المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أرجو المساعدة وجُزيتم خيراً



أبووخالد
12-06-2007, 01:44 AM
بعد النكرات صفات وبعد المعارف أحوال
لكنني في بعض الأحيان يلتبس علي الأمر للتفريق بين الصفة والحال


أقبل رجل ضاحكاً ما إعرابها
ضاحكاً هل هي صفة

تــــيسيــــــر
12-06-2007, 01:53 AM
لك أحد أمرين:

1- أن ترفعها وتكون نعتا

2- أن تعربها حالا من ( رجل ) النكرة على مذهب شيخ النحاة سيبويه فهو يجيز مجئ الحال من النكرة التي لا مسوغ لها.

أيمن الوزير
12-06-2007, 02:00 AM
أبا خالد

بعد النكرات صفات وبعد المعارف أحوال

هذا يتعلق بالجمل وليس المفردات فالجمل بعد النكرات صفات وبعد المعارف أحوال مثل شاهدت رجلا ينظف ثوبه و شاهدت الرجل ينظف ثوبه
فجملة ( ينظف ثوبه ) في المثال الأول نعتا وفي الثاني حالا

أما في المفردات
فالصفة تتبع الموصوف تعريفا وتنكيرا مثل هذا رجل صالح وهذا الرجل الصالح
وبالتالي فكلمة (ضاحك ) في قولنا :أقبل رجل ضاحك ( نعتا ) أعزك الله إذا رفعتها أما إذا وردت هكذا بالنصب فتنصب علي أنها مفعول لفعل محذوف تقديره رأيته والله أعلم

تــــيسيــــــر
12-06-2007, 02:22 AM
أخي أيمن

لو قيدت كلامك الذي هو( فتنصب على أنها مفعول لفعل محذوف ......) ب( عند من لا يجيز مجيء الحال من النكرة) لكان أفضل.


ثانياً : هو لن يقدرفعلا فقط -إن لم يعربه حالا-بل سيقدر( أقبل رجل رأيته ضاحكا حال كونه مقبلا ).
إذ جملة ( رأيته ضاحكا) ستقع نعتا للرجل ولا يلزم المنعوت استصحاب نعته في كل وقت فإن لم تقدر ( حال كونه مقبلا) سيقع اختمال أنك رأيته ضاحكا في موضع سابق لمجيئه أو لاحق لمجيئه ولا يخلوا الأمر من شديد تكلف إن لم تعرب حالاً إن سلم هذا التكلف أصلاً

وجزاك الله خيرا