المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أفتوني :أعاني من فتور في الأداء الوظيفي والإحباط!!



أبوميلاف
16-09-2006, 10:32 PM
أخواني أنا مدرس للغة العربية في إحدى المدارس الثانوية .
مشكلتي باختصار أني أعاني من فتور في الأداء الوظيفي والإحباط من الطلبة ومن الجو العام حيث إني اجتهد في الشرح لكن لا حياة لمن تنادي أموت غير أحيا دلوني هل أعطيهم المنهج على طريقة الوجبات السريعة أم ماذا مع العلم أني حاولت بشتى الطرق أن أحببهم بالمواد وأربط بينها وبين القرآن
ولكم مني جزيل الشكر

لخالد
16-09-2006, 11:03 PM
السلام عليكم و رحمة الله

أولا لست في موقع إعطاء النصائح لأساتذتنا الكرام لكن لي كلمة عسى أن تأتي في مقام ما يوجد في النهر و لا يوجد في البحر :

أولا الفتور في الأداء كلنا نعاني منه و نشعر به لكننا على ثغر من أشد ثغور المسلمين خطورة فكيف يهنأ لنا الركون إلى الراحة و الاستسلام للضعف المؤقت الظاهري الكاذب .
و في هذا الجانب هناك كتاب لمؤلف غربي يقول ما معناه أن مشاكل إرهاق الأساتذة هو نظرتهم المحبَطة للنتائج على أنهم لم يحققوا نتائج ملموسة و إيجابية فيكتئبون و يتراجع مردودهم فعليا و يتعجلون النتائج مما يعرقل استيعاب طلبتهم و يوتر العلاقة بين الطالب و المدرس و النتيجة : تراجع ملموس ...

التدريس يتطلب الصبر و الوقت , و التمكن من المادة و معرفة خصائص الطلبة و الاقتراب منهم و من ثم معرفة قدراتهم و مستواهم في اللغة لكي تنطلق منه .
فلا معنى لحفظ ألفية ابن مالك لطالب ليس لديه أساسيات قواعد اللغة .
و هنا عندي لك سؤال : كيف حكمت على أن :"لا حياة لمن تنادي"

ألا يستفيد الطلبة منك شيئا ?!! مستحيل


و مرحبا بكفي الفصيح :)

أبوميلاف
17-09-2006, 05:13 PM
وعليكم السلام أخي الفاضل أشكرك على ردك الجميل الذي يحمل في طياته معلومات قيمة يجب أن يقرأها الإنسان أكثر من مرة
أما قولك كيف عرفت فلقد درست طلابا من الأول ثانوي حتى تخرجوا وأرى أن ما درستهم إياه في العام الماضي صار نسيا منسيا

فصيحويه
19-09-2006, 09:13 PM
جزاك الله خيرا على حرصك

التعليم التفاعلي
أو التدريس عن طريق إحياء روح المنافسة والتحدي من خلال إيجاد بعض المنافسات أو الألعاب في الفصل.

طريقة رائعة وتحتاج إلى تحديد الهدف من المنافسة وطريقة أدائها بحيث لا تؤثر على الجو العام للدرس.

وفقك الله

اسد القسام
16-10-2006, 02:11 PM
سلام الله على إخوانى المجاهدين نعم المجاهدين من يتحملون مسؤليه بناء أمة بل من يتحملون بناء تاريخ .أما بعد................
فما أنت فيه هو شئ طبيعي لمن يعمل فى الاستثمار بعيد الأثر ،وهذا لأنك لا تجد نتيجة ما تفعله فورا ،وأنت يا أخى مربي، ويجب أن تكون أثرت فى الطلبة فى أحد الجوانب الأخرى. فاحرص رحمك الله أن تؤثر فيهم خيرا

ولا تحزن فكفاك فخرا إذا أخرجت لنا فى كل حياتك المهنية كلها صلاح الدين أو قطز أو القرطبي أو من يحذو حذوهم
وجزاك الله خيرا على حرصك ووفقك وسدد خطاك

رائد عبد اللطيف
17-10-2006, 11:15 AM
أريد أن أعرف ما سبب الإحباط، فهل هو من الطلاب ؟ أم هو سبب آخر

قصي علي الدليمي
18-10-2006, 11:58 AM
:::
سبب الإحباط من بعض المدرسين وطريقة تدريسهم وتعاملهم مع الطلاب، ولقد سمعنا من بعض المدرسين ما نصه ( وماذا ستصبحون أنتم كذا وكذا - بما لا يليق أن أكتبه - لا تصبحون أي شيء أنتم لا تصلحون لأي شيء حتى رعاة للحمير ) هل هذا كلام مدرس ؟هذا كلام لا يليق إلا بشخص منحط - أجلكم الله - فكيف أجعله مدرسا يبني جيلا وأي جيل يخرج من بين يدي هذا المدرس الذي يتكلم هكذا ؟
لا تلوموني على استخدام هذه العبارات - فأنا نقلت لكم بالنص .
وآخر يقول حين كان راتب المدرس في العراق 3000 دينارا أي دولار ونصف شهريا . " لو يأتي نبي ما يدرس ب 3000 دينار " هل هذا المدرس يقارن نفسه بالنبي ؟والآن يمنح دروسا خصوصية للطلاب ويأخذ على الكتاب ما قيمته 1000 دولار ..
هذا الذي قارن نفسه بالنبي - وأيم الله ما كذبت عليكم ولو أردت أكتب لكم اسمه وتخصصه، ولكن النبي := يقول ( من ستر مسلما ..... )
وأيضا بعض الإحباط يأتي من التلاميذ، إذ يحث بعضهم بعضا على عدم الاجتهاد ،وهذا ما شاهدناه بأعيننا أيام الدراسة .
بل حتى في الدراسات العليا هناك من الأساتذة من يسبب الإحباط لطلاب الدراسات العليا ! يأتي في امتحان الدور الأول فيصحح الدفاتر الامتحانية على أساس كثرة الكتابة والإطالة في الإجابة ،حتى ولو كتبت له في التاريخ أو الكيمياء ،المهم أكثر من دفتر لكي تضمن نجاحك ،بالرغم أن هناك من يكتب دفترا وهو جواب تام وصحيح ،ولكن لا ينجح لأنه لم يكتب دفترين أو أكثر، فكيف لا يأتي الإحباط؟ بل والفشل لمجتمعتنا ولطلابنا ؟.
هناك سبب آخر للإحباط ألا وهو محيط الطالب وبيئته وهذه الطامة الكبرى . فلا قيمة للشهادة ولا تعيين للخريج ولا توجد فرصة عمل للعامل . ماذا سينتج إحباط x إحباط

والعلاج للإحباط
أن تتظافر جميع المؤسسات التربوية المتمثلة بالمدارس والمعاهد والجامعات و المساجد ودور العبادة والبيت الذي هو لبنة المجتمع وقوامه الأساس في ترسيخ فكر سليم وتشجيع ومكافأة المجتهد . وما رأيت مثل قناة الشارقة الفضائية في تشجيعها للمبدعين والموهوبين وما برامجها إلا دافع للشباب وفي مختلف المجالات هذه القناة الملتزمة المحافظة . وما ذلك إلا بحاكم الشارقة ذلك الرجل المؤمن والمخلص لشعبة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ( حماه الله وأطال عمره )الذي عرف كيف يرتقي بمجتمعه وبشعبه .
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
قصي علي عبد الله محمد الدليمي
طالب دراسات عليا / ماجستير / لغة عربية

عاصم بن أحمد
23-10-2006, 05:29 PM
أخي العزيز : إن الشعور بالإحباط أمر ينبغي أن نعالجه ولا نستسلم له ، فالمسلم لا يتسرب اليأس إلى نفسه ، بل هو دائما يعيش مع الأمل والإشراق ، ولعلني أقترح أخي الفاضل للخروج من حالتك ما يأتي :
1- لا تلق بالمسؤولية على غيرك ، قل لنفسك : أنت المسؤولة ، ومن ثم فكر في الحل بعد دراسة الأسباب
2- غيِّر في طرائق التدريس ، واعتمد على الطرائق التي تفعل دور الطالب ، وتجعله هو الذي يقوم بالنشاطات التعلمية ، وليبق دورك في إطار التوجيه والتنظيم ، وهذا يحتاج منك إلى إعداد جيد للنشاطات التي تجذب الطالب وتثير اهتمامه ، وفي الوقت نفسه تشعره بالإنجاز .
3- كوِّن علاقات طيبة مع طلابك ، مع الجيد منهم والمهمل ، وافهم مفتاح شخصية كل طالب ، فإنك إن فعلت استطعت أن تدخل عالمه ، وتمكنت من قيادته نحو العلم والمعرفة واستطعت أن تملأ نفسه بالدافعية المطلوبة للإقبال على التعلم بشهية مفتوحة وبتحمس كبير
4- الكرة الآن في ملعبك أنت وليست في ملعب غيرك ...

وليد العدني
25-10-2006, 07:29 AM
أخي الفاضل ، الأصل أن المعلم الناجح يدفع عن نفسه اليأس ، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن يعاني الطلاب جميعهم من مرض عدم الفهم ، إذن هناك من يفهم ويستحق منك العناء والتعب .
استمر والله يحيطك برعايته

ياسمين الشعر
26-10-2006, 02:29 AM
أخي الكريم إذا سمحت أريدك أن تجيبني بكل صراحة، هل أنت ممن يتبع الطريقة البوليسية في التدريس ؟أي هل أسلوبك مع التلاميذ أسلوب قسوة؟ أعتذر إذا كنت جارحة في السؤال ولكن ممكن أن أساعدك إذا عرفت الإجابة منك

لخالد
28-10-2006, 11:33 PM
ا
أخي الكريم إذا سمحت أريدك أن تجيبني بكل صراحة، هل أنت ممن يتبع الطريقة البوليسية في التدريس ؟أي هل أسلوبك مع التلاميذ أسلوب قسوة؟ أعتذر إذا كنت جارحة في السؤال ولكن ممكن أن أساعدك إذا عرفت الإجابة منك

لا أظن ذلك .
و لو كان صارما جافا لما طرح مشكلته بالأسلوب الوارد أعلاه .

و الله أعلم .

الزكي
07-11-2006, 08:34 PM
سلامي الولائي عليكم
الحقيقة مشكلة غاية في الأهمية!
فمن منّا لا يمر بمثل هذا الشعور الذي يشعر به عزيزنا أبوميلاف ؛ بيد أنّ القضية أكبر من بضعة أسطر من هنا وهناك!فالمشكلة جدّ كبيرة( والشق أكبر من الراقع-كما يقال)
على أنني أهمس في أذني أعزائنا الأساتذة تفاءلوا ولا تتعجلوا النتائج، وارضوا بالقليل. فنحن في زمن وأمام حواجز كبيرة جدا قد تمنعنا من تحقيق النتائج الكبيرة التي سمعنا بها كثيراً في الزمن السالف..

رعاكم الله ،،،

المرشد
24-11-2006, 03:17 PM
:::

الانكسار النفسي عند جملة من ذوي الوظائف التعليمية -جراء الإحباط المشار إليه-يعالج من خلال مايلي:

=أولا: التفرقة بين (الأداء الوظيفي) و (الأداء التعليمي).
=ثانيا: الانتخاب التعليمي.
=ثالثا: تلبية الاحتياج (الذاتي).

وبيان ذلك ...

يتبع..