المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مختارات أدبية



رائد عبد اللطيف
04-09-2006, 06:52 PM
بسم الله المعين، والحمد لمن بيده قلوب الناس أجمعين، والصلاة على المبعوث رحمة للعالمين، وبعد:
فهذه مجموعة من المختارات الأدبية، جمعتها مما قرأت من الكتب المختلفة، أضعها بين أيديكم على شكل حلقات، وأتمنى أن تحوز القبول، والله الموفق ومن وراء القصد.

المختارات (1)

· علي الطنطاوي :
( إن عمادي هذا القلم ، وإنه لغصن من أغصان الجنة لمن يستحقها ،وإنه لحطبة مشتعلة من حطب جهنم لمن كان من أهل جهنم ) .

· البستي :

إذا أحسستَ في لفظي فتورًا = وعلمي والبلاغةِ والبيانِ
فلا ترتبْ بفهمي إن رقصي = على مقدار إيقاع الزمانِ
· الشيخ صالح الفرفور :

لا تيأسوا وثقوا بالله واعتصموا = فاليأس للقلب وأآدٌ وقتالُ
والجد يبعث بالرُّمات من عــدم = إنّ الحيــــاة لآلام وآمالُ

· شيخ المعرّة :

هل صح قولٌ من الحاكي فنقبلَه = أم كلّ ذاك أباطيلٌ وأســــــمارُ؟
أمــــــــا العقول فآلتْ أنّه كذبٌ = والعقل غرسٌ له بالصّدق إثمارُ
· الفراتي :

جريتُ على طبعي بتيار فكرتي = ولم أنجرفْ يوماً كغيري بتيــارِ
ولم أستعرْ للشدو مزمار شــاعر = وحسبي فخراً أن شدوتُ بمزمارِ
· المتنبي :

لو كنت بحراً لم يكنْ لك سـاحلٌ = أو كنت عيثاً ضاق عنك اللوحُ
وخشيت منك على البلاد وأهلها = ما كان أنذر قومَ نوحٍ ،نـــــوحُ
· وله :

إني لأعلم واللبيب خبيـــــــــــــرُ = إنّ الحياة وإن حرصــتُ غرورُ
ورأيت كل ما يعلل نفســـــــــَــه = بتعلة وإلى الفنــــــــــــاء يصيرُ
أمجاور الديماس رهن قـــــرارة = فيها الضياء بوجهه والــــــــنور
ما كنت آمل قبل دفنـــك أن أرى = رضوى على أيدي الرجال تسير
خرجوا به ولكل باك خلفــــــــه = صعقات موسى يوم دكّ الطـــور
· وله أيضا :

ما باله لاحظنه فتضــــــــــرّجت = وجناته وفؤادي المــجروحُ
ورمى وما رمنا يداه فصـــــابني = سهمٌ يعذب والســـهام تريح
وجلا الوداع من الحبيب محاسنا = حسن العزاء وقد جلين قبيح
فيد مسلمة وطرف شــــــــاخص = وحشا يذوب ومدمع مسفوح
• قال بعض الأنبياء لإبليس :
( من أحب الناس إليك ؟ قال : عابد بخيل . قال : فمن أبغض الناس إليك؟ قال : فاسق سخي . قال : كيف ذلك ؟ قال لأني لأرجو ألا يقبل الله عبادته لبخله ، ولا آمن أن يطلع الله على العبد الفاسق فيرى بعض سخائه فيعجبه ويرحمه ).

وللحديث بقية بعون الله...

خالد بن حميد
04-09-2006, 11:21 PM
تُجمع في هذه الصفحة كافة مشاركات الأخوة والأخوات الأعضاء الخارجة عن موضوع المختارات



أبو طارق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جميل ما نقلت سلمت يمينك

• قال بعض الأنبياء لإبليس :

( من أحب الناس إليك ؟ قال : عابد بخيل . قال : فمن أبغض الناس إليك؟ قال : فاسق سخي . قال : كيف ذلك ؟ قال لأني لأرجو ألا يقبل الله عبادته لبخله ، ولا آمن أن يطلع الله على العبد الفاسق فيرى بعض سخائه فيعجبه ويرحمه ).

• قال صلى الله عليه وسلم :
( من حرم مداراة الناس فقد حرم التوفيق ).

حبذا لو ذكرنا مصادر النقل للاطمئنان
وفقك الله ورعاك

رائد عبد اللطيف
وعليكم السلام أخي أبو طارق

هذا بعض ما اخترته من حصيلة قراءتي في كتب الأدب و لا أعلم بدقة أين قرأت هذا وأضن أنه من المقتطف من أزاهر الطرف لابن سعيد الأندلسي والله أعلم أو أنه من عيون الأخبار على حسب الترتيب الزمني لقراءتي ولكنني لست متأكدا

أما بالنسبة للحديث فقد مرّ معي في كتب الأدب ولا أدري إسناده سأعود إلى كتب الحديث إن شاء الله وأتأكد من ذلك
وشكرا

عضو

بورك فيك أخي

شهرزان
أخي الكريم جزاكم الله خيرا
أختكم شهرزان
ومجمل القول فيه أنه بشر --- لكنه بشر ما مثله بشر
بتوراة موسى نعته وصـفاته --- وإنجيل عيسى بالـمدائح يطنب
بأقدامه في حضرة القدس قد رقى --- رسول له فوق المناصب منصب
أعد مدحه إن القلوب تحبه --- بأمداحه كــتب من الله تقرأ
أعد له الحوض الذي من يؤمه --- ويشرب منه شربة ً ليس يظمأ
هو الأمل الذي لا بد منه --- هو النور الــمعظم يحتوينا
ويوم الجمع ميقات التلاقي --- لواء الحــمد موردنا يقينا
ويومئذ تقول الرسل جهراً --- رضينا يا أبا الزهراء رضينا
أختكم شهرزان

عضو

رائــــــــــــع
اذا دل ذلك فإنما يدل على حسن اختياركم

عضو

أعلل نفســـــــــي بالامال ارقبهـــا
ما اضيق العيش لولا فسحة الامل

عضو

راائع أخي رائدعبد اللطيف
سددك الله ووفقك..

عضو

*قال عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- :( ما عاقبت من عصى الله فيك، بمثل أن تطيع الله فيه، ولا تظنّنّ بكلمة بدرت من مؤمن شرًا وأنت تجد لها في الخير محملا)..

*علم العليم وعقل العاقل اختلفا ... أيُّ الذي منهما قد أحرز الشرفا
فالعلم قال أنا أحرزت غايته ... والعقل قال أنا الرحمن بي عرفا
فأفصح العلم إفصاحًا وقال له ... بأيّنا الله في فرقانه اتصفــــــــــا
فبان للعقل أن العلم سيــــــده ... فقبل العقل رأس العلم وانصرفا
بورك لك اخي الكريم

عضو

وقال حكيم لابنه: يا بني، إني مُوصيك بوصيّة، فإن لم تحفظ وصيتي عنّي لم تَحْفَظها عنِ غيري: اتّق الله ما استطعتَ، وإن قَدَرْت أن تكون اليومَ خيراً منك أمس وغداً خيراَ منك اليومَ فافعل، وإياك والطمعَ فإنه فَقْرٌ حاضِر، وعليك باليأسِ فإنك لن تيأسِ من شيء قطُّ إلا أغناك اللهّ عنه، وإياك وما يُعْتَذر منه فإنك لن تَعْتذر من خير أبداَ، وإذا عَثر عاثر فاحمد اللهّ أن لا تكون هو. يا بني، خذِ الخيرَ من أهله، ودع الشرً لأهله، وإذا قُمتَ إلى صَلاتك فَصلِّ صلاة مُوَدع، وأنت ترَى أن لا تُصَلِّي بعدها "أ بداَ".

وقال عليًّ بن الحُسن عليهما السلام لابنه: يا بني، إن الله لم يَرْضَك لي فأَوْصاك بي، ورَضيَنى لك فَحَذّرَني منك، واعلم أَنّ خيرَ الآباء للأبناء مَن لم تَدْعًه المودة إلى التفريط فيه، وخيرَ الأبناء للآباء منِ لم يَدْعُه التقصيرُ إلى العُقوق له. وقال حكيم لابنه: يا بني، إن أشدَّ الناس حسرةً يومَ القيامة رجلٌ كَسَب مالاً من غير حِلّه فأدخله النارَ، وأوْرَثه مَنْ عَمِل فيه بطاعة الله فأدخله الجنة.

عَمْرو بن عُتْبَة قال: لما بلغتُ خمسَ عشرةَ سنة قال لي أبي: يا بني، قد تَقَطعَتْ عنك شرائع الصِّبَا فالزَم الحياء تكن منِ أهله، ولا تُزَايِلْه فَتَبِين منه، ولا يَغُرَّنك من اغترَّ بالله فيك فمَدحك بما تعلم خلافه من نفسك، فإنه من قال فيك من الخير ما لم يعْلَم إذا رَضي، قال فيك من الشرّ مثلَه إذا سَخِط. فاستأنس بالوُحْدَة من جُلساء السَّوء ِتَسْلَم من غِبّ عواقبهم

عضو

رائع يا رائد
و بانتظار مختارات ( 10 ) .

عضو

وفقك الباري وفتح على قلبك فتوح العارفين .

عضو
قال ابو الفضل الميكالي :
قد راعني بدرُ الدجى بصدوده =ووكلَّ أجفاني برعي كواكِبه
فيا جزعي مهلاً عساهُ يعود لي=ويا كبدي صبراً على ما كواكِ به

من اقوال الادباء والكتاب

و ها أنا ذا أستطيع الذهاب إلى آخر العمر في اثنين : وحدي ، و وحدي ..

و لا أستطيع التّواطؤ إلاّ مع الكلمات التي لم أَقُلها ، لأفدي مكوثي على حافة الأرض ،

بين حصار الفضاء و بين جحيم التّرَدّي ...
سأحيا كما تشتهي لُغتي أن أكون ... سأحيا بقوة هذا التحدّي ....

**********************
محمود درويش*
أبت مقلتـي كتمان ما بي وبيّنت * * * مكان الذي أخفي وفـاض المدامع
" جميل بثينة "
تمنيت أن تلقى لبيناك والمنى

.تعاصيك أحيانا ً وحينا ً تطاوع

ومامن حبيب ِ وامق ٍ لحبيبه

.. ولاذي هوى إلا له الدهر فاجع
قيس بن ذريح / مجنون لبنـــى

دموع التوبة
الواجب على العاقل أن يحذر مغبة المعاصي،،، فإن نارها تحت الرماد
وربما تأخرت العقوبة ثم.... فجأت ، وربما جاءت مستعجلة،
فليبادر بإطفاء ما أوقد من نيران الذنوب ، ولا ماء يطفئ تلك النار إلا ما كان من ماء العين
لعل خصم الجزاء يرضى قبل أن يبت الحاكم في حكمه.
ابن الجوزي

لم يَعُد ثمّةَ أطلال لكي نبكي عليها.

كيف تبكي أمَّةٌ

أخَذوا منها المدامع

" نزار قباني "

جــــس الـطـبـيـب خـافـقــي وقــال لـي : هل هنا الألم ؟

قلـت لـه : نعـم ..

فشـق بالمشـرط جيـب معطفـي وأخرج القلم !

هـز الطبيـب رأسـه .. ومـال وابتسـم

وقـال لـي : ليس سوى قلم ..

فقلت : لا يا سيدي .. هذا يد.. وفم .. رصاصة .. ودم

وتـهـمـة ســافــره .. تـمـشــي بـلا قــدم !
" أحمد مطر "
بوركتم جميعا.

محمد سعد
قال لُقمانُ لابنه: إذا أتيت مجلسَ قومٍ فاْرمهِمْ بسَهْم السلام ثم اجلس، فإن أفاضوا في ذِكر اللهّ فأَجِلْ سَهمْك مع سِهامهم، وإن أفاضوا في غير ذلك فَتَخَلَّ عنهم وانهض. وقال: يا بني، استَعِذ باللّه من شِرَار الناس وكُنْ من خِيارهم على حَذَر. ومثلُ هذا قولُ أكثَم بن صَيْفي: احذر الأمين ولا تأتمن الخائن، فإنّ القُلوب بيد غيرك. وقال لُقمان لابنه: لا تركنْ إلى الدنيا، ولا تَشْغَل قلبك بها، فإِنك لم تُخْلَق لها، وما خَلَق الله خَلْقاً أهون عليه منها، فإنه لم يجعل نعيمَها ثواباً للمُطيعين، ولا بلاءَها عُقوبة للعاصين. يا بني، لا تضحك من غير عجب، ولا تَمْش في غير أرب، ولا تسأل عما لا يَعْنيك. يا بني، لا تُضَيِّع مالَك وتُصلِحْ مالَ غيرك، فإنّ مالَك ما قدَّمت، ومالَ غيرك ما تركت. يا بني، إنه من يَرْحم يُرْحَم، ومن يَصْمُت يَسْلم، ومن يَقُل الخير يَغْنَم، ومَنْ يقُل الباطل يأثَم، ومن لا يملك لِسانَه ينْدم. يا بني، زاحم العلماء برُكْبتَيْك، وأنصت إليهم بأًذنَيك، فإِنّ القلب يَحيا بنُور العُلماء كما تحيا الأرض المَيتة بمطر السماء.

رائد عبد اللطيف
05-09-2006, 03:00 PM
المختارات (2)

• وقال المتنبي

يممت شاسع دارهم عن نية = إن المحبَّ على البعاد يزور
وقنعت باللقيا وأول نضـــرة = إن القليل من الحبيب كثير

• وقال :

طار الوشاة على صفاء ودادهم = وكذا الذباب على الطعام يطير
• وله أيضاً :

هو البين حتى ما تأنى الحزائــــــــق = ويا قلب حتى أنت ممن أفـــــــارق
وقفنا ومما زاد بــــــــثاً وقوفــــــــنا = فريقي هوى ًمنا مشوق وشائـــــق
وقد صارت الأجفان قرحى من البكا = وصارت بهاراً في الخدود الشقائق
على ذا مضى الناس اجتماعاً وفرقة = وميت ومولود وقــــالٍ ووامـــــــق
تغير حالي والليالي بحالــــــــــــــها = وشبنا وما شاب الزمــــان الغرانق

• وقال :

وكن كالموت لا يرثي لباكٍ = بكى فيه ويروى وهو صاد
فإنّ الجرح ينفر بعد حـــين = إذا كان البناء على فســــاد
وإن الماء يجري من جمـاد = وإن النار تخرج من زنــاد

• وفي وصف وجه محبوبته قال :

كأن نقابها غيم رقـــــيق = يضيء بمنعه البدر الطلوعا

• وقال :

وفؤاد ما تسليه الـــــمدام = وعمر مثل ما تهب اللئام
ودهر ناسه ناسٌ صـــغار = وإن كانت لهم جثث ضخام
وما أنا منهم بالعيش فيهم = ولكن معدن الذهب الرغام
أرانب غير أنهم ملــــوك = مفتحة عيونهم نيـــــــــــام
بأجسام يحر القتل فــــيها = وما أقرانها إلا الطعــــــام
وشبه الشيء منجرف إليه= وأشبهنا بدنيانا الطـــــغام
ومن خبر الغواني فالغواني = ضياء في بواطنه ظلام

• في المدح قال :

يا من نلوذ من الزمان بظله = أبداً ونطرد باسمه إبليس
وللحديث بقية بعون الله...

رائد عبد اللطيف
27-11-2006, 07:03 PM
المختارات (3)

• للمتنبي :

يا من تحكم في نفســي فعذبني = ومن فؤادي على قتلي يظافرهُ

• قال أبو نواس :

قد صار في الناس جداً ما فرحت به = كم مازح صار بين الناس مذموما

• قيل في مدح العتاب :

إذا ذهب العتاب فليس ودٌ = ويبقى الوُّدُ ما بقيَ العتابُ

• قيل :
(المبذول مملول، والممنوع متبوع )

• أبو العتاهية :

متى ينجح الغادي إليك بحاجة = ونصفك محجوب ونصفك نائمُ

• قال أحدهم :

ما من غريب وإن أبدى مكايدة = إلا تذكّر بعد الغربة الوطنا

• قال آخر :
(امش ميلاً وعد ْمريضاً ، وامش ميلين وأصلح بين اثنين ، وامش ثلاثة أميال وزرْ صديقاً في الله المتعال ).

• في ذم الزيارة :

علـــــيك بإقلال الزيـــــارة إنــــها = إذا كثرت كانت إلى الهجر مسلكا
ألم ترَ أن القطر يُســـــْــــــأم دائماً = ويُســـأل بالأيدي إذا هو أمـسكــــا
• قال صلى الله عليه وسلم :
(ما أفاد رجل بعد الإسلام خيراً من امرأة ذات دين، تسره إذ انظر إليها، وتطيعه إذا أمرها وتحفظه في ماله وأهله إذا غاب عنها ).
وللحديث بقية بعون الله...

رائد عبد اللطيف
26-12-2006, 06:22 PM
المختارات (4)
• وفي مدح النساء :

ونحن بني الدنيا وهن بناتها = وعيش بني الدنيا لقاء بناتها
إن النساء رياحين خلقن لنا = وكلنا نشتهي شم الرياحيـــنا

• وفي ذم النساء : (اعصِِِِ هواك والنساء ،وأطعْ من تشاء )

• وقيل :
(إن كيد النساء أعظم من كيد الشيطان ،لأن الله تعالى يقول :"إن كيد الشيطان كان ضعيفا " وقال تعالى في امرأة العزيز :"إن كيدكن عظيم " .

• قال أحدهم :

احرص على حفظ القلوب من الأسى = فرجوعها بعد التنافر يعــسرُ
إن الـــقلوب إذا تنــــــافر ودُّهــــــــا = مثل الزجاجة كسرها لا يجبر
• في مدح الشتاء ،قال صلى الله عليه وسلّم :
(الشتاء ربيع المؤمن قَصُر نهاره فصامه ، وطال ليله فقامه ) .

• وقال أحدهم :

ليت الشتاء يعود لنا بنعيــــمه = إن الشتاء غنيمة الكتـابِ
قََصر النهار وطول ليل ممتع = فيه تلذ بقينة وشــــــراب
• وقال حاتم طيء :

إذا لزم الناس البيوت رأيتهم = عماةٌ عن الأخبار خُرق المكاسبِ
• قالوا: ( ليس بينك وبين بلدك نسب ، فخيرُ البلاد ما حمّلك وجمّلك).

• وفي الاغتراب :

إن اغتراب المرء من غير خلــــة = ولا همة يسمو إليها لعجيـبُ
وحسب الفتى ذلاً وإن أدرك الغنى = ونال ثراء ،أن يقال غريـبُ

• قال الأحوص :

أزور البيوت اللاصقات ببيتــها = وعيني على البيت الذي لا أزورُ
وما كنت زوار ولكن ذا الهوى= إذا لم يُزر لا بدَّ أن سيزور
وللحديث بقية بعون الله...

رائد عبد اللطيف
17-01-2007, 01:11 PM
المختارات (5)
• للإمام علي رضي الله عنه :
الرجال أربعة
رجل يدري ويدري أنه يدري ، فهذا عالم فاتبعوه
ورجل يدري ولا يدري أنه يدري ،فهذا غافل فنبهوه
ورجل لا يدري ويدري أنه لا يدري ، فهذا طالب فعلموه
ورجل لا يدري ولا يدري أنه لا يدري ،فهذا أحمق فاجتنبوه.

• ومن ذلك قول أحدهم :

ومن أعجب الأشياء أنك لا تدري = وأنك لا تدري بأنك لا تـــــــــدري
فإن كنت لا تدري ولم تكُ بالــذي = يسأل من يدري فكيف إذن تـــدري
تمام العمى طول السكوت وإنـــما = شفاء العمى يوماً سؤالك من يدري

• "ما الكافة عن العمل ":

عزلوك لما قـلت( ما ) = أعطـــي وولوا من بذلْ
أو ما علمت بأن (ما ) = حرف يكف عن الـعملْ
• لعمرو بن معد يكرب :

إذا لم تستطعْ شيئاً فدعه = وجاوزه إلى ما تستطيعُ

• لأحدهم :

علم العليم وعقل العاقل اختلفا = من ذا الذي منهما قد أحرز الشرفا
العلم قال أنا أحرزت غايتـــــه = والعقل قال أنا الرحمن بي عُرفـــا
فأفصح العلم إفصاحاً وقال لـه = بأينا الله في قرآنـــــه اتصــــــــــفا
فبان للعقل أن العلم ســــــــيدَه = فقبل العلم رأس العقل وانصــــرفا
ناداهما التوفيق أن اسمعا وقفا = لولا وجودي لكان الكل منــــحرفا

• قال الشافعي :

وصن الكلام إذا نطقت ولا تكن = عجلاً بقولك قبلما تتفـــهمُ
لم تعطََََ ََ مع أذنيك نطقاً واحـــداً = إلا لتسمع ضعف ما تتكلمُ
• وقال :

اصبر على حسد الحسود = فإن صبرك قاتــلهْ
فالـــنار تأكــــل بعضــها = إن لم تجد ما تأكلهْ
• وقال بشار بن برد:

إن يحسدوني فإني غير لائمهم قبلي من الناس أهل الفضل قد حسدوا
فدام لـــي مــــا بي ومــــا بهم ومات حســــادنا غيظـــــاً بمـــــا يجدُ

وللحديث بقية بعون الله...

رائد عبد اللطيف
17-12-2007, 11:41 AM
المختارات (6)
• حافظ إبراهيم :

مررت على المروءة وهي تبكي = فقلت: علامَ تنتحب الفتــــــاةُ ؟
فقالــــت: كيف لا أبــــكي وأهلي = جميعاً دون أهل الأرض ماتوا
• عمرو بن أبي ربيعة :

أشارة بطرف العين خيفة أهلها = إشارة محزون ولم تتـــــكلمِ
فأيقنت أن الطرف قد قال مرحباً = وأهلا وسهلا بالحبيب المتيمِ
• قال أبو الهدى الصيادي:

وآيات الـــــغرام البينــــــــات = شذاكم في الرياح السارياتِ
متى هب الصـــــبا أهدى إلينا = نوافجَه الـــــــرقاقَ الطيبات
شذى يحي القلوبَ وليس بدْعاً = فريح الروح بــــاعثة الحياة
متى شم المحب لكم نــــــسيماً = تلت عيناه آي الــــمرسلات
عشقناكم ولا عـــــتب عليـــنا = فكل اللطف في تلك الصفات
أغيثوا بالعنــــاية وهـْـنَ قــوم = قيامٌ في جسوم فانيـــــــــات
لكم بقلوبـــــنا ولَــــــهٌ ملــــحٌّ = أحد من السيوف الماضيات
لكم منا العيون بكت دمـــــاء = فرفقا بالعيون الدامــــــــيات
ففي فسح القلوب لكم ديـــــار = وذا معنى القلوب العامــرات
• قال الثعالبي :
(أول مراتب الحب "الهوى" ،ثم "العلاقة "وهي الحب اللازم للقلب،ثم "الكلف "وهو شدة الحب ، ثم "العشق" ،ثم"الشعف" وهو إحراق الحب للقلب مع لذة يجدها ،"اللوعة" وهذا هو الهوى المحرق ،"الشغف" هو أن يبلغ الحب شغاف القلب ، وجاء (شغفها حبا ) ، ثم "الجوى"
وهو الهوى الباطن ، ثم "التيم " وهو أن يستعبده الحب ،ومنه :رجل متيم ،"التبل" هو أن يسقمه الحب ،ومنه ورجل متبول ،ثم "الوله " الجنون ، ثم "الهيام" ومنه الرجل الهائم) .

• مامي الرومي :

لو يقاسي قيس ما قاسيته = لشكا لله ضر الضـــــرتين
ذاك مجنون بليلى وحدها = وأنا المجنون بين الزوجتين
وللحديث بقية بعون الله...

رائد عبد اللطيف
03-01-2008, 10:46 PM
الختارات (7)

• كان الشيخ عبد العزيز الدرني يقول :

تزوجت اثنتين لفرط جـــــهلي = وقد حاز البلى زوج اثنتين
فقلت أعيش بينهما خروفــــــا = ينعم بين أكــــــرم نعجتين
فجاء الحال عكس الحال دوما = عذابا دائمـــــــــــا بالليلتين
فعش عزبا فإن لم تســـــتطعه = فواحدة تكفّي عســـــكرين


• وفي مصير الإنسان:
( أولك نطفة مذرة، وآخرك جيفة قذرة ، وأنت بينهما تحمل العذرة ) .


• قال أحدهم:

لو فكر الناس ما في بطونـــــــــهم = ما استجلب الكبر شبان ولا شيب
يا ابن التراب ومأكول التراب غداً = أقصر فإنك مأكول ومشــــــروب

• قال الأحنف بن قيس :
(عجبت لمن جرى مجرى البول مرتين ، كيف يتكبر ؟!!)


• شهاب الدين الاعزازي :

رد منا القلوب منكســــرات = عندما راح كاسراً أجفـــــانهْ
خطرات النسيم تجرح خديـ = ـه ولمس الحرير أدمى بنانهْ
• سؤل أحد الصالحين ؛ أين الله ؟ وفي أي مكان هو؟ فقال :
" كان ولا مكان ، وهو الآن على ما عليه كان ، علم ما كان وعلم ما سيكون ، وعلم ما كان لو كان ،كيف كان سيكون " .


• قال أحدهم :

أنت الذي ولدتك أمك باكـــــــياً = والناس حولك يضحكون سرورا
فاعمل لنفسك أن تكون إذا بكوا = في يوم موتك ضاحكا مــسرورا

• ولآخر:

أذان المرء حين الطفل يأتي = وتأخير الصلاة إلى الممات
دليل على أن محياه يـــــسير = كما بين الأذان إلى الصلاة ِ

رائد عبد اللطيف
16-01-2008, 10:51 AM
المختارات (8)

• قال ابن الوردي :


اعتزلْ ذكر الأغاني والغزل = وقلِ الفصل وجانب من هزلْ
ودع اللهو لأيام الصبـــــــــا = فلأيــــام الصبــــا نـــجم أفل
واترك الغادة لا تحفل بــــها = تمــسِ فــي عـزّ رفيع وتجل
وافتكر في منتهى حسن الذي = أنت تهواه تــــجدْ أمراَ جلل
واهجر الخمرة إن كنت فتـىً = كيف في جنـــون مــــن عقل
واتق الله فتقـــوى الله مــــــا = جاورت قلب امرئ إلا وصل
ليس من يقطع طرْقاً بطـــلا = إنمـــا مـــن يتــق الله البــطل
كتب الموت على الخلق فكم = فـلّ من جيش وأفنى من دول
أين نمرود وكنعان ومــــــن = مـــلك الأرض وولى وعزل
أين من سادوا وشادوا وبنوا = هــلك الـكل ولـم تغنـي القلـل
ســيعيد الله كـل منــــــــــهم = وسيــــجزي فاعلا ما قد فعل
أطلب العلم ولا تكسل فمـــا = أبعد الــخير علــى أهل الكسل
واحتفل للفقـــه في الــديـــن = ولا تشـــتغل عنه بمال وخول
واهجر النوم وحصله فمــن = يعرف المطلوب يحقر ما بذل
في ازدياد العلم إرغام العدا = وجمــال الـعلم إصلاح العمل
جمّل المنطق بالنحو فمـــن = يحرم الإعراب بالنطق اختبل
ملك كسرى عنه تغني كسرة = وعن البحر اجتزاء بالوشـــل
اطرح الدنيا فمــن عـادتــها = تخفض العالي وتعلي من سفل
عيشة الراغب في تحصيلها = عيشة الجاهــــل فيــــها أو أقل
كم جهول بات منها مكثـــرا = وعليم بات منــــها فـــي علــل
كم شجاع لم ينل فيها المنـى = وجبان نـــــال غايــــات الأمل
فاترك الحيلة فيـــــها واتكل = إنمـــــــا الحيلة في ترك الحيل
لا تقل أصلي وفصلي أبــداً = إنما أصل الفتى مــــا قد حصل
قيمة الإنسان ما يحســــــنه = أكثر الإنســـــان منه أو أقـــــل
بين تبذيـــــر وبخل رتبـــة = وكــلا هذين إن زاد قتـــــــــل
ليس يخلو المرء من ضدٍ ولو = حاول العزلة في رأس الجبل
دارِ جار السوء بالصبر وإن = لم تجد صبراً فما أحلى النقل
حبك الأوطان عجز ظــــاهر = فاغترب تلقَ عن الأهـل بدل
فبمكث الماء يبقى آســــــــناً = وسرى البدر بها البدر اكتمل
• قيل في البخل :

لو أن دارك أصبحت ساحتها = إبرا ًيضيق بها رحاب المنزلِ
وأتاك موسى يوم قد قميصـه = يرجو النــوال بإبرة لم تبــــذل

• قيل لبعضهم : أما يكسوك محمد بن الأمير ؟ فقال :
والله لو له بيت مملوء إبرا ،وجاء يعقوب ومعه بعض الأنبياء شفعاء والملائكة ضمناء ، يستعير منه إبرة ليخيط قميص يوسف ، ما أعارها . فكيف يكسوني ؟!!
رائد عبد اللطيف

رائد عبد اللطيف
10-02-2008, 10:27 AM
المختارات (9)

• قال الّرّواس :

وطد فؤادك كلــــنا عشــــــــــاقُ = طار الهوى فينا لمن نشـــــتاقُ
أخذت فنون العشق كل قلوبنـــــا = وتمكنت بجميعها الأحــــــراق
نار تشب وعبرة لا تنطفـــــــــي = الله هذا الشأن كيف يطــــــــاق
سكن الغرام القلبَ غير مزحزح = ومن العجائب بيته خفــــــــــاق
قيد وإطلاق ببـــيـــت واحـــــــد = في القلب مني القيد والإطــلاق
لو شمتنا يوم الوداع ذواهــــــلاً = لرأيت كيف إلى القبور نســـاق
وحياتكم يا من لأجل عيونكــــم = ها دمع عيني فائض رقــــــراق
وجميلكم وجمالكم ودلالكــــــم = وخيالكم إذ للخيال نســـــــــــــاق
وإليّ يا ظبي النقا حيرتنــــــي = فلكم لقــــــاء مقلق ٌوفـــــــــراق
تلك الحواجب والحواجب دونها = شغلي وهذا المبسم البــــــــراق
عبد ذليل تحت سدرة عزكــــــــم = من دأبه الأحزان والإطـــــراق
أمضى الزمان بكم غريق غرامه = فزمانه يا ســــــادتي اســتغـراق
يبكي ويندب لهفـــة وتولـــــــــهاً = ويلاه كم فعلت به الأشــــــــواق
يرجوكم عطفاً عليه بنظـــــــــرة = كرماً ولو هو ما له اســــــتحقاق
أخذ الغرام لســـــانــه فكلامـــــه = فيه إذا شرح الــــهوى إغــــراق
آياته بكم لعمــــــري جمــــــــــة = ضـاقت بنقش سطورها الأوراق
ترك الوجـــــود لأجلكم فله على = هذي الحوادث في الوجود طلاق
فتداركــــوه برأفة وتحنـــــــنوا = وتلــــطفوا بــدم لـــــديه يــــراق
وتخلقوا لطفاً بأخلاق الـــــــذي = أثنى على أخلاقــــــه الخــــلاق


• قال ابن الفارض :

هوى عبرة نمت به وجوىً نمت = به حرق أدواؤها بي نمـــــــتِ
فطوفان نوح عند نوحي كأدمعي = وإيقاد نيران الخليل كلوعــــتي
ولولا زفيري أغرقتني أدمعـــي = ولولا دموعي أحرقتني زفرتي
وحزني ما يعقوب بث أقــلـــــه = وكل بـــِلا أيوب بعض بليتـــــي
فلو كشف العواد ما بي وتحققوا = من النوح ما مني الصبابةُ أبقتِ
لما شهدت مني بصائرُهم سوى = تخلل روح بين أثواب ميــــــتِ
• كان الإمام الغزالي يعظ الناس يوما ، فدخل عليه أخوه أحمد وأنشده :

فكم أنت تنهى ولا تنتهــي = وتسمع وعظاً ولا تسمع
فيا حجر الشحذ حتى متى = تسن الحديد ولا تقطــــع

• غض البصر :

كل الحوادث مبداها من النظــر = ومعظم النار من مستصغر الشـرر
والمرء ما دام ذا عين يقلبهـــــا = في أوجه الغيد موقوف على الخطر
كم نظرة أثرة في قلب صاحبها = فعل السهـــــام بلا قوس ولا وتـــر
يسر ناظره ما ضر خاطـــــره = لا مرحباً بســـرور عاد بالضــــرر

رائد عبد اللطيف
15-02-2008, 03:48 PM
المختارات (10)

• لآخر:

لا تكثرن تاملاً = واحبس عليك عنان طرفك
فلربما أرسلتـه = فرمــاك في ميدان حتفــــك


• نظرة قاتلة :

نظرت فأقصدت الفؤاد بسهمــــــــها = ثم انثنت عني فكاد يهيــم
ويلاي إن نظرت وإن هي أعرضت = وقع السهام ونزعهن ألـيم

• في الثقيل :

سقط الثقيل من السفينة في الدجى = فبكى الرفاق لفقده وترحموا
حتى إذا طلع الصباح أتت بــــــه = نحو السفينة موجة تتقــــــدم
قالت خذوه كما أتاني سالمـــــــــاً = لم أبتلعه لأنه لا يهضــــــــم


• كان الأديب أمين ناصر الدين في حفل بهيج فيه شخص ثقيل فقال فيه :

وثقيل إذا ما وزناه يومـــــــــا = أثبت للناس خفّت الجبــالِ
إن أرضاً يمشي عليها ثقيـــل = هي في مأمن من الزلـزال

• عتاب :

عاتبت قلبي لمــــــــا = رأيت جسمي نحيلا
فلام طــــــرفي قلبي = وقال كنـــت الدليلا
فقلت كفا جميعـــــــاً = تركتمــــــاني قتيلا


• قال أحدهم :

قبيح من الإنسان ينسى عيبـه = ويذكر عيباً في أخاه قد اختفى
فلو كان ذا لب لما عاب غيره = وفيه عيوبٌ لو رآها بها اكتفـى

• المرأة درة :

قل لمن بعد حجاب سفرت = أبهذا يأمر الغيدَ الشــــــــــــرفْ
أسفور والحيا يمنعـــــــــه = وتقى الله وآداب الســـــــــــــلفْ
إنما النظرة سهم نــــــــافذ = فاحذري أن يخرق السهم الهدف
ليست المــــــــرأة إلا درة = أيكون الدرّ في غــير الــــصدف

• نظرة قاتلة :

نظرة فأقصدت الفؤاد بسهمهــــــــــا = ثم انثنـــت عنه فكـــــاد يهيم
ويلاي إن نظرت وإن هي أعرضت = وقع الســـــهام ونزعهن أليم

رائد عبد اللطيف
12-03-2008, 12:05 PM
المختارات (11)

• وصفة سحرية :
جاء رجل إلى سفيان الثوري ، فقال له : إني أشكو مرض البعد عن الله .
فقال الثوري :
(عليك بعروق الإخلاص،وورق الصبر ،وعصير التواضع، ضع ذلك في إناء التقوى ،ثم صب عليه ماء الخشية ،وأوقد تحته بنار الحزن ، وصفّه بمصفاة المراقبة ،وتناوله بكف الصدق ، واشربه من كأس الاستغفار ، وتمضمض بالورع ،وأبعد نفسك عن الحرص والطمع ؛تُشفَ بإذن الواحد الديان ) .



• حضر سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه أعرابيا وهو يتغنى في المسجد قائلا:

وفؤادي كلمــــــــا عاتبتـــــــه = عاد في اللذات يبغي تعبـــــي
لا أراه الــــدهر إلا لاهيـــــــاً = في تماديه فقد برّح بــــــــــي
يا قرين السوء ما هذا الصبــا = ذهب العمر كذا في اللــــــعب
وشباب بان عني فمضـــــــى = قبل أن أقضي منــــــــه أربي
ويح نفسي لا أراها في جمــ = ــيل لا ولا فــــــــــــــي أدب• فقال سيدنا عمر:

نفسي لا كنت ولا كان الهوى = راقبي المولى وخافي وارهبي


• قالت عائشة التيمورية ترثي ابتها :

إن ســــــــال من غرب العيون بحور = فالدهر باغ والزمــــان غـدورُ
ستر الســــنا وتغيبت شمس الضحى = وتغيبت بعد الشــــــــرق بدورُ
ومضى الذي أهوى وجرعني الأسى = وغدت بقلبي جذوة وســـــــعير
لبست ثياب السقم في صغر وقــــــد = ذاقت شراب الموت وهو مرير
جاء الطبيب ضحى وبشر بالشـــــفا = إن الطبيب بطبه مغــــــــــرور
فتنفســـــــــت للحزن قائلة لـــــــــه = عجّل ببرئـــــي حيث أنت خبير
وارأف بعين حرّمت طيب الــكرى = تشكو السهاد وفي الجفون فتور
لمـــــــا رأت يأس الطبيب وعجزه = قالت ودمع المقلتين غزيــــــــر
أمــــــــــــــاه قد عز اللقاء وفي غد = سترين نعشي كالعروس يســير
قولي لرب اللــــــــــحد رفقا بابنتي = جاءت عروسا ســـــاقها التقدير
والقبر صار لغصن قدي روضـــة = ريحانها عند المـــــــزار زهور
فأجبتُها والدمـــــــع يحبس منطقي = والدهر من بعد الــــجوار يجور
لا توصي ثكلى قد أذاب فؤادهــــا = حزن عليك وحســــــــرة وزفير
وللحديث بقية

رائد عبد اللطيف
03-11-2008, 10:16 PM
المختارات (12)
• سمنون بن حمزة (المحب) :

أمسى بخدي للدموع رســـــــــــوم = أسفاً عليك وفي الفؤاد كلوم
والصبر يحسن في االمصائب كلها = إلا عليك فإنه مذمـــــــــــوم
• قال محمود غنيم :

مالي وللنجم يرعاني وأرعــــــــــــــــاه = أمسى كلانا يخاف الغمض عيناه
لي فيك يا ليل آهات أرددهــــــــــــــــا = أواه لو أجدت المــــــحزون أواه
لا تحسبني محباً يشتكي وصـــــــــــــبا = أهون بما في سبيل الحب ألقــــاه
إني تذكرت والذكرى مؤرقــــــــــــــــة = مجدا تليدا بأيدينا أضــــــــــعناه
ويح العروبة كان الكون مســـــــــرحها = فأصبحت تتوارى في زوايـــــاه
إني اتجهت إلى الإســـــــــــــلام في بلد = تجده كالطير مقصوصا جناحـاه
كم صرفتنا يد كنا نصــــــــــــــــــرفها = وبات يحكمنا شعبا حكمنــــــــاه
هل تطلبون من المختار معجـــــــــــزة = يكفيه شعبا من الأجداث أحيـــاه
من وحد العرب حتى صار واترهـــــا = إذا رأى ولد الموتور آخــــــــــاه
وكيف ساس رعاة الشــــــــــــاة مملكة = ما ساسها قيصر من قبل أو شـاه
ورحب الناس بالإســــــــلام حين رأوا = أن الإخاء وأن العدل مــــــغزاه
يا من رأى عمر تكسوه بردتـــــــــــــه = والزيت أدم له والكوخ مــــأواه
يهتز كسرى على كرسيه فزعـــــــــــا = من بأسه وملوك الروم تخشـــاه
هي الحنيفة عين الله تكلــــــــــــــــؤها = فكلما حاولوا تشويهها شاهــــوا
سل المعالي عنا إننــــــــــــــــــا عرب = شعارنا المجد يهوانا ونهـــــواه
هي العروبة لفظ إن نطقت بــــــــــــــه = الشرق والضاد والإسلام معنـاه

* * *
بالله سل خلف بحر الروم عن عــــرب = بالأمس كانوا هنا ما بالهم تاهوا
فإن تراءت لك الحمراء عن كــــــــثب = فسائل الصرح أين المجد والجاه
وانزل دمشق وخاطب صخر مسجدها = عمن بناه لعل الصخر ينعــــــــاه
وطف ببغداد واسأل في مقابرهـــــــــا = لعل امرأ من بني العباس تلقـــاه
أين الرشيد وقد طاف الغمام بـــــــــــه = فحين جاوز بغداد تحـــــــــــداه
هذي معالم خرس كل واحـــــــــــــــدة = منهن قامت خطيبا فاغرا فــــاه
الله يشهد ما قلبت ســـــــــــــــــــيرتهم = يوما وأخطأ دمع العين مجـراه
إني لأعتبر الإسلام جامعـــــــــــــــــة = للشرق لا محض دين سنـه الله
أرواحنا تتلاقا فيه قاطبــــــــــــــــــة = كالنحل إذ يتلاقى في خلايــــــاه
دستوره الوحي والمختار عاهلـــــــــه = والمسلمون وإن شتوا رعايــــاه
• قال أحدهم:

لما نافع يسعى اللبيب فلا تكـــــن = لشيء بعيد نفعه الدهر ساعيـــــا

وللحديث بقية بعون الله ...

أبو عبد الرحمن الدعجاني
08-02-2010, 01:39 AM
أحسنت أخي راشد كم هي رااائعه مشاركتك ولا أخفيك أني استفدت منها كثيرا .. والأجر إن شاء الله على ما تبذله من بذل العلم .. بوركت ... واصل الابداع والأجر ونحن حتما سنواصل ..

أحمد بن مسعد المصري
06-03-2011, 01:43 AM
الحمد لله وكفى ،أما بعد:_
قال البحترى :
دانٍ على أيدى العفاةِ وشاسعُ _ عنْ كلِّ نِدٍ فى العلا وضريبِ.
كالبدرِ أفرطَ فى العلوِّ وضوؤه _ للعصبةِ السَّارين جِدُّ قريبِ.
بوركتم.