المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مخالفة ابن حزم رحمه الله للبصريين والكوفيين :



أحمد الفقيه
16-04-2007, 08:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وبعد

فأرجو من أعضاء الفصيح أن يمعنوا النظر جيدا في نص ابن حزم رحمه الله الذي خالف فيه أئمة المذهبين ...
وهل بفعله هذا أزال الخلاف بينهم !!!


يقول رحمه الله : (
وأما قولهم أن الاسم مشتق من السمو وقول بعض من خالفهم انه مشتق من الوسم فقولان فاسدان كلاهما باطل افتعله أهل النحو لم يصح قط عن العرب شيئا منهما وما اشتق لفظ الاسم قط من شيء بل هو اسم موضوع مثل حجر وجبل وخشبة وسائر الأسماء لا اشتقاق لها وأول ما تبطل به دعواهم هذه الفاسدة أن ي قال لهم قال الله عز وجل ‏"‏ قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين ‏"

‏ فصح أن من لا برهان له على صحة دعواه فليس صادقا في قوله فهاتوا برهانكم على أن الاسم مشتق من السمو أو من الوسم وإلا فهي كذبة كذبتموها على العرب وافتريتموها عليهم أو على الله تعالى الواضع للغات كلها وقول عليه تعالى أو على العرب بغير علم وإلا فمن أين لكم أن العرب اجتمعوا فقالوا نشتق لفظة اسم من السمو أو من الوسم والكذب لا يستحله مسلم ولا يستسهله فاضل ولا سبيل لهم إلى برهان أصلاً بذلك وأيضا فلو كان الاسم مشتقا من السمو كما تزعمون فتسمية العذرة والكلب والجيفة والقذر والشرك والخنزير والخساسة رفعة لها وسمو لهذه المسميات وتباً لكل قول أدى إلى هذا الهوس البارد وأيضاً فهبك أنه قد سلم لهم قولهم أن الاسم مشتق من السمو أي حجة في ذلك على أن الاسم هو المسمى بل هو حجة عليهم لأن ذات المسمي ليست مشتقة أصلاً ولا يجوز عليها الاشتقاق من السمو ولا من غيره فصح بلا شك أن ما كان مشتقا فهو غير ما ليس مشتقا والاسم بإقرارهم مشتق والذات المسماى غير مشتقة فالاسم غير الذات المسماة وهذا يليح لكل من نصح نفسه أن المحتج بمثل هذا السفه عيار مستهزيء بالناس متلاعب بكلامه ونعوذ بالله من الخذلان‏.‏

قال أبو محمد‏:‏ وهذا قول يؤدي من اتبعه وطرده إلى الكفر المجرد لأنهم قطعوا أن الاسم مشتق من السمو وقطعوا أن الاسم هو الله نفسه فعلى قولهم المهلك الخبيث أن الله يشتق و أن ذاته نفسها مشتقة وهذا ما لا ندري كافرا بلغه والحمد لله على ما من به من الهدي وأيضا فإن الله تعالي يقول ‏"‏ وعلم آدم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة فقال انبئوني بأسماء هؤلاء إن كنتم صادقين ‏"‏ إلى قوله تعالى ‏"‏ قال يا آدم أنبئهم بأسمائهم ‏"‏‏.‏ )

خلاصة كلامه يرحمه الله :
أن الاسم جامد ليس مشتقا من الوسم أو السمة ومن قال بهذا فهو كاذب !!!

أبو عمار الكوفى
16-04-2007, 09:11 PM
أخى الكريم : حفظه الله
اشتقاق الاسم :
الأول: أَنَّه مُشتَقٌّ من السُّمُو - وهو رَأي البَصْريين - والثاني من السِّمةِ - وهي العَلاَمة - وهو رأي الكوفيين، والصحيحُ الأول، وهو السُّموُ بدليل جَمْعِه على "أسْماء" وتَصْغِيره على "سُمَيّ".

ويقال: سَمَا يسمو سُمُوّاً إذا عَلاَ، وكأنه قيل: اسمٌ أي ما عَلاَ وظَهَر فَصَارَ عَلَماً، وكلُّ ما يَصِح أن يُذكر فَلَهُ اسمٌ في الجُمْلة.

والاسْمُ: كلمةٌ تَدُلُّ على المُسَمَّى دَلاَلَةَ الإشَارَةِ دونَ الإفادَة ، وأرجو أن تنتبه أخى الكريم لهذا الأمر ، فهي دَلالة إِشارةٍ ولذلك فالكلبُ والخِنزِيرُ وغيره إطلاق الاسمِ عليه من باب الإشارةِ وليست الإفادة ،وذلك أنَّكَ إذا قلت: زيدٌ، فكأنَّكَ قلتَ: ذاك، والإفادةُ أن يكون الاسمُ في جملةٍ مُفيدة، والفعلُ المُتَصَرِّفُ من الاسم قولُك: "أَسْمَيْتُ" و "سمَّيت" مُتَعَدٍّ لمفعولين نحو: "سَمَّيتُه بزيد".

والاسمُ قِسمان: اسمُ ذاتٍ، واسمُ مَعْنىً
بَارَكَ اللهُ فى عِلمِ العلاَّمةِ ابن القيمِ ونَفعَنا بهِ ، آمين .والله أعلم .

أحمد الفقيه
27-04-2007, 08:53 AM
جزيت خيرا أخي ......
ولكن ما رأيك في قول ابن حزم ؟ وهل يمكن توجيهه ... ؟

خالد مغربي
27-04-2007, 12:40 PM
أخي أحمد سددك الله ووفقك
رأي ابن حزم رحمه الله في مسألة الاسم ومخالفته لأئمة النحو ، رأي أبدع فيه على نحو جعله متكلفا في أكثر جزئياته ، ولا يخفى عليك تصعيده الفلسفي الكلامي الذي يعد سمة أهل الكلام 00

أبو مالك العوضي
27-04-2007, 02:16 PM
يبدو أن ابن حزم رحمه الله غاب عنه النص الصحيح في الحديث القدسي ( أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي ).

فأظن - والله أعلم - أنه لو تذكره لكان غير رأيه

وكذلك قول حسان بن ثابت:
وشق له من إسمه ليجله ............. فذو العرش محمود وهذا محمد

وهذا أمر متواتر عن العرب، فلا أدري كيف خفي على ابن حزم على سعة علمه.

وأرجو من الإخوة النظر في موضوع ( مذاكرة الحذاق ) الموجود في توقيعي

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 08:03 PM
أخي أحمد سددك الله ووفقك
رأي ابن حزم رحمه الله في مسألة الاسم ومخالفته لأئمة النحو ، رأي أبدع فيه على نحو جعله متكلفا في أكثر جزئياته ، ولا يخفى عليك تصعيده الفلسفي الكلامي الذي يعد سمة أهل الكلام 00
الأخ الكريم مغربي ... اتق الله ولا تتهم ابن حزم بأنه من أهل الفلسفة والكلام ... فهذا قول من لم يقرأ حرفاً له وإنما ينقل أحقاد الغير فقط !!
ابن حزم هو أول من شن الغارة على أهل الكلام من الجهمية والأشاعرة في كتابه الفذ : الفصل في الملل والنحل باعتراف متأخرى الحنابلة كابن بدران وشيخ الإسلام ابن تيمية ...

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 08:23 PM
يبدو أن ابن حزم رحمه الله غاب عنه النص الصحيح في الحديث القدسي ( أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي ).
فأظن - والله أعلم - أنه لو تذكره لكان غير رأيه
وكذلك قول حسان بن ثابت:
وشق له من إسمه ليجله ............. فذو العرش محمود وهذا محمد
وهذا أمر متواتر عن العرب، فلا أدري كيف خفي على ابن حزم على سعة علمه.
وأرجو من الإخوة النظر في موضوع ( مذاكرة الحذاق ) الموجود في توقيعي
أحسن الله إليك الشيخ الكريم / أبو مالك العوضى...
هذا كلام من يحسن الظن ولا يرسل الكلام على عواهنه كما يحلو للبعض !
عموماً جزى الله الجميع خيراً ...
والحديث القدسي الذي ذكرته ( أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي ).
نص الحديث :
إن الله تعالى كتب في أم الكتاب قبل أن يخلق السموات والأرض إنني أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته . *
تخريج السيوطي : (طب) عن جرير.
تحقيق الألباني : (ضعيف) انظر حديث رقم: 1628 في ضعيف الجامع.*
** ونص آخر
من سنن أبي داود
حدثنا مسدد وأبو بكر بن أبي شيبة قالا ثنا سفيان عن الزهري عن أبي سلمة عن عبد الرحمن بن عوف قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول قال الله : أنا الرحمن وهي الرحم شققت لها اسما من اسمي من وصلها وصلته ومن قطعها بتته
قال الشيخ الألباني : صحيح

** أقول لعل ابن حزم لم يصح عنده ..أو غاب عن ذهنه كما يحدث للكثير من الأئمة رضوان الله عليهم .
*** أما قول حسان بن ثابت:
وشق له من إسمه ليجله ............. فذو العرش محمود وهذا محمد
فلم أقف على سند هذا القول فلعل الشيخ أبو مالك يفيدنا في هذا الأمر..

مريم الشماع
27-04-2007, 08:31 PM
أخانا المصريّ -سلمك الله ووفقك- ، أرجو احترام رأي الآخرين كما يحترمون رأيك.

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 08:41 PM
أختنا الفاضلة / مريم الشماع
الأخ مغربي يلمز إماماً علماً من أئمة الدين بأنه من أهل الكلام ومتكلف ! وأنا رددت على كلامه لأنه يردد كلام بعض الحاقدين من المذاهب.
فالأولى نصحه هو فهو يسفه رأى إمام من أئمة الدين ! .

رؤبة بن العجاج
27-04-2007, 08:48 PM
أخي الفاضل الأخ مغربي لم بقل عن ابن حزم
أنه متكلف بل قال إنَّ رأيه في هذه المسألة فيه تكلّفٌ..

وأظن كلامه -الاستاذ مغربي- واضح جلي وليس فيه لمز أو همز للإمام ابن حزم رحمه الله - وقد قلت لك من قبل ليس هذا المنتدى للنقاش الفقهي بل للنقاش اللغوي فأرجو أن لا تخرج عن الحد الذي سمح لك به يا رعاك الله,,

والســــــــــــــــــــــلام,,,

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 09:08 PM
الأخ الفاضل رؤية بن العجاج
أنا قلت :فالأولى نصحه هو فهو يسفه رأى إمام من أئمة الدين ! .
كذلك ..أنا لم أدخل هنا للجدل أو المناقشة بل لا أدخل إلا نادراً ...
والذى دعانى وذهب إلى موقعنا وألح هو الأخ / أحمد الفقيه..
راجع http://www.aldahereyah.net/forums/showthread.php?p=11006#post11006
كذلك لابد من بحث سند الحديث القدسي وقول حسان رضي الله عنه الذي ورد في كلام الشيخ أبي مالك حفظه الله...وهذا لابد منه وليس توسعاً في النقاش الفقهى أو ترفاً... واسأل الشيخ أبا مالك ..
ويرجى العدل فى التعامل مع الناس.

خالد مغربي
27-04-2007, 09:15 PM
الأخ الكريم مغربي ... اتق الله ولا تتهم ابن حزم بأنه من أهل الفلسفة والكلام ... فهذا قول من لم يقرأ حرفاً له وإنما ينقل أحقاد الغير فقط !!
ابن حزم هو أول من شن الغارة على أهل الكلام من الجهمية والأشاعرة في كتابه الفذ : الفصل في الملل والنحل باعتراف متأخرى الحنابلة كابن بدران وشيخ الإسلام ابن تيمية ...

أنت أخي أبا محمد ، ولا تقس سلمك الله ، فهو مجرد رأي في مسألة ما ، وليس رأيا في ابن حزم غفر الله له 00
دمت أخا موفقا للخير

أحمد الفقيه
27-04-2007, 09:41 PM
أخي أبا محمد المصري أشكرك على قبول الدعوة وحسن ظنك ...

نعم لقد وجهت إليك الدعوة كي تجلي لنا رأي ابن حزم رحمه الله ولكنك لا تريد أن تقول بأنه أخطأ في قوله وأتيت بعبارة
جميلة وهي :

** أقول لعل ابن حزم لم يصح عنده ..أو غاب عن ذهنه كما يحدث للكثير من الأئمة رضوان الله عليهم .


وهذا إن دل ليدل على أن تطبيق المذهب الظاهري في النحو العربي يأتي بالغرائب والعجائب ... وسلامي لابن حزم مشرفكم الفاضل:)

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 09:56 PM
أخي أبا محمد المصري أشكرك على قبول الدعوة وحسن ظنك ...
نعم لقد وجهت إليك الدعوة كي تجلي لنا رأي ابن حزم رحمه الله ......[/COLOR]:)
هداك الله يا أحمد.. ومن أنا لأجلي كلام ابن حزم أو أي إمام... غفر الله لك... أرجو ألا يكون هذا استهزاءاً ...


..... ولكنك لا تريد أن تقول بأنه أخطأ في قوله وأتيت بعبارة جميلة وهي :
......[/COLOR]:)

نحن لا زلنا نبحث المسألة ولذلك طلبت من الشيخ أبي مالك بحث سند الأقوال التى نقلها ... فلو صح الحديث القدسي لتبين خطأ ابن حزم... ولقلنا بما يقتضيه الحديث فقد قال جميع الأئمة...إذا صح الحديث فهو مذهبي ....
فالظاهرية مذهبهم هو الحديث وليس كلام ابن حزم ...ولكنك لا تريد أن تفهم وتقول ((عنزة وإن طارت !!!))
فيا أخي أحمد كم أنا مشفق عليك لسهرك الليالي الطويلة لتبحث عن عثرة في كتب ابن حزم ...بدليل قولك المتسرع التالي :

....وهذا إن دل ليدل على أن تطبيق المذهب الظاهري في النحو العربي يأتي بالغرائب والعجائب ... وسلامي لابن حزم مشرفكم الفاضل:)

أما الأخ أبو الحزم فهو غائب من شهر وأكثر.. نسأل الله له الخير...

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 10:07 PM
سؤال للأخ أحمد الفقيه... بما أنك تقيم بالسعودية وفي مكة:
هل أنت من أقارب الشيخ / عبد الرحمن الفقيه ..

أحمد الفقيه
27-04-2007, 10:13 PM
عفا الله عنك يا مصري ...
وأحسن الظن بي واجعل لسانك ومنطقك منطق رسول الله صلى الله عليه وسلم .؟

ثم ما الذي يلزم عنه قول ابن حزم رحمه الله ؟ وهل قوله هذا حل للمسألة المختلف فيها ؟

أجبني وإلا قل (لا أعلم)

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 10:17 PM
سؤالك ((ثم ما الذي يلزم عنه قول ابن حزم رحمه الله ؟ وهل قوله هذا حل للمسألة المختلف فيها ؟))
غير مفهوم !

أحمد الفقيه
27-04-2007, 10:19 PM
أخي أبا محمد أجب عن أسئلتي أولا ؟

ثم من ذكرته لا أعرفه وليس من أقربائنا ولا تحد عن الإجابة أرجوك !!!
وهذه الأسئلة الخاصة أرسلها على إيميلي لأنها لا تفيد أهل الفصيح
وشكرا لك:rolleyes:

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 10:24 PM
يا أخي..أنا لم أحد عن الإجابة.. لم أفهم سؤالك أصلاً !!!!
أعد السؤال بصورة واضحة .

أحمد الفقيه
27-04-2007, 10:29 PM
لو قال قائل بأن الاسم ليس مشتقا من السمو أو السمة بل هو قسم جامد مستقل بنفسه ؟ هل قوله هذا يعد حلا للخلاف بين النحاة في اشتقاق الاسم ؟؟

ثم لما سألتني ذاك السؤال الخاص ,وأمط اللثام عنه أرجوك:mad:

أبو محمد المصرى
27-04-2007, 10:40 PM
لو قال قائل بأن الاسم ليس مشتقا من السمو أو السمة بل هو قسم جامد مستقل بنفسه ؟ هل قوله هذا يعد حلا للخلاف بين النحاة في اشتقاق الاسم ؟؟
......

إذا تعارك ولدان واختلفا فقال أحدهم سألعب على الحاسوب وقال الآخر سأستمع للأناشيد على الحاسوب فجاء الأب وقال ستقومان بحل مسائل الحساب ... هل هذا حل للخلاف... الجواب هو جواب سؤالك !


....ثم لما سألتني ذاك السؤال الخاص ,وأمط اللثام عنه أرجوك:mad:

لفت نظري تشابه اسميكما .

مريم الشماع
27-04-2007, 11:01 PM
ليس هذا المنتدى للشتائم أجلـّكم الله ، تخيّروا الألفاظ والمعاني قبل إقحامها ، أنتم أكبر من الذي يجري هنا.

د. حجي إبراهيم الزويد
27-04-2007, 11:11 PM
اقرأوا هذا البحث. (http://www.alfaseeh.com/vb/showpost.php?p=28200&postcount=2)

أبو مالك العوضي
28-04-2007, 02:55 AM
إخواني الكرام

هل سنظل هكذا إلى يوم القيامة !!

لنفرض أن ابن حزم أخطأ ! هل هذا كفر ! هل هذا خروج عن الملة !

لماذا نحول كل مسألة من المسائل إلى معركة لا ينتصر فيها إلا الشيطان !

وأقول لأخي أبي محمد المصري:
أغلب الظن أن الحديث غاب عن بال ابن حزم؛ لأنه حديث صحيح اتفاقا، وسنده كالشمس كما لا يخفى عليكم

وأما بيت حسان فهو مشهور متداول عند أهل العلم باللغة، وهناك نصوص كثيرة عن العرب تدل على معرفة الاشتقاق عندهم، ولذلك ذكر غير واحد من أهل العلم الإجماع على ذلك، مثل ابن فارس والسيوطي ومن قبلهم ابن دريد والخليل بن أحمد.

وأنا أظن - والله أعلم - أن ابن حزم رجع عن ذلك؛ لأن الشيخ عبد العزيز الحنوط حفظه الله ذكر أن ابن حزم رجع عن إنكار مسألة الصفات، وأن أسماء الله أعلام جامدة لا معنى لها، فلعله رجع عن هذا الأمر أيضا لما بينهما من تعلق كما لا يخفى.

والله أعلم.

أحمد الحسن
28-04-2007, 11:13 AM
إخوتي الأعزاء، وأخص بالذكر أخي أبا محمد المصريّ،
أولا: إنّ كلام أخي أحمد الفقيه (هل كلام ابن حزم يحلّ مشكلة!!) يقصد منه الحل المنطقيّ، وليس كحل الوالد مشكلة أبنائه في قصّتك.
ثانيا: نحن نجلّ ونقدّر علماءنا الأفذاذ ممن سبقونا، ولكن هذا لا يعني أنّهم لا يخطئون في مسألة من المسائل، فكم من عالم قديم أخطأ وأصاب من بعده .... ، وباب الاجتهاد والعلم مفتوح للجميع في عصورهم وعصورنا، والعقول موجودة في أزمانهم وزمننا،
فليس من العجب أن ترى طالب علم في عصرنا ينتقد من سبقه ويثبت خطأه، لكن الفارق بيننا وبينهم: أنّنا علماء مسألة، وهم علماء مسائل، نحن علماء علم واحد وهم متبحّرون في جميع العلوم.

أحمد الحسن
28-04-2007, 11:16 AM
أخي أبا مالك العوضيّ
بوركت فقد أجدت والله، ولكن نرجو توثيق ذلك.

أبو تمام
28-04-2007, 11:48 AM
السلام عليكم

تحية لجميع الأخوة وبعد ...

لا يخفى على الباحث أن ابن حزم - رحمه الله- قد شنّ حملة على فقهاء المشرق العربي ، والمذاهب الأربعة من عدة أبواب ، أشهرها الإجماع .

فهو لا يعتد بالإجماع وينبذ التقليد ، والاتباع ، وقد تبعه في نفس الفكر ابن مضاء - رحمه الله- في كتابه الرد على النحاة حينما رفض الإجماع أيضا على القول بالعامل ، وقد انطلق من منطلق فقهي ( المذهب الظاهري) الذي يعتبر ابن حزم أحد أئمة .
يمكن الرجوع لكتاب ابن مضاء وأثره في النحو العربي ، للأستاذ معاذ السرطاوي ، فقد أجاد الدكتور في ربط ابن مضاء بإمام مذهبه ابن حزم .

فلا عجب إن رأيناه خالفهم في هذه المسألة ، والذي يدلك على عدم اعتداده بإجماع البصريين تارة ن والكوفيين تارة أخرى بعض عبارات النص .


لكم التحية

أبو محمد المصرى
28-04-2007, 03:38 PM
الشيخ المفضال أبو مالك العوضي :
العيب كل العيب في التعصب... فأحمد الفقيه تلفظ بألفاظ لا تليق وارجع إلى المشاركات المحذوفة والحق هو الحق سواء مع ابن حزم أو مع غيره والمنتسبين للظاهر يعملون بالحديث والدليل سواء مع أئمتهم أو مع غيرهم وأنت تعلم هذا جيداً ... ولا إمام للمسلمين إلا محمد صلى الله عليه وسلم وعلماؤنا نستدل لهم ولا نستدل بهم ... ولا يخفى هذا على فضيلتكم... وأحمد الفقيه لم نكد نشرع فى المناقشة حتى بدأ بالغمز واللمز والسب ... نسأل الله له الهداية .
نعود للمسألة... إن شاء الله أكمل المناقشة معك على موقع آخر أو (المسنجر) .
أما الأخ أبو تمام أقول لك إقرأ كتب ابن حزم ولا تنقل عن بعض الكتاب الجاهلين الذين يهرفون كذباً وجهلاً ... فابن حزم لو فتحت كتابه النبذة أو الإحكام لوجدت حجية الإجماع وشروطه فإن صح إجماع فهو يذهب إليه ...
ودعك من الكلام عن المشرق والمغرب فهذه شعوبية نجل كافة الأئمة عنها..
والسلام عليكم

د.بهاء الدين عبد الرحمن
28-04-2007, 05:17 PM
وأما قولهم أن الاسم مشتق من السمو وقول بعض من خالفهم انه مشتق من الوسم فقولان فاسدان كلاهما باطل افتعله أهل النحو لم يصح قط عن العرب شيئا منهما وما اشتق لفظ الاسم قط من شيء بل هو اسم موضوع مثل حجر وجبل وخشبة وسائر الأسماء لا اشتقاق لها وأول ما تبطل به دعواهم هذه الفاسدة أن ي قال لهم قال الله عز وجل ‏"‏ قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين ‏‏"

أخي أبا محمد المصري
أليس في قول ابن حزم هذا تجريح لأئمة النحو من أمثال الخليل وسيبويه والكسائي رضوان الله عليهم، فهم في نظره أهل باطل يفتعلون ما لا اساس له من الصحة، أليس هذا اعتداء على حرمة العلماء الأجلاء المعروفين بالتقى والورع؟
انظر ماذا يقول أيضا:

فصح أن من لا برهان له على صحة دعواه فليس صادقا في قوله فهاتوا برهانكم على أن الاسم مشتق من السمو أو من الوسم وإلا فهي كذبة كذبتموها على العرب وافتريتموها عليهم أو على الله تعالى الواضع للغات كلها وقول عليه تعالى أو على العرب بغير علم
إن هؤلاء الأئمة الأعلام في نظره مفترون على الله!!!!!!!!!!!!
لماذا؟
لأنه لم يعرف حجة النحويين في أقوالهم هذه ولم يطلع بعمق على مذاهبهم، فهو يا أخي جاهل بالنحو رضيت أم لم ترض، وأجهل منه ابن مضاء.
لفد وجد النحاة أن العرب تجمع الاسم على (أسماء)، فكيف تم هذا الجمع وما وزنه؟ إنه لا يخرج عن أحد أمرين إما أن يكون على وزن أفعال، فيكون مفرده على وزن (فعل) كزمن وأزمان، ونهر وأنهار، فيكون مفرد أسماء: سمو، أي: أن الاسم من (سمو) وإما أن يكون (أسماء) على وزن فعلاء، وأصله: وسماء، قلبت الواو همزة، فيكون جمعا لوسمة، كطرفاء وطرفة وقصباء وقصبة، فيكون أصل الاسم من الوسم.
هذا فهم أهل النحو بحسب علم التصريف والاشتقاق، وهذا برهانهم فهل هم مفترون على العرب وعلى الله؟
إنهم دارسون للغة مستنبطون لقواعدها بعد الاستقراء الشامل وإلحاق النظير بالنظير، وجمع الشبيه بالشبيه.
والذي يصفهم بالافتراء على الله معتد متجاوز لحده، فلا عجب إن وجدت من يجرحه ويجهله.
أما مسألة أن الاسم هو المسمى أو غبر المسمى فلا علاقة لها بعلم النحو، فهي مسألة كلامية، فلا تبحث هنا.
علينا أخي الكريم أن نتبع الحق وألا نتبع الرجال بغير علم، وقد دعوت إلى عدم التعصب فلا تتعصب لابن حزم، فهو له ما له من نظرات صائبة وعليه ما عليه من شطحات خاطئة كهذه الشطحة.
مع التحية.

خالد مغربي
28-04-2007, 05:51 PM
إخوتي الفضلاء
نختلف في مسائل ، إنما لا نختلف على أصول هنا !!
نريد أن نستمتع بنقاش فاعل ومثمر دون تسفيه وشتم ، ولنأخذ في اعتبارنا أن الاختلاف لا يفسد للود قضية !!
أليس كذلك ؟
أدام الله الإخوة بيننا

خالد بن حميد
28-04-2007, 06:00 PM
لا دخل للفصيح بما يحصل خارجه
ونرجو عدم نقل أي نزاع حاصل خارج الفصيح إليه

أبو محمد المصرى
28-04-2007, 06:03 PM
النزاع يا أبا طارق سببه ما يحدث هنا

مريم الشماع
28-04-2007, 06:07 PM
تلفظ بألفاظ لا تليق وارجع إلى المشاركات المحذوفة
أبا محمد المصري ، ما دامت المشاركة قد دُفنت فلا تنبشها !

أبو محمد المصرى
28-04-2007, 06:09 PM
كل شئ حفظته وسيعرض على الناس فى الشبكة ليحكموا... لو لم تعدلوا

خالد مغربي
28-04-2007, 06:12 PM
أبا محمد المصري
يا أخي في الله
لسنا متحيزين بقدر ما نريد أن يكون نقاشنا مثمرا ، فهلا ساعدتنا على ذلك
يا رجل نريد أن نستمتع بحوار هادف !!!

أحمد الحسن
28-04-2007, 06:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أخي أبا محمد حفظك الله ورعاك
أخي أحمد الفقيه حفظك الله ورعاك
الخلاف بيننا لا يفسد للود قضيّة، والنقاش من أجل الوصول إلى الحقيقة، فليس الهدف من النقاش التعصب للرأي، وأتمنّى أن يسامح كل منكما الآخر على ما بدر منه، وليكنْ النقاش علميّا موضوعيّا من أجل الوصول إلى الحقيقة.

خالد مغربي
28-04-2007, 06:18 PM
بورك فيك أخي أحمد 00
حسنا أخي أبا محمد وأنت أيضا عضونا وتنتسب إلى الفصيح ، أنسيت ذلك
لا عليك ، هل تريده حوارا واحدا والسلام ، نريد حوارات أخر فاعلة ، فهلا ساعدتنا على ذلك !

أحمد الفقيه
29-04-2007, 01:40 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون 000
لقد تطور الحوار بيننا إلى السباب والشتم على غير ما كنا نأمل ونريد
وما بدر مني فإنما هو في حال انفعال وغضب وأسأل الله أن يغفر لي ولك أخي أبا محمد المصري فقد نزغ الشيطان بيننا ، ولا ننس حديث النبي صلى الله عليه وسلم " إن الشيطان قد يئس أن يعبد في جزيرة العرب ولكنه لم ييأس من التحريش بينهم " أو كما قال صلى الله عليه وسلم وأنا اكرر أسفي واعتذاري وما أنا إلا بشر 0000
( ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا )
وأشكر أخي المغربي على تهدئته للوضع بعد تفاقمه 0

خالد مغربي
29-04-2007, 02:05 AM
أحسنت أخي أحمد أحسن الله إليك
ما أجمل ضبط النفس
غفر الله لكما ، وجملكما بالحلم

أبومصعب
29-04-2007, 05:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أخي الكريم أبا مالك لا أرى صحة الاستدلال بالحديث _إن صح_ ولا بقول حسان رضي الله عنه لأمر واضح، فكلام ابن حزم رحمه الله عن اشتقاق الاسم والحديث عن اشتقاق الرحم وقول حسان في اشتقاق محمد

معذرة أيها الأحباب الكرام، بعد هذا الغياب الطويل، دخلت الفصيح على هذا الموضوع الذي طالما فكرت فيه، فأحببت مشاركتم النقاش

أرجو إكمال النقاش

يبدو أن ابن حزم رحمه الله غاب عنه النص الصحيح في الحديث القدسي ( أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسما من اسمي ).

فأظن - والله أعلم - أنه لو تذكره لكان غير رأيه

وكذلك قول حسان بن ثابت:
وشق له من إسمه ليجله ............. فذو العرش محمود وهذا محمد

وهذا أمر متواتر عن العرب، فلا أدري كيف خفي على ابن حزم على سعة علمه.

وأرجو من الإخوة النظر في موضوع ( مذاكرة الحذاق ) الموجود في توقيعي

أبو مالك العوضي
29-04-2007, 06:01 PM
أخي الكريم !
كنت أتمنى أن تقرأ كلام ابن حزم جيدا قبل أن تعترض !
قال ابن حزم: (( وسائر الأسماء لا اشتقاق لها ))

أبومصعب
29-04-2007, 10:43 PM
بارك الله فيك أخي الكريم

وهو كما قلت، فإني لم أقرأ كلامه جيدا، ولنسلم رد قوله بما استدللت به، فهل كل الأسماء مشتقة، وإن كانت كذلك فمما اشتقاقها ؟

أرجو الإجابة عن هذا أخي الكريم ؟

د. حجي إبراهيم الزويد
29-04-2007, 11:21 PM
أخي الكريم, أبو مصعب :

ما أجمل أن يكون البحث علميا, وإنني أشكرك كثيرا لا ستثارتك الأخ العزيز أبو مالك العوضي.
بارك الله فيك, وبارك في أخينا العزيز أبي مالك العوضي, رعاه الله بألطافه الكثيرة.

أبو مالك العوضي
29-04-2007, 11:39 PM
أحسن الله إليكم

أقول لأخي د. حجي إبراهيم:
جزاك الله خيرا!

وأقول لأخي أبي مصعب:
جواب سؤالك يا أخي الكريم مذكور في موضوع ( مذاكرة الحذاق ) الموجود في توقيعي

أبومصعب
30-04-2007, 12:14 PM
بارك الله في الجميع، وأشكر الأستاذ د. حجي إبراهيم الزويد على كلامه الطيب

أخي الكريم أبا مالك، قرأته من قبل، ولعل الله ييسر لي العودة إليه، وقصدي من السؤال ما ذهب إليه النحاة من اعتبار الأصل والفرع في الاشتقاق، فتجدهم وضعوا أبوابا مثل "هل المصدر أصل المشتقات أم الفعل؟"، ويعتبرون الوصف الصريح فرع عن الفعل وغير ذلك ...،

فهل قولهم أصل المشتقات يقصدون به "كل ما عدا المصدر فهو مشتق منه" أو يقصدون به الفعل خاصة ؟


أما حديث الرحم الذي استدللت به ففيه مقال :


قال الله عز وجل أنا أرحم الراحمين وهذه الرحم شققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها بتته
الراوي: عبد الله بن عباس - خلاصة الدرجة: [فيه] شبيب بن شيبة لعله يهم في بعض أحاديثه - المحدث: ابن عدي - المصدر: الكامل في الضعفاء - الصفحة أو الرقم: 5/50


قال الله عز وجل : أنا أرحم الراحمين وهذه الرحم شققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها بتته
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: [فيه] شبيب بن شيبة ليس بثقة - المحدث: ابن القيسراني - المصدر: ذخيرة الحفاظ - الصفحة أو الرقم: 3/1657

المصدر : موقع الدرر السنية

أبو مالك العوضي
30-04-2007, 03:20 PM
أخي أبا مصعب

يعني لو صح الحديث ستتوقف وتريح رأسي ( ابتسامة)

الحديث صحيح اتفاقا يا أخي الكريم، ولا ينبغي أن تتكلم فيما لا تعلم، فالحديث مشهور من رواية الحفاظ من غير طريق شبيب بن شيبة.

هل رواية الضعيف للحديث الصحيح المعروف من رواية الثقات يقدح فيه؟!

قال الحافظ العراقي:
والحكم للإسناد بالصحة أو .............. بالحسن دون الحكم للمتن رأوا

أبو مالك العوضي
30-04-2007, 03:22 PM
أخشى أن يتحول منتدى الفصيح إلى منتدى ( الدراسات الحديثية والفقهية ) - ابتسامة

أبومصعب
30-04-2007, 03:49 PM
بارك الله فيك يا أبا مالك، وكما ترى أخي الكريم إنما قلت "فيه مقال" ولم أقل بتصحيحه ولا بتضعيفه ! ، وهو صحيح إن شاء الله كما نقلت، وهذه لك ...

أرجو العودة إلى الاشتقاق، فقد سبق وقلت :

وقصدي من السؤال ما ذهب إليه النحاة من اعتبار الأصل والفرع في الاشتقاق، فتجدهم وضعوا أبوابا مثل "هل المصدر أصل المشتقات أم الفعل؟"، ويعتبرون الوصف الصريح فرع عن الفعل وغير ذلك ...،

فهل قولهم أصل المشتقات يقصدون به "كل ما عدا المصدر فهو مشتق منه" أو يقصدون به الفعل خاصة ؟

أرجو المتابعة

أبومصعب
01-05-2007, 11:10 PM
في اشتقاق الأسماء من الأفعال، واشتقاق الأسماء من الأسماء واشتقاق الأفعال من الأسماء

قال ابن جني في الخصائص:
[فإن قلت: هلا ذهبت إلى أن الأسماء أسبق رتبةً من الأفعال في الزمان، كما أنها أسبق رتبة منها في الاعتقاد، واستدللت على ذلك بأن الحكمة قادت إليه، إذ كان الواجب أن يبدءوا بالأسماء، لأنها عبارات عن الأشياء، ثم يأتوا بعدها بالأفعال التي بها تدخل الأسماء في المعاني والأحوال، ثم جاءوا فيما بعد بالحروف، لأنك تراها لواحقَ بالجمل بعد تركبها، واستقلالها بأنفسها، نحو "إن زيدًا أخوك"، و"ليت عمرا عندك"، و"بحسبك أن تكون كذا"؟ قيل يمنع من هذا أشياء: منها وجودك أسماءً مشتقة من الأفعال، نحو (قائم) من (قام)، و(منطلق) من (انطلق)، ألا تراه يصح لصحته، ويعتل لاعتلاله، نحو (ضرب) فهو (ضارب)، و(قام) فهو (قائم)، (وناوم فهو مناوم). فإذا رأيت بعض الأسماء مشتقًا من الفعل فكيف يجوز أن يُعتقد سبق الاسم للفعل في الزمان، وقد رأيت الاسم مشتقًا منه ورتبة المشتق منه أن يكون أسبق من المشتق نفسه. وأيضًا فإن المصدر مشتق من الجوهر، كالنبات من النبت، وكالاستحجار من الحجر، وكلاهما اسم.] اهـ
الخصائص ج1 / ص 415 (باب في هذه اللغة : أفي وقت واحد وضعت أم تلاحقَ تابعٌ منها بفارط)

وقوله : "ورتبة المشتق منه أن يكون أسبق من المشتق نفسه" دليل على اعتباره المشتق منه أصلا و المشتق فرعا

وقوله : "فإن المصدر مشتق من الجوهر" يدل على اعتباره اشتقاق المصدر مشتق من الأعيان

وفي قوله : "وكلاهما اسم" جواز اشتقاق الاسم من الاسم وما دل عليه حديث الرحم، ف"الرحمن" اسم، و الرحم "اسم" اشتق منه

أليس الأمر كذلك يا أبا مالك ؟
أرجو إكمال النقاش !!!

أبو محمد المصرى
02-05-2007, 01:19 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون 000
لقد تطور الحوار بيننا إلى السباب والشتم على غير ما كنا نأمل ونريد
وما بدر مني فإنما هو في حال انفعال وغضب وأسأل الله أن يغفر لي ولك أخي أبا محمد المصري فقد نزغ الشيطان بيننا ، ولا ننس حديث النبي صلى الله عليه وسلم " إن الشيطان قد يئس أن يعبد في جزيرة العرب ولكنه لم ييأس من التحريش بينهم " أو كما قال صلى الله عليه وسلم وأنا اكرر أسفي واعتذاري وما أنا إلا بشر 00000
السلام عليكم ورحمة الله
وأنا اكرر أسفي واعتذاري للأخ أحمد الفقيه0000
( ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا )

أبو مالك العوضي
02-05-2007, 07:27 AM
أخي أبا مصعب

أما مسألة أصل الاشتقاق فالعلماء اختلفوا أهو الفعل أو المصدر كما هو معروف، ومقصودهم من ذلك أصل جميع المشتقات في المادة الواحدة، وليس أن أحدهما أصل للآخر فقط؛ لأن باقي المشتقات تبع عندهم اتفاقا.

والأصالة عند النحويين ليس معناها الأسبقية الزمنية كما اعتقد بعض المتكلمين، وإنما المقصود بها المرجع الذي يرجع إليه، والأساس الذي يقدم على غيره عند التعارض، كما تقول: الأصل في هذه المسألة كذا ويستثنى منها كذا، مع أن هذا الاستثناء يحتمل أن يكون معروفا قبل تقعيد الأصل أصلا.

وإذا كنت تريد رأيي، فأنا أرى أولا أن هذه مسألة نظرية لا تفيد فرعا، فالخلاف فيها ترف فكري.

وأرى ثانيا أن المقصود بالاشتقاق أن الكلمات ترجع إلى أصل واحد، لا أن هذا قد سبق هذا أو هذا قد سبق هذا، ولذلك تجد بعض العلماء أحيانا يقول: هذا مشتق من ذاك، ثم يقول في موضع آخر: ذاك مشتق من هذا.
وأحيانا تجدهم يقولون: إن الأصل المعنوي مشتق من الأصل المادي كما قالوا: المنافسة مشتقة من النفس، والمشاجرة من الشجرة ونحو ذلك، وأحيانا يعكسون فيجعلون الأصل المادي مشتقا من الأصل المعنوي، كما قالوا مثلا: الشهر مشتق من الشهرة، ونحو ذلك.

وهذا التناقض الذي تجده في كلام بعض العلماء هو في الحقيقة ليس تناقضا، وإنما المقصود منه ما قدمتُ ذكره من أن اشتقاق اللفظين من أصل واحد، لا أن أحدهما سبق الآخر.

وهذا لا يمنع من أن يكون أحد المشتقات سابقا في بعض الأحيان إن دل عليه دليل، كما تقول مثلا ( تأبَّل ) إذا اتخذ إبلا، فمن المعقول هنا أن هذا الفعل مشتق من الاسم ( الإبل )، وليس العكس.

وابن جني وغيره من أنصار الرأي الأول، وهو ترتيب المشتقات.
وابن دريد والزمخشري من أنصار الرأي الثاني، وعليه أيضا كلام السهيلي في النتائج وابن القيم في البدائع.

وابن جني يرى أن الاشتقاق مراتب؛ بمعنى أن المصدر قد يشتق من الجوهر مثلا، ثم يشتق من المصدر فعل مثلا، ثم يشتق من الفعل اسم وهكذا.

والله تعالى أعلى وأعلم.

( تذييل )
ظني أنك لم تقرأ موضوع ( مذاكرة الحذاق ) كاملا - ابتسامة

أبومصعب
03-05-2007, 04:08 AM
أخي الكريم الأستاذ أبا مالك حفظه الله،

قال أبو البركات الأنباري في الإنصاف
القول في أصل الاشتقاق الفعل هو أو المصدر
ذهب الكوفيون إلى أن المصدر مشتق من الفعل وفرع عليه نحو ضرب ضربا وقام قياما وذهب البصريون إلى أن الفعل مشتق من المصدر وفرع عليه.
الإنصاف (ج 1 / ص 235 )

وهو بذلك يقيد ما بوب به في اشتقاق المصدر من الفعل أو العكس، أما أن يكون المصدر أصل جميع المشتقات فيعارضه ما قاله ابن جني في الخصائص "وأيضًا فإن المصدر مشتق من الجوهر"

وإذا لم تكن الأصالة الزمنية مقصودة في معرفة الأصل والفرع، فهل من معنى لجدلهم حول أصل المشتقات وترتيبهم إياها؟!، ودليل قصدهم الترتيب اختلافهم في أصل اشتقاق الوصف الصريح، فترى بعضهم يقول باشتقاقه من الفعل كما هو واضح من كلام ابن جني، في حين يذهب ابن هشام إلى غير ذلك، يقول: "اسم الفاعل: وهو ما اشتق من فعل لمن قام به على معنى الحدوث كضارب ومكرم" ... إلى أن قال "وأقول قولي ما اشتق من فعل فيه تجوز وحقه ما اشتق من مصدر فعل" شرح شذور الذهب - (ص 470)، ومن الذين قالوا بالقول الأول ابن الحاجب في الكافية، وهم بهذا يجعلون المشتق منه أصولا مختفلة، يشتقون منها بعض الفروع ثم يأخذون من الفروع فروعا غير الفروع التي أخذوها من الأصول

فإذا لم يكن الترتيب الزمني مقصودا، فأي ترتيب تراهم يقصدون؟!،

قولك: " وهذا لا يمنع من أن يكون أحد المشتقات سابقا في بعض الأحيان إن دل عليه دليل، كما تقول مثلا ( تأبَّل ) إذا اتخذ إبلا، فمن المعقول هنا أن هذا الفعل مشتق من الاسم (الإبل)، وليس العكس."
فحديث الرحم، ألا يكمن اعتبار دلالته على أن "الرحمن" سابق ل"الرحم" في الاشتقاق كما اعتُبرت دلالته على الاشتقاق _وفيه كلام كما سيأتي_، ومثل هذا ما جاء في بيت حسان من اشتقاق "محمد" من "محمود" :
وَشَقَّ لَهُ مِن اسمه ليُجِلَّه ******* فَذُو العَرشِ محمودٌ وهَذا مُحَمَّدُ

جاء في مختصر تفسير ابن كثير - (ج 1 / ص 60)
"الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ" اسمان مشتقان من الرحمة على وجه المبالغة، ورحمن أشد مبالغة من رحيم، وفي كلام ابن جرير ما يُفْهِم حكاية الاتفاق على هذا، وقال القرطبي: والدليل على أنه مشتق ما خرجه الترمذي وصححه عن عبد الرحمن بن عوف، أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "قال الله تعالى: أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها اسمًا من اسمي، فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته" . قال: وهذا نص في الاشتقاق فلا معنى للمخالفة والشقاق.

وقول القرطبي رحمه الله : (والدليل على أنه مشتق ...) يؤيد ما قرَّرته في قولك : (وأرى ثانيا أن المقصود بالاشتقاق أن الكلمات ترجع إلى أصل واحد، لا أن هذا قد سبق هذا أو هذا قد سبق هذا، ولذلك تجد بعض العلماء أحيانا يقول: هذا مشتق من ذاك، ثم يقول في موضع آخر: ذاك مشتق من هذا.)

أما قوله (قال: وهذا نص في الاشتقاق فلا معنى للمخالفة والشقاق)، فقد يكون المعنى غير ما اصطلح عليه من الاشتقاق، إذ يحتمل معنى (أن الرحم أثر من رحمة الله)
وإن سلمت هذه الدلالة في الحديث والبيت الشعري،
وَشَقَّ لَهُ مِن اسمه ليُجِلَّه ******* فَذُو العَرشِ محمودٌ وهَذا مُحَمَّدُ

فقد دلا معا على أن الذي شق هو "الله"، فإن سلما من الاعتراض على المعنى المراد من الاشتقاق، وأن هذا المعنى هو ما يقصده أهل اللغة والنحو منه، فهل يسلما من ادعاء من قال إن هذا قاصر على هذين اللفظين، ولا يتعداه إلى غيره إلا بدليل، أو أن هذا مختص بالله تعالى مستندا إلى قول من قال إن الله هو واضع اللغة، وقوله سبحانه "وعلم آدم الأسماء كلها"، ولو جاز القياس _ ولا يجيزه ابن حزم رحمه الله كما هو معلوم، وعليه فقد ببطل الاستدلال بهما على قوله مما نقله أخونا أحمد الفقيه _، لكان الأقرب للصواب اشتقاق الأسماء من أسماء الله وصفاته، ولو جاز التوسع لكان الأقرب للسلامة اشتقاق الأسماء من الوصف الصريح ...

د.بهاء الدين عبد الرحمن
03-05-2007, 02:06 PM
الاشتقاق ظاهرة موجودة في جميع اللغات ، وهي في العربية أشيع وأقيس، وهي من الظواهر التي تدل على الفضل والتميز والقدرة على الاستمرار والتجديد، وإنكار وجودها كإنكار وجود ضوء الشمس في النهار، ولا يهم بعد ذلك أن نعرف أي كلمة هي أصل المشتقات، لكن القياس العقلي يحكم بكون ما دل على معنى مفرد مجرد من مصاحبة أي معنى آخر هو الأصل، فالمصدر لكونه دالا على الحدث مجردا هو الأولى أن يكون الأصل لأن ما سواه يدل على الحدث مع زيادة شيء آخر فالفعل يدل على الحدث والزمان واسم الفاعل يدل على الحدث ومن قام بالحدث وكذلك بقية المشتقات.
المهم أن نعرف أن ما قاله ابن حزم في حق النحويين في مسألة اشتقاق الاسم مردود عليه، ندعو الله أن يغفر له.
مع التحية.