المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : " حيث "



نبضات
19-01-2007, 10:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته - أساتذتي الأفاضل -
أرجو مساعدتي في إعراب " حيث "
( الله يعلم حيث يجعل رسالته )
هل هي ظرف مكان ؟
وما هو إعرابها في الآية الكريمة ؟

لكم دعواتي الصادقة بالخير وسعادة الدارين

راكان العنزي
19-01-2007, 10:52 PM
قوله ‏"‏الله أعلم‏"‏‏:‏ مبتدأ وخبر، ‏"‏حيث‏"‏ خرجت عن الظرفية، وصارت مفعولا به على السَّعة، وعاملها فعل يدل عليه ‏"‏أعلم‏"‏، وليست ظرفا؛ لأنه تعالى لا يكون في مكان أعلم منه في مكان آخر، والتقدير‏:‏ يعلم الموضع الصالح لوَضْع رسالته، و‏"‏صَغَار‏"‏ فاعل، والمصدر ‏"‏بما كانوا‏"‏ مجرور متعلق بـ ‏"‏يصيب‏"‏
مشكل إعراب القرآن الكريم
عبد الله محمد ابْنُ ءَاجُرُّومِ‏

راكان العنزي
19-01-2007, 10:58 PM
وفي اعراب للدكتور الطيب قال انها
ظرف مكان مضموم في محل نصب
وهذا الاقرب والله اعلم

نبضات
19-01-2007, 11:08 PM
قوله ‏"‏الله أعلم‏"‏‏:‏ مبتدأ وخبر، ‏"‏حيث‏"‏ خرجت عن الظرفية، وصارت مفعولا به على السَّعة، وعاملها فعل يدل عليه ‏"‏أعلم‏"‏، وليست ظرفا؛ لأنه تعالى لا يكون في مكان أعلم منه في مكان آخر، والتقدير‏:‏ يعلم الموضع الصالح لوَضْع رسالته، و‏"‏صَغَار‏"‏ فاعل، والمصدر ‏"‏بما كانوا‏"‏ مجرور متعلق بـ ‏"‏يصيب‏"‏
مشكل إعراب القرآن الكريم
عبد الله محمد ابْنُ ءَاجُرُّومِ‏

مرحبا بالأستاذ القدير سعيد بن المسيب
أشكر حضورك الكريم
أود أن استفسر - إذا سمحت لي - عن :
( وعاملها فعل يدل عليه "أعلم" ) هلاَّ وضحت العبارة أكثر

خالد مغربي
19-01-2007, 11:12 PM
تحققي أخية من النقل الصائب للآية الكريمة :

( اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِنْدَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ) (الأنعام:124) 0

بوركت أخي سعيد ، وذاك وجه من الوجهين والثاني على أنها باقية على ظرفيتها بطريق المجاز0 يقول صاحب الدر المصون "وهذا القول ليس بشيء، ولكنْ أجازه الشيخ مختاراً له على ما تَقَدَّم فقال: "وما أجازوه من أنه مفعول به على السَّعة أو مفعول به على غير السعة تأباه قواعد النحو، لأنَّ النحويين نصُّوا على أن "حيث" من الظروف التي لا تتصرَّف، وشذَّ إضافةُ "لدى" إليها وجرُّها بالباء و بـ "في"، ونصُّوا على أن الظرف المتوسَّع فيه لا يكون إلا متصرِّفاً، وإذا كان كذلك امتنع نصب "حيث" على المفعول به لا على السَّعة ولا على غيرها. "

وأقر السمين بقاءها على الظرفية المجازية في قوله :
"والذي يظهر لي إقرارُ "حيث" على الظرفية المجازية على أن يُضَمَّن "أعلم" معنى ما يتعدَّى إلى الظرف فيكون التقدير: الله أنفذ علماً حيث يجعل رسالاته أي: هو نافذٌ العلمَ في الموضع الذي يَجْعل فيه رسالاته، والظرف هنا مجاز كما قلنا".

راكان العنزي
19-01-2007, 11:18 PM
بارك الله فيك
ما انا الا طالب علم
وانت استاذي ومنك اتعلم
وفقك الله لما يحب ويرضى

نبضات
19-01-2007, 11:26 PM
تحققي أخية من النقل الصائب للآية الكريمة :

( اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِنْدَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ) (الأنعام:124) 0

بوركت أخي سعيد ، وذاك وجه من الوجهين والثاني على أنها باقية على ظرفيتها بطريق المجاز0 يقول صاحب الدر المصون "وهذا القول ليس بشيء، ولكنْ أجازه الشيخ مختاراً له على ما تَقَدَّم فقال: "وما أجازوه من أنه مفعول به على السَّعة أو مفعول به على غير السعة تأباه قواعد النحو، لأنَّ النحويين نصُّوا على أن "حيث" من الظروف التي لا تتصرَّف، وشذَّ إضافةُ "لدى" إليها وجرُّها بالباء و بـ "في"، ونصُّوا على أن الظرف المتوسَّع فيه لا يكون إلا متصرِّفاً، وإذا كان كذلك امتنع نصب "حيث" على المفعول به لا على السَّعة ولا على غيرها. "

وأقر السمين بقاءها على الظرفية المجازية في قوله :
"والذي يظهر لي إقرارُ "حيث" على الظرفية المجازية على أن يُضَمَّن "أعلم" معنى ما يتعدَّى إلى الظرف فيكون التقدير: الله أنفذ علماً حيث يجعل رسالاته أي: هو نافذٌ العلمَ في الموضع الذي يَجْعل فيه رسالاته، والظرف هنا مجاز كما قلنا".

جزاك الله خيرا أستاذي القدير مغربي على التنبيه في نقل الآية
وبورك شرحك ونقلك للتوضيح

فقط أتمنى إفادتي
لو أردت إعراب " حيث " كيف اكتبه باختصار؟

كل التقدير لعطائكم بارك الله فيكم إخوتي الأستاذ مغربي و الأستاذ سعيد بن المسيب

خالد مغربي
19-01-2007, 11:57 PM
باختصار ، حيث : ظرف مكان مبني على الضم في محل نصب
بفعل دل عليه " أعلم " 0 أي : يعلم الموضع الصالح لوضعها فيه فيضعها

نبضات
20-01-2007, 12:12 AM
جزاكم الله خيرا وبارك في علمكم وفكركم أستاذي مغربي

امتناني وتقديري لجهودكم الرائعة

حفظكم المولى ودمتم بخير وسعادة

أبو لين
20-01-2007, 01:26 AM
نفعنا الله بعلمك أخي مغربي