المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعرب ماتحته خط



الهاوي2005
13-07-2006, 01:00 PM
الحمد لله حمدا كثيرا
اسعد امرأة في الأرض
اشد قوة بين الرجال

هيثم محمد
13-07-2006, 01:22 PM
حمداً : مفعول مطلق منصوب بالفتحة
امرأة : مضاف إليه مجرور بالكسرة
قوة : تمييز منصوب بالفتحة

الهاوي2005
13-07-2006, 02:13 PM
مالفرق بارك الله فيك بين اعراب امرأة وقوة

فادي دخان
13-07-2006, 05:35 PM
كلاهما وضح و فسر الاسم المبهم الذي قبله. فالمضاف إليه و التمييز لهما هذه الخاصية المشتركة

بيان محمد
13-07-2006, 06:30 PM
السلام عليكم
لو سمحتم لي بالمشاركة ، أقول :
يبدو لي أن الفرق يكمن في الاستعمال ، فإذا كان ما بعد اسم التفضيل من جنس ما قبله ، أُعرب الاسم حينها مضافاً إليه ، تقول : هندٌ أسعدُ امرأةٍ ، فـ (امرأة) من جنس (هند) أو بالعكس .
وإذا لم يكن ما بعد اسم التفضيل من جنس ما قبله ، أُعرب الاسم حينئذٍ : تمييزاً، تقول : (زيدٌ أشدُّ قوةً بين الرجال) ، فـ (قوة) ليست من جنس (زيد) ، فكان حكمه النصب على التمييز ، والله أعلم .

دعاء مجدي محمد البخ
13-07-2006, 08:00 PM
الحمد لله حمدا كثيرا
اسعد امرأة في الأرض
اشد قوة بين الرجال
::: حمدا:مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة \\ امرأة:مضاف اليه مجرور و علامة جره الكسرة \\\ قوة:تمييز منصوب و علامة نصبه الفتحة

الهاوي2005
14-07-2006, 03:59 AM
شكرا لكم جميعا وخاصة بيان محمد الذي بين لي الغموض بين المضاف اليه والتمييز.

خالد مغربي
14-07-2006, 04:37 AM
يعلم الله أني في تمام السعادة حيث نكون في هذا المنتدى الرائع يشد بعضنا بعضا وخالص الود يكتنف أناملنا المتواضعة وترنم البهجة يزيح عوامل ( الأنا ) ليكون للأخر تموضعا ولو في البسيط من المقام

أحمد الله على نعمه 000 وأسأله أن يزيد أخوتي هنا في المنتدى تألقا نحو الإرتقاء بالعربية الجميلة 000
ولي تعليق بسيط على رد ( بيان محمد ) حيث أورد أن هند اسم جنس لأمرأة
وأرى أن العكس هو الصحيح فإمرأة هو اسم الجنس لهند
بارك الله في الجميع

أخوكم : مغربي
k-magraby@hotmail.com

علي المعشي
14-07-2006, 05:33 AM
ولي تعليق بسيط على رد ( بيان محمد ) حيث أورد أن هند اسم جنس لأمرأة
وأرى أن العكس هو الصحيح فإمرأة هو اسم الجنس لهند
بارك الله في الجميع

أخوكم : مغربي
k-magraby@hotmail.com
مرحبا أخي مغربي
أعتقد أن ما يفهم من عبارة بيان:

فـ (امرأة) من جنس (هند) أو بالعكس .
إنما هو أن يكون ما قبل أفعل التفضيل وما بعدها من جنس واحد بصرف النظر عن أصل الجنس وما هو من أفراده، وتؤكد ذلك (أو بالعكس) لأن قاعدة إضافة اسم التفضيل إلى ما بعده أساسها اتحاد ما قبل التفضيل وما بعده في الجنس فحسب.
فائدة:
هناك ضابط للتأكد من اتحاد الجنس، وهو أن نذكرالمفضل (ما قبل أفعل التفضيل) ونضع كلمة (بعض) مكان أفعل التفضيل، ثم نأتي بالمفضل عليه(ما بعد أفعل التفضيل) ولكن بصيغة الجمع، فإن استقام المعنى كانت الإضافة، وإن لم يستقم كان النصب على التمييز(ولا أقصد استقامة المعنى الأصلي للتفضيل وإنما الإفادة وحسب) فمثلا:
هند بعض النساء (جملة صحيحة)
لكن: زيد بعض القوى (جملة فاسدة)
وعليه تكون الإضافة في الأولى والتمييز في الثانية.
ولكم تحياتي وودي.

بيان محمد
14-07-2006, 09:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخي علي المعشي على توضيح المقصود الذي أردتُ ، وزادك الله علماً وفضلاً على هذا التوضيح الجميل ، وهذا الأسلوب التعليمي الأصيل .

الهاوي2005
15-07-2006, 09:57 AM
يصرعن ذا اللب حتى لاحراك به *** وهن أضعف خلق الله أركانا
وهنا خلق ، هل هي مضاف اليه ام تمييز؟ وهل هي من جنس "هن" بارك الله فيكم؟

بيان محمد
15-07-2006, 08:43 PM
السلام عليكم
أخي الهاوي لا شك في أنّ النساء جنس من الخلق، إلا إذا أنت تريد أن النساء خلق آخر فلا أدري.:D
ومع ذلك فهنّ أيضاً خلق . مع تحياتي:p

خالد مغربي
15-07-2006, 09:09 PM
أخي الكريم 000
أضعف : مضاف
خلق : مضاف إليه مجرور بالكسرة ، وليس تمييزا !!
إنسانَ هو التمييز المنصوب ، والألف للإطلاق
والله أعلم