المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لعلّي نسيتُ!!



علي المعشي
20-01-2007, 01:01 AM
لعلِّي نسيت!!
على ضِفَّتيْكِ..
نثرتُ ابتدائي..
فجمَّعْتِني..آهةً.. آهةً..
كيْ تُعيدي بنائي
كما تشتهينْ!!
وعطَّشْتِ ما ظلَّ
منْ نَسَـمَاتي..
تطوفُ بينبوعكِ النرجسيِّ؛
لأرشفَ منْ مقلتيكِ انْتهائي !!
***
لماذا عصرْتُ
هناكَ شـفاهي؟
وعَتَّقْـتُها في دِنانِ
التوجُّسِ مختومةً
بجنون اشتهائي؟
سقيتُكِها فسكرْتُ أنا!!

كأنَّ الوجودَ
يدورُ انتشاءً، ومحْورُهُ أنتِ
بلْ نحنُ ..لا بلْ لعلِّي نسيتُ..
سلِي رعَشاتِ الثواني هناكَ
تُنَبِّئْكِ من ذا المُسَجَّى هنا!!
***
سَلِي اللَّحظةََ البكْرَ
عنْ مولدِ الشعْرِ
حين تمخَّضَ عنهُ السكوتُ..
فأزْهَرَ في وجْنتيْكِ الخجلْ!

سلامٌ عليكِ..
سلامٌ على زهْرِكِ
ابْتَلَّ بالطلِّ مِنْ غُرَّتِكْ
ومُزْني تسِحُّ عليه المعاني..
تَمازجَ فيه النَّدى والغَزَلْ!!
***
فهلاَّ ذكَرْتِ!
ألستُ..؟ ألستِ..؟؟
علامَ الجفاءُ؟
فهأنتِ أنتِ.. صددتِ عَبَسْتِ..
وقلبُكِ نحْوي، يَرفُّ لشدْوي..
وتحتَ جفونكِ يبكي البكاءْ!!

أرى خلفَ وجهِكِ
وجهاً يُقيِّدُهُ الكبْرياءْ!
دعيهِ يَرَ النورَ..
يوقظْ بنبضكِ جفنَ الوفاءْ!
ألمْ يَكْفِكِ اليومَ أنَّا الْتَقَيْنا
بنِصْفِ -- > < -- الطريقْ؟!!

د. حسان الشناوي
20-01-2007, 06:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شاعرية محلقة ، وصدق وجداني فريد ، واعتزاز بالنفس تنطف به كل لفظة في رائعتك أيها الشاعر الكبير.
وتطاوعك موسيقى المتقارب ، حتى لتتحول المقاط زحفا نحو المواجهة الجادة ، أو تقف أمام المكاشفة التي ربما نهرب منها .
يسرنس سرورا بالغا أن أكون من شرف بزيارة هذا الألق.
ولك تحيتي ومودتي.
وربما تكون لي عودة أخرى ؛ حبا لشعرك ، وتعلقا بروعتك .

ضاد
21-01-2007, 01:10 PM
قصيدة تفعيلية جميلة جدا جدا.
فيها فخامة الألفاظ ورقي الصور والمعاني.
فيها الحبكة والحنكة والبراعة.
لكأنها ليست حرة.
فيها Egocentrism (اعذرني فلا أعرف لها ترجمة).
استمتعت بقراءتها أيما استمتاع.

بوركت وأشكرك على تفضلك علينا بهذه الرائعة.

علي المعشي
25-01-2007, 10:30 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شاعرية محلقة ، وصدق وجداني فريد ، واعتزاز بالنفس تنطف به كل لفظة في رائعتك أيها الشاعر الكبير.
وتطاوعك موسيقى المتقارب ، حتى لتتحول المقاط زحفا نحو المواجهة الجادة ، أو تقف أمام المكاشفة التي ربما نهرب منها .
يسرنس سرورا بالغا أن أكون من شرف بزيارة هذا الألق.
ولك تحيتي ومودتي.
وربما تكون لي عودة أخرى ؛ حبا لشعرك ، وتعلقا بروعتك .
شكرا من القلب أخي الحبيب..
حضور مورق، ورأي محفز، وذائقة نقية..
فكن قريبا لا عدمت إضاءاتك النيرة..
تحياتي وخالص ودي

علي المعشي
19-02-2007, 09:19 PM
قصيدة تفعيلية جميلة جدا جدا.
فيها فخامة الألفاظ ورقي الصور والمعاني.
فيها الحبكة والحنكة والبراعة.
لكأنها ليست حرة.
فيها Egocentrism (اعذرني فلا أعرف لها ترجمة).
استمتعت بقراءتها أيما استمتاع.

بوركت وأشكرك على تفضلك علينا بهذه الرائعة.
الحبيب الشاعر النحوي ضاد
حضورك شرف لي، ورأيك محل اعتزازي لثقتي في ذائقتك النقية..
شكرا من القلب، ولك أزكى تحياتي.