المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : اُدلوا بدلوكم يا محبي النحو في " تعالَ "



الهمام100
26-06-2006, 06:09 PM
قد اختلف النحاة في الفعل " تعالَ " أهو فعل أمرٍ ؟ أم هو اسم فعل أمر ؟
وأذهبُ مع من يرى من النحاة المحدثين أنه فعل أمر بدلالة قبوله للضمائر ؛ فنقول : أنت تعالَ ، أنت تعالَيْ ،أنتما تعالا ، أنتم تعالوا...
فما رأي معاشر النحاة في الفصيح ؟ وما رأي محبي النحو وعشاق اللغة ..زيدونا مما فتح عليكم العلام الخبير وتقبلوا تحياتي...........

د . مسعد محمد زياد
27-06-2006, 09:28 AM
قد اختلف النحاة في الفعل " تعالَ " أهو فعل أمرٍ ؟ أم هو اسم فعل أمر ؟
وأذهبُ مع من يرى من النحاة المحدثين أنه فعل أمر بدلالة قبوله للضمائر ؛ فنقول : أنت تعالَ ، أنت تعالَيْ ،أنتما تعالا ، أنتم تعالوا...
فما رأي معاشر النحاة في الفصيح ؟ وما رأي محبي النحو وعشاق اللغة ..زيدونا مما فتح عليكم العلام الخبير وتقبلوا تحياتي...........

مرحبا بأخي الهمام 100
السلام عليكم وتحية طيبة

تعال :
فعل أمر جامد مبني على الفتح بمعنى ( أقبل ) ، وقد يبنى على الكسر ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوباً تقديره أنت ، نحو : تعال لتشاركنا في الحفل .
وتلحقه ياء المخاطبة فنقل : تعالَي .
ومنه قول أبي فراس :
أيا جاراتا ما أنصف الدهر بيننا تعالي أقاسمك الهموم تعالي
كما تلحقه واو الجماعة فنقول : تعالوا .
ومنه قوله تعالى ( وإذا قيل لهم تعالوا يستغفر لكم رسول الله )(1) .
من قاموس النحو للدكتور / مسعد زياد
يشرفنا مروركم بموقعنا للغة العربية على الرابط التالي :
www.drmosad.com

الهمام100
27-06-2006, 01:18 PM
تحياتي الحارة لأخي د. مسعد على تفضله بالرد على استفسار سابق
والحق أن قوله " فعل جامد " كلام جميل مقنع.. ولكني أراه فعلا رباعياً ، وقد نظرت في بعض الكتب فوجدت بعض المحدثين يعدون " تعال " كلمة ، ولا يعترفون أنها فعل ، على الرغم من رائحة الفعلية المستكنة فيها ،،، وحالها ك " هات " و " هلمّ " وإن كان البعض يرى في الأخيرة اسم فعل...
وحيا الله غزة هاشم......وأهلها الطيبون....

أبو ذكرى
27-06-2006, 04:18 PM
قال الأزهري: تقول العرب في النداء للرجل: تعالَ بفتح اللام، وللاثنين:

تعالَيَا، وللرجال: تعالَوْا، وللمرأة تعالَيْ وللنساء تَعَالَيْن كلها بفتح اللام ولا يقال:

تَعَالَيتُ بهذا المبنى ولا ينهى عنه.

د.بهاء الدين عبد الرحمن
27-06-2006, 08:52 PM
السلام عليكم
على ما ذكره الأستاذ أبو ذكرى نقلا عن التهذيب يجب أن يكون (تعال) فعل أمر مبنيا على حذف حرف العلة وهي الألف التي أصلها واو لأنها من العلو، وقد رجعتْ هذه الألف إلى أصلها في التثنية ثم قلبت ياء لوقوعها طرفا خامسة فأصل تعاليا: تعالَوَا، كما تقول في الأمر في خطاب الاثنين: تراضيا، وأصلها: تراضوا، من الرضوان،قلبت الواو ياء، فأصل: تعالَ: تعالى، ولكن الأمر يبنى على حذف حرف العلة فيقال: تعالَ، فهو ليس مبنيا على الفتح كما ذكر الدكتور مسعد.

مع التحية الطيبة.

ماجد غازي
28-06-2006, 01:18 AM
تعالَ فعل أمر على الصحيح لقبوله ياء المخاطبة ودلالته على الطلب بصيغته تقول : تعال يا زيد وتعالي يا هند وتعاليا يا زيدان ويا هندان وتعالوا يا رجال وتعالين يا هندات وكل ذلك بفتح اللام ولذلك المحققون على تلحين أبي فراس في قوله : تعالي أقاسمك الهموم تعالي ، بكسر اللام ، وقد ذهب الزمخشري إلى أن ( تعال ) اسم فعل والصواب الأول كما تقدم . تحيات : ماجد الزعبي أبو جرير

علي المعشي
28-06-2006, 05:42 AM
أوافق أخي الأغر فيما ذهب إليه من البناء على حذف حرف العلة ..
إذ لو كانت اللام في (تعالَ) هي لام الفعل لترتب على ذلك أمورمنها:
1ـ بناء الفعل على السكون وحذف الألف (تعلْ)
2ـ ضم اللام عند الإسناد إلى واو الجماعة (تعالُوا)
3ـ عدم عودة الياء في حال الإسناد إلى ألف الاثنين (تعالا)
4ـ كسر اللام عند الإسناد إلى ياء المخاطبة (تعالِي)
ولكن شيئا من ذلك لم يحدث، ما يدل على أن الفعل ناقص، وحذف حرف العلة للبناء ..
تحياتي.

الهمام100
28-06-2006, 02:03 PM
شكراً لجميع الأخوة على هذا التفصيل ،وبورك فيكم ، وبما أن الأمر استقر على أن " تعال " فعل أمر ، فهو دون شك مبني ؛ إذ لا يوجد فعل أمر معرب ، أما " تعاليا " فأعتقد أننا نستعملها للمثنى المؤنث ،بينما للمذكر : تعالا ، وعليه تكون الألف ثابتة ، ولا سبيل لردها لأنه فعل جامد كما ذكر أخي مسعد..
وجزاكم الله خيراً

د.بهاء الدين عبد الرحمن
28-06-2006, 02:56 PM
أما " تعاليا " فأعتقد أننا نستعملها للمثنى المؤنث ،بينما للمذكر : تعالا ، وعليه تكون الألف ثابتة ، ولا سبيل لردها لأنه فعل جامد كما ذكر أخي مسعد..


أخي الهمام
ماذا تقول إذا أمرت مخاطبين اثنين بالكتابة؟ ألا تقول: اكتبا، فإذا أمرت اثنتين ألا تقول أيضا: اكتبا؟
أمر المثنى أيها الهمام يأتي بصيغة واحدة للمؤنث والمذكر، ولو كان الأمر كما تقول أنت لقلنا للمثنى المؤنت: اكتبيا، ولا أحد يقول ذلك، وعلى هذا فلا يقال للمثنى المذكر: تعالا وللمثنى المؤنث: تعاليا، وإنما يقال للمثنى المذكر والمؤنث: تعاليا، والتفصيل كالآتي:
تعال: للمخاطب المذكر: فعل أمر مبني على حذف حرف العلة.
تعالي: للمخاطبة: فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بياء المخاطبة .
تعاليا: للمخاطبين والمخاطبتين: فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بألف الاثنين.
تعالوا: للمخاطبينَ: فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بواو الجماعة.
تعالين: للمخاطبات: فعل أمر مبني على السكون لاتصاله بنون النسوة.

مع التحية الطيبة.

الهمام100
29-06-2006, 12:35 PM
تحية لك أيها الأغر على هذه اللفتة الرائعة ، على الرغم من اني أعلم ما قلته غير أني وجدت وكأن الأمر يختلف في " تعالا و وتعاليا " إذ شعرت أن السمع يمجها حين تأتي للمذكر مع كونها جائزة ، أما تعالا فهي أخف وأكثر قبولاً للمذكر والمؤنث ..
وجزاك الله كل خير

عمرو عثمان
10-08-2007, 12:28 AM
أخوكم مع من يرى أنه فعل أمرمبنى على حذف حرف العلة ،فضلاً عن قبوله للضمائر المخاطبة والله تعالى _ بالياء _ أعلى وأعلم!

سليلة النيل
19-11-2007, 07:33 AM
...
وحيا الله غزة هاشم......وأهلها الطيبون....

وحيا اللهُ غزةَ هاشم، وأهلَها الطيبين

محمد الشافعي
24-01-2008, 10:02 PM
هو والله أعلم فعل أمر لأنه يقبل علامات الفعل.؛لكن أضيف أن هناك أسماء أفعال تقبل علامات الفعل مثل(هلم)فنقول:هلما-هلمي- هلموا
والله أعلم