المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ضمير مستتر



أبو فقيه
31-01-2007, 04:56 AM
السلام عليكم، كيف نفرق بين الضمير المستترجوازا وجوبا ؟

الثبيتي
31-01-2007, 08:25 AM
:::
الضمير المستتر بعد فعل الأمر يكون استتاره وجوبا وما عدا ذلك يكون جوازا.
والله أعلم.

مهاجر
31-01-2007, 08:50 AM
وبالإضافة إلى ما ذكره الثبيتي وفقه الله :

مواضع الاستتار وجوبا :

افعل أوافق نغتبط إذ تشكر
كما ذكر ابن مالك رحمه الله .
افعل : ضميره المستتر وجوبا : أنت .
أوافق : ضميره المستتر وجوبا : أنا .
نغتبط : ضميره المستتر وجوبا : نحن .
تشكر : ضميره المستتر وجوبا : أنت ، ويفترق عن الأول ، في أنه مبدوء بتاء دالة على خطاب الواحد ، خلاف الأول فهو فعل أمر للواحد المخاطب ، فكلاهما للمخاطب ، ولذا استتر فيهما ضمير المخاطب ، وإن اختلف نوعاهما .

بينما الثاني : مبدوء بهمزة المضارعة الدالة على المتكلم ، "أوافق" ، فاستتر فيه ضمير المتكلم "أنا" .
بينما الثالث : مبدوء بنون دالة على جماعة المتكلمين ، فاستتر فيه ضمير المتكلمين "نحن" .

وزاد الشيخ محمد محيي الدين رحمه الله :
اسم فعل الأمر ، نحو : صه ومه ، أي : صه أنت ، و : مه أنت ، فهو فرع عن فعل الأمر فيلحق الفرع بأصله .
و : المصدر النائب عن فعل الأمر ، كقوله تعالى : (فضرب الرقاب) ، فهو ، أيضا ، فرع عن فعل الأمر فيلحق به .
و : اسم فعل المضارع ، نحو : وي بمعنى أتعجب ، فهو ، فرع عن فعل المضارع الدال على المتكلم نحو "أوافق" ، فيلحق به .
و : فعل التعجب ، نحو : ما أحسن محمدا ، ففاعله : ضمير مستتر تقديره : هو .
و : أفعل التفضيل في غير مسألة الكحل ، نحو : محمد أحسن من علي ، ففاعله : ضمير مستتر تقديره : هو .
و : أفعال الاستثناء ، نحو : قاموا ما خلا عليا ، باستتار ضمير في "ما خلا" عائد على القائمين ، وهذا التوجيه يحتاج إلى مراجعة .

وأما استتاره جوازا ففي مثل :
محمد يقوم ، ففاعل الفعل "يقوم" : ضمير مستتر جوازا تقديره "هو" ، ودليل جواز استتاره : جواز مجئ الاسم الظاهر بعد الفعل ، فتقول : محمد يقوم أخوه ، فهذا ضابط مهم ، إذ متى أمكن مجئ الاسم الظاهر عوضا عن الضمير المستتر فهو جائز الاستتار ومتى لم يمكن فهو واجب الاستتار ، كـــ "افعل" المتقدم ، إذ لا يأتي بعده الاسم الظاهر ، فلا تقول افعل محمد ، إلا على سبيل التوكيد للفاعل المستتر .

وكذا في :
محمد قائم ، ففاعل الوصف "قائم" : ضمير مستتر جوازا تقديره "هو" ، ودليل جواز استتاره : جواز مجئ الاسم الظاهر بعد الوصف ، فتقول : محمد قائم أخوه .

وكذا مرفوع "نعم" و "بئس" ، في مثل : نعم رجلا زيد ، ففاعل "نعم" : ضمير مستتر جوازا تقديره "هو" ، ودليل جواز استتاره : جواز مجئ الاسم الظاهر بعد "نعم" ، فتقول : نعم الرجل زيد .

والله أعلى وأعلم .

الثبيتي
31-01-2007, 04:41 PM
بارك الله فيك مهاجر فقد كان في اجابتي تعميم عدت لأفصله واذا بك كفيتني مؤنة ذلك ، فاجابتك شافية كافية . وفقك الله