المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من قواعد اللغـــــة



الشعاع
02-03-2003, 04:15 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


يسعدني أن أشارك في هذا القسم الرائع وكأول المشاركين وأن أخص هذا المنتدى بجملة من اختياراتي :

فعلى بركة الله .

القاعدة الأولى :
خصائصُ الاسمِ دونَ الفعلِ والحرفِ:
الجرُّ، والإضافةُ ، والنداءُ، والترخيمُ، والندبةُ،والاستغاثةُ،والتصغيرُ، والنسبُ،والفاعليةُ والمفعوليةُ،وتعريفُ اللامِ،والعلميَّة،والإضمار، والإبهام، والتكسير ، والتنكير،والتذكير، والتأنيث، والتثنية ، والجمع، وأصالة الإعراب ، والنعت ،ورؤية مسمَّاه بالعين،وظرفية المكان ، وظرفية الزمان، والمصدريَّةُ، والتعجب منه ، والتنوين ،والتركيب ، والعدل ، والتمييز .

القاعدة الثانية :
خصائص الفعل دون الاسم والحرف:
الجزم ، والتصرف ، والدلالة بصيغته على الماضي والحال أو المستقبل ، وأصالة الطلب ، وقد والسين وسوف ، والضمير المرفوع المتصل نحو قمت ، ونونا التوكيد، ونون الوقاية.

القاعدة الثالثة :
خصائص الحرف دون الاسم والفعل:
أصالة عمل الجزم ، ونصب الأفعال ،والعطف ، والربط نحو مررت بزيد ، والغاية والزيادة ،وقلب معنى الكلام ، والنَّقْل ، والتَّحضيض نحو هلاّ .




القاعدة الرابعة :
الجمل والظروف متى وقعت بعد النكرات كانت صفات ،وبعد المعارف كانت أحوالاً ـ هذا فيما إذا وقعت الجملة الخبرية أو الظرف بعد نكرة محضة أو معرفة محضة ـ نحو مررت برجل أبوه قائمٌ ، والتقدير قائمٍ أبوه فالجملة هنا صفة للرجل .
أما قولك مررت بزيدٍ يضحك أبوه ، فالتقدير ضاحكاً أبوه ، وبالتالي فإن الجملة هنا حال من المعرفة (زيد) ....

القاعدة الخامسة :
متى كان المبتدأ نكرةً وخبره ظرف أو مجرور وجب تقديم الخبر ؛ نحو عليك وقارٌ، أمامك سعادةٌ ،إلا في الدعاء نحو سلامٌ عليك.

القاعدة السادسة :
متى كان خبر المبتدأ استفهاماً نحو : كيف زيد ؟، ومتى السفر؟ وجب تقديم الخبر.

القاعدة السابعة :
متى استوى المبتدأ وخبره في التنكير ؛ نحو خير من زيد رجل صالح ،
أو في التعريف ؛ نحو : أخوك زيدٌ ، فالمتقدم المبتدأ ، والمتأخر خبره ، ومتى اختلفا فيهما فالمعرفة هي المبتدأ والنكرة الخبر؛ نحو: قائمٌ زيد ، أو زيد قائم ، ففي كلتا الجملتين (زيد) هو المبتدأ .

القاعدة الثامنة :
" كيفَ " لها ثلاثة أحوال :
ـ تكون في موضع رفع ، إن كان ما بعدها مبتدأ فهي خبره ، نحو : كيف زيدٌ؟
ـ وفي موضع نصب على الحال إن كان السؤال عن هيئة فاعلِ فعلٍ بعده ؛ نحو : كيف تسافر ؟ أي هل راكباً أو ماشياً ؟
ـ وفي موضع نصب على المصدر إذا كان السؤال عن هيئة الفعل ؛ نحو قوله تعالى { ألم ترَ كيف فعل ربك بأصحاب الفيل }
القاعدة التاسعة :
العلم لا يضاف ولا يدخله لام التعريف ، إلاّ أن تتخيل له مثالاً نحو زيدكم خير من زيدنا ، و العٌمَرُ القرشي خير من العُمَرِ التميميِّ ، ومتى ثني أو جمع وجب دخول ( أل ) عليه فنقول الزيدان ... ويمتنع أن نقول : هؤلاء زيدون.

القاعدة العاشرة :
"لا" لها عدة مواضع :
ـ تكون ناهية فتجزم .
ـ ونافية فلا تجزم .
ـ وزائدة مثل قوله تعالى { لا أقسم بهذا البلد }
ـ وفاصلة بين العامل ومعموله ؛ نحو : سافرت بلا زاد .
ـ وبمعنى إنَّ ؛ فتنصب المضاف والشبيه بالمضاف نحو : لا غلام رجل أفضل من غلامك ، و لا حافظاً للقرآن مثلك .
ـ وبمعنى ليس ؛ نحو قوله تعالى { لا فيها غولٌ }
والمتأمل في إعراب ( لا حول ولا قوة إلاّ بالله ) يدرك ذلك ، هذا والله أعلم ،،،،،
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


محبكم في الله الشعاع

أبو سارة
04-03-2003, 12:40 AM
اهلا وسهلا أخي الشعاع
في الحقيقة أحسنت وجزاك الله خيرا على ماقدمت ، ولدي وجهة نظر حبذا لو منحتها يسيرا من عظيم اهتمامك ومراعاتك0
قرأت مشاركتك أعلاه فوجدتها مماثلة لكتب المتون في عمقها وصعوبتها فكثير من محتواها يحتاج الى شرح وتفصيل وتمثيل حتى يستفيد طالب الفائدة ممن هو مثلي0
فأنت تقول:
خصائصُ الاسمِ دونَ الفعلِ والحرفِ:
الجرُّ، والإضافةُ ، والنداءُ، والترخيمُ، والندبةُ،والاستغاثةُ،والتصغيرُ، والنسبُ،والفاعليةُ والمفعوليةُ،وتعريفُ اللامِ،والعلميَّة،والإضمار، والإبهام، والتكسير ، والتنكير،والتذكير، والتأنيث، والتثنية ، والجمع، وأصالة الإعراب ، والنعت ،ورؤية مسمَّاه بالعين،وظرفية المكان ، وظرفية الزمان، والمصدريَّةُ، والتعجب منه ، والتنوين ،والتركيب ، والعدل ، والتمييز

ويقول صاحب الآجرومية :
علامات الاسم :-
الاسم يعرف بالخفض والتنوين ودخول الألف واللام وحروف الخفض وهي:من ، الى،وعن ،وعلى ، وفي ، ورب ، والباء ، والكاف ، واللام ، وحروف القسم وهي ، الواو والباء والتاء0
وفي الحقيقة كلامه مفهوم ولكن بنقصه الأمثلة ، وأما كلامك فبعضه غير مفهوم ويحتاج لشرح لغوي قبل التمثيل والتبسيط0
هذه كلمة ورأي دار في مخيلتي أثناء قراءة ماكتبته أعلاه ، ونحن بحاجة الى تقريب وتبسيط وتمثيل0
عندما تكون محصلة الطالب بسيطة مثلي فإنه لايستطيع الخوض في غمار الكتب المتخصصة لأنه سيمر بمصطلحات وألفاظ مبهة ستقف حاجزا بينه وبين مايريد فهمه ، وإن لم تكن أنت وأمثالك يا أستاذي العزيز من سيساعدنا ويقودنا الى الولوج لفهم تلك المبهمات! فمن سيقودنا؟؟
في الختام ، أرجو أن تنظر الى كلماتي ووجهة نظري هذه بعين الأستاذ العظيم الحليم ، وإن كنت ترى أني في مستوى سيتعبك ويحتاج منك لوقفات مطولة فلا أمانع بأن تضرب برأيي عرض الحائط وثق بأنني سأتقبل هذا بصدر رحب0
ولك تحياتي الخالصة

الشعاع
04-03-2003, 01:34 PM
أخي أبا سارة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد سررت بما كتبتَ أعلاه من إعجابك بالمشاركة ،
أما ما وصفتني به من كوني أستاذاً في اللغة فهذا أمل أطمح إليه ، ( ولكن كما يقولون الميل يبدأ بخطوة ) وأنا لازلت في هذه الخطوة الأولى . فالله المستعان .
وأعتقد أخي بل أجزم أنه من خلال مشاركاتك الفاعلة والمميزة أنك أسبق مني إلى ذلك اللقب بمسافات . وإنما أوردت استفهامك السابق لهدف قد عرفتُه وأعدك ببذل كل الجهد لتحقيقه .
واما قولك :
(( وإن كنت ترى أني في مستوى سيتعبك ويحتاج منك لوقفات مطولة فلا أمانع بأن تضرب برأيي عرض الحائط ))

فأقول لك : نعـــــــــم أنت في مستوى سيتعبني











حتى أصل إليه . ولكن كما ذكرت سأبذل الجهد المضاعف لذلك .
:) :p



أخوك الشعاع .

الشعاع
04-03-2003, 02:28 PM
النُّدْبَةُ :
النُّدْبة هي نداء المتفجَّع عليه أو المتوجَّع منه . وأداتها ( وا ) نحو : وا سيداه : ( وا : للنِّداء والنُّدبة . سيِّد : منادى مندوب ، نكرة مقصودة مبني على ضم مقدر على ( الدال ) منع من ظهوره الفتحة المناسبة للألف . الهاء : زائدة للسكت . والألف التي قبلها للندبة .)
وا حر قلباه : ( وا : أداة النداء والندبة . حرَّ : منادى منصوب لأنه مضاف . قلب : مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة . الألف : للندبة . الهاء : للسكت .

من أحكام الندبة : * لا يجوز حذف حرف النداء .
· لا يجوز حذف المندوب .
· وا زيداه ( زيد : متوجَّع عليه )
· وا مصيبتاه ( مصيبة : متوجَّع منه )
· لا يجوز أن يكون المندوب نكرة فلا نقول : وا رجلاً! .

من أوجه المندوب : وا يوسُفا ! ( ختم بألف زائدة )
وا يوسفُ . ( على حالته )
وا مصطفاه ( حذفت الألف الزائدة لا لتقائها كساكن مع ألف مصطفى .
وا عبد الملكاه ( لحقت الألف والهاء القسم الثاني من الاسم المركب عبد الملك )

الشعاع
04-03-2003, 02:42 PM
قال الناظم :
((ترخيماً احذف آخر المنادى * كيا سُعا فيمن دعا سعادا ))
الترخيم هو حذف آخر المنادى جوازا للتخفيف . يا سُعا : يا سُعادُ .
يا فاطم : يا فاطمةُ . يا صاح : يا صاحبُ .

يا صاح . يا : حرف النداء . صاح : منادى مبني على الضم المقدر على الحرف المحذوف .

الأحمر
04-03-2003, 10:03 PM
السلام عليكم
أخي العزيز ( الشعاع )
حبذا لو فصّلت الكلام حول لغة من ينتظر ومن لا ينتظر
وجزاك الله كل خير

أبو سارة
05-03-2003, 01:00 AM
أخي الكريم / الشعاع
أشكرك على حسن الإطراء الذي يدل على نبل أخلاقك ومهابة تواضعك
واسأل الله العظيم أن يوفقك لما يحبه ويرضاه وأن ينفعنا بعلمك وتواجدك معنا
وإذا كان الإناء ينضح بما فيه ، والكتاب يُقرأ من عنوانه ، فمعالم علمك بارزة في حسن اختيارك وجودة طرحك ،وما أنا الا طويلب علم بل أقل من ذلك 0
فبارك الله فيك ، ويسعدني أن أكون من متابعي موضوعك ومن مغترفي بحر علمك الزاخر0
والسلام

الشعاع
05-03-2003, 10:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

أولا: أحييك أخي الأخفش على تفضلك بالتعليق وأشكر لك مرورك الكريم .
ثانياً : أخي أباسارة ما ذكرتُه بالنسبة لك ليس إطراءً وإنما هو حقيقة .

ثالثاً : هناك إضافة بسيطة في جانب الترخيم قبل أن أنتقل إلى الإيضاح الذي يليه وهذه الإضافة تتمثل في أنه يصح بناء المنادى المرخم على حركة الحرف الأخير بعد الترخيم . نحو أفاطمُ مهلاً ..
فنقول : فاطم : منادى مبني على الضمة الظاهرة على حرف الميم .
ويصح : فاطم : منادى مبني على الضمة المقدرة على التاء المحذوفة .


الشعاع

الشعاع
05-03-2003, 11:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله

الاستغاثة : نداء شخص لإغاثة غيره .
يا لَزيدٍ للمظلوم : ( الياء للاستغاثة ، واللام لام الاستغاثة ، وزيدٍ مستغاث به ، و المظلوم مستغاثٌ له )

وعند إعراب المستغاث به في المثال السابق مثلاً نقول :
الياء : للنداء .
زيدٍ : مجرور لفظاً باللام منصوب محلا على النداء .

ذو العباءة
06-03-2003, 12:14 AM
السلام عليكم يا أهل الفصيح0
أدهشني كثيرا منتداكم الجاد هذا فجئت إليكم مسرعا مؤملا أن أعود من زياراتي لكم بزاد وافر و علم نافع و أنتم جميعا جديرون بالثناء العاطر و الدعاء الصادق أن يهبكم الله الإخلاص في العمل و الصدق في القول و ينفع بكم لغة القرآن 0
سؤالي هنا عن الترخيم
ما الغرض من الترخيم ؟ و هل نقول البتاء على الضم أو على الضمة ؟ و هل يقع الترخيم بغير نداء ؟
وفقنا الله جميعا لما يحبه و يرضاه 0

الشعاع
06-03-2003, 02:04 PM
حياك الله أخي ( ذو العباءة ) في منتدى يفخر بك وبأمثالك .

يسعدني أن أجيب على بعض أسئلتك على قدر معلوماتي المتواضعة .

بالنسبة للقول بالبناء على الضم أو البناء على الضمة فكلاهما صحيح .

وأما سؤالك هل يقع الترخيم بغير نداء . فأظنك تقصد بغير أداة نداء فأقول لك أنه يمكن حذف أداة النداء كما في النداء تماماً .

إخوتي لقد ذكر أخي الأخفش لغة من ينتظر ولغة من لا ينتظر فإليكم تعليقا بسيطا عنها :

يجوز في المرخم لغتان :
إحداهما : أن ينوي المحذوف منه ، وهي لغة من ينتظر الحرف
والثانية : ألا ينوى المحذوف وهي لغة من لا ينتظر الحرف.

فنقول على لغة من ينتظر:
( يا جعفَ - أي يا جعفر ، و يا حارِ - أي يا حارث.
ونقول على لغة من لا ينتظر :
( يا جعفُ - و- يا حارُ )

ذو العباءة
06-03-2003, 04:23 PM
السلام عليكم
شكرا للشعاع الساطع0
أذكر أن بعض أساتذنا يمنع أن نقول الناء على الضمة و يراه حطأ 0
و أريد أن أعرف هل الترخيم خاص بالنداء أي لا يقع إلا في باب النداء أم أنه يرد في غيره 0
وفق الله الجميع 0

الفراء
07-03-2003, 07:40 AM
أخي الأستاذ الكريم ( الشعاع ) حفظه الله السلام عليكم ...
شكراً على هذا الكم الهائل من الفوائد النحوية واسمح لي أخي الكريم بأن أجيب أخانا الفضل ( ذوالعباءة) :
يجوز ترخيم غير المنادى في ضرورة الشعر بشرطين :
1ـ أن يكون ذلك الاسم المراد ترخيمه صالحاً للنداء .
2ـ أن يكون إما زائداً على الثلاثة ، أو بتاء التأنيث .
قال سيبويه : ( ... وذلك لأن الترخيم يجوز في الشعر
في غير النداء ). الكتاب 2/247 .

الشعاع
07-03-2003, 07:16 PM
أخي الأستاذ العزيز الفراء

تحية طيبة شذاها المحبة في الله

أشكر لك تفضلك بالرد والمشاركة ونحن هنا في هذا المنتدى المبارك يكمل بعضنا البعض فجزاك الله خيرا .

وأعتذر لأخي ( ذو العباءة ) عن تأخري ولكن تمت الفائدة بحضور أخينا الفراء .

الأخطل
09-07-2003, 12:46 AM
أخي الشعاع
السلام عليكم

ماأعرفه أننا نقول : مبني على الضم وليس الضمة
كما نقول مبني على الفتح والكسر

لي سؤال بسيط :
هل للضرورة الشعر شروط ؟
مع العلم بأن هذا ماوجدتُه في ( أوضح المسالك ) تماما كما قال الفراء

ولكن من شروطه أن قال : أن يكون الاسم صالحا للنداء

فنجد أنه لضرورة الشعر نادى الشاعر ماكان مقترنا بأل التعريف من غير أن
يستعمل ( أيها ) وهو مايتنع نداؤه إلا بواسطة نحو :
عباس يالملك المتوج والذي ^^^ عرفت له بيت العلا عدنان


فهلا أزلت هذا اللبس أيها الشعاع !!!!!!!!


أخوك الأخطل..........................................

ربحي شكري محمد
12-08-2003, 08:52 PM
كل التقدير للشعاع على هذا البحث الرائع والمفيد.
بعد هذه الإفاضة والتحليل لا بدَّ من التساؤل كي تعمَّ الفائدة.
1-كيفَ نندب المركب الاسنادي ،مثل: "تأبّط شرا وشابَ قرناها ...."؟
2-هل يُندَب الضمير ؟
فنقول :وا هواه
أو وا إياكاه.
3-كيف تُندب الأسماء المنتهية بِ"ويه" كسيبويه ونفطويه ......
4-هل يُندب المضاف إلى ما فيه ياء على هذا النحو
نقول مثلاً في ندب زيدى "إضافة زيد إلى ياء المتكلم" وا زيديه؟
أم غير ذلك؟
هذه مجرد تساؤلات أتمنى من الشعاع العزيز توضيحها .
وللشعاع أعطر التحيات.