المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من القائل؟



دره النقيب
02-03-2007, 09:20 PM
انا ابن الجلا وطلاع الثنايا 000 متى اضع العمامة فوق راْسي تعرفوني0 (2) لسانك حصانك ان صنته صانك وان هنته هانك 0 (3)السيف اصدق انباء من الكتب 000 في حده الحد بين الجد واللعب 0 (4)دع الايام تفعل ما تشاء 000 وطب نفسا اذا حكم القضاء 0 (5)اذا قامتا تضوع المسك منهما000 نسيم الصبا جاءت بريا القرنفل 0 (6)فتغلل لكم ما لا تغل لاهلها 000 قرى بالعراق من قفيز ودرهم 0 (7)ستبدي لك الايام ما كنت جاهلا 000 وياْتيك بالاخبار من لم تزود 0

غير مسجل
03-03-2007, 12:54 AM
حييت أختاه
احسني رصف الأبيات حين كتابتها
بعض ، بل أكثر الأبيات يبدو لي أن السؤال عنها بدعة في شرع الأسئلة ، فشهرتها مخترقة الآفاق وليست كالقمر في المحاق .
البيت الأول
أنا ابن جلا وطلاّع الثنايا 000 متى أضع العمامة تعرفوني0
ذكره المبرد في الكامل مع قائله في قصة الحجاج بن يوسف.
والثاني مثل والثالث والرابع والسابع السؤال عنها بدعة لشهرتها حتى عند الخياطين والبقالين.
تحياتي

أبو الحزم الظاهري
03-03-2007, 11:50 AM
يا أخا العرب سامحك الله !!
ما لي أراك في كلامك عبوسا كالحا ؟

السائلة أرادت أن تتعلم وتستفيد ، كما هي عادة طلاب العلم ، فإن كانت هذه الأبيات معروفة لدى الخياطين والبقالين فإنها ليست معروفة لدى بائعي الذهب والجواهر .

أنا ابن جلا .. البيت ، صاحبه سحيم بن وثيل الرياحي .
والبيت ليس فيه (فوق رأسي) إنما هو (متى أضع العمامة تعرفوني)
السيف أصدق إنباء ... البيت ، صاحبه أبو تمام .
دع الأيام تفعل ... البيت ، صاحبه الإمام الشافعي .
إذا قامتا تضوع ... البيت ، صاحبه امرؤ القيس .
فتغلل لكم مالا تغل ... البيت ، صاحبه زهير بن أبي سُلمى .
ستبدي لك الأيام ... البيت ، صاحبه طرفة بن العبد .

وأما الثاني فهو (مَثَلٌ) كما قال أخونا الباسر :)

غير مسجل
03-03-2007, 05:15 PM
يا أبا الحزم الظاهري
لا بأس بالكلوح والعبوس لتعليم السائلين من طلبة العلم
المطلوب من طالب العلم أن يفتش ويتعب للحصول على مبتغاه في بطون الكتب وإذا أعياه التعب ولم يجد ضالته لابأس حينها من تصدير السؤال إلى غيره لمعرفة الجواب.
أما السؤال منذ الوهلة الأولى عن أشياء مشتهرة ،فليس من شيم طلاب العلم .
في رأيي أن التوجيه الحسن أكثر فائدة من الجواب المباشر ، فحين يأتيني سائل وأقول له ، ادخل هذه المكتبة وابحث عن كتاب كذا وكذا وابغ ضالتك ، خير من الجواب المباشر ، لأن ذلك أدعى وأوكد في ترسيخ الجواب في ذهنه .
ألا ترى طلبة الجامعات بل أكابر الجامعات من دكاترة وأباطرة يتعرقلون في أمور من المفترض أن تكون بدهية عند أمثالهم؟
لم يكن ذلك إلا لما أسلفنا
لذا فنحن لا نجامل ولانحابي في هذا الجانب ، لأن المسألة علمية لا حالة اجتماعية.
هذا هو المعنى الباطني في كلامي الآنف ، فلا تكن ظاهريا أكثر من اللازم.
لعلك الآن من المؤيدين لي بالكلوح والعبوس وربما الصفع إن تطلب الأمر ذلك!
ربما الصفع كان من الحلول الناجعة عند المتقدمين تماشيا مع طبيعتهم ، أما اليوم فلا بد من إيجاد حلول تتناسب مع الوضع ، كقص شعر الطالب حتى ظهور جلدة رأسه ، وغسل وجهة الفتاة بكلوركس حتى يزال ماعلى وجهها من ألوان وأصباغ خفية وظاهرة ، لأن المطلوب بالحضور إنما هو العقل والقلب لا الشكل والمظهر!
ألا توافقني أيها الظاهري!
أخوك / أبو سارة الباطني

دره النقيب
04-03-2007, 08:57 PM
::: بارك الله فيك يااخي ابا الحزم الظاهري ولا فض فوك لهذا الرد الشافي والوافي كاْنك كنت في قلبي وعلمت ما اردت قوله للاخ غير مسجل اختك في الاسلام

أبو الحزم الظاهري
05-03-2007, 03:33 AM
وإياك بارك الله فيك أختنا الفاضلة ..

ولكن كلام أخينا الفاضل فيه من العجب ما فيه ، فلا أدري من أي كلامك أعجب أخي أبا سارة ، أمن قولك :


لا بأس بالكلوح والعبوس لتعليم السائلين من طلبة العلم
كيف لا بأس بذلك ونحن نجد الله تعالى يعاتب نبيه عليه أفضل الصلوات والتسليم على العبس ؟

أم من قولك :



لعلك الآن من المؤيدين لي بالكلوح والعبوس وربما الصفع إن تطلب الأمر ذلك!

عفا الله عنك .. كيف أؤيدك على هذا وخاصة أن الصفع محرم في ديننا ؟؟

أم من قولك :


أما اليوم فلا بد من إيجاد حلول تتناسب مع الوضع ، كقص شعر الطالب حتى ظهور جلدة رأسه
سبحان الله .. ما هكذا تورد الإبل أخانا أبا سارة ..

أم من قولك :


وغسل وجهة الفتاة بكلوركس حتى يزال ماعلى وجهها من ألوان وأصباغ خفية وظاهرة ، لأن المطلوب بالحضور إنما هو العقل والقلب لا الشكل والمظهر!


وهذا عجب عجاب .. ووالله لو تضمخت الفتاة بقوس قزح ما كان لنا أن نفعل ذلك ..

قال أبو الحزم : ربما أنك ما قلت هذا إلا مازحا ، وإلا فإني أشفق عليك من الناس إن كنت تقصد ما تقوله ..

ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة ..
{وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ}