المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تسمية كان وأخواتها



أبو عمار الكوفى
15-03-2007, 09:54 PM
"كان وأخواتها "
لم سُميت : أخواتها ، لماذا مثلاً ليس : إخوانها ، أرجو الإفادة ، وحبذا لو كان هناك كتاب أو موقع يتناول أصول التسميات ، وما شابه ذلك دون أن يجاب عن قولى ب :" الموضوعات لا تعلّل "
جزاكم الله خيرًا

ابن النحوية
15-03-2007, 10:06 PM
لأن لـ( كان ) خصائص ليست لغيرها من أخواتها ، وهناك كتاب في هذا اسمه ( أمهات الأدوات النحوية ) جمعها ودرسها .

أبو عمار الكوفى
15-03-2007, 10:10 PM
أخى ابنَ النحوية : بارك الله فيك ، انا أتكلم عن : أخواتها ، وليس عن " كان " نفسها

أنا البحر
15-03-2007, 10:19 PM
لعل التسمية بأخواتها, نسبة إلى أداة وكلمة أداة مؤنثة, أي كان وأخواتها من الأدوات الأخرى.

ابن النحوية
15-03-2007, 10:25 PM
آسف يا أبا عمار .
لأنهن مؤنثات فهن كلمات أو أدوات .

أحمد سالم الشنقيطي
16-03-2007, 01:04 AM
إخوتي الأعزاء .


لعل التسمية بأخواتها, نسبة إلى أداة وكلمة أداة مؤنثة, أي كان وأخواتها من الأدوات الأخرى.

لأنهن مؤنثات فهن كلمات أو أدوات .

أخوات كان ليست أدوات ، وإنما أفعال ، وتسميتها بـ"أخوات" يعود إلى مراعاة كونها كلمات .
أما الأدوات فهي تطلق عند النحاة على ما اتحدت وظيفته وتباين جنسه (أعني بالجنس الاسم والفعل والحرف) ؛ وسأمثل على ذلك :
ــ أدوات الشرط ، سُميت "أدوات" لأن فيها حروفا وأسماء ، فإن قلنا "حروف الشرط" عنينا الحروف وحدها ، وإن قلنا "أسماء الشرط" عنينا الأسماء وحدها .
ــ ونقول : حروف النصب ، لا أدوات النصب ، لأنها كلها حروف .
ــ ونقول : أسماء الإشارة ، لا أدوات الإشارة ، لأنها كلها أسماء .
فهذه أمثلة تبين معنى كلمة "الأدوات" عند النحاة .
ومما لحظته كثيرا عند المعربين أن بعضهم يعرب "لم" مثلا ، فيقول : أداة جزم . ويقول في "كيف" : أداة استفهام ، وهذا خطأ ، فعند الإعراب يجب تحرير جنس الكلمة مع وظيفتها النحوية على وجه الدقة ، فنقول في "لم" : حرف جزم ، وفي "كيف" اسم استفهام ..إلخ .