المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أما آن أن يستردَّ الصفاءا !



الصراط
30-11-2006, 09:57 PM
السلام عليكم ورحم الله وبركاته

هذه أولى مساهماتي في منتدى الإبداع ..



أما آن أن يستـرد الصفـاءا

لقد فاض نهر الدمـا النابعـه
وروى أوام الفـلا الواسعـه

وفيه استطال احمرارٌ غضوبٌ
على مقلـة الأنجـم الطالعـه

ويجري حثيثا كجري الزمان
يطـارد آمالـنـا الخانـعـه

يسطر في جبهـة الكبريـاء
ليـوم القيـامـة والواقـعـه

مظالم أضحت كلون العقيـقِ
تنزى على التربـة الناجعـه

إلى الحشر تجأر مثل الغريقِ
وتـدْوي بآلامهـا الـلاذعـه

لماذا لمـاذا يمـوت العـراقُ
وروح الجمـود بنـا قابعـه

لماذا لمـاذا يمـوت العـراقُ
وماعنـدنـا أذن سـامـعـه

لماذا لمـاذا يمـوت العـراق
ومـا بيننـا مقلـة دامـعـه

أتعثوا بأحلامـه الصافيـاتِ
فلول الغوى والخنا الطامعـه

وتبتزُّ منه حـروف الأمـانِ
وتهوي بها في اللظى السابعه

لقد وزعته الشياطيـن إرْبـا
وأهـوت بأسيافهـا القاطعـه

تنوش الشرايين نوش السباعِ
إذا ما غـدت للفـلا جائعـه

أيمـم أشــلاءه الدامـيـاتُ
بترعـة دم الطلـى كارعـه

فأبكي بكاء الثكـول وعينـي
بدمع كـرش النـدى هامعـه

وقلبـي تمزقـه الحـادثـاتُ
وتطحنـه تلكـم الفاجـعـه

إلامَ تقلـبـه العـاديـاتُ
وتطحن أضلاعـه الضالعـه

إلامَ يشالُ علـى العاليـاتِ
كريمٌ إليـه العلـى خاضعـه

لقد عاش ردحا من الظلم حتى
غدت روحـه للبـلا جامعـه

أمـا آنَ أَنْ يستريـحَ قليـلاَ
وتأخـذه الهـدأة الـوادعـه

أما آن أن يستـرد الصفـاءا
وتغدوا المعالي بـه فارعـه

فقد شفه الشوق نحو الرخـاءِ
وقد أتعبته المنـى الجازعـه

يحنُّ إلى السلم مثـل الحمـامِ
إذا ما شكت إلفهـا ساجعـه

فيا رب فرج همـوم العـراقِ
وأدخله في الرحمة الواسعـه


الصراط

خالد مغربي
30-11-2006, 11:13 PM
بوركت وبورك إحساسك أخي الصراط

محمد الجبلي
30-11-2006, 11:13 PM
السلام عليكم
مرحبا بك أيها الشاعر
سلالة اللفظ متناغمة مع صدق العاطفة , تقودهما خبرة الشاعر
جميلة قصيدتك الأولى في المنتدى
وأظن الباقيات ستكون أجمل

الصراط
02-12-2006, 11:06 AM
بوركت وبورك إحساسك أخي الصراط

بورك ورودك الشفاف ...

ولا حرمناك

ودمت موفقا

الصراط
02-12-2006, 11:09 AM
السلام عليكم
مرحبا بك أيها الشاعر
سلالة اللفظ متناغمة مع صدق العاطفة , تقودهما خبرة الشاعر
جميلة قصيدتك الأولى في المنتدى
وأظن الباقيات ستكون أجمل

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

شكرا لك أخي الكريم

أعتز برايك

ودمت محروسا

جبل بن وهب
02-12-2006, 01:02 PM
أحسنت .. أحسنت .
أخي الصراط ...

فيا رب فرج همـوم العـراقِ
وأدخله في الرحمة الواسعـه.....آمين

لؤلؤة البحر
02-12-2006, 02:06 PM
ما شاء الله
اللهم كثر الشعراء المجيدين الذين يحملون هم الأمة
بارك الله فيك أيها الشاعر المبدع .

همس الجراح
03-12-2006, 08:46 PM
فيا رب فرج هموم العراق ..
فكم من دم ٍ ..طائفيٌّ أراق
إلهي احفظ الأرز من فتنة
تطل على الناس قد لا تطاق
فلسطين - ربي - أريد لها
دمار وهدم فهل من وفاق ؟
فيا عقلاء استفيقوا وإلا
انتهينا جذاذاً وشُد الوثاق

أبو-أحمد
05-12-2006, 05:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
قصيدُكَ راح لأرض العراق = ليأسو جراحا به ناقعهْ
وهمُّ العراق مريرُ المذاق = وأيدي الذئابِ به ضالعة
تقول بأن العراق غدا = صريعا وليس له سامعة
فمن قبل كانت فلسطين تشكو = وتَضرَمُ فيها حشىً ضارعه
وما من مجيبٍ لمسرى الرسول = يلملم شعث المنى الضائعة
وها هو لبنانُ يشقى بها = وترقبهُ ذئبة جائعه
وليس خلاصٌ لأهل العراق =وفيهم ضغائنُ مُستقذعَهْ
كذاك فلسطين إن لها = مواعظ من أختها نافعة
أحييك على عاطفتك الصادقة ، وأهنئك على إجادتك لسان قومك وأوزانهم ، واقول : اللهم استجب وفرج عن العراق وفلسطين وكل بلد حل به الظلم ، آمين.

الصراط
05-12-2006, 08:14 PM
الأخ الكريم جبل بن وهب

شكرا لورودك

وتعليقك

ودعاءك

دمت بخير

الصراط
05-12-2006, 08:16 PM
الأخت الكريمة لؤلؤة البحر


ما شاء الله
اللهم كثر الشعراء المجيدين الذين يحملون هم الأمة
بارك الله فيك أيها الشاعر المبدع .

وكثر الله من أمثالك

من المتذوقين والمتذوقات

والناقدين والناقدات

والشاكرين والشاكرات

دمت في دعة الله

الصراط
05-12-2006, 08:18 PM
الأخ الكريم همس الجراح


فيا رب فرج هموم العراق ..
فكم من دم ٍ ..طائفيٌّ أراق
إلهي احفظ الأرز من فتنة
تطل على الناس قد لا تطاق
فلسطين - ربي - أريد لها
دمار وهدم فهل من وفاق ؟
فيا عقلاء استفيقوا وإلا
انتهينا جذاذاً وشُد الوثاق

جميلة ومعبرة هي أبياتك

دمت بود

الصراط
05-12-2006, 08:41 PM
الأخ الكريم (أبو أحمد)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،
قصيدُكَ راح لأرض العراق = ليأسو جراحا به ناقعهْ
وهمُّ العراق مريرُ المذاق = وأيدي الذئابِ به ضالعة
تقول بأن العراق غدا = صريعا وليس له سامعة
فمن قبل كانت فلسطين تشكو = وتَضرَمُ فيها حشىً ضارعه
وما من مجيبٍ لمسرى الرسول = يلملم شعث المنى الضائعة
وها هو لبنانُ يشقى بها = وترقبهُ ذئبة جائعه
وليس خلاصٌ لأهل العراق =وفيهم ضغائنُ مُستقذعَهْ
كذاك فلسطين إن لها = مواعظ من أختها نافعة
أحييك على عاطفتك الصادقة ، وأهنئك على إجادتك لسان قومك وأوزانهم ، واقول : اللهم استجب وفرج عن العراق وفلسطين وكل بلد حل به الظلم ، آمين.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته...

أبيات جميلة

بديعة

صميمية


أحييك على عاطفتك الصادقة ، وأهنئك على إجادتك لسان قومك وأوزانهم ، واقول : اللهم استجب وفرج عن العراق وفلسطين وكل بلد حل به الظلم ، آمين.

شكرا لك أخي الكريم،لم نرض ولن نرضى أبدا ما حيينا أن تنتهك أعراضنا، أو تسفك دماؤنا، أو تسلب حقوقنا، ونقف مكتوفي الأيدي..
سندافع عن المظلومين والمضطهدين والمحرومين في كل أصقاع الدنيا، ولن ننسى قضيتنا الأولى ـ فلسطين ـ الحبيبة أولى القبلتين وثالث الحرمين، والتي لم نأل جهدا في الدفاع عنها شعرا وقولا وفعلا، فبين الفينة والفينة نجمع الصدقات والتبرعات والزكوات، ونبعثها لإخواننا في فلسطين، وتارة أخرى نعقد الندوات والمحاضرات والإحتفالات والمهرجانات دفاعا عنها ولو بالكلمة، وفي كل سنة في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك وهو اليوم المخصص للقدس الشريف(يوم القدس العالمي ) تخرج المسيرة الجماهيرية التي تجمع كل أطياف المجتمع لتهتف بصوت واحد يهز الأرض من تحت أقدامنا، صبرا صبرا ياصهيون، جيش محمد قادمون،أو صبرا صبرا يا يهود، جيش محمد سوف يعود..
ولازال الشعراء ينظمون الشعر تمجيدا ونصرة وولاء للقدس وفلسطين ...
هذا ولقد درجنا على ذلك ، وسنبقى كذلك إلى أن تتحرر الارض المقدمة من الصهاينة المغتصبين ..

أخوك

الصراط

أبو-أحمد
06-12-2006, 01:34 PM
أخي الكريم الشاعر المبدع: الصراط ،
شكر الله لك عاطفتك نحو العراق وفلسطين وكل بلاد العرب والمسلمين .

الليلك
16-08-2007, 03:39 PM
رائعة شكرا لك