المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : يا منْ بالدارِ، أنا لكمْ منَ الشاكرينَ! (سواءٌ ً) أجبتمْ أمْ لمْ تكونوا منَ المجيبينَ



الخنفشار !
15-07-2006, 02:48 AM
.. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

.. فَمَا قَوْلُكُمُ -رَحِمَكُمُ اللهُ- فِي ( سواء ) ؟ ..

.. أَفَتْحاً حِينَ الاِبْتِدَاءِ ؟ أَمْ ضَماًّ وَلا كَرَامَةَ ؟! ..

.. (( مُلاحَظَةٌ: أَخُوكُمْ مِنْ أَهْلِ الفَقْرِ وَالمَسْكَنَةِ وَأَنْتُمْ -إِنْ شَاءَ اللهُ- مِمَّنْ يُؤَدِّي زَكَاةَ عِلْمِهِ )) ..

.. نَنْتَظِرُ الجَوَابَ مِنَ الكِرَامِ، وَالسَّلامُ الخِتَامُ ..

.. فَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهِ ..

خالد مغربي
15-07-2006, 08:17 AM
.. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

.. فَمَا قَوْلُكُمُ -رَحِمَكُمُ اللهُ- فِي ( سواء ) ؟ ..

.. أَفَتْحاً حِينَ الاِبْتِدَاءِ ؟ أَمْ ضَماًّ وَلا كَرَامَةَ ؟! ..



.. (( مُلاحَظَةٌ: أَخُوكُمْ مِنْ أَهْلِ الفَقْرِ وَالمَسْكَنَةِ وَأَنْتُمْ -إِنْ شَاءَ اللهُ- مِمَّنْ يُؤَدِّي زَكَاةَ عِلْمِهِ )) ..

.. نَنْتَظِرُ الجَوَابَ مِنَ الكِرَامِ، وَالسَّلامُ الخِتَامُ ..

.. فَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهِ ..

أخي 000بارك الله فيك 00
هو بالضم على أنه خبر مقدم لمبتدأ محذوف تقديره ( هو سواءٌ )
والله أعلم ، وبالله التوفيق
أخوك : مغربي

بيان محمد
15-07-2006, 11:19 AM
السلام عليكم
اسمح لي أخي مغربي أن أزيد ـ بارك الله فيك ـ ..
قال العكبري ـ تعليقاً على قوله تعالى : {إنّ الذينَ كفروا سواءٌ عليهم أأنذرتَهم أم لم تُنذِرهم لا يؤمنون} ـ : ((سواء عليهم رفع بالابتداء، وأأنذرتهم أم لم تنذرهم جملة في موضع الفاعل وسدت هذه الجملة مسد الخبر، والتقدير: يستوي عندهم الانذارُ وتركُه وهو كلام محمول على المعنى، ويجوز أن تكون هذه الجملة في موضع مبتدأ وسواء خبر مقدم والجملة على القولين خبر (إنّ)، ولا يؤمنون لا موضع له على هذا ويجوز أن يكون سواء خبر (إنّ) وما بعده معمول له، ويجوز أن يكون لا يؤمنون خبر (إنّ) وسواء عليهم وما بعده معترض بينهما، ويجوز أن يكون خبراً بعد خبر، وسواء مصدر واقع موقع اسم الفاعل وهو مستوٍ، ومستو يعمل عمل يستوي ومن أجل أنه مصدر لا يثنى ولا يجمع، والهمزة في سواء مبدلة من ياء لأن باب طويت وشويت أكثر من باب قوة وحوة فحمل على الاكثر)).
تحياتي للجميع .

الخنفشار !
15-07-2006, 11:29 AM
.. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

.. جُزِيتَ جَزِيلَ الخَيْرِ أَخَانَا المَغْرِبِيّ ..

.. شُكْراً عَلَى الجَوَابِ، وَلَكِنْ مَا زَالَ فِي القَلْبِ شَيْءٌ ..

.. فَهَلاَّ أَوْرَدَ أَحَدُ الإِخْوَةِ شَوَاهِدَ عَلَى ذَلِكَ مِنْ مَقُولِ العَرَبِ، وَهَلاَّ بَيَّنَ المَسْأَلَةِ بَيَاناً شَامِلاً وَلاَ أَنْسَاكَ أَخِي المَغْرِبِيّ أيضاً ..

.. وهل ترفعُ في كل الأحوال أم في المسألة تفصيل ؟ ..

.. وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

الخنفشار !
15-07-2006, 12:22 PM
.. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

.. جزاك الله خيراً (أختي/أخي؟)/ بيان ..

.. أفدتنا أفادك الله ..

.. وما زلت آمل بعظيم كرم بقية الإخوة ..

أبومصعب
21-07-2006, 08:57 PM
بارك الله في الجميع، والصواب ما قاله الأخ الكريم مغربي، واستشهد له الأخ بيان، فـ(سواء) بالرفع قولا واحدا إذا أتبعت بهمز التسوية _والتي سقطت منك سهوا في قولك "يا منْ بالدارِ، أنا لكمْ منَ الشاكرينَ! (سواءٌ ً) أجبتمْ أمْ لمْ تكونوا منَ المجيبينَ "_ و (أم) التسوية، والقياس يجيز فيها غير ذلك. والله أعلم

الخنفشار !
22-07-2006, 11:48 AM
.. السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

.. جَزَاكَ اللهُ خَيْراً أَخِي أَبَا مُصْعَبٍ ..

.. شُكْراً لِتَنْبِيهِكَ عَلَى الهَمْزَةِ ..

.. أَفَادَتْنِي الرُّدُودُ كَثِيراً ..

.. وَلَكِنْ هَلاَّ أَبِنْتَ عَنْ مَقْصُودِكَ بِهَذِهِ العِبَارَةِ:


والقياس يجيز فيها غير ذلك

.. وَاُعْذُرْ لأَخِيكَ بُطْءَ فَهْمِهِ ..

.. وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ ..

الخنفشار !
23-07-2006, 12:18 PM
..:. تَذْكِيراً .:..

أبومصعب
23-07-2006, 02:20 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وأنت أخي الكريم جزاك الله خيرا الجزاء، وقصدي بقولي (والقياس يجيز فيها غير ذلك)، أي يجوز في القياس أن يعمل فيها ما قبلها، فتكون منصوبة على المفعولية (أي حالا أو مفعولا به ...)، والله أعلم.

الخنفشار !
25-07-2006, 03:44 AM
جزاك الله خيراً أخي أبا مصعب ..

شكراً على التبيين ..