المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب كان فعلٌ ماض ٍ



أبو زيد
09-04-2003, 01:44 AM
كيف تُعرَبُ هذه الجملة :


((( كان فعلٌ ماض ٍ ))) ؟

455
09-04-2003, 02:27 AM
الأعراب الجملةكان فعلٌ ماض ٍ
كان فعل ماض ناقص مبني على الفتح يرفع المبتدأ وينصب الخبر
ففل اسم كان مرفوع بالضمة
ماض خبر منصوب وعلامة نصب الفتحة القدرة على الياء الحذوفة
وحذفة اليا ء لانه نكرة
والله اعلم

المبرِّد
09-04-2003, 12:52 PM
الأخ : ^^^^^ !!!!!!!!!

بسبب استعجالك في الكتابة وقعت في عدة أخطاء ...

وملاحظة أخرى :لا تقل ( اسم كان مرفوع بالضمة)

455
09-04-2003, 03:29 PM
اعتذر عن الأخطاء لأني الم أتدرب بعد على كتابة واسف علىالإعراب
لأنه يوجد به بعض الأخطاء وذلك بسب العجل مني
كان فعل ماض ناقص مبني على الفتح يرفع المبتدأ وينصب الخبر
فعل اسم كان مرفوع وعلامة رفعة الضمة الظاهرة على أخره
ماضِ صفة مرفوعةوعلامة رفعها الضمة المقدرة على الياء الحذوفة
وحذفة اليا ء لانه نكرة والأسم الذي ياتي خبر كان
وسامحوني;) :rolleyes:

الأحمر
09-04-2003, 05:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي أبا محمد
لا تعليق على إعرابك فقد كفيت ووفيت

أبو زيد
09-04-2003, 06:44 PM
أشكركم جميعًا ...

ولكن أبا محمد ثبّت معلومة لديّ ، وأرى أن إعرابه هو الأقرب للصواب .

بديع الزمان
09-04-2003, 09:13 PM
إعراب الفاضل أبي محمد هو الصحيح في مثل هذه الأساليب لأن هذه الكلمات قصدت ألفاظها هنا دون معانيها الأصلية 0 فـ ( كان ) مثلا مقصود بها : ( اللفظ فقط و لو تأملنا لكان محله الرفع مبتدأ و هكذا البقية )

455
15-05-2009, 01:29 AM
شكراااااااا

عطوان عويضة
15-05-2009, 01:50 AM
كيف تُعرَبُ هذه الجملة :


((( كان فعلٌ ماض ٍ ))) ؟

كان: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة الحكاية.
فعل: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
ماض: صفة مرفوعة بضمة مقدرة على الياء المحذوفة لمنع التقاء الساكنين


أين إعراب أبي محمد الذي يذكره الإخوة فأنا لا يظهر عندي أي رد هنا باسم أبي محمد

أمير الضاد
15-05-2009, 02:00 AM
حدد مقصدك يا ابا زيد

هل تقصد جملة عادية ام جملة اعرب(كان:فعل ماض)؟

أبو الفصحاء
15-05-2009, 08:26 AM
أخي أخير الضاد
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
ممكن تعربها باعتبار المقصدين.

شذور الذهب.
15-05-2009, 01:49 PM
كان: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة الحكاية.
فعل: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
ماض: صفة مرفوعة بضمة مقدرة على الياء المحذوفة لمنع التقاء الساكنين




بارك الله فيكم أستاذَنا الفاضلَ أبا عبد القيوم - رفع اللهُ قدرَه - ما وجه هذا الإعراب ؟ جزاك الله عني وعن كل متعلم خير الجزاء وأوفره .

شذور الذهب.
15-05-2009, 01:50 PM
أخي أخير الضاد
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
ممكن تعربها باعتبار المقصدين.

كيف ذلك أخي الكريمَ أبا الفصحاء ؟ بارك الله فيك ونفع بك .

أبو الفصحاء
15-05-2009, 02:32 PM
كيف ذلك أخي الكريمَ أبا الفصحاء ؟ بارك الله فيك ونفع بك .
أخي خالد انظر إلى كلام الدكتور أمير الضاد

حدد مقصدك يا ابا زيد
هل تقصد جملة عادية ام جملة اعرب(كان:فعل ماض)؟
أليست أم للتقسيم ؟؟
ألا تفهم من هذا الكلام أن لجملة (كان فعل ماض) حالين عند الدكتور أمير الضاد، حالا باعتبارها جملة عادية، وحالا باعتبارها جملة إعراب.
هذا ما فهمته أنا، ولعله ـ مشكورا ـ يوضح المراد.

السلفي1
15-05-2009, 02:44 PM
[quote=أبوعبدالقيوم;344542]
كان: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ضمة مقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة الحكاية.
فعل: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
ماض: صفة مرفوعة بضمة مقدرة على الياء المحذوفة لمنع التقاء الساكنين


بسم الله .

قلتُ , وبالله تعالى التوفيق والسداد :

أحسنتَ أبا عبد القيوم , وأحسن الله تعالى إليك , ووفقك .

أرى ما تراه .

ويجوز القول :

" كان " في محل رفع مبتدأ .

وهذا الإعراب بناءً على أحد قصديّ المتكلم ,

والوجه الثاني ذُكر قبل .

والعلم لله , وهو سبحانه الموفق .

عطوان عويضة
15-05-2009, 04:40 PM
بارك الله فيكم أستاذَنا الفاضلَ أبا عبد القيوم - رفع اللهُ قدرَه - ما وجه هذا الإعراب ؟ جزاك الله عني وعن كل متعلم خير الجزاء وأوفره .

وفيك بارك الله أخي الكريم.
لوقلت لك أعرب كلمة نام في (نام زيد).
تقول : نام فعل ماض ..........
هذه الجملة (إعراب نام)، لوقلت لك أعربها
أي جملة: نام فعل ماض
كلمة (نام) هنا اسم وليس فعلا، بدليل أنك أسندت إليها خبرا، فقولك: نام فعل ماض تساوي في بنائها : زيد طالب مجتهد،
وكذلك قولك: في حرف جر مبني تساوي عمرو طالب علم ذكي مثلا.
فكان في المثال السابق ونام وفي فقدت دلالة الفعلية والحرفية فيها، ويخبر عنها كمعان لها مسميات ماخوذة من لفظها، ولأنك تحكي لفظها لا تظهر عليها علامات الإعراب بل تقدر لأن حركة الحكاية شغلت محل الإعراب.
فقولنا كان فعل ماض إخبار عن كلمة (كان) بأنها فعل ماض، ونام فعل ماض إخبار أن الكلمة (نام) هي فعل ماض.
ألا ترى أن: (نام فعل ماض.) لا يستقيم المعنى بجعل كلمة (فعل) فاعلا لنام، وهل فعل ينام؟
و(كان فعل ماض)، لا يستقيم المعنى بجعل كان رافعة لـ(فعل) على التمام أو النقصان.
ولو أعربت: _في حرف جر) ، ما كان لك إلا أن ترفع (حرف) على الخبرية، ولو جررتها بفي ما كان لذلك معنى.

هذا ما أردت قوله أخي الحبيب، وأرجو أن أكون وفقت في توصيل المراد.

والله الموفق

السلفي1
15-05-2009, 05:22 PM
وفيك بارك الله أخي الكريم.
لوقلت لك أعرب كلمة نام في (نام زيد).
تقول : نام فعل ماض ..........
هذه الجملة (إعراب نام)، لوقلت لك أعربها
أي جملة: نام فعل ماض
كلمة (نام) هنا اسم وليس فعلا، بدليل أنك أسندت إليها خبرا، فقولك: نام فعل ماض تساوي في بنائها : زيد طالب مجتهد،
وكذلك قولك: في حرف جر مبني تساوي عمرو طالب علم ذكي مثلا.
فكان في المثال السابق ونام وفي فقدت دلالة الفعلية والحرفية فيها، ويخبر عنها كمعان لها مسميات ماخوذة من لفظها، ولأنك تحكي لفظها لا تظهر عليها علامات الإعراب بل تقدر لأن حركة الحكاية شغلت محل الإعراب.
فقولنا كان فعل ماض إخبار عن كلمة (كان) بأنها فعل ماض، ونام فعل ماض إخبار أن الكلمة (نام) هي فعل ماض.
ألا ترى أن: (نام فعل ماض.) لا يستقيم المعنى بجعل كلمة (فعل) فاعلا لنام، وهل فعل ينام؟
و(كان فعل ماض)، لا يستقيم المعنى بجعل كان رافعة لـ(فعل) على التمام أو النقصان.
ولو أعربت: _في حرف جر) ، ما كان لك إلا أن ترفع (حرف) على الخبرية، ولو جررتها بفي ما كان لذلك معنى.

هذا ما أردت قوله أخي الحبيب، وأرجو أن أكون وفقت في توصيل المراد.

والله الموفق

بسم الله .

قلتُ ,وبالله تعالى التوفيق والسداد:

أحسنت أخي الكريم , وأحسن الله تعالى إليك .

ما المانع من قولنا :

جملة " كان فعلٌ ماضٍ " أصلها :

كلمةُ " كان " فعلٌ ماضٍ ,

أو

إعراب " كان " فعلٌ ماضٍ .

فتم حذف " كلمةُ " أو " إعرابُ " وحل محلهما " كان " فصارت في حكمها.

فجاز ما قلتَ , وكذا أنها في محل المبتدأ ,و الخبر على المحل .

ثانيًا :

ما المانع أن يكون قصد المتكلم بجملة :

" كان فعل ماضٍ " هو :

" كان فعلٌ ماضٍ يتصدر الجملة وسقط في الطباعة " أو

" كان فعل ماض بهذا الموضع وتغير ( سقط) " أو

" كان فعل ماض صدر منه كلما تذكره بكى " ....

وهنا يستقيم الوجه الأخر .

والله الموفق .

أبو عمار الكوفى
15-05-2009, 08:16 PM
لعل هذا الرابط مفيد فيما نحن بصدده :

هــــــــــــــنا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=39363&highlight=%C7%E1%C5%D3%E4%C7%CF+%C7%E1%CD%DE%ED%DE%ED+%C7%E1%E3%CC%C7%D2%ED)

عطوان عويضة
15-05-2009, 08:58 PM
لعل هذا الرابط مفيد فيما نحن بصدده :

هــــــــــــــنا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=39363&highlight=%c7%e1%c5%d3%e4%c7%cf+%c7%e1%cd%de%ed%de%ed+%c7%e1%e3%cc%c7%d2%ed)

أخي أبا عمار.
هناك اختلاف لطيف بين المسألتين، هذه والمحال إليها.
والفارق أن الإعراب هنا يكون على الحكاية: أي حكاية الكلام كما ورد في نصه، فتظل فتحة البناء على الفعل الماضي مثلا..فأنت تحكي أي تقلد اللفظ كما ورد.
أما في المسألة المحال إليها ( إن لوًّا وإن ليتًا عناء) فيكون الإعراب بقصد اللفظ، أنت لا تحكي مقولا ولكنك تقصد مسمى اللفظ كما لو كان علما.
لو قلت رأيت محمدا...... فإعراب محمدا هنا بقصد اللفظ مفعول به منصوب.
ولو أعربت (محمدا مفعول به): فمحمدا هنا على الحكاية وهومبتدأ مرفوع بضمة مقدرة لاشتغال المحل بحركة النص الأصلي الذي قلدته هنا.
فليتًا وليتٌ ولوًّا هناك قصد بهما اللفظ لذا نونا وضعفت واو لو لأنها أصبحت اسما وأخذا حركات المحل لا الحكاية.
ولوقصد الحكاية للزمت ليت الفتحة على التاء وظلت لوثنائية ساكنة الآخر.

هذا وبالله التوفيق

شذور الذهب.
15-05-2009, 09:43 PM
هذا ما أردت قوله أخي الحبيب، وأرجو أن أكون وفقت في توصيل المراد.

والله الموفق

وفقت تمام التوفيق أخي , فقد وضحَتْ أيَّما وضوح , فلله درك معلما بارعا , وجزاك الله عني خير الجزاء وأوفره .

لا زلتم مباركين يا أعضاء شبكة الفصيح .

أبو عمار الكوفى
15-05-2009, 11:05 PM
أخي أبا عمار.
هناك اختلاف لطيف بين المسألتين، هذه والمحال إليها.
والفارق أن الإعراب هنا يكون على الحكاية: أي حكاية الكلام كما ورد في نصه، فتظل فتحة البناء على الفعل الماضي مثلا..فأنت تحكي أي تقلد اللفظ كما ورد.
أما في المسألة المحال إليها ( إن لوًّا وإن ليتًا عناء) فيكون الإعراب بقصد اللفظ، أنت لا تحكي مقولا ولكنك تقصد مسمى اللفظ كما لو كان علما.
لو قلت رأيت محمدا...... فإعراب محمدا هنا بقصد اللفظ مفعول به منصوب.
ولو أعربت (محمدا مفعول به): فمحمدا هنا على الحكاية وهومبتدأ مرفوع بضمة مقدرة لاشتغال المحل بحركة النص الأصلي الذي قلدته هنا.
فليتًا وليتٌ ولوًّا هناك قصد بهما اللفظ لذا نونا وضعفت واو لو لأنها أصبحت اسما وأخذا حركات المحل لا الحكاية.
ولوقصد الحكاية للزمت ليت الفتحة على التاء وظلت لوثنائية ساكنة الآخر.

هذا وبالله التوفيق

أظنك أخي الحبيب لم تقرإِ الموضوع حتى نهايته ، ولو دققت نظرك الثاقب لَلَمحتَ نفس الفكرة مع تغير المثال . وفقني الله وإياك .
والله أعلم

عطوان عويضة
16-05-2009, 12:15 AM
أظنك محقا أخي الحبيب، فقد اكتشفت الآن أن هناك صفحة كاملة لم أنتبه لها، ولقد لمحت الفكرة نفسها بالفعل، لكن كان الكلام على معاملة الفعل والحرف معاملة الاسم من جهات كالإسناد وتحمل الحركات والتنوين و...، وأردت التركيز على حالة المحكي.
جزاك الله خيرا أخي المفضال، وفقني الله وإياك للصواب

دكتر كيف
17-05-2009, 01:51 AM
وفقنا الله وإياكم للعلم النافع والعمل الصالح والحقيقة لانستغني عن مثل هذه المشاركات البناءة لتعم الفائدة على الجميع

تحياااتي