المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : رسـالـة إلـى الـمــرض !



القلم الإسلامي
18-08-2003, 01:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مجرد محاولة رغبت من خلالها ان نتذكر اولئك الذين اقعدهم المرض .. ارجو الاّ تضيقوا بها !


قد تنشب ظفرك في جسدي "=" و تظلّ تمزّق أوردتي
تجتاح ضلوعي.. تهرسها "=" هرساً، و تدكّ بمطرقةِ
قد تلطم بالموج السفنا "=" ويحي ! تتمزق أشرعتي
قد تخنق أحلاماً كانت "=" كالنجم يضيء بلا زيتِ
قد كنتُ أغذّيها روحي "=" أُعطيها شطراً من وقتي
و إذا ناديتُ أتت فوراً "=" مالي أطلبها لا تأتي ؟
كانت تُلهمني الأشعارا "=" والآن تجرّعني صمتي !
قد تقدر ـ يا مرضي ـ فَلاَّ "=" لقِوايَ، و تحفر مقبرتي
لكن.. هيهات بأن تقوى "=" حكماً بحياتي أو موتي
علمي بالله يقوّيني "=" رحمنٌ يسمع مسألتي
ربي إن قال لشيءٍ كن "=" فالشيء يكون بلا عنتِ
ويقيني أنك يا مرضي "=" تطهيرٌ يمسح أردنتي
يارب الستر وكن عوناً "=" لا تكشف أبداً أغطيتي !




و السلام عليكم ،،

تحياتي: صاحبة القلم الإسلامي ،،،

سامح
19-08-2003, 12:51 PM
صاحبة القلم الإسلامي
أين كان هذا الإبداع مختبئاً ؟؟
أعلم أني لوفتشت في عالم الأدب الحديث لن أجد كحسن إبداعكم
وطراوة معانيكم
ومادمتم تشغلون نصيباً من ساحة الأدب
فلتطمئن النفوس لمستقبله .

جميل أن نشعر بمن هدهم المرض .. وآلامتهم الجراح
وهم في عالمنا كثر ..
منهم من يجد الطبيب المداويا
ومنهم من دمرت قوى العدو المراكز التي
يجد فيها العلاج
فراح يتضوع ألماً لاهو يجد الدواء
ولاحتى الغذاء
فالله نسأل أن يكلأهم برعايته
ويرزقهم من واسع فضله
ربي إن قال لشيء كن .. فالشيء يكون بلا عنت


في قصيدتك بهاء بياني .. وإيقاع عذب
فهاأنت تبدأي برسم استعارة توحين عبرها
بفتك المرض في الجسم السقيم

قد تنشب ظفرك في جسدي
وتظل تمزق أوردتي

فهو .. يضل .. دلالة على الاستمرارية
يمزق في الأوردة ..ويجتاح الضلوع ليهرسها هرساً
مفعول مطلق لتقوية الحدث وإثبات قوته وثباته
ويدك بمطرقة ..!!

قد تلطم بالموج السفنا ..
دليل ماقبل المرض .. وكيف كانت الحال في أعظم
قوتها ونشاطها
ولكن الموج يأتي سريعاً دون أن يشعر المرء به
ليمزق أشرعة الصحة
ويسرق الوضاءة من وجوه الأصحاء .

قد تخنق آلاماً كانت .. كالنجم تضيء بلا زيت
وهنا تشخيص للمرض بأنه يخنق ..دلالة على أنه يجعل
المرء لايريد إلا السلامة فقط
فهو يخنق الأحلام التي غذاها المرء بروحه
حتى كأنها جزء منه
وإذا ناديت أتت فوراً
ولكنها اليوم لاتأتي ؟؟؟
مالي أطلبها لاتأتي


قد تقدر يامرضي فلا ..لقواي وتحفر مقبرتي
تفل قواي فلا أقوى على العمل .. وأشارف على الموت
حتى كأني أرى قبري يحفر
ولكن
هيهات
بعُدَ أن تقوى حكماً بالحياة أو الموت
فالله هو من يكتب الآجال وبقدرته يتخلص
المريض من مرضه والسقيم من سقمه
والحزين من حزنه ..
فهو سبحانه إذا شاء أمراً فإنما يقول له
كن فيكون
ولكن لابد من الالتجاء إليه والتضرع ببابه
ومالمرض إلا تكفير للذنوب
ويقيني أنك يامرضي .. تطهير يمسح أردنتي
وهذا ختام مناسب جاء ليطلق يقيناً صادقاً
بقدرة الله على شفاء المرض مهما طغى واستشرى
في الجسم فتكاً
يارب الستر وكن عوناً .. لاتكشف أبداً أغطيتي


أبدعت في تصاويرك البيانية
وفي إخراجك الفني للقصيدة معناً وتركيباً
لدي ثقة بأن ستنفجري إبداعاً
كلما ازددت تحليقاً في خيال البيان
واحتراقاً بانفعال الوجدان

نسأل الله العافية والشفاء لكل مريض

عذراً على هذه القراءة السريعة
التي لم تفي بهذه الرائعة
بارك الله فيك
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته