المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : التحرر من اللغة باللغة !!



خالد مغربي
15-12-2006, 09:56 PM
نحن داخل اللغة ، مغلفون بدوالها ورموزها ، متسورون بما تبغيه ، ومدعومون بما تكون عليه ذواتنا إذ " نتكلم " 0!!
ولا سبيل لكينونة خارج اللغة 0
لا شيء سيبقى خارج السور أو النطاق اللغوي !!
رغباتنا ، أحلامنا ، طموحاتنا ، 000 إلخ 0
كل هذا يعني استبدادا تمارسه اللغة وتفرضه علينا 0وعلينا أن نتقبل أو نستسلم للفكرة اللغوية 0
لا مجال إذن للإنفلات من اللغة ، ولا سبيل للغوص خارجها ، إذ من السخف أن يكون للغة خارج 0
يقول بارت : " لا يبقى لنا إلا مراوغة اللغة وخيانتها " 0
إذن الأدب الممارسة هو إدراك لما هو خارج اللغة ، أو هو استلاب سلطة اللغة وتطويعها أو التحررمنها بوساطتها !!
ولكن من السخف أن نقبل بفكرة التحرر ، لاسيما وأن الأدب ممارسة لغوية ! ولكن يسهل علينا أن نقبل بفكرة التطويع وتطبيع العلاقة ما بين الكائن البشري والكائن اللغوي !!
وكسرا للسياق هنا ، فإن تطبيع العلاقات يعني التحرر من السلطة في ظاهرها إنما هو استلاب لباطنها 0
ورغم ذاك فالإنسان ككائن كلامي أو متكلم ، لا يستطيع أن يعايش الدور الذي تفرضه عليه اللغة ، دور الخيانة الجميلة أو المراوغة 0
ونحن إذ نسعى للتخلص من سلطة اللغة فإننا نسعى لتقويض ذواتنا هذا أولا ، وثانيا تسوير رغباتنا ، وتقنين طموحاتنا ، ومع هذا فإنه ليس أمامنا إلا التحالف مع اللغة أو سلطة اللغة وإقامة الحوار مع آلياتها في سبيل كينونة تستمد وجودها من ذلك التحالف والتصالح 0