .ولا توجد قرينة .
1)لقد أورد البيدق أخيرا روايات كثيرة لم تتوال فيها قال قال بهذه الطريقة ، وأكتفي منها بمثال واحد :((حَدَّثَنَا ابْنُ عَيَّاشٍ عَنْ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنْ الشَّعْبِيِّ قَالَ فِي الرَّجُلِ يَمُرُّ بِالْعَاشِرِ فَيَأْخُذُ مِنْهُ قَالَ: يَحْتَسِبُ مَا أَخَذُوا مِنْهُ مِنْ زَكَاةِ مَالِهِ. ))والرواية بهذا الشكل سليمة وهي تختلف عن نقوله الأولى ، وفاعل قال في هذه النقول الأخيرة ، فاعل قال الثانية هو فاعل قال الأولى ، وكأن قال الثانية توكيد لفظي للأولى ، وكأنه لما طال ما بين الفعل ومفعوله كرر الفعل للتذكير به ، والدليل أنه يمكن حف قال الثانية دون إخلال بالمعنى . وهو أسلوب فصيح أولا ومعمول به لدى الرواة ثانيا ، أما ( قال: قال: ) فلا أحد يقول بذلك ، إلا في مثل ( حدثنا أبو هريرة قال: قال رسول الله ... ) ففاعل قال الأولى هو أبو هريرة وفاعل الثانية هو الرسول صلى الله عليه وسلم ، وهذه تختلف عن (قال: قال: ) التي أوردها السيد فريد في مداخلته الأولى .
فالسيد فريد ـ فيما أعتقد ـ يسأل عن عبارة غير سليمة ، ومن يرها(يراها) سليمة فلن يكون جوابه عليها سليما .
أرجو من السيد عنقود الزواهر أن يتتبع هذه النقول ليرى إن كانت كاملة أو مخترمة . وأن يورد لنا الرواية السليمة أو يوثق هذه الرواية وشكرا .

فريد البيدق
26-06-2006, 01:08 PM
الكريم "نور"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
ومادام القائل معين معروف فلماذا تذكر الأعلام ثم تذكر "قال" متتالية؟
... دام نقاشك المثري!!

فريد البيدق
26-06-2006, 01:09 PM
الكريم "الربيع"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
في أي نص؟
... دام انتباهك!!

فريد البيدق
26-06-2006, 01:12 PM
الكريم "أبو طارق"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
لا أظن ذلك أخر الحبيب!!
... دام إثراؤك!!

فريد البيدق
26-06-2006, 01:14 PM
الكريم "عنقود الزوارهر"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
ولماذا هذه الطريقة التي تستدعي كل هذا التقدير؟
... دامت إفاداتك!!

فريد البيدق
26-06-2006, 01:16 PM
الكريم "وارش"؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،
أضفت وأثريت؛ فجوزيت!!

عنقود الزواهر
27-06-2006, 09:23 AM
الأخ فريد، ألم تتأمل الجواب، وتستحضر ما عرف عن العرب من الاختصار والتقديم والتأخير!!!

وارش بن ريطة
30-06-2006, 09:00 PM
الحقيقة أن إجابات الأخ فريد لنا هي إجابات معلم لزهور الحضانة . أفنجيبه لنحظى منه بقوله :(... دامت إفاداتك!!أضفت وأثريت؛ فجوزيت!!دام إثراؤك!!دام انتباهك!! دام نقاشك المثري!!) أهذا ما يستحقه كل طفل منا من معلمه؟. الحياء الحياء !!.