المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما إعراب : " كونوا قردة خاسئين " ؟



جمال عبد العظيم
19-05-2007, 02:16 AM
:::
ما إعراب :
كونوا قردة خاسئين .
وجزاكم الله خيرا .

مهاجر
19-05-2007, 02:52 AM
وجزاك خيرا "جمال" .

هذه محاولة :

كونوا : فعل أمر ناسخ و "واو الجماعة" : اسمها في محل رفع .
قردة : خبرها منصوب .
خاسئين : نعت لــ "قردة" ، أو حال ، فسره أبو السعود رحمه الله بقوله :

"وقيل : حال من اسم كونوا عند من يُجيز عملَ كان في الظروفِ والحالِ ، وقيل : من الضمير المستكنّ في قِردة لأنه في معنى ممسوخين . اهـــ

فـــ : "قردة" اسم جامد غير مشتق ، والأصل فيه ألا يتحمل ضميرا ، ولكن لما أول بمشتق : اسم المفعول "ممسوخين" احتمل الضمير الذي جاء منه الحال .


والله أعلى وأعلم .

أبو عمار الكوفى
19-05-2007, 06:04 PM
أخي وأستاذي مهاجر :
"‏خاسئين‏"‏ خبر ثانٍ‏.‏ وكونه خبرا أوْلى مِن كونه صفة ؛ لأن الجمع السالم لا يكون صفة لما لا يعقل‏.‏ وصحح لي إن كنت مخطئًا .
والله أعلم .

بلال عبد الرحمن
19-05-2007, 07:16 PM
وانا ارجح الحال, فالحال يخدم المعنى اكثر من غيره هنا
والله اعلم

أبو عمار الكوفى
19-05-2007, 07:26 PM
مرحبًا أخي بلال ، أين أنت ؟؟
ترجيحك جيد ، لكني ما زلت أرى من حيث المعنى أن كونها خبرًا ثانيا أولى .

عبدالرحمن البارقي
19-05-2007, 07:46 PM
قال السمين الحلبي :
قوله: {قردة خاسئين} يجوز فيه أربعة أوجه، أحدها أن يكونا خبرين، قال الزمخشري: "أي: كونوا جامعين بين القردية والخسوء" وهذا التقدير بناء منه على على أن الخبر لا يتعدد، فلذلك قدرها بمعنى خبر واحد من باب: هذا حلو حامض، وقد تقدم القول فيه. الثاني: أن يكون "خاسئين" نعتا لقردة، قاله أبو البقاء. وفيه نظر من حيث إن القردة غير عقلاء، وها جمع العقلاء. فإن قيل: المخاطبون عقلاء. فالجواب أن ذلك لا يفيد، لأن التقدير عندكم حينئذ: كونوا مثل قردة من صفتهم الخسوء، ولا تعلق للمخاطبين بذلك، إلا أنه يمكن أن يقال إنهم مشبهون بالعقلاء، كقوله: {لي ساجدين} {أتينا طآئعين} الثالث: أن يكون حالا من اسم "كونوا" والعامل فيه "كونوا" وهذا عند من يجيز لـ "كان" أن تعمل في الظروف والأحوال. وفيه خلاف سيأتي تحقيقه عند قوله تعالى: {أكان للناس عجبا} إن شاء الله تعالى. الرابع -وهو الأجود- أن يكون حالا من الضمير المستكن في "قردة" لأنه في معنى المشتق، أي: كونوا ممسوخين في هذه الحالة.

جمال عبد العظيم
25-05-2007, 01:45 AM
هي خبر ثان ، ويمتنع الصفة والحال لسببين :
1 - القردة في نفسها خاسئة ، فلا يفيد الوصف أو الحال بلاغيا .
2 - جمع التكسير لا يوصف بجمع المذكر السالم ، بل بالمفرد المؤنث ، مثل : أيام معدودة ، أو بجمع مؤنث سالم ، مثل : أيام معدودات .
ولذا فالخبر هو الأفضل في جميع الوجوه .
وشكرا .