المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مقولة تناصية !!



خالد مغربي
29-12-2006, 09:53 AM
حينما سئل الدكتور عبدالله الغذامي عن المصطلح وكيفية التعامل معه ، علق قائلا : " السؤال جدير بالطرح ، وجدير بالإجابة عليه " 0
لذا فقد تداعيت مع الغذامي في طرحه ، مخترقا حدود النص إلى ما وراءه ، فوجدت للتناص لذة 00 هذه اللذة تكمن في كسر السياق وانحياز الدلالة 0
يقول الغذامي : " أن من طبيعة المصطلح النقدي أنه متحول ومتغير ويظل يتسع ويتسع إلى درجة أنه يصل إلى نقطة يفقد فيها معناه بسبب شدة اتساع دلالاته " 0
وفهمت من إجابة الغذامي أنه من الأجدر التعامل مع المصطلح ضمن سياقه النصي الخطابي أو " الشخصاني " أي النظر في مصطلحات باحث محدد داخل مرجعيته الكتابية المنجزة ، دون سحب مصطلحاته إلى خارجه 00 وهذه قضية تعد من أخطر قضايا المصطلح النقدي لدينا 0
ومما لا شك فيه أننا نمر بأزمة مصطلح ، وتكمن الأزمة في أننا لا ننتج المصطلح كمقولة للدكتور الناقد سعيد يقطين 00 وإنتاجية المصطلح تعني على الوجه الآخر أننا في موقف التلقي والاستهلاكية في سبيل الإنتاجية 0
وهذا هو مكمن التناص بين مقولتين نقديتين لناقدين عظيمين 0
الأولى هي التعامل التعسفي مع المصطلح ضمن مرجعية كتابية أحادية ، وسحب المصطلح من جهة إلى خارج تلك المرجعية ، والتعامل بوساطته مع مرجعيات كتابية أخر !!
والثانية ، الوقوف داخل دائرة التلقي والاستهلاك ، وتمرير القضايا الأدبية والإبداعية من خلال هذه البوابة 0
ويبدو أن للتناص هنا مفهومه في كسر مقولة وإحلال مقولة أخرى محلها ، فالغذامي يطرح مقولته في كيفية التعامل مع المصطلح ، ويقطين يبرر الاستهلاكية ضمن غياب الإنتاجية ، وكلا المقولتين تتحاوران وتتجاذبان أطراف الحديث في دعة وحميمية ، وبقوتين متماثلتين في سبيل طرح مقولة واحدة تجمع ما بين المقولتين ، هذه المقولة " التناصية " هي تكريس آخر لأزمة المصطلح النقدي لدينا !!