:



19-05-2007, 07:54 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاتو
اخوتي في الاسلام

ارجو منكم مساعدتي في طلبي هذا
*****واريد جواب لسؤالي*****
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(( فمن كانت هجرته الى الله ورسوله ، فهجرته الى الله ورسوله )) لقد تطابق الشرط هنا مع جوابه وهذا غير جائز في اللغه فكيف نفصل بينهما ؟ او ما الفرق بينهمــــــــــا ؟؟

وجزاكــــــــــــــم الله خيرا

19-05-2007, 08:26 PM
: : .... .

19-05-2007, 08:49 PM
جزاكم الله خيرا

20-05-2007, 12:00 AM
قد يكون الظاهر التطابق لكن المعنى الفعلي يعطي الفرق مثل :
جزاؤه من وجد في رحله فهو جزاؤه . في ظاهره تطابق وليس هناك جديد ، لكن المعنى غير ذلك ، فهو جزاؤه : أي يؤخذ السارق من بينكم عندما تثبت عليه التهمة ولا يرد لكم .

13-06-2007, 02:57 PM
:
. : .

.

13-06-2007, 10:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله

لقد تطابق الشرط هنا مع جوابه وهذا غير جائز في اللغه فكيف نفصل بينهما ؟
جملتا الشرط والجواب مختلفتان من حيث المعنى الذي هو: " ... فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله (نية وقصدا) فهجرته إلى الله ورسوله (حكما وشرعا وثوابا)..."


فهو جزاؤه معناها الجزاء المطبق في مصر وهو السجن لأن الجزاء يختلف من أمة إلى أمة .
أخي قاسما
"... فهو جزاؤه ..." لا يراد بها السجن، وإنما المراد أن من وجد الصواع في رحله أن يكون هو (أي السارق ) جزاء المسروق أي يُؤخذ السارق نفسه رقيقا مقابل المسروق، والفرق بين الأمرين أن السجين يسترد حريته بعد انقضاء مدة سجنه، أما الرقيق فهو مملوك لا يسترد حريته إلا أن يعتقه سيده.
والله أعلم.