المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إلى أباطرة النحو وقياصرته



رؤبة بن العجاج
08-04-2007, 06:53 PM
:::

الحمد لله وكفى وسلامٌ على عباده الذين اصطفى,

حياكم الله أخواني فحول وأباطرة النحو والاعراب ,,,

وددت لو ساعدتموني في فك شفرة هذا البيت

أنا أعلم كل العلم أن سؤالي لا يخفى على الكثرين منكم ولكن بودي أن أعرف السبّاق الذي سيمسك بخطام الجواب ثم يفيدنا بعلمه ويقتلع الإجابة من جذورها ثم يهديها لنا على مائدة الفصيح لتعم الفائدة وندعوا له
فمن لها منكم ؟؟
وسؤالي:

قال علباء بن أرقم اليشكري:
وكأنّما في العين حبَّ قرنفلٍ ***,أو سنبلاً كُحِلت به فانهلَّتِ

و لمَ نصب اليشكري "حبَّ قرنفلٍ"؟؟

عبد القادر علي الحمدو
08-04-2007, 07:09 PM
السلام عليكم:
هذه محاولة ، لا أعرف مداها مترقباً الصواب:
كأنما:كأنَّ:حرف مشبه بالفعل(ناسخ).ما:زائدة.
في العين:جار ومجرور متعلقان بخبر"كانَّ"المقدم المقدر.
حب:اسم"كأن"،مؤخر،منصوب،وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة،وهو مضاف،قرنفل:مضاف إليه،مجرور،وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
أو:حرف عطف:سنبلاً:اسم معطوف على "حب"منصوب مثله بالفتحة.
كحلت:فعل ماض،مبني للمجهول،والتاء للتأنيث،ونائب الفاعل مستتر،به:جار ومجرور متعلقان ب"كحلت"
فانهلت:الفاء حرف عطف.انهلت:فعل ماض،والتاء للتأنيث،والفاعل مستتر(هي.)

عبد المنعم السيوطي
08-04-2007, 07:16 PM
من جند من جنود القيصر إلى رؤبة ،
سلام الله عليك ،
والجواب : أن كأن عاملة ، حيث لم تكفها ما عن العمل ، وهذا وإن منعه سيبويه والأخفش سماعا فقد أجازه الزجاج وابن السرج وابن مالك قياسا ،
فكلمة (حب) اسم كأن منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
والسلام !

أبو لين
08-04-2007, 07:17 PM
أهلا برفيق دربي رؤبة .
أنا من وجهة نظري أعتقد والعلم عند الله أن في البيت لبسا فلعله ورد على هذا النحو
( وكأنَّ في العَيْنَيْنِ حَبَّ قَرَنْفُلٍ ... أَوْ سُنْبُلاً كُحِلَتْ بهِ فانْهَلَّتِ )
لا وجود لــ ( ما ) هذا ما أراه .:)
فتصبح ( حب ) اسم كأن منصوب وعلامة نصبه الفتحة . كما قال أخي عبد القادر .

ولننتظر أباطرة النحو ليدلوا بدلوهم .
والله تعالى أجل وأعلم .

عبد القادر علي الحمدو
08-04-2007, 09:02 PM
السلام عليكم:ورد البيت أيضاً هكذا:
وكأنّ بالعينين حبّ قرنفلٍ ...........أو سنبلاً كحلت به فانهلت.
وهو شاهد على الإفراد في العود على مثنى إذا كانا لا يفترقان.

الأخفش الأوسط
08-04-2007, 09:03 PM
اجتهادي المتواضع ، وهو موافق لأحبابي الفطاحلة
اسم كان منصوب ، بالفتحة الظاهرة ...
والله أعلى وأعلم..

ديمة
09-04-2007, 10:51 PM
مرحبا أخي العزيز
حب: اسم كأن منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف و قرنفل مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
في : حرف جر ، العين: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة (وشبه الجملة من الجار والمجرور في محل رفع خبر كأن).
ودمت.

تــــيسيــــــر
10-04-2007, 06:02 AM
السلام عليكم
البيت المذكور نُسب إلى عدة شعراء منهم :
الأول : سلمى بن ربيعة قاله القالي في أماليه وتابعه البكري وقاله المرزوقيِ في شرحه الحماسة و تبعه صاحب الخزانه وأنشدوا البيت
وَكَأَنَّ في العَينِ حَبَّ قَرَنفُلٍ أَو سُنبُلاً كُحِلَت بِهِ فَاِنهَلَّتِ .
أو وكأن بالعينين.
ولم يذكرو "ما " .
وأنشده أيضاً صاحب العقد "وكأن بالعينين " ولم ينسبه .

الثاني: : عِلْبَاءُ بنُ أرِيم بن عَوْف
قاله صاحب الأصمعيات وأنشده
وكأنَّمَا في العينِ حَبَّ قَرَنْفُلٍ أو سُنبُلاً كُحِلتْ بهِ فانهلَّت .
وعليه فلا إشكال عند الفريق الأول ويصبح الإشكال في ما أنشده الأصمعي ولعل رواية الأصمعي أقرب من الباقي لأن البيت بعد دخول " ما " سيكون أحسن من جهة الوزن .
وما يعنينا هنا هو نصب " حب القرنفل ".
فيقال إن " ما " هنا : قد يقال فيها .

بمذهب من يجوزإعمال "كأن " وأخواتها معها .

أو يقال بأنها كافة لكأن وأخواتها -عدا ليت - .
فعلى الأول : فالمتبادر أنها تكف " كأن " عن العمل فيرتفع " حب " لفقدان العامل اللفظي. ولكنها هنا منصوبة وهذا النصب لا إشكال فيه عند جمع من العلماء منهم " ابن السراج والزجاج وابن مالك "
قال ناظر الجيش في شرح التسهيل نقلا عن ابن مالك " وأجرى ابن السراج غير ليت مجراها قياساً وذكر ابن برهان أن أبا الحسن الأخفش روى عن العرب : إنما زيد قائم " . فأعمل مع زيادة ما وعزا مثل ذلك إلى الكسائي عن العرب ، وهذا الفعل الذي ذكره ابن برهان من اجراء عوامل هذا الباب عبى سنن واحد قياساً وإن لم يثبت سماع في إعمال جميعها ، وبقوله أقول في هذه المسألة ومن أجل ذلك قلت والقياس سائغ . قال الناظرانتهى كلام المصنف وهو في غاية النظافة. شرح ناظر الجيش على التسهيل مج 3 ص 1367 .
و قال في الألفية:
ووصل ما بذي الحروف مبطل إعمالها وقد يبقى العمل.
قال الشيخ محمد محي الدين " وذكر الزجاج أن ذلك مسموع في الجميع قال : ومن العرب من يقول إنما زيداً قائم ، وكذلك أخواتها " وتبعه تلميذه الزجاجي وابن ااسراج وهو الذي يفيده ظاهر كلام المؤلف.انتهى من منحة الجليل. وهذا لا إشكال فيه على قول هؤلاء الأئمة

أما على قول من يمنع إن وأخواتها - عدا ليت- من العمل إن دخلت عليها ما فلابد أن تعلم أولا أنهم عللوا ذلك بأن ما تدخل على هذه الحروف فتهيئها للدخول على الأفعال بعد أن كانت مختصة بالأسماء ألا ترى أنك تقول إنما توعدون لآت ولا تقول إن توعدون.
ولنفس العلة استثنوا من إن وأخواتها " ليت " وقالوا بجواز إعمالها حتى ولو دخل عليها ما لأنها - أي ليت - لا توطئها ما للدخول على الأفعال فهي باقية على اختصاصها لذا عملت هي ولم يعمل باقي أخواتها.

ولما كان البيت الذي نحن بصدده - ولله الحمد - "كأن" فيه دخلت على جملة اسمية حتى بعد دخول " ما "عليها فعوملت وكأنها لم تزل الإختصاص كما أن ليت لا تزيل عنها "ما " الإختصاص فعملت " كأن " كما عملت " ليت "
وعلى ذلك القول فلا إشكال في البيت البتة حتى على قول من منع إعمالها و هذا جار على قواعدهم في مراعاة الشبيه والنظير.
ولقد اجتهدت لك ناصحاً وآمل أن أكون جئت على همك بانفراج ، لا زال ليلك في انبلاج ، فقَوِمْ إن بدا منى اعوجاج .

تــــيسيــــــر
10-04-2007, 06:31 AM
أخي الحبيب
لنا في العُرْبِ المآثر والمفاخر فما لنا والأباطروالقياصر ، ألا قلت أهل النحو أو فرسانه .

أبو أسيد
10-04-2007, 11:09 AM
لقد أجدت يا فصيحنا الجديد تيسير

قاسم أحمد
13-04-2007, 11:18 AM
أهلا برفيق دربي رؤبة .
أنا من وجهة نظري أعتقد والعلم عند الله أن في البيت لبسا فلعله ورد على هذا النحو
( وكأنَّ في العَيْنَيْنِ حَبَّ قَرَنْفُلٍ ... أَوْ سُنْبُلاً كُحِلَتْ بهِ فانْهَلَّتِ )
لا وجود لــ ( ما ) هذا ما أراه .:)
فتصبح ( حب ) اسم كأن منصوب وعلامة نصبه الفتحة . كما قال أخي عبد القادر .

ولننتظر أباطرة النحو ليدلوا بدلوهم .
والله تعالى أجل وأعلم .

كلمة حب ترجح استعمال العين بدل العينين .

قاسم أحمد
13-04-2007, 11:22 AM
1 ـ من المعروف أن ما إذا دخلت على إن وأخواتها أبطلت عملها مذباستثناء ليت.
2 ـ أن أرجح رفع حب أما سنبلا فتبقى منصوبة بناء على العطف على التوهم .

بلال عبد الرحمن
13-04-2007, 03:10 PM
انا سأ فاجئكم بقولي:
انني اتفق مع الاخوة بأن حب َّ اسم كأن مؤخر وقرنفل مضاف اليه وسنبلا منصوب بالعطف.
ولكن" ما" هنا ليست الرائدة الكافة لانه لوكانت كذلك لكانت حبّ بالضم
ولكنها هنا اسم موصول بمعنى الذي وقع موقع الخبر المقدم ل"كأن"
ما" : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر كأن مقدم
وشبه الجملة "في العين" متعلق بمحذوف تقديره موجود
الكلام : كأن حبَّ قرنفل ما هو موجود في العين.
والله اعلم .

بلال عبد الرحمن
13-04-2007, 03:17 PM
[QUOTE=رؤبة بن العجاج;130686][center]:::




[size=5][center]ويقتلع الإجابة من جذورها ثم يهديها لنا على مائدة الفصيح لتعم الفائدة وندعوا ]
ندعوا له: خطأ
الصواب : ندعو له

جريرالصغير
13-04-2007, 08:17 PM
الذي أعلمه - ربما - هو ما يلي :

في : فعل ماض مبني للمجهول
العين : نائب فاعل مرفوع
حب : مفعول به ثانٍ

والله أعلم

محمد الجبلي
13-04-2007, 08:30 PM
الذي أعلمه - ربما - هو ما يلي :

في : فعل ماض مبني للمجهول
العين : نائب فاعل مرفوع
حب : مفعول به ثانٍ

والله أعلم

ما صيغة بناء الفعل في للمعلوم ؟ وما معناه ؟

جريرالصغير
13-04-2007, 08:50 PM
أما : في ، فظان أنها من الفعل الذي أمره : ف ِ

وأذكر من الألغاز قولهم بالكلام لا الكتابة : أعرب :فِ الإبريقَ ماءً

الحق أني حرت في أمرها يا أبا خالد

فلعل فارسا يأتيكم بها لا يرجم بالغيب مثلي

محمد الجبلي
13-04-2007, 09:09 PM
فعل الأمر لا يبنى للمجهول
ففاعله دائما معلوم وهو المخاطب

جريرالصغير
18-04-2007, 12:53 AM
المراد يا أبا خالد :

ما ( الماضي ) المبني للمجهول لفعل الأمر : " ف ِ" الإبريق ماءً ؟

علي المعشي
18-04-2007, 11:41 PM
انا سأ فاجئكم بقولي:
انني اتفق مع الاخوة بأن حب َّ اسم كأن مؤخر وقرنفل مضاف اليه وسنبلا منصوب بالعطف.
ولكن" ما" هنا ليست الرائدة الكافة لانه لوكانت كذلك لكانت حبّ بالضم
ولكنها هنا اسم موصول بمعنى الذي وقع موقع الخبر المقدم ل"كأن"
ما" : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر كأن مقدم
وشبه الجملة "في العين" متعلق بمحذوف تقديره موجود
الكلام : كأن حبَّ قرنفل ما هو موجود في العين.
والله اعلم .
أخي العزيز بلالا
أرى الصواب أن (ما) زائدة، ولو كانت موصولة لتعين أمران:
أحدهما فصل (ما) خطا فتكتب (كأن ما).
والآخر رفع (حبّ) على أنه خبر كأن.
لأن خبر الحرف الناسخ لا يصح تقديمه على الاسم إلا إذا كان الناسخ غير (لا، عسى) وكان الخبر شبه جملة.
و(ما الموصولة) مفرد فلا يصح أن تكون خبرَ كأن مقدما، لذلك كان نصب (حبّ) على أنه اسم كأن مؤخر دليلا على أن الخبر المقدم إنما هو شبه الجملة الجار والمجرور. وأما (ما) فهي زائدة لم تكف الناسخ، أو أن البيت على الرواية الأخرى التي ذكرت أعلاه.
والله أعلم.

أحمد الحسن
20-04-2007, 01:00 PM
إضاءة
الإخوة الأعزاء:
أورد ابن يعيش في شرح المفصل نقلا عن الزمخشري في المفصل،في معرض حديثه عن ما الكافة قائلا فيه:
" ومنهم من يجعل "ما" مزيدة ويعملها، إلا أنّ الإعمال في كأنّما ولعلّما وليتما أكثر منه في إنّما وأنّما ولكنّما"
وعلى هذا تكون (ما) في البيت زائدة، أي أن :
حبّ: اسم كأنّ منصوب
والله تعالى أعلم.