المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب بيت شعر



قاسم أحمد
30-04-2007, 04:32 PM
عرض علي بيت أتعبني كثيرا قبل أن أتوصل إلى إعرابه , وقبل أن أسجل إعرابي أود أن أعرض عليكم البيت :

إن هند المليحة العذراء ـ وأي من لا يرجو لخل وفاء

إن هنا نونها فوقها شدة لا سكون .

أنا في انتظاركم .

أحمد الحسن
30-04-2007, 05:29 PM
أخي الحبيب،
أظنّك تساءل عن سبب مجيء هند هنا مرفوعة وليست منصوبة رغم دخول إنّ عليها، فإن كان هذا سؤالك، فهذا جوابي:
إنّ: مكونة من كلمة، وحرف، كما يلي وأصلها (إينّ) خطابا للمؤنث ونون التوكيد الثقيلة:
إِ : فعل أمر من (وأى)، والأصل (إي) وحذف الياء لالتقاء الساكنين بدخول نون التوكيد الثقيلة.
فالنون المشددة في (إنّ) هي نون التوكيد الثقيلة.
أليس كذلك يا أيّها (القاسم)!!!

أبو لين
30-04-2007, 07:21 PM
بوركت أخي أحمد ولكني أعتقد أن البيت ورد هكذا .
( إنّ هندُ المليحةُ الحسناء ...وأي من أضمرت لخل وفاء )
هذه محاولة :
(إنّ) أصلها ( إيْنّ ) الهمزة فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بياء المخاطبة المحذوفة لالتقاءالساكنين . وياء المخاطبة المحذوفة ضمير مبني على السكون في محل رفع فاعل والنون حرف توكيد مبني على الفتح لامحل له من الإعراب
(هند ) منادى بحرف النداء المحذوف (يا ) مبني على الضم في محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف
(المليحة ) : صفة مرفوعة (تبع متبوعه لفظا )
الحسناء : صفة ثانية منصوبة بالفتحة ( تبع متبوعه محلا )
وجملة ( ياهند المليحة الحسناء ) اعتراضية لامحل لها من الإعراب
(وأي ) مفعول مطلق منصوب وهو مضاف
(من ) اسم موصول مبني في محل جر مضافا إليه
(أضمرت ) فعل ماض مبني على الفتح وتاء التأنيث لامحل لها من الإعراب
والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
(لخل) جار وجرور متعلق بالفعل (أضمرت )
( وفاء ) مفعولا به منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وجملة ( أضمرت ) لامحل لها من الإعراب لأنها صلة الموصول وجملة (إن ... وأي من .... ) ابتدائية لامحل له من الإعراب .
والله تعالى أجل وأعلم .

محمد التويجري
30-04-2007, 07:39 PM
راجع مغني اللبيب
باب الهمزة :)

قاسم أحمد
01-05-2007, 12:46 AM
بوركت أخي أحمد ولكني أعتقد أن البيت ورد هكذا .
( إنّ هندُ المليحةُ الحسناء ...وأي من أضمرت لخل وفاء )
هذه محاولة :
(إنّ) أصلها ( إيْنّ ) الهمزة فعل أمر مبني على حذف النون لاتصاله بياء المخاطبة المحذوفة لالتقاءالساكنين . وياء المخاطبة المحذوفة ضمير مبني على السكون في محل رفع فاعل والنون حرف توكيد مبني على الفتح لامحل له من الإعراب
(هند ) منادى بحرف النداء المحذوف (يا ) مبني على الضم في محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف
(المليحة ) : صفة مرفوعة (تبع متبوعه لفظا )
الحسناء : صفة ثانية منصوبة بالفتحة ( تبع متبوعه محلا )
وجملة ( ياهند المليحة الحسناء ) اعتراضية لامحل لها من الإعراب
(وأي ) مفعول مطلق منصوب وهو مضاف
(من ) اسم موصول مبني في محل جر مضافا إليه
(أضمرت ) فعل ماض مبني على الفتح وتاء التأنيث لامحل لها من الإعراب
والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
(لخل) جار وجرور متعلق بالفعل (أضمرت )
( وفاء ) مفعولا به منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وجملة ( أضمرت ) لامحل لها من الإعراب لأنها صلة الموصول وجملة (إن ... وأي من .... ) ابتدائية لامحل له من الإعراب .
والله تعالى أجل وأعلم .

ــــــــــــ
شكرا على التصحيح لذلك وجدت صعوبة في تقطيع الشطر الثاني .

قاسم أحمد
01-05-2007, 12:48 AM
أخي الحبيب،
أظنّك تساءل عن سبب مجيء هند هنا مرفوعة وليست منصوبة رغم دخول إنّ عليها، فإن كان هذا سؤالك، فهذا جوابي:
إنّ: مكونة من كلمة، وحرف، كما يلي وأصلها (إينّ) خطابا للمؤنث ونون التوكيد الثقيلة:
إِ : فعل أمر من (وأى)، والأصل (إي) وحذف الياء لالتقاء الساكنين بدخول نون التوكيد الثقيلة.
فالنون المشددة في (إنّ) هي نون التوكيد الثقيلة.
أليس كذلك يا أيّها (القاسم)!!!

ــــــــــــــــــــــــــــــ
1 ـ هند مبنية على الضم لأنها علم مفرد .
2 ـ أشكرك جزيل الشكر على الإجابة ولكنك لم تكملها .

قاسم أحمد
01-05-2007, 12:55 AM
لقد أجبت ووفيت أخي بحر النحو (اسم على مسمى) كثر الله من أمثالك .
تنبيه:
للذين يتساءلون عن سبب ورود الصفة الثانية منصوبة أقول هو لملاءمة كلمة وفاء في آخر الكلمة وحسب ما أعتقد فهذا يسمى التصريع .