المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أطفــــال الشــــــوارع



ع.نافع
02-04-2007, 02:07 AM
أطفــــال الشـــوارع
**
ألمْ تلـْقَ الأسى يوما يســـيرُ ؟؟
وهـل ينـْدى على بُــؤْس ٍ ضـَميرُ ؟؟
صـِغارٌ فى نضـير العـُمْر تبــْكى !
أمـا تـَدْر ِ لِـمَ يبكى الصـغيرُ ؟؟
فـرُبّ الجـُوع أرّقَ بطــنهُ ..أمْ
لصـوت الخوف فى دمهِ زئــيرُ؟؟
رصـِفُ الليل يـحْضنه أبٌ .. إذ ْ
بأ ُم ٍ: طيْف أحلام ٍ تــَــدورُ !!
فأىُّ أب ٍ يشــاطرهُ همـوما؟؟
وأىُّ أخ ٍ من البلوى يـُــجيرُ ؟؟
**
شَـوارِعُنا مُـكـَدّسة ٌوفى كــلِّ..
..زاوية ٍ زقـَـــاقٌ يـَســــتجيرُ !
بعـيْنى قد رأيتُ فجيـعة ً فى
يـد ٍ منــْحولةٍ نَـــحْوى تـُـشيرُ !
كأنّ الموْتَ حَـرّكها لتأتى !!
وقبـْل المــوت أنفاسٌ تـَخُـورُ
فأعـْطيتُ الذى ما زال عنـْدى
وياليت الذى عندى كــــثيرُ
**
متى حُـكاّمنا يــصْحوا.. يُـفيقوا ؟؟
أمَا إهمالهم خطــرٌ خــــطيرُ ؟؟
فما الأرهابُ إلا ّ فَيـْـض جهـْـلٍ
يـُغـذ ّى جـَوفهُ فـقـْرٌ وفـــــيرُ !!
لِـمَا لا تـُنـْـقِــذ ُوا الأطـفال منــْهمْ ؟
فَــرُبّ الطفل فى غــدهِ ســـــفيرُ !!
ورُبّ صـغيرهم عقـْـلٌ أريبٌ
فنـسـْـموا حيـْثما يـسْـمو الصغيرُ !
**
بماذا يحـْلموا الأطفالُ .. إلاّ
رغـِـفا ًضـمّهُ حــبٌ غَــــــزيرُ !!
وسـَـقـْـفا ً سـاترا ً يَـحْـنو عليهـمْ
فــــلا قَـيـْــظ ٌ ولا بـــرْد ٌ يـُـغِـيرُ
ومدرسة ً تُـشـِـعُّ العلم فيـــهمْ
لــعلّ العــلم للآتــــــى يُـنـيــرُ
**
ألا بالحبّ تأتــى مُــعْـجِــزاةٌ ؟؟
كأنّ الأعمى يأتيــــنا بَــصِـــيرُ !
ولـِصُّ الفقــْرِ تـُنـْـقِـذهُ أيـادٍ
إذا خَـلـُـصَـتْ ..وفى حبٍ تزورُ
وحتى’’شِـلـّةِ الإدْمانِ’’ تهـْـوى
لأنّ الحبّ إدْمــانٌ يـُـثِـــيـرُ !
فـَمـِنْ حُبٍّ الى حُبٍّ نــُعانى
وبالأخلاقِ أحبابا ً نـَصــيروا !!
**
ع. نـافـ ع

هذه قصيدة متواضعة لى أرجو إلقاء الضوء عليها
ويسعدنى دائما نقدكم البناء
والسلام عليكم ورحمة الله

سامح
02-04-2007, 03:41 AM
قصيدتك ثرة المعاني ..

لكنها تحتاج توازناً إيقاعياً أفضل ..

شكراً لنفحتكَ الإنسانيةِ ..

محمد الجهالين
02-04-2007, 11:52 AM
مشرفنا الكبير سامح

لقد لبيتَ لهفة الجميع عائدا ، فأرجو أن تديم فرحتي بالبقاء أميرا ناقدا.

أستاذنا الأول سامح

مشرفو الإبداع ومنتدياته الفرعية ينتظرون توجيهاتكم بل أوامركم

ما أجمل هذا الصباح

ع.نافع
03-04-2007, 04:46 PM
أستاذنا الكبير سامح

تشرفت كلماتى وإستبشرت خيرا بمروركم بين معاناتها
ويسعدنى أنْ تزدنى شرحا وتفصيلا

ولايسعنى الاّ أن اضيف صوتى المتواضع الى صوت أستاذنا
محمد الجهالين
متمنيا أن تحقق سماحتكم للمنتدى ولنا جميعا تلك الأمنيات
كل التحية
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سامح
04-04-2007, 01:09 AM
شكراً لكما

إنما أن عابر سبيل

وظامئ أبحثُ عن روائيَ عندكم ..

:)

أبيات شعر
10-04-2007, 09:56 PM
بصراحة فكرة القصيدة أعجبتني..

أبيات شعر
10-04-2007, 10:02 PM
بصراحة أعجبتني الفكرة..

قطرالندى
11-04-2007, 12:45 PM
قصيدة ذات معنى جميل بارك الله فيك .

أود أن أستفسر منك ماذا تعني بكلمة منحولة ؟

يـد ٍ منــْحولةٍ نَـــحْوى تـُـشيرُ !

وشكرا لك

ع.نافع
12-04-2007, 10:09 AM
* الأستاذ سامح .. كنت أودّ المزيد من النقد والشرح والقاء المزيد من أضواءكم لكنها إرادة الله ..ويسّر الله لكم السبيلا .. والأمل منوط بأساتذتنا وروّاد المنتدى الكرام .. وكل التحيه

* شكرا جزيلا للأخت ,, أبيات شعر ’’ وكنت أتمنى أن تكون القصيدة بجوار إعجابك للفكره .. كل التحيه

* شكرا جزيلا للأخت قطر الندى
وأقصد بـ منحولة : نحيفةٍ رهيفةٍ وضعيفةٍ وكأنها خرجت لتوها من قبرها

بعـيْنى قد رأيتُ فجيـعة ًفى
يـد ٍمنــْحولةٍ نَـــحْوى تـُـشيرُ !
كأنّ الموْتَ حَـرّكها لتأتى !!
وقبـْل المــوت أنفاسٌ تـَخُـورُ
... كل التحية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قطرالندى
12-04-2007, 12:48 PM
* شكرا جزيلا للأخت قطر الندى
وأقصد بـ منحولة : نحيفةٍ رهيفةٍ وضعيفةٍ وكأنها خرجت لتوها من قبرها

بعـيْنى قد رأيتُ فجيـعة ًفى
يـد ٍمنــْحولةٍ نَـــحْوى تـُـشيرُ !
كأنّ الموْتَ حَـرّكها لتأتى !!
وقبـْل المــوت أنفاسٌ تـَخُـورُ
... كل التحية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عفوا يا أخي الكريم دائما ما أسمع بجملة ( هذا الشعر منحولا ) أي أنه منسوب إلى غير صاحبه فضننت يده منحولة كذلك :D

ع.نافع
13-04-2007, 10:38 AM
الأخت الكريمة قطر الندى
أعجبنى هذا الأصرار وفتح شهيتى لمراجعة الغوص فى معنى هذه الكلمة ... وأخر علمى أن :
منحولة : من فعل نَحَلَ ... فهو منحول والمرادفة الأخرى
ممحولة : من فعل مَحَلَ ... فهو ممحول ويحملان معنً واحدا وعلى قدر علمى أن هذا المعنى بنتهى بوصف الموصوف بالهزال والضعف
*للأسف ليس عندى هنا أى قاموس عربى (مختار صحاح أومصباح منير )
ولكنى سأبحث فى ,,النت’’ عن تلك القواميس
*لكن لو عندكِ تلك القواميس إكشفِ عنها وأرجو أن تفيدينى ولو حتى على عنوانى الخاص (ramsis641@hotmail.com
وأكون شاكرا ومعترفا بالجميل
كل التحية

قطرالندى
13-04-2007, 04:11 PM
أخي الكريم :

يوجد لدي معجم لسان العرب والمكتوب فيه : نحِل جسمه ونحَل ينحل نُحولا فهو ناحل ولم يذكر الاشتقاق منحول بل قال وبالنص :

نحِل جسمه ونحَل ينحل نُحولا فهو ناحل : ذهب من مرض أو سفر، والفتح أفصح وقول أبي ذؤيب :

وكنت كعظم العاجمات اكتنفنه
بأطرافها ، حتى استدق نحولها

إنما أراد ناحلها ، فوضع المصدر موضع الاسم وقد يكون جمع ناحل كأنه جعل كل طائفة من العظم ناحلا ، ثم جمعه على فعول كشاهد وشهود ، ورجل نحيل من قوم نحلى وناحل ، والأنثى ناحلة ، ونساء نواحل ورجال نُحّل .

ويوجد عندي موقع جميل أعطانيه الأستاذ الفاضل نعيم حداوي بارك الله فيه لأني استفدت منه كثيرا أجزل الله له أجرا عظيما .

http://ajeeb.sakhr.com/

اضغط على هذا الموقع واكتب كلمة نحل ثم اضغط على المعاجم ستجد الشرح المفصل هناك .

ولا تنس أن تذكر النتيجة لأنني مشتاقة جدا لمعرفة الجواب .
هل كلمة منحولة تكون بمعنى نحيلة أي هزيلة ؟

كما أتمنى من أساتذة الفصيح الإدلاء بآرائهم حول الكلمة حتى نستفيد .

بعـيْنى قد رأيتُ فجيـعة ً فى
يـد ٍ منــْحولةٍ نَـــحْوى تـُـشيرُ !

أتصدق يا أخي لمعت في ذهني فكرة ومعنى جديد:

حتى وإن كانت كلمة منحولة تعني أن يده منسوبة إلى غيره مالمانع في هذا التشبيه بل العكس فكرة جنونية جميلة وتناسب كلمة فجيعة ،أي أنه من شدة فقره ومرضه لا يستطيع أن يرفع يده للإشارة إليك بل احتاج إلى من يشير نيابة عنه مجازا .:D

ع.نافع
15-04-2007, 04:08 PM
الأخت الكريمة : قطر الندى
شكرا ً فقد أضفتِ لأثارة وحب الأستطلاع ..على المناقشة بإصرارك الممتع بالغوص خلف المعنى والحقيقه
* وقد ساعدنى كثيرا الموقع الذى أرسلتهِ لى فالشكر لكِ وللأستاذ / نعيم جدّاوى وأرجو أن يكون لديه وقت ويزورنا على تلك الصفحة فتلك أمنية يتمناها كل من يريد إثراء ثقافته
*والحقيقة قد أنفقت أكثر من ساعتين فى البحث خلف حقيقة المعنى فوجدت معانٍ كثيرة ومعظمها يشير الى ما قصدت وهو الضعف والهزال وشفيعى فى هذا ’’ من نفس الموقع ’’ قول الشاعر : المهزولى
إنّ فى بُردىّ جسماً *** لو توكَـأتِ لانـْهـدمْ
ناحلا ً .... (ولم يكمل )
.. لكن المعنى واضح .. فلو هى إتــّكأتْ على جسمه الناحل لأنــْهار وإنهدم
ولا ننس أن للسياق دخل كبير فى توجيه المعنى
*أما المعنى الذى قصدته فى الحقيقة وأرجو أن أكون قد وفقت فى صحته هو:
ــ شدة الفقر .. بما يترتب عليه من سوء التغذية كنتيجة سريعة ومباشرة اليه بالأضافة الى بقية النتائج التى جعلت عمر بن الخطاب يقول فيه ’’ والله لو كان الفقر رجلا لقتلته ’’ شدة الفقر هذه هى الفجيعة التى أقصدها والتى تمثلت فى ’’ منحولة ’’ بوزن مفعول أى وقع عليه فعل فاعل وهو فى قصدى .. شدة الفقر .. وطبعا التاء هى للتأنيث
ــ وإن كانت ’’منحولة ’’ تحمل المعنى الذى قصدتِ .. ويد غير يده أنابت عنه بألأشارة لى .. من فرط ضعفه وقلة حيلته .. فلا يسعنى إلاّ أن أحيىّ خصوبة خيالك وعمق بصيرتك .. ففيما قصدتِ أروع مما كتبت
وذلك راجع الى نبل ذاتك لأنك تبحثين عن الحقيقة والحقيقة فقط ولا تتصيّدين أخطاءً......... لكِ كل التحية والأحترام ......

ع.نافع
05-05-2007, 12:12 PM
سقط سهوا فصحة البيت 17 هى
ألا بالحبّ تأتى معجزاتٌ ؟ // فإنّ الأعْمى بالتقــْوى بصير
اللهمّ علمنا إنك أنت السميع العليم