المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : { وامرأتُه حمالةَ الحطب }



د. حجي إبراهيم الزويد
22-10-2006, 06:01 PM
{ سيصلى نارا ذات لهب. وامرأتُه حمالةَ الحطب } المسد 3-4

تأملوا المقطع : " وامرأتُه حمالةَ الحطب "

لماذا جاءت ( امرأة ) مرفوعة بينما جاءت ( حمالة ) منصوبة؟

امرأته : معطوف على الضمير الفاعل في سيصلى – أي سيصلى هو و امرأته – مرفوعة بالضمة, والهاء ضمير متصل مبني في محل جر.

حمالة : مفعول به لفعل محذوف تقديره, أذم أو أعني . وقيل هي حال منصوبة.

إضاءة :

حمالة مؤنث حمال, صيغة مبالغة اسم الفاعل الثلاثي من الثلاثي حمل, وزنه فعالة.

خالد مغربي
22-10-2006, 06:43 PM
بوركت أخي حجي
ويجوز فيها الرفع على وجهين :
على اعتبار ( امرأته ) مبتدأ ، و( حمالة ) خبره 0
على اعتبار الرفع بالعطف ، بتقدير ( هي حمالةُ الحطب )

بوركت مجددا
تحياتي

د. حجي إبراهيم الزويد
23-10-2006, 12:02 AM
الأخ العزيز مغربي :

بارك الله فيكم.

إضافة إلى ما تفضلتم بذكره, حول وجه رفع حمالة.

يجوز أن يكون امرأته مرفوعة على الابتداء, و { حمالة} نعت لها, وتكون جملة { في جيدها حبل من مسد } خبر الابتداء, وقد أشار إلى ذلك الزجاج في التهذيب.

لؤي الطيبي
23-10-2006, 12:26 AM
بارك الله فيكما ..
واسمحا لي بأنْ أضيف إلى وجهي الإعراب ، كذلك وجهين بيانيّين لجملة (حمالة الحطب) :
الأول : أنّ امرأة أبي لهب كانت تحمل الحطب ذا الشوك فتطرحه ليلاً في طريق النبي صلى الله عليه وسلم ، إيذاءً له ولأصحابه .
والثاني : أنّها كانت تمشي بالنميمة لتُفسد بين الناس . ومن المتعارف عليه عند العرب أنّهم كانوا يُكَنّون عمّن يمشي بالنّميمة بين الناس بالنميمة بعبارة (حمّال الحطب) ، أي : هو نمّام بين بيوت العرب ويستر غرضه من التنقّل بأنّه يحمل الحطب الذي يجلبه ليبيعه على أصحاب البيوت . ولعلّها كانت عادة الحطّابين بين العرب ، فصار حمل الحطب كناية عن النميمة ، وصار يُكنّى عن النمّام بعبارة : حمّال الحطب . وقد كانت نميمة أم جميل هذه وسيلة من وسائل تقطيع الناس عن الرسول صلى الله عليه وسلم ، ومقاومة دعوته ، لشدّة عداوتها .
وجملة الأمر أنّ هذه المرأة كانت تفعل هاتين الخسيستين : النميمة ، وإلقاء حطب الشوك في طريق النبي صلى الله عليه وسلم ..

خالد مغربي
23-10-2006, 01:51 AM
أحسنت أخي لؤي على إيرادك الوجه البياني لعبارة ( حمالة الحطب ) ، وما ذاك ليكون إلا لبيان القرآن الكريم وإعجازه !!

بوركت مجددا