المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : طفل تحت القصف ( قصيدة )



محمد الجبلي
06-04-2003, 10:33 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى جميع الإخوة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




هل رأيت الطفل يوما = يسكب الدمع عًذابا
قصفوهم فإذا بالبيت = قـــد صــار ترابا
أمه ماتت فأمسى = يلمس العطف يبابا
ادن مني يا صغيري = إن قلبي فيك ذابا
فدنا مني بخوف = فملا قلبي اضطرابا
أي طفل ملأ الاجواء = حزنا واكتئابا؟
ثم مسدت عليه = فأحس الاقترابا
وأخذت الطفل أمشي= سالكا دربا خرابا
قال لي والليل قد =أصدر صوتا وانتحابا
أين يا عماه أمي؟ = فهمى دمعي انصبابا
إن أكن لم أملك القول= فدمعي قد أجابا

سامح
07-04-2003, 04:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لم أنهِ القصيدة إلا ورأيت لساني ينطق بتلقائية ( رائـــــــع )

بنفس طويل كطول الجمال وتدفقه في قصائدك .

كلمحة سريعة أقول أنك حققت الوحدة العضوية , فكل بيت في القصيدة

ارتبط بما قبله وأراك أبدعت في تحقيق هذه الوحدة وهذا الارتباط .

كما أن خاتمة القصيدة تميزت برسم الكناية المكنية وتشخيص الدمع

الذي وللأسف لم نملك سواه في مواجهة هذه الأحداث .:(

في قصيدتك من الجمال الكثير الذي يستحق الوقوف عليه , ولكن هذه

إطلالة سريعة أحببت أن أطل بها تعبيراً عن حضوري .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

سعد2
08-04-2003, 03:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكراً لك أخي الكريم على هذا القصيدة الجميلة جدا يا بو خالد

وألف ألف ألف مبروك على الإشراف

وتستاهل أكثر

:) :) أخوك سعد :) :)

بوحمد
08-04-2003, 07:20 PM
الله الله الله
ماهذه الروعة يا أبا خالد
استمر بارك الله بك
ولا تتوقف

بوحمد

محمد الجبلي
09-04-2003, 11:58 PM
الأخ سامح
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سابدأ من الآخر ((إطلالة سريعة أحببت أن أطل بها تعبيراً عن حضوري )) حضورك لا تحتاج إلى تعبير فأنت موجود دائما

ثم لا تنس فضلك في استثارة عاطفتي ليخرج منها هذا الكلام

وأرى أنك بدأت تنوع في أساليب نقدك وهذا شيء جميل
هاأنت ذا تخجلني بكرمك من جديد

الأخ / سعد الله يبارك فيك , والجمال أنتم مصدره , ومشكور يا أخي

الأخ بوحمد / لن أتوقف ما دمت أحد قرائي ( المميزين )
مع محبتي ،،،،،،،،،،،،،،
محمد ناصر

أنــوار الأمــل
14-04-2003, 01:09 AM
أستاذنا الفاضل أبا خالد
أحييك على هذه القصيدة التصويرية الرقيقة المتألمة
حملتنا معك على سن قلمك ونبض قلبك إلى ذلك المشهد بكل ما فيه من مشاعر وأحداث
أحييك على هذا المداد الذي سال به يراعك ليثري أدبنا الإسلامي بالكلمة
الكلمة الرسالة
الكلمة الغاية
الكلمة الدعوة
الكلمة المشاركة

أتمنى أن أقرأ المزيد لك عبر هذا المنتدى الذي يتشرف بإشرافك عليه فهنيئا لك وله
وإنها لبداية جيدة وقوية لإشرافك عى هذا المنتدى الذي قدمت له الكثير منذ افتتاحه فكان لا بد من رد الجميل وتقدير المجهود واعذرني على التأخر في تهنئتك

القصيدة من مجزوء الرمل (فاعلاتن فاعلاتن) وهو بحر سلس رقيق يناسب هذه الحالات التي يصفها قلمك، وفيه انسيابية تحمل المعاني بسلاسة

وأضم صوتي إلى الأخ الكريم سامح في إعجابه بالخاتمة التي تصف رد فعلنا الذي صرنا لا نملك غيره للأسف كأول رد فعل لما نرى ونسمع نحمّله حرقتنا وعجزنا وندمنا على التقصير

معذرة على تطفلي على القصيدة
وشكرا لك أستاذي الكريم ودام قلمك سيالا في سبيل الحق

محمد الجبلي
14-04-2003, 08:50 PM
أختي أنوار الأمل السلام
عليكم ورحمة الله وبركاته
الشرف لي بكوني عضوا في المنتدى ,
وأشكرتعليقك ومديحك
((وأضم صوتي إلى الأخ الكريم سامح ))
ما أجمل صوت الأخ سامح الذي أصبحنا نفتقده , أين أنت يا ترى ؟
مع محبتي

ام سلمي2
17-03-2010, 06:27 AM
أبيات معبرة تحرك القلب

وذاك أضعف الايمان

وكما قال رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم لكبير الروم سنملك

مكان قدميك ،كذلك نقولها اليوم بإذن الله

أحمد رامي
18-03-2010, 03:17 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى جميع الإخوة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








أمه ماتت فأمسى = يلمس العطف يبابا

(يلمس العطف يبابا) هذه الجملة هزتني ، فهي سبرت أعماق ذلك الطفل ، لأنه كما يقول علماء النفس ان الطفل يحس تماما بمشاعر من يمسك بيده وكأن تلك اليد مسرى لنقل المشاعرمن وإلى الطفل ، ويعود أستاذنا ليؤكد هذه المقولة بقوة حين قال في بيت تال ( فأحس الإقترابا ) حين مسد بيده عليه

أما البيت

( فدنا مني بخوف ...... فملا قلبي اضطرابا )

فإننا أحببنا لو شاركنا شاعرنا الجليل وعمم علينا إحساسه ذاك وقال :
( فدنا مني بخوف ...... يملأ القلب اضطرابا )
فيتعمم جنس القلب علينا وعليه ولا يحرمنا هذا الإحساس .

ولا تحتاج القصيدة إلى إبراز مواطن الجمال فبها فهي بارزة كالقمر ليلة التمّ .تقبل مروري استاذي الحبيب ( على علاته ) .

أحمد رامي
18-03-2010, 03:29 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى جميع الإخوة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






أمه ماتت فأمسى = يلمس العطف يبابا

(يلمس العطف يبابا) هذه الجملة هزتني ، فهي دخلت إلى أعماق ذلك الطفل ، لأنه كما يقول علماء النفس ان الطفل يحس تماما بمشاعر من يمسك بيده وكأن تلك اليد مسرى لنقل المشاعرمن وإلى الطفل ، ويعود أستاذنا ليؤكد هذه المقولة بقوة حين قال في بيت تال ( فأحس الإقترابا ) حين مسد بيده عليه

أما البيت

( فدنا مني بخوف ...... فملا قلبي اضطرابا )

فإننا أحببنا لو شاركنا شاعرنا الجليل وعمم علينا إحساسه ذاك وقال :
( فدنا مني بخوف ...... يملأ القلب اضطرابا )
فيتعمم جنس القلب علينا وعليه ولا يحرمنا هذا الإحساس .

ولا تحتاج القصيدة إلى إبراز مواطن الجمال فبها فهي بارزة كالقمر ليلة التمّ .



تقبل مروري استاذي الحبيب ( على علاته ) .

أبو سهيل
18-03-2010, 03:31 AM
رغم أن القصيدة تاريخها 2003 إلا أنها مازالت تنبض بالحياة
ربما لإخلاص مبدعها

أحمد رامي
18-03-2010, 03:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى جميع الإخوة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






أمه ماتت فأمسى = يلمس العطف يبابا

(يلمس العطف يبابا) هذه الجملة هزتني ، فهي دخلت إلى أعماق ذلك الطفل ، لأنه كما يقول علماء النفس ان الطفل يحس تماما بمشاعر من يمسك بيده وكأن تلك اليد مسرى لنقل المشاعرمن وإلى الطفل ، ويعود أستاذنا ليؤكد هذه المقولة بقوة حين قال في بيت تال ( فأحس الإقترابا ) حين مسد بيده عليه

أما البيت


( فدنا مني بخوف ...... فملا قلبي اضطرابا )

فإننا أحببنا لو شاركنا شاعرنا الجليل وعمم علينا إحساسه ذاك وقال :


( فدنا مني بخوف ...... يملأ القلب اضطرابا )

فيتعمم جنس القلب علينا وعليه ولا يحرمنا هذا الإحساس .

ولا تحتاج القصيدة إلى إبراز مواطن الجمال فبها فهي بارزة كالقمر ليلة التمّ .



تقبل مروري استاذي الحبيب ( على علاته ) .

ام سلمي2
18-03-2010, 11:23 AM
يا صاحب المعارضة الطريفة تقول : مازالت القصيدة تنبض بالحياة

لإخلاص صاحبها فقط ؟

لا والله ليس السبب ذاك بمفرده بل لان الواقع لم بتغير بل ازدادا

سوء لقرب بزوخ الفجر بمشيئة الله

محمد الجبلي
19-03-2010, 05:36 PM
من بعثها من مرقدها ؟

رحمة
19-03-2010, 05:49 PM
من بعثها من مرقدها ؟

شكرا له :)

اللهم بارك موهبتكم أستاذي و زادكم من علمه و فضله

أحببت أن أسجل مروري و إعجابي

أبو سهيل
19-03-2010, 07:12 PM
يا صاحب المعارضة الطريفة
هل صار هذا لقبي الجديد ؟

لا بأس لكنه يؤكد أنني أيضا تركت أثرا في النفوس :)

محمد الجبلي
20-03-2010, 01:52 PM
أبو سهيل أصبح عدوا لنصف الدنيا

محمد الجبلي
26-03-2010, 09:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لم أنهِ القصيدة إلا ورأيت لساني ينطق بتلقائية ( رائـــــــع )

بنفس طويل كطول الجمال وتدفقه في قصائدك .

كلمحة سريعة أقول أنك حققت الوحدة العضوية , فكل بيت في القصيدة

ارتبط بما قبله وأراك أبدعت في تحقيق هذه الوحدة وهذا الارتباط .

كما أن خاتمة القصيدة تميزت برسم الكناية المكنية وتشخيص الدمع

الذي وللأسف لم نملك سواه في مواجهة هذه الأحداث .:(

في قصيدتك من الجمال الكثير الذي يستحق الوقوف عليه , ولكن هذه

إطلالة سريعة أحببت أن أطل بها تعبيراً عن حضوري .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

سعد2
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكراً لك أخي الكريم على هذا القصيدة الجميلة جدا يا بو خالد

وألف ألف ألف مبروك على الإشراف

وتستاهل أكثر

أخوك سعد


بوحمد
الله الله الله
ماهذه الروعة يا أبا خالد
استمر بارك الله بك
ولا تتوقف

بوحمد


أنــوار الأمــل
أستاذنا الفاضل أبا خالد
أحييك على هذه القصيدة التصويرية الرقيقة المتألمة
حملتنا معك على سن قلمك ونبض قلبك إلى ذلك المشهد بكل ما فيه من مشاعر وأحداث
أحييك على هذا المداد الذي سال به يراعك ليثري أدبنا الإسلامي بالكلمة
الكلمة الرسالة
الكلمة الغاية
الكلمة الدعوة
الكلمة المشاركة

أتمنى أن أقرأ المزيد لك عبر هذا المنتدى الذي يتشرف بإشرافك عليه فهنيئا لك وله
وإنها لبداية جيدة وقوية لإشرافك عى هذا المنتدى الذي قدمت له الكثير منذ افتتاحه فكان لا بد من رد الجميل وتقدير المجهود واعذرني على التأخر في تهنئتك

القصيدة من مجزوء الرمل (فاعلاتن فاعلاتن) وهو بحر سلس رقيق يناسب هذه الحالات التي يصفها قلمك، وفيه انسيابية تحمل المعاني بسلاسة

وأضم صوتي إلى الأخ الكريم سامح في إعجابه بالخاتمة التي تصف رد فعلنا الذي صرنا لا نملك غيره للأسف كأول رد فعل لما نرى ونسمع نحمّله حرقتنا وعجزنا وندمنا على التقصير

معذرة على تطفلي على القصيدة
وشكرا لك أستاذي الكريم ودام قلمك سيالا في سبيل الحق
لهؤلاء فضل كبير علي ولي معهم ذكريات قديمة
ما زلت أشعر بوجودهم
هذه المعرفات لا يمكن أن أمر دون أن أشيد بها

محمد الجبلي
26-03-2010, 09:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لم أنهِ القصيدة إلا ورأيت لساني ينطق بتلقائية ( رائـــــــع )

بنفس طويل كطول الجمال وتدفقه في قصائدك .

كلمحة سريعة أقول أنك حققت الوحدة العضوية , فكل بيت في القصيدة

ارتبط بما قبله وأراك أبدعت في تحقيق هذه الوحدة وهذا الارتباط .

كما أن خاتمة القصيدة تميزت برسم الكناية المكنية وتشخيص الدمع

الذي وللأسف لم نملك سواه في مواجهة هذه الأحداث .:(

في قصيدتك من الجمال الكثير الذي يستحق الوقوف عليه , ولكن هذه

إطلالة سريعة أحببت أن أطل بها تعبيراً عن حضوري .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكراً لك أخي الكريم على هذا القصيدة الجميلة جدا يا بو خالد

وألف ألف ألف مبروك على الإشراف

وتستاهل أكثر

:) :) أخوك سعد :) :)


الله الله الله
ماهذه الروعة يا أبا خالد
استمر بارك الله بك
ولا تتوقف

بوحمد


أستاذنا الفاضل أبا خالد
أحييك على هذه القصيدة التصويرية الرقيقة المتألمة
حملتنا معك على سن قلمك ونبض قلبك إلى ذلك المشهد بكل ما فيه من مشاعر وأحداث
أحييك على هذا المداد الذي سال به يراعك ليثري أدبنا الإسلامي بالكلمة
الكلمة الرسالة
الكلمة الغاية
الكلمة الدعوة
الكلمة المشاركة

أتمنى أن أقرأ المزيد لك عبر هذا المنتدى الذي يتشرف بإشرافك عليه فهنيئا لك وله
وإنها لبداية جيدة وقوية لإشرافك عى هذا المنتدى الذي قدمت له الكثير منذ افتتاحه فكان لا بد من رد الجميل وتقدير المجهود واعذرني على التأخر في تهنئتك

القصيدة من مجزوء الرمل (فاعلاتن فاعلاتن) وهو بحر سلس رقيق يناسب هذه الحالات التي يصفها قلمك، وفيه انسيابية تحمل المعاني بسلاسة

وأضم صوتي إلى الأخ الكريم سامح في إعجابه بالخاتمة التي تصف رد فعلنا الذي صرنا لا نملك غيره للأسف كأول رد فعل لما نرى ونسمع نحمّله حرقتنا وعجزنا وندمنا على التقصير

معذرة على تطفلي على القصيدة
وشكرا لك أستاذي الكريم ودام قلمك سيالا في سبيل الحق


(يلمس العطف يبابا) هذه الجملة هزتني ، فهي سبرت أعماق ذلك الطفل ، لأنه كما يقول علماء النفس ان الطفل يحس تماما بمشاعر من يمسك بيده وكأن تلك اليد مسرى لنقل المشاعرمن وإلى الطفل ، ويعود أستاذنا ليؤكد هذه المقولة بقوة حين قال في بيت تال ( فأحس الإقترابا ) حين مسد بيده عليه

أما البيت

( فدنا مني بخوف ...... فملا قلبي اضطرابا )

فإننا أحببنا لو شاركنا شاعرنا الجليل وعمم علينا إحساسه ذاك وقال :
( فدنا مني بخوف ...... يملأ القلب اضطرابا )
فيتعمم جنس القلب علينا وعليه ولا يحرمنا هذا الإحساس .

ولا تحتاج القصيدة إلى إبراز مواطن الجمال فبها فهي بارزة كالقمر ليلة التمّ .تقبل مروري استاذي الحبيب ( على علاته ) .

أهلا بك
اقتراح مميز

$ إشراقات $
27-03-2010, 05:52 PM
بكى قلبي قبل أن تدمع عيني ..رسمت لوحة فنية رائعة ..رسمتها على ورقة الواقع الأليم.. لونتها بالحزن..
و غلفتها بإطار الدموع..

دائماً مبدع ..
مع تحياتي .. دمت بود