المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : النّكرة و المعرفة



أبوشادي الصوري
27-02-2007, 02:47 PM
النكرة و المعرفة:
النكرة : يقصد بها أن يكون اللفظ مما يندرج تحته أفراد كثيرون لا يختص به واحد دون الآخر0
كلمة: طالب تطلق بلفظها على ما لا يحصى من أفراد الطلاب0
شمس تطلق بلفظها على كل جرم مضيء فهي نكرة باعتبار اللفظ و إن كان لا يوجد في الحقيقة و الواقع إلا فرد واحد فقط0
و من النكرات:
كتاب , جمل , شجرة , جامعة , كليّة, معهد , زهور , أشجار , طيور , جداول , استمتاع , راحة , نشاط , هدوء , قوّة , حركة , سرعة , بطء , قدرة , ثقل , وزن , بائع 00000 وغيرها الكثير0
و النكرة هي
1- التي تقبل "ال" فتقول :
الكتاب , الجمل , الشجرة , الجامعة , الكليّة 000 الخ
2- تدل على ما يقبل " ال" :
مثل : " ذو " بمعنى صاحب و " من " بمعنى شخص ما, و " ما " بمعنى شيء0
المثال : عاش الرجل ذا ضمير حيّ فاحترمه من يحبه0
فكلمة " ذا ضمير " بمعنى صاحب ضمير و كلمة صاحب تقبل "ال" فتقول " الصاحب"0
و كلمة " من " بمعنى إنسان و هي تقبل " ال" فيقال الإنسان0
3- أن تقبل الكلمة حرف الجر " رُبَّ" و هذا الحرف لا يدخل إلا على النكرات فتقول:
رُبَّ صمتٍ خيرٌ من كلام
رُبَّ فقيرٍ خيرٌ من غني
رُبَّ أخٍ لك لم تلده أمك خيرٌ من أخ لك من أمك0
****
مسوغات الابتداء بالنّكرة :
المبتدأ هو الركن الأول من الجملة الاسمية و يكمله الركن الثاني و هو الخبر 0
و المبتدأ و الخبر مرفوعان لأن المبتدأ هو الاسم المحكوم عليه بحكم ما لا نحكم عليه إلا إذا كنا نعرف هذا الشيء لذلك ينبغي أن يكون المبتدأ معرفةً0
ولكنه يكون نكرة بشروط :
1- إذا جاءت النكرة بعد نفي :
مثل : ما جشعٌ بنافعٍ ما بخيلٌ عندنا ما مهينٌ صاحبه محترمٌ
2- إذا جاءت النكرة بعد استفهام:
مثل : هل فقرٌ شرٌّ هل مخلصٌ فيكم أ صديقٌ مؤدبٌ أ صاحبٌ في البيت
3- إذا جاءت النكرة بعد لولا:
مثل : لولا إهمالٌ لأفلح لولا كسلٌ لعمل لولا مرضٌ لزرتك لولا بخلٌ لتصدّق
4- إذا جاءت النكرة في أول الجملة الحالية:
مثل : وصل الصديق و رجلٌ يسعى فارقت الأهل و أخت تبكي زار محمد الأصدقاء و رجل يهنيء
5- إذا جاءت النكرة بعد إذا الفجائية:
مثل : دخل المعلم فإذا تلميذٌ واقفٌ قدمت المديرة الجوائز فإذا طالبة تبكي وصلت المطار فإذا صديق ينتظر
6- إذا جاء بعد النكرة وصف لها:
مثل : رجل كريم في المنزل متعاون مخلص يتبرع طالبة مؤدبة تفوز جندي مناضل يتقدم
7- إذا أُضيفت النكرة إلى نكرة بعدها:
مثل : طالبة علمٍ تنال الجائزة رجلا علمٍ مؤدبان صديقاتُ إخلاصٍ تهنين ربّةُ منزلٍ تهتم بأولادها
8- إذا دلت النكرة على العموم:
مثل : كلٌ له قانتون كلٌ مهذّب كلٌ لها مهنئون
9- إذا دلت النكرة على التنويع و التقسيم:
مثل : رأيت التلاميذ بعضٌ قارئ و بعضٌ كاتب قابلت الأصدقاء بعضٌ جالس و بعضٌ واقف
10- إذا تقدم الخبر عليها و كان جاراً و مجروراً أو ظرفاً:
مثل : فوق الغصن طائر تحت السور رجل في الفصل طالبة في المنزل طفل

أمثلة للاستخراج:
بطل في المعركة جبان مدبر بلاء في الحرب عرفت فصل الصيف يوم بارد و يوم حار
يوم علينا و يوم لنا يومٌ نُساء و يوم نُسرُّ كلٌ محاسب على عمله لا سعي بمغمور ما عمل بضائع
من منكر هذا
و هل داء أمر من التنائي و هل برءٌ أتمُّ من التلاقي
للحلم أوقات و للجهل مثلها نومٌ مبكرٌ أفضل من سهر يقظةُ بكورٍ أنفع من نوم الضحى0
*******
المعرفة:
الاسم الذي وُضِع ليستعمل في مُعَيَّن . و من المعارف:
1- الضمائر: وتنقسم إلى قسمين:
أ- ضمائر منفصلة:
* ضمائر الرفع المنفصلة : أنا للمتكلم , نحن للمتكلمين , أنتَ أنتِ للمخاطب المفرد أنتما للمخاطبَيْن أنتم للمخاطَبِين أنتن للمخاطبات , هو للغائب , هي للغائبة , هما للغائبين و الغائبتين , هم للغائبِين , هن للغائبات 0
* ضمائر النصب المنفصلة : إياي للمتكلم , إيانا للمتكلمين , إياكَ إياكِ للمخاطب و المخاطبة , إياكما للمخاطبين و المخاطبتين , إياكم للمخاطبِين , إياكن للمخاطبات , إياه للغائب , إياها للغائبة , إياهما للغائبين و الغائبتين , إياهم للغائبين , إياهن للغائبات0
ب- ضمائر متصلة:
* ضمائر تختص بالرفع: و هي " تاء المتكلم" ضَرَبْتُ قُلْتُ " تاء المخاطب" مَشَيْتَ ذَهَبْتَ "تاء المخاطبة" أَكَلْتِ خَرَجْتِ " ألف الاثنين" صَعَدَا ادرسا يَرْكَبَان " واو الجماعة" لَعِبُوا يمْشُون ادعوا " نون النسوة" دعونَ يأخُذْنَ اعمَلْنَ
* ضمائر تختص بالنصب و الجر : " هاء الغائب – كاف المخاطب – ياء المتكلم0
الأمثلة : رأيته و صافحني شاهدتك
* ضمائر مشتركة " الرفع و الجر و النصب" : نا المتكلمين"
الأمثلة: فُزْنا بالجائزة أَكْرَمَنَـــا الصديقُ عندنــا ضيفٌ مرَّ بنـــا صديقٌ
* ضمائر مستترة :
و الضمير المستتر هو ما ليس له صورة في اللفظ و إنما يتخيّل ذهنيا وجوده مختبئا خلف الفعل و كذلك الأسماء التي تشبه الفعل و هو نوعان :
*** مستتر جوازا :و هو ما يمكن أن يقوم مقامه في جملته الاسم الظاهر بمعنى أنه يمكن أن ينطق في موضعه الاسم الظاهر بغير صعوبة في النطق كما يبقى المعنى العام للجملة سليما بصورة عامة و المواضع التي يستتر فيها الضمير جوازا هي
///// في الفعل الماضي : محمدٌ أكل الطعام هند شربتْ الماء
////// في الفعل المضارع المبدوء بحرف المضارعة الياء أو التاء : الطالب يساعد زميله الفتاة تقبِّلُ والدتها
////// بعد المشتقات العاملة " اسم الفاعل – اسم المفعول صيغ المبالغة – المصدر النائب مناب فعله"
شادي واقف Ø الرجل مشهورٌ Ø المرأةٌ قوّالة Ø الحقَّ ثناءً Ø المجتهد
*** مستتر وجوبا: و هو الذي لا يمكن أن يحل محله في جملته الاسم الظاهر لصعوبة النطق بالاسم الظاهر و صعوبة وضعه0
و يستتر الضمير وجوبا في المواضع التالية:
/////في الفعل الأمر : قلِِ Ø الحق
/////في الفعل المضارع المبدوء بحرف المضارعة النون و الضمير المستتر هو " نحن" إنَّا نعطفُ Ø على الفقراء
///// في الفعل المضارع المبدوء بحرف المضارعة التاء لخطاب الواحد : إنّك تذاكر Ø دروسك و تقوم Ø بأداء الواجب0
////// في صيغة التعجب " ما أفعله" ما أجمل Ø الوردة الناظرة0
////// في فعلي المدح و الذم المفسر فاعلهما بتمييز: نعم Ø قولاً الصدق بئس Ø قوماً الجهلاء0
أمثلة لجميع الضمائر:
أنا مجتهد نحن فائزون هم متقدمون أنتن مؤدبات هما ناجحتان
زرت الصديق ساعدتِ المحتاج أنتما تساعدان الضعيف أنتن تفعلن الخير هم يزكون أموالهم
إياي قابل المسؤول لم يكن السابقُ إلا إياكَ إنَّكِ و إياها فائزتان0
*****
2- من أنواع المعارف العلم :
العلم : شيء منصوب في الطريق يُهتَدى به كالجبل و رسم الثوب و رقمه و الراية0
و يفهم من ذلك أنَّ كلمة " العلم " تأتي لمعانٍ عدةٍ منها:
العلامة: كما في علامات الطرق التي توضع لتهدي المسافر
الجبل و هذا المعنى ورد في القرآن الكريم :" وله الجواري المنشأت في البحر كالأعلام "
وفي الشعر تقول الخنساء و هي تماضر بنت عمرو التي فقدت أخاه :
وإنَّ صخراً لتأتمُّ الهداةُ به كأنَّه علمٌ في رأسه نار
الراية: و هي الراية التي تضعها الدولة كعلامة لها أو كراية الحرب0
*/*/*/*/ العلم عند النحاة: يقصد به الاسم الذي يتعين المقصود منه اللفظ نفسه بمجرد النطق به , سواء أكان المقصود منه إنسانا أم حيوانا , حيا أم جمادا 0
صفاته:
*/ تعين المقصود منه0
*/ يفهم التعيين من اللفظ نفسه بمجرد النطق به0
[[[[[أقسام العلم بحسب دلالته]]]]]:
يطلق العلم بحسب دلالته على مصطلحات ثلاثة و بعبارة ثانية أن الأعلام منها:
/* الاسم : و هو أغلب الأعلام و ما يطلقه الوالدان على ولدهما عند الولادة مثل : أحمد – إبراهيم – خليل-خالد-زي-عثمان-عبدالله-عبدالرحمن-عبدالعزيز0 و غيرها مما لا يكاد يحصى فلكل منا اسم يعرفه عنه أهله و أصدقاؤه و المتعاملون معه0
/*الكنية: ما يطلق على الإنسان بعد التسمية و قد صُدِّر بأب أو أم أو ابن أو بنت مثل : أبوالعتاهية-أبوبكر-أبوقحافة-ابن الرومي-ابن خلكان-ابن دريد – أم هاني – أم سلمة – بنت الشاطئ0
/*اللقب: ما يطلق على الإنسان بعد التسمية و أُشْعِرَ بمدح أو ذمّ مثل الصديق- السفاح- المهدي- الأمين- المقفع – الأعرج – الخنساء – الفاروق0
[[[[[[أقسام العلم بحسب اللفظ ]]]]]]]]:ينقسم العلم بحسب اللفظ إلى :
/* 1- مفرد و يسمى المرتجل و ذلك إذا لم يسبق له استعمال قبل العلمية0 و تظهر عليه حركات الإعراب الثلاث الرفع و النصب و الجر إلا إذا كان الاسم ممنوعا من الصرف فإنه يجر بالفتحة نيابة عن الكسرة إذا لم يعرف و لم يضف مثل : مررت بعثمانَ أثنيت على العثمانِ تحدثت مع عثمانِكم
و من الأعلام المفردة مثل معاوية- مروان- سعاد- مصر – مكة – عكاظ – ثقيف – هذيل – قطر0
وهناك أعلام مفردة و لكنها منقولة:
0000المصادر : فضل – شكر - زيد - عقل 0
0000 اسم الفاعل : خالد - فائز - محسن - مقبل - فاضل - حامد - شاهر 0
0000 اسم المفعول: محمود – محفوظ – مبروك - مقبولة - مسعودة 0
0000 الصفة المشبهة : حسن - نبيه - سميح - سعيد 0
0000الفعل : أحمد - يزيد - يحي - تغلب - تدمر - يثرب - ينبع - تعز 0
/* 2- العلم المركب الإضافي : و هو العلم الذي يتكون من جزأين الأول يعرب حسب موقعه من جملته و الثاني يعرب مضافا إليه دائماً وتظهر حركات الإعراب الثلاث على آخر الجزء الأول 0 مثل : عبدالله - عبدالخالق - عبدالقدوس - عبدالكريم عبدالرسول - عبد النبي0
/*3- المركب المزجي : و هو ما تركب من كلمتين مزجتا معا لتصبح كلمة واحدة0 و يعرب إعراب الممنوع من الصرف رفعا بالضمة و نصبا بالفتحة و جرا بالفتحة نيابة عن الكسرة 0 و إذا كان مختوما بـ" ويه" فإنه يكون مبنيا على الكسر في محل رفع أو نصب أو جر0 مثل : حمدويه - خصرويه - خالويه - نفطويه – سيبويه0
حضرموت - بعلبك - واشنطن - طبرستان - تركستان - جردستان 0
معديكرب - بختنصر - الخازندار - السّلاحدار - البندقدار0
/*4- المركب الإسنادي : وهو ما تركب من كلمتين وتقدر على آخره الحركات رفعا و نصبا و جرا منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة الحكاية0 " جملة اسمية " مثل : الخير نازل - الجود حمد 0 " جملة فعلية " مثل : جاد الله - فتح الله - تأبّط شراً - يتلمظان -
3- ومن المعارف " أسماء الإشارة" و يجوز أن يلحق بها في أولها أو في آخرها حرف أو أكثر من الأحرف التالية: ( ها التنبيه – كاف الخطاب – لام البعد ) و من أسماء الإشارة :ذا – ذه – ذي - تي - تا - ته- أولاء –ومن أسماء الإشارة الخاصة "هنا" 0
4- ومن المعارف " الأسماء الموصولة : و هي كل اسم افتقر إلى صلة و عائد و يتوافر له ثلاث صفات : أن يكون كلمة منطوقة من نوع الاسم , و أن تكون له صلة تتصل به فتبين المقصود منه و تحدد معناه , و أن تشتمل هذه الصلة على ضمير عائد على الاسم الموصول يربط جملة الصلة به0
وتنقسم الأسماء الموصولة إلى قسمين : أسماء مختصة : الذي - التي - اللذان - اللتان - الذين - الأُولى - اللاتي - اللائي0
و أسماء موصولة مشتركة : ( من – ما - أيُّ) مثل: قابلت من نجح لا تتحدث فيما يسيء 0
*********** هذا و بالله التوفيق و السداد أخوكم : أبو شادي الصوري