:



04-04-2007, 06:45 PM
=
=
=
=
=
=
=
=
=
=
=
=

04-04-2007, 07:30 PM








......................









.........................







!

...........................







........................











..............



















04-04-2007, 10:07 PM
سيدتي :
( اسمع جعجعة ولا أرى طِحنًا )
حفيد الأستاذ العقاد

04-04-2007, 10:36 PM
تعــــرت كـــل أحــلامي لأنـي=لبستُ الحــزن في دنيــأي ســـرا
وألبسني الرحيل لبــاس بــؤس=وإنـي والسعاد أعيــش هجــرا
وأدمتـني المحبـــة رغـــم أنــي=ضمـدتُ الجـرح في الأحشـاءِ دهـرا
وارقنــي الحبيـب بغـيـــرِ ذنـبٍ=ســـوى أني لــهُ أذعنتُ امـــرا
وبـات الشـوق يعصف بي جـريئـاً=ويصهـر وجنتّيَ الـدمـعُ صهــرا
وودعــني الحبـيـب وداع بـعــد=فأمسى القـلب ممـا فيــهِ جمـــرا
وجــاء اليـأس يحملني لحتـــفي=يُجـرجرني إليــه الحــزن جــرا
وجــاءت ذكـريـاتي تنتـشــلني=فقـالت إن بعــدَ العُســرِ يُســرا
وقـالـت وهي بـاكيــة لحــالي=تصبّــر إن بعــد الليــلِ فجـرا
وأصــغى كل شـيٍ في كيــانـي=كـأن حـديثهـا لـي كانَ سحــرا
ولا ادري أتصــدق ذكــريــاتي=واقطفُ من رياضِ السعدِ زهـــرا
أم الأحلام تغــدر بـي وتجــري=وتُـرديني مــع الأحـزانِ قسـرا
واكتشفنا نعيما العاشق
أتدري ما الذي يعجبني في شعرك ؟
التلقائية وعدم التكلف
وارقنــي الحبيـب بغـيـــرِ ذنـبٍ=ســـوى أني لــهُ أذعنتُ امـــرا
وبـات الشـوق يعصف بي جـريئـاً=ويصهـر وجنتّيَ الـدمـعُ صهــرا
هذا هو الحب , وما أحلاه
وجــاءت ذكـريـاتي تنتـشــلني=فقـالت إن بعــدَ العُســرِ يُســرا
وقـالـت وهي بـاكيــة لحــالي=تصبّــر إن بعــد الليــلِ فجـرا
لو جعلت عجز الأول عجزا للثاني
وقالت وهي باكية لحالي = تصبر إن بعد العسر يسرا ؟

05-04-2007, 01:22 AM
... :
... ...

06-04-2007, 01:48 AM
=
=




06-04-2007, 01:59 AM





......................



.........................


!
...........................


........................



..............
















06-04-2007, 02:04 AM



=
=
,
=
=

=


( )

:)

06-04-2007, 02:10 AM
... :
... ...


:)
( )
( )

06-04-2007, 02:13 AM
=
=








06-04-2007, 02:53 AM
..
/..
..

!!.
..





!!
..
!.









!!.
.









..
..
ѡ !!.... !.
..






..
..

..
..
..
..

06-04-2007, 03:08 AM
..
/..
..
!!.
..
!!
..
!.
!!.
.
..
..
ѡ !!.... !.
..
..
..
..
..
..
..