المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مناقشات جادة



يوسف السعيدي
26-04-2007, 02:17 PM
أتمنى من الإخوة الكرام المشاركة في بيان المعنى الحقيقي للكلام لغة واصطلاحا
وللجميع وافر الشكر والتقدير

حااجي
26-04-2007, 10:41 PM
:::
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .أما بعد:
فالكلام كما أشار إليه ابن مالك في مقدمة ألفيته حين قال:
كلامنا لفظ مفيد"كاستقم"*** واسم وفعل ،ثم حرف الكلم
واحده كلمة والقول عم *** وكلمة بها كلام قد يـــــــؤم
يقصد ابن مالك بذلك أن الكلام عند النحاة هو اللفظ المفيد.إذن هو ما اجتمع فيه اللفظ والإفادة ضمن تركيب ؛أي أن يكون ما يتلفظ به المتكلم من كلمات مركبة تركيبا إسناديا ،و نقصد به الجملة بنوعيها :الجملة الإسمية" العلم نور"أدت معنى يحسن السكوت عنه أو الجملة الفعلية "استقم" أدت معنى يحسن السكوت عنه.
نخلص من هذا أن الكلام في مفهوم النحاة العرب القدماء : هو كل تركيب لغوي تكون من كلمتين فأكثر و دل على معنى مفيد فإن لم يدل على معنى مفيد فهو ليس كلاما.
أم الكلم هو ما يتركب من ثلاث كلمات سواء أكان لها معنى مفيد أم لم يكن لها معنى مفيد.
الكلم ذو المعنى المفيد نحو" بنى جوهر الصقلي القاهرة "وهو أيضا كلاما.
الكلم ذو المعنى غير المفيد هو كل تركيب لغوي تألف من ثلاث كلمات فأكثر و لم يفد معنى نحو" محاضر قد لم صه الذين "

يوسف السعيدي
27-04-2007, 03:01 PM
أخي الحبيب هذا الكلام معروف لدي ولكن لأقرب الموضوع أكثر!!
هل هناك فرق بين معنى الكلام عند العرب العرباء واصطلاح النحاة الحادث؟
وعلى أي أساس بنى النحاة تعريفهم للكلام ؟
وهناك أسئلة أخرى سوف تطرح تباعاً بعد كل رد .
والله يحفظكم ويرعاكم ...