المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الحال



مدينة القواعد
17-05-2007, 01:31 PM
:::


كالعادة جئتكم مستنجدة (ops


في درس الحال شعرت أنني غير متمكنة تماما من الحال حين يكون جملة أو شبه جملة وخصوصا صاحب الحال أحيانا يصعب علي تعيينه ;)

مثال الآية الكريمة ( ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا ) الحال على حبه هل صاحب الحال الواو أم الطعام؟

أرجو أساتذتي مساعدتي في الموضوع بالشرح فقد رجعت إلى عدة كتب في الموضوع ولكنني لم أستفد منها شيئا :D

مهاجر
17-05-2007, 03:41 PM
الموضوع يحتاج نوع تأمل ، وهذه مداخلة لست متأكدا من صحتها ، وإنما هي مجرد محاولة تحتاج إلى تعليق وتصحيح ، ففي :

قوله تعالى : (وَآَتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ)
{عَلَى حُبِّه} حالٌ من الضمير في آتى ، كما أشار إلى ذلك أبو السعود رحمه الله .
فمتعلق شبه الجملة : كائنا راجع على المتصدق : أي : وآتى المال كائنا هو على حبه ، أي : مع حبه له أو : حال كونه محبا له ، ذوي القربى و ...............
فالضمير في "كائنا" وهو المستتر فيه المقدر بـــ : "هو" ، أو "حبه" أو ، "كونه" في التقديرات السابقة ملائم للضمير المفرد المستتر في "آتى" .

ومما يسبب بعض اللبس في هذا الموضع :
الاشتباه بين عامل الحال وصاحبه : فالعامل هنا هو الفعل "آتى" ، وصاحب الحال هو "الضمير المستتر فيه" .

وفي قوله تعالى : (وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا)
جعل أبو السعود ، رحمه الله ، صاحب الحال هو : الواو ، إن قدر متعلق شبه الجملة : "كائنين هم" على حبه ، أي : مع حبهم أو : حال كونهم محبين له ، مسكينا .........

فالضمير في "كائنين" وهو المستتر فيه المقدر بـــ : "هم" ، أو "حبهم" ، أو "كونهم" في التقديرات السابقة ملائم لـــ : "واو الجماعة" في "يطعمون" .
وعامل الحال هنا هو الفعل : "يطعم" ، وصاحبه : واو الجماعة .

وفي مثل قوله تعالى : (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ)
عامل الحال هو الفعل : "خرج" ، وصاحبه هو : واو الجماعة ، دل على ذلك رابط جملة الحال : "هم" ، فهو ضمير ملائم لواو الجماعة .

وفي مثل :
عهدتك ما تصبو وفيك شبيبة .............
عامل الحال هو الفعل : "عهد" ، وصاحبه هو : كاف المخاطب في "عهدتك" ، دل على ذلك رابط جملة الحال : الضمير المستتر في "تصبو" المقدر بـــ "أنت" ، فهو راجع على المخاطب أيضا ، فحصل التلائم بينهما .

فما فهمته أن رابط جملة الحال ، إن كان ضميرا ، هو الفيصل في تحديد صاحب الحال ، فبينهما تلائم كبير ، وصاحب الحال يكون وثيق الصلة بعامل الحال ، كأن يكون فاعلا أو مفعولا ، وعامل الحال : فعلا .


والله أعلى وأعلم .

مدينة القواعد
18-05-2007, 06:50 PM
بارك الله فيك وفي علمك من أستاذ !

سأجرب أنا لأتأكد من حذقي الدرس وأرجو التصحيح :

أقبل محمد والبشر يلوح على وجهه

الحال جملة والبشر يلوح على وجهه
صاحب الحال محمد

ودنا من الطفل الباكي وهو مبتسم
الحال وهو مبتسم
صاحب الحال الضمير المستتر هو

جملة ولا ترجع إلى البيت إلا بإناء جديد
الحال بإنا جديد
صاحب الحال ضمير مستتر تقديره أنت

قال له وقد مد يده إلى جيبه
الحال وقد مد يده إلى جيبه
صاحب الحال ضمير مستتر تقديره هو

جملة لا تعاقب وأنت غضبان
الحال وأنت غضبان
صاحب الحال ضمير مستتر تقديره أنت


استعد للامتحان والفرصة سانحة
الحال والفرصة سانحة
صاحب الحال ................... هل هي الجار والمجرور للامتحان؟

مهاجر
18-05-2007, 11:17 PM
وبارك فيك وفي علمك .

أشكلت علي ، كما أشكلت عليك ، لأنه لا ضمير رابط هنا ، وإنما ارتبطت جملة الحال بالواو فقط !!!!! .
فهل صاحب الحال "الجار والمجرور" ، كما أشرت ، أم أن هناك مقدرا يدل على صاحب الحال كأن يقال على سبيل المثال : والفرصة سانحة لك ، فيكون الضمير في المقدر "لك" رابطا ، ويكون صاحب الحال هو الضمير المستتر في "استعد" ؟ ، الله أعلم .

مدينة القواعد
19-05-2007, 12:29 AM
شكرا لك أستاذي وأرجو أن نجد من الأساتذة من يحل لنا الإشكال

بارك الله فيك

جمال عبد العظيم
19-05-2007, 03:00 AM
لا يشترط في جملة الحال بعد واو الحال أن يكون فيها ضمير يعود على صاحب الحال ، مثل : أستيقظت والشمس طالعة . هذا ما جال بذاكرتي وسوف أتأكد من صحة ادعائي ، وشكرا .

مريم الشماع
19-05-2007, 02:30 PM
وأين صاحب الحال في قولنا : جاء زيدٌ وعمرٌو قائم ؟ جملة الحال أجنبية.

أبو عمار الكوفى
19-05-2007, 06:33 PM
قال له وقد مد يده إلى جيبه
الحال وقد مد يده إلى جيبه
صاحب الحال ضمير مستتر تقديره هو


استعد للامتحان والفرصة سانحة
الحال والفرصة سانحة
صاحب الحال ................... هل هي الجار والمجرور للامتحان؟

أشكر أخي وأستاذي المهاجر .

وبالنسبة للأخت الفاضلة :
1 - في جملة :قال له ..... أرى أن صاحب الحال هنا قد يكون : ضمير الجر في : " له " .
2 - أمَّا في : استعد للامتحان ....
فصاحب الحال : الضمير المستتر : أنت
والله أعلم

مدينة القواعد
19-05-2007, 11:22 PM
لا يشترط في جملة الحال بعد واو الحال أن يكون فيها ضمير يعود على صاحب الحال ، مثل : أستيقظت والشمس طالعة . هذا ما جال بذاكرتي وسوف أتأكد من صحة ادعائي ، وشكرا .


هذا صحيح فالواو يكفي كرابط في الجملة الفعلية الحالية أليس كذلك؟

مدينة القواعد
19-05-2007, 11:25 PM
وأين صاحب الحال في قولنا : جاء زيدٌ وعمرٌو قائم ؟ جملة الحال أجنبية.

أستاذتي مامعنى جملة حال أجنبية ؟!!

أممم أليس صاحب الحال هو زيد ؟ والحال عمرو قائم

لأن الرابط كان واو الحال ؟

مدينة القواعد
19-05-2007, 11:30 PM
أشكر أخي وأستاذي المهاجر .

وبالنسبة للأخت الفاضلة :
1 - في جملة :قال له ..... أرى أن صاحب الحال هنا قد يكون : ضمير الجر في : " له " .
2 - أمَّا في : استعد للامتحان ....
فصاحب الحال : الضمير المستتر : أنت
والله أعلم

أشكرك أخي أبا عمار على التوضيح والتصحيح ..بارك الله فيك

مريم الشماع
20-05-2007, 12:57 AM
أستاذتي مامعنى جملة حال أجنبية ؟!!



جملة الحال أجنبية أعني أنه ما من ضمير يربطها بالجملة قبلها ويعود على صاحب الحال ، وهنا يجب أن تـُربط الجملة الحالية بالواو.
تحياتي إليك

مدينة القواعد
20-05-2007, 07:49 PM
طيب أريد أن أستوضح منك أستاذتي

شكت إلي إحدى طالباتي المتفوقات أنها لم تفهم درس الحال ولا درس الجمل التي لها محل من الإعراب

علما أن باقي الفصل كله قد فهم الدرس حسبما لمست من خلال إجابتهن على الأسئلة

أريد أن أسألك كيف أساعد الطالبة على معرفة الحال في الجملة وصاحبها ؟

وخصوصا إذا كان جملة أو شبه جملة ؟

وكذلك بالنسبة للجمل التي لها محل من الإعراب

كيف تعرف الطالبة أن هذه الجملة هي في محل صفة مثلا أو مضاف إليه أو مفعول به هل هناك من دلائل ؟



وكذلك بالنسبة لواو الحال هل هي واو المعية ؟ وهل هناك صفة مميزة في الواو لأميز بينها وبين واو العطف؟


وأخيرا هل إعرابي صحيح للجملة : وأنفسهم كانوا يظلمون

أن جملة يظلمون هي خبر كان

وجملة كانوا يظلمون هي خبر المبتدأ أنفسهم ؟

وأيضا إعراب يوم في جملة هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم ) (هل هي بدل أم خبر ) على اعتبار أنها مرفوعة والظرف منصوب

وإعراب كلمة رب في ( قال رب إني وهن العظم مني )هل هي مفعول به ولماذا حركت بالكسر؟


وعذرا على الإطالة

مريم الشماع
20-05-2007, 09:42 PM
أقول لك باختصار إن الجمل بعد المعارف أحوال وبعد النكرات صفات ، ثمّ إن الحال سواء كان جملة أو مفرداً هو جواب (كيف) ، فجملة (يبكون) حال في قوله تعالى (وجاؤوا أباهم عشاءً يبكون) ، لأننا إذا قلنا: كيف جاؤوا أباهم ؟ يكون الجواب:جاؤوه يبكون. وأما صاحب الحال فيكون اسماً ، معرفة غالباً ، وهو المستفهم عنه في جملة السؤال بـ(كيف) ، فهو الواو في (جاؤوا).
لا شك أن واو الحال غير واو المعية ، وتستطيعين أن تميّزي واو الحال بصحة وقوع (إذ) الحينية موقعها ، مثل (رُفع الأذانُ والناسُ نيامٌ) فيصح أن نقول : رُفع الأذانُ إذ الناسُ نيامٌ. ويبقى المعنى مستقيماً.
{سَاء مَثَلاً الْقَوْمُ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَأَنفُسَهُمْ كَانُواْ يَظْلِمُونَ }الأعراف177
الضبط الصحيح للآية بنصب كلمة (أنفسَهم) ، وتعرب مفعولاً به مقدماً للفعل (يظلمون) ، وجملة (يظلمون أنفسهم) خبر كان.
((قَالَ اللّهُ هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ ))المائدة119
يومُ:خبر.
((قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي))مريم4
ربِّ:منادى منصوب علامة نصبه الفتحة المقدرة لاشتغال المحل بالكسرة المناسبة للياء ، وهو مضاف ، والياء ضمير متصل في محل جر بالإضافة.
فأصل الكلمة (ربّي) ، وحرف النداء محذوف.

مدينة القواعد
20-05-2007, 10:02 PM
بارك الله لك و فيك

لك جزيل شكري وأمتناني .. مودتي

حمود المطيري
24-05-2007, 04:30 AM
الأخت مريم الشماع

جملة ( استيقظت والشمسَ طالعة ) بنصب الشمس
جملة ( استيقظت والشمسُ طالعة ) برفع الشمس

هل الجملة الأولى ( الشمس ) مفعول معه
والثانية ( الشمس طالعة ) حال

مريم الشماع
24-05-2007, 11:40 AM
مرحباً بك أخي الكريم


جملة ( استيقظت والشمسَ طالعة ) بنصب الشمس

نعم ، (الشمسَ) مفعول معه ، و(طالعة ً) حال من الشمس ، والمعنى : استيقظتُ مع الشمس حال كونها طالعة. أي استيقظت في وقت كانت الشمس فيه تبدأ بالطلوع.


جملة ( استيقظت والشمسُ طالعة ) برفع الشمس

الواو حالية وجملة (الشمسُ طالعة ٌ) في محل نصب ، حال ، والمعنى : استيقظتُ حال كون الشمس طالعة.

أبو أسيد
24-05-2007, 06:42 PM
جزيت خيرا مشرفتنا

مريم الشماع
24-05-2007, 08:32 PM
وجزيتم خيراً كثيراً أبا أسيد الحاذق.

حمود المطيري
25-05-2007, 02:22 AM
جزاك الله خيرا وبارك فيك