المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تأملات نحوية في بعض الآيات القرآنية



أبو النعيم
21-01-2007, 10:09 PM
قال الله تعالى: (وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْراً) البقرة، الآية : 234

الواو حرف عطف، وهي هنا لعطف الجمل : (وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ بِأَنفُسِهِنَّ ثَلاثَةَ قُرُوءٍ) (وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ) (وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْراً)

وحسن الوصل بين هذه الجمل للتناسب بينها في الاسمية، وللجامع العقلي بينها من حيث كونها أحكاما للزواج والطلاق،

(الذين) اسم موصول، مبني على الفتح في محل رفع مسند إليه، و (يتوفون منكم) صلته،

(ويذرون أزواجا) معطوف على الصلة، والواو لعطف الجمل، والقصد الجمع بين الوصفين الوفاة وترك الأزواج،

وحسُن الوصل للتناسب في الفعلية واتحاد المسند إليه،

وأتُي بالمسند إليه اسما موصولا إشارة إلى وجه بناء المحكوم به من التربص أربعة أشهر وعشرا، ولعدم معرفة المسند إليه إلا بالصلة

(يتربصن) التربُّص: الانتظار والتأني والتصبر عن النكاح، خبر لمبتدأ محذوف، تقديره (أزواجهم)، وحسن الحذف لدلالة ما قبله عليه، ولطول الكلام

والجملة الاسمية من المبتدأ المحذوف والخبر (أزواجهم يتربصن) خبر للاسم الموصول (الذين)