:



24-02-2007, 07:40 PM
" "

















ѡ

24-02-2007, 11:31 PM
.


- - : ( ) .
.

.
...

25-02-2007, 03:06 AM
- - : ( ) .
.

.


/

.
25-02-2007, 09:51 PM
السلام عيكم ورحمة الله وبركاته
أخي الشاعر الكبير
السفير
قصيدة تنطق بالوفاء ، وتصرح بصافي المودة ، ممزوجا بها إحساس نبيل يحمله المحب ، ولا يخجل من التصريح به حتى ولو كان في مقابله شيء من التلل القاتل الذي يتكيء عى عذ اللوم ووشاية من يحبون التفريق بين الأحبة .
واحسب أن رقتها سر من أسرار سلاستها فكرا وتصويرا ، وانسيابية في قالب الكامل المجزوء ، حتى لتكاد تصبح ترانيم يتغني بها كل محب .
وأستأذنك في البيت :
مَنْ لي سواكْ ـ وأنا حبيبك ـ مثلُ وجهك يا حُلُو
فقد تحدث الواو قبل ضمير المفرد المتكلم نوعا من انشاز الموسيقي الذي لا يتسق وانسيابية اوزن الرائقة في بقية الأبيات .
دمت سفيرا لهذه المعاني الرائعة ، وحتما ستنجح ( دبلوماسيتك ) الشعرية في تحقيق ما تصبو إليه .
حفظك ربي وسلمك .
وتقبل تحيتي وتقديري.

25-02-2007, 10:42 PM







-
26-02-2007, 12:20 AM
أسفر قلب السفير عن مكنونه بأبيات معبرة ووزن وقافية شجيين .بوركت على هذه العاطفة الرقيقة ، وعلى سهولة اللفظ وجزالته في آن معا .