المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لعلماء العربية خاصة



سامي الفقيه الزهراني
25-05-2007, 12:44 PM
فهذه سلسلة من الشبهات في النحو والصرف,لأحد النحاة المعاصرين - الذين كان هدفهم تيسير النحو لعامة الطلاب, وقد انتقل إلى رحمة الله قبل أربعة أعوام تقريباً - أحببت عرضها عليكم تباعاً
-إن شاءالله- لتدلوا فيها بدلوكم, وتنقضونها بعلمكم...
1-الشبهة الأولى:
يقول:كيف نعلم أبناءنا مالايصح في العقل والمنطق, فنقول لمن نعلمه منهم :إذا أمرت المفرد المذكر فقلت له مثلاً:[اشرب], ففاعل هذا الفعل [ضميرمستتر وجوبا] ًتقديره [أنت], ولكن إذا أمرت المفردة المؤنثة فقلت لها [اشربي], فإن المسألة تختلف, فيغدو الفاعل ضميراً [ظاهراًوجوباً], يلفظه اللسان وتراه العينان.
ولقد انقضى ألف ومئتا سنة, ولم نر من أنكر على النحاة إبراز الأنثى, وحجب الذكر!!ولارأينانحويا ًيأبى هذا التفريق بين الجنسين فيقول منكراً: آلذكر يستتر وجوباً, والأنثى تبرز سافرة وجوباً؟؟!!.

أبو عمار الكوفى
25-05-2007, 03:36 PM
أخي الكريم :
لمّا كان المذكر أصلاً والمثنى فرعاً ، فقد احتاج الفرع إلى إظهار، أمّا المذكر - و هو أصل - كأنه من تأصُّلِه صار من المعلوم بالضرورة .
والله أعلم .

د.بهاء الدين عبد الرحمن
25-05-2007, 03:44 PM
اعتراضه هذا خلف من القول وسخف، فالأولى ألا يشغل به أحد.
مع التحية الطيبة.

داوود أبازيد
26-05-2007, 12:08 PM
لقد تكلم الدكتور الأغر بلساني تماما ، ولو كنت المتكلم لزدت على الخلف والسخف (الهُجر) أيضا .. كما أمتدح تعليل الكوفي وإن قال (المثنى) ويريد (المؤنث) ..
ولو تكلمت بلسان الدكتور لظننته سيقول لهذا النحوي المزعوم : (إن المستتر هو لفظ الضمير وليس عين الفاعل يا جاهل) .. وليسمح لي الدكتور بأن أنشغل به قليلا :
1) قولك (سلسلة من الشبهات في النحو والصرف) فالنحو والصرف علمان مختلفان ، وهذا الذي تزعمه أهو من النحو أم من الصرف ؟.
2) وقولك : (لأحد النحاة المعاصرين) لو كنت صادقا لذكرت اسم هذا النحوي واسم كتابه ورقم الصفحة .. مع اعتقادي بأن هذا العصر يخلو ممن يستحقون صفة (النحاة) وخاصة بعد وفاة المرحوم (سعيد الأفغاني)
3) وقولك : (كيف نعلم أبناءنا مالايصح في العقل والمنطق) هذا يعود بنا إلى (نظرية العوامل) وأظنك لا تعرفها ، ودعاة التيسير ، بل الذين يزعمون بأنهم يريدون التيسير على أبنائنا هم الذين يدعون إلى إلغاء وحذف (نظرية العوامل) من مناهج أبنائنا ، أي يدعون إلى تعليم ما لا يصح في العقل والمنطق ، بحجة أنه صعب على الصغار .. وبما أن هذه النظرية ليست موجودة في مناهج أبنائنا الابتدائية ولا الإعدادية ولا الثانوية ولا حتى الجامعية الأولى ، وهم يدعون إلى حذفها لصعوبتها! بما أنهم يدعون إلى حذف ما ليس له وجود ، فإن هذا يعني لكل عاقل بأن (وراء الأكمة ما وراءها)
4) هذه الدعوات ليست جديدة ، فعمرها قرن ونيف ، ولكن الجهلة في كل جيل يتلقفونها ظنا منهم بأنهم عثروا على ما لا يعلمه سواهم ، فيخيب ظنهم عند أول محاولة للادعاء بهذا الجديد .. هذه الدعوات هي غطاء على أن الذين استعمروا أرضنا وشعبنا يريدون أن يستعمروا لغتنا وديننا ، وأبشع ما في الأمر أنهم يجندون لذلك جهلتنا
5) .. إن دعاة التيسير لم يقدموا شيئا ذا بال خلال قرن ونيف ، بل تخلى أكثرهم عن نظرياتهم قبل موتهم وتركوها للصغار والشداة ، ومع هذا فلم يفعلوا غير المطالبة بحذف أبواب من النحو، لو جمعناها لحذفنا النحو كله ، ولم يقدم أحدهم أي بديل عن أي باب يريد حذفه ، فهم يريدون الهدم والسلام ، ولا يريدون البناء ولا التيسير ، وقد كتبت مداخلة في هذا لا أدري في أي منتدى صارت ، فحاول البحث عنها وعن دعاة التيسير ونظرياتهم ..
6) قولك (آلذكر يستتر وجوباً, والأنثى تبرز سافرة وجوباً؟؟) أفرأيت الأنثى سافرة حقا أم إنها مجرد كلمات وألفاظ ؟.. وكأني بك تريد أن تقول مرحى للإنكليزية فليس فيها ضمير أصلا فالكل مكشوف مفضوح .. ولا أقصد الضمير اللفظي ..
7) وأخيرا .. لماذا لا نعلم أبناءنا هذا الكلام من دون تعليل ، وحين يكبرون يتعلمون العلل والأسباب ، كما لا نعلم الطفل كيف يتم الحمل والإنجاب إلا حين يكبر .. بل كما تعلمونه كلمات مثل (night – light - right) من دون أن تقولوا له أين ذهبت (gt) وهذه الكلمات التي بها حروف تكتب ولا تلفظ ، أو تلفظ ولا تكتب ، أو تكتب وتلفظ بغير لفظها ، هي بالعشرات والمئات والآلاف في الإنكليزية ، ولا أحد يشكو من صعوبتها ، ولكننا نقف عند بضع كلمات عربية من هذا القبيل فنستثقلها ونشكو من صعوبتها ، أليست هذه (بجاحة)
مع اعتذاري عن الإطالة .. والسلام ..

سامي الفقيه الزهراني
26-05-2007, 07:21 PM
قال تعالى:(إن بعض الظن إثم)..
وقال الشاعر:
فلاتبده باللوم قبل سؤالهِ ... لعل له عذرًا وأنت تلوم
يا أخي داود:
أسأت بي الظن فساء منك الفعل..
فأصبحت كما قال أبو الطيب:
إذا ساء فعل المرء ساءت ظنونه ... وصـدق ما يعتــاده مــن توهـــمِ
وعادى محبـــيــه بــقول عـــداته ... وأصبح في ليلٍ من الشك مظلمِ
يا أخي داود:
أولاً: لتطب نفساً ولتقر عيناً فإني أقسم بالله أني لست بصاحب هذا الكلام, وإنما أنا ناقل له ليس إلا..

ثانياً: أتظن بي أني أجهل أن النحو والصرف علمان مخـتلـفان- وأنا وأعوذ بالله من كلمة أنا - على وشك الحصول على درجة الدكتوراه فيهما..

ثالثاً:ما زعّمتينه - ولم أزعمه - هو يعدّ من النحو, ولا أظن أحداً يجهل هذا؟؟!!
ثم يأتي ذكرالصرف, - كما جرت عادة علما ئنا السابقين في مصنفاتهم.

رابعاً:أقفلتَ باب التصدر في النحو,وسلبتَ صفة النحاة من كل نحويٍ في هذا العصر بعد موت الشيخ/ سعيد الأفغاني-رحمه الله- وكأنه خاتم النحاة المرسلين لانحوي بعده!!!!!!!!! لقد ذكرتني بما صنعته الدولة العثمانية في أواخر أيامها من إغلاق باب الاجتهاد ومانجم عنه من تأخر لها في فكرها وثقافتها..
بل ماكنت أحسب أنه سيأتي زمن يقال فيه بمثل ما قال أولئك!!!, إذن فلنحرق كتب النحو والصرف مادام أنه لن يأتي أحد -مهما أوتي من علم فيهما- بمثل ما أتى به الشيخ/سعيدالأفغاني -رحمه الله-الذي أتى بما لم تأت به الأوائل, فضلاً أن يزادعليه؟؟؟!!!!!علماً أن الشيخ /سعيدالأفغاني-رحمه الله-كانت لديه شبهات في النحو والنحاة ضمن بعضها في كتابه (في أصول النحو)..

خامساً:من العجائب أن صاحب الكتاب الذي أنقل عنه يعد من أنبه تلامذة الشيخ/سعيدالأفغاني-رحمه الله-بل كان دائم الثناء والترحم عليه..

سادساً:ها أنت مرة أخرى تسيئ بي الظن في جهلي لنظرية العوامل,وكأنك الأوحد في معرفتها!! ومن العجائب الغريبة أن لي فيها بحثاً قدمته -قبل سنتين- رددت فيه على بعض المحدثين من أمثال خليل عمايرة وتمام حسان!!!..

سابعاً:لقد كتبت بحثاً عن هذا الرجل ورددت على كثير من شبهاته التي أودعها في كتابه,عن -غير قصد منه-,ولولا أن هذا الكتاب نال شهرة واسعة في بلده أولاً- سورية -,ثم في العالم العربي ثانياً وخشيت أن يغتر به كثيرمن ناشئتنا لما رددت عليه, ولما عرضت بعض شبهاته عليكم..

ثامناً:هل عرفت الكتاب وصاحبه يا أخي داود حاول البحث عنه فستجده إن شاء الله, ولاتكن كالعيس في.. فهو قريب منك جداًجدا جداًً..مع اعتذاري عن الإطالة .. والسلام ..

عاملة
26-05-2007, 11:23 PM
نعم، فناقل الكُفْر ليس بكافرٍ، فرويداً رويداً، ورفقاً رفْقاً يا أستاذ داوود.. فلسْتُ أرى فيما نقله الأستاذ سامي ما يُعيبه أو يحطّ من قدْره والعياذ بالله، وإنْ كانتْ الشبهة التي أثارها سهْلةً على الجواب..
على أنّني أعترف أنّ في قوْلك:
اقتباس
(((((لماذا لا نعلم أبناءنا هذا الكلام من دون تعليل ، وحين يكبرون يتعلمون العلل والأسباب ، كما لا نعلم الطفل كيف يتم الحمل والإنجاب إلا حين يكبر .. بل كما تعلمونه كلمات مثل (night – light - right) من دون أن تقولوا له أين ذهبت (gt) وهذه الكلمات التي بها حروف تكتب ولا تلفظ ، أو تلفظ ولا تكتب ، أو تكتب وتلفظ بغير لفظها ، هي بالعشرات والمئات والآلاف في الإنكليزية ، ولا أحد يشكو من صعوبتها ، ولكننا نقف عند بضع كلمات عربية من هذا القبيل فنستثقلها ونشكو من صعوبتها )))))
درْساً قيّماً يصلح للرّدّ على كثيرٍ من دعاة التجديد والتيسير ممّنْ لمْ يذوقوا حلاوة النّحو وطلاوته..
وأخيراً.. أُشيد بالموضوع الذي طرحه الأستاذ سامي، وأرى أنّ الحاجة إلى إشباع مثل هذه البحوث والرّدّ على الكثير من الشّبهات المذكورة حاجةٌ ملحّةٌ وأكيدة، ولا سيّما في هذا العصْر الذي أقلّ ما يُقال فيه: إنّه عصر فساد العقول قبل الألسنة..

إبداع
27-05-2007, 03:27 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال تعالى :(( وما أوتيتم من العلم إلا قليلا ))

مثل هذه النقاشات لا تجدي سوى الكراهية والبغضاء فالمسلم إذا أخطأ وجب على أخيه تنبيه لا مجادلته فلنحمد الله أننا عرب لدينا علم يضاهي جل علوم الدنيا بعد الكتاب والسنة .
وحسن الظن بالمسلم سمة عظيمة فلنفتح قلوبنا لما فيه صلاح في ديننا ودنيانا
ولنستعذ بالله من الشيطان الرجيم لأن الشيطان لا يحب الخير أبدا فنحن أخوة الإيمان وجزاكم الله خيرا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(( المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا ))

داوود أبازيد
29-05-2007, 06:19 PM
الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .. وبعد ..
لقد لقيت في مخالفة الأخ الدكتور الأغر نصبا ، فلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا .. لن أقول مقال الذين يتبعهم الغاوون ..
كانت مداخلتي هي جملة واحدة: (المستتر هو لفظ الضمير لا عين الفاعل) أما قولي (يا جاهل) فله قصة ، وأقصد به هنا كل مقتنع بهذه الشبهة من قائل أو ناقل .. ودعك من قولهم (ناقل الكفر ليس بكافر) فقد كان أو كاد ، أم هو قول لا يأتيه الباطل؟.. وقد قيل : (ناقل الشتيمة أحد الشاتمين) .. بل قيل : (ما سبّـك من شتمك ، ولكن سبّـك من نمَّ إليك بالشتيمة) ..
لقد أخفيت اسم الكاتب والكتاب ، وكأنهما من أسرار الكون ، وما زلت تخفيهما ، ثم تزعم أنهما قريبان مني جدا جدا جدا ، فهذا يعني أنك تعرفني شخصيا وتناكفني متعمدا ، فما هكذا تورد يا (نصر) الإبل .. ولو كنت تعرفني حقا فلمَ لمْ تعرف قصة (يا جاهل)؟.
أما قولك (صاحب الكتاب الذي أنقل عنه يعد من أنبه تلامذة الشيخ سعيد الأفغاني - رحمه الله -) فحسبك حسبك ، لقد مات أنبه تلامذة الأفغاني أيضا ، وبين موتيهما فترة متقاربة ، فرحمهما الله ورحمنا معهما .. أما هذا الذي انتقل إلى رحمة الله منذ أربعة أعوام ، فأنا أؤكد لك يقينا بأنه ليس من أنبه تلاميذ الأفغاني ..
وأطمئن الإخوة بأن الاختلاف لا يتحول إلى خلاف إلا إذا كان أحد الطرفين أو كلاهما (جاهلا) .. علما بأنْ لا خلاف ؛ أخ يسأل سؤالا ، ويجد أجوبة ، ويبدو أن جوابي قد أعجبه ، فكانت تعليقاته خارجة عن الجواب.. بيد أنها كانت شخصية جارحة ، ولم تكن تعليقاتي شخصية ولا جارحة ..
لقد آذيتني ، وأنا أسامحك لوجه الله تعالى .. ولن أرد عليك ثانية حتى تفصح لي عن اسم الكاتب والكتاب والصفحة ، وعن اسمك أيضا ولو تلميحا ، ولو بالأحرف الأولى من اسمك واسم الكاتب ، إن كان كلامك صادقا ؛ فلستَ ساميا ولا فقيها ولا زهرانيا .. ولقد نمي إلي بأن شخصا يرد عليَّ بأسماء مستعارة ، ولكنني لم أجده منذ عام أو يزيد ، فلعله أنت .. فمن أنت ؟.
والحمد لله رب العالمين ..

سامي الفقيه الزهراني
29-05-2007, 08:10 PM
، ويبدو أن جوابي قد أعجبه ، فكانت تعليقاته خارجة عن الجواب.. بيد أنها كانت شخصية جارحة ، ولم تكن تعليقاتي شخصية ولا جارحة ..
لقد آذيتني ، وأنا أسامحك لوجه الله تعالى ..
من الأولى بهذا الكلام أنا أم أنت؟؟!!
لقد:
حلفت فلم أترك لنفسك ريبة وليس وراء الله للمرء مذهب
فلم تصدقني!! بل تعديت إلى أن نفيتني!!!
وأنا على رغم نفيك أثبت نفسي..فأقول..
طب نفسا وقر عينا فليس اسمي مستعارا..بل أنا سامي الفقيه الزهراني ;)

خالد مغربي
29-05-2007, 08:32 PM
سبحان الله !!
الموضوع لا يستحق عناء تعرض أحدنا للآخر أيها الأحبة ، فإن كان ثمة ما يثريه فحيهلا ، أو امسكوا ، وصلوا على نبيكم !

أبو عمار الكوفى
29-05-2007, 08:40 PM
إخوتى الكرام من واقع خبرتى القليلة الضحلة : لا يوجد سؤال فى اللغة او النحو ليست له إجابة .لا داعى للتعصب فليسأل من يريد عمّا يريد ، وعلماؤنا كُثرٌ بارك الله فيهم .
اتركوا الخلاف وتفرغوا للبحث أحسن ، كفانا فرقة .
بارك الله فيكم وفى حماسكم للغتكم ودينكم .

سامي الفقيه الزهراني
30-05-2007, 12:59 AM
يقول صاحب الكتاب:(قضينا عمرنا ونحن نظن عجائب الدنيا-كما علّمنا - سبعًا.
حتى إذا قرأنا في كتب الصناعة أن الفاعل يكون مجرورًا,علمنا أنها ثمان.ففي نحو قولك:(ضربُ زيدٍ خالدًا محظورٌ)....فزيدٌ اسم مجرور لفظاً,على أنه مضاف إليه. مرفوع محلاً لأنه فاعل للمصدر...
ويحق للمرء أن يسأل : من هذا الذي يستفيد من القول : إن الفاعل يكون مجرورا إذا كان أبناء الأمة مجمعين على أن الفاعل مرفوع ؟
وهذا الذي تقوله كتب الصناعة أمحله هنا أم محله بحث المصدر واسم المصدر وما يتعلق بهما ؟ ثم إذا قيل : إن الفاعل هاهنا فاعل من الوجهة المعنوية فإن هذا يتيح لقائل أن يقول : ولم لا يعرب اسم الفاعل الدال على الحال إعراب الفعل المضارع ؟!!
ومع أن حظ هذه الأقوال من التشويش والبلبة عظيم ، فإنه يهون ، إذا قيس إلى قولهم : إن الفاعل يجر باللام ، ويجر بالباء، وبمن .
ذلك أن الفاعل لا يحر بل هذه الحروف إذا أتت زائدة فإنها تجر ما تدخل عليه لفظا لا فرق في ذلك بين الفاعل ومفعول وخبر لـ(ليس) أو خبر لـ(ما) إلخ ...
إن هذا الجر اللفظي الذي يجلبه الحرف الزائد ، موضعه بحوث الأدوات -عملها، وزيادتها ، وحذفها ...- لا بحث الفاعل مرة ، والمفعول مرة ، والأفعال الناقصة مرة ... فلم يعطى قيصر ما ليس له ؟ ) .

د.بهاء الدين عبد الرحمن
30-05-2007, 09:36 AM
مرحبا أخي داوود
أرجو أن ينصلح الأمر بينك وبين الأخ سامي، فكلاكما فاضل غيور على النحو بارك الله فيكما وأنا أعرف الأخ سامي وهو طالب في مرحلة الدكتوراه في جامعة أم القرى عندنا بمكة المكرمة.. وأظنه يتحدث عن الصيداوي صاحب كتاب الكفاف في النحو الذي رد عليه الدكتور محمد الدالي في بحث سماه على ما أذكر جزاف الكفاف، ثم رد عليه الصيداوي بجزاف الجزاف، ولم أطلع بعد على الكفاف هذا.. ولكن كلامه هذا ينبئ عن انحراف في التوجه غفر الله له، أما كلامه الأخير فله وجه إذا كان الكلام موجها للمبتدئين حتى لا يقعوا في التشويش.
مع التحية الطيبة.

سامي الفقيه الزهراني
30-05-2007, 10:12 AM
نعم هو للأستاذ يوسف الصيداوي..
غفر الله له , ولك , ولي , ولأخي داود..ولواطلعت على تعليقك أيهاالشيخ الأغر
من قبل لما جعلت لشبهته موضوعًا جديدًا بعنوان(لعلماء العربية -2- )..
وهذا أوان الإمساك عن كتابه..

داوود أبازيد
30-05-2007, 11:07 AM
أشكر الأخ الدكتور الأغر على هذا التوضيح ، وكان الأحرى بالأخ الزهراني أن يجيب فلا بأس ، وهنا أعيد التأكيد على أن المرحوم يوسف الصيداوي لم يكن قط من أنبه تلاميذ الأفغاني ، وإن كنت أرجو ذلك (له ولكم ولي) وبالعربية (لي ولكم وله) والصيداوي رحمه الله من جماعة (الأخطاء الشائعة) أو (قل ولا تقل) وهذه الكتابة في هذا الميدان هي من أنواع الاجترار لا الإبداع .. وقد قال كبيرهم المرحوم (محمد العدناني) في أحد كتابيه (الأخطاء الشائعة .. الأغلاط اللغوية المعاصرة) وأنقل المعنى لأن كتابيه بعيدان عن يدي الساعة : [إن العربية لغة الأنانية ؛ لأننا نقول (أنا وأنت وهو) فنضع المتكلم أولا ، وهذه أنانية ، أما الإنكليزية وسواها فلغة الإيثار حيث يبدؤون بالضمير هو] وأقول : طوبى للأنانية في اللفظ مادمنا أهل الإيثار في الواقع ، فنحن أمة (ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة) أما هؤلاء فإيثارهم لفظي ، كاستتار ضمير المذكر ، فأحدهم تموت أمه ويموت وأبوه وهو لا يدري بهما ، ولذلك جعلوا للأم يوما واحدا في العام ، ويطبقونه يوما واحدا في العمر ، ولم يجعلوا للأب يوما ؛ لأنهم لم يجعلوا للأم يوما حقيقيا ، أهذا منطق من العدناني ؟. وقل مثل هذا في المرحوم الصيداوي..
وانظروا إلى أن الإنكليز يقولون : (he.me.and you ) وأعتذر عن الخطأ فلغتي فرنسية لا إنكليزية ، فلماذا لم يقولوا (he.you.and me)
وأخيرا .. فأنى يكون الصيداوي قريبا مني جدا جدا جدا ؟!.