المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل لي بمجيب عن هذا السؤال القرآني؟



اليافع
12-06-2007, 11:31 AM
أريد تشبيها في القرآن الكريم تضمن مجازا في كلمة ؟
مدة الإجابة عشرة أيام من 1/6/1428-10/6/1428هـ

أبوأنس
14-06-2007, 01:57 AM
الأمثلة كثيرة منها مثلا :
في قوله تعالى : ( رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ) المجاز في كلمة : اشتعل حيث شبه انتشارالشيب وكثرته باشتعال النار في الوقود .
وفي قوله تعالى : ( أولئك الذين اشتروا الضلالة بالهدى فما ربحت تجارتهم ) شبه الاختيار بالشراء . . .
وقوله تعالى : ( كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور ) المجاز في كلمتي الظلمات والنور ، شبه الضلال بالظلمات وشبه الهدى بالنور وحذف المشبه فيهما ، وصرح بلفظ المشبه به على سبيل الاستعارة التصريحية ، فهذا مجاز علاقته المشابهة .
وهكذا آيات أخرى .

اليافع
16-06-2007, 02:53 PM
الأمثلة كثيرة منها مثلا :
في قوله تعالى : ( رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ) المجاز في كلمة : اشتعل حيث شبه انتشارالشيب وكثرته باشتعال النار في الوقود .
وفي قوله تعالى : ( أولئك الذين اشتروا الضلالة بالهدى فما ربحت تجارتهم ) شبه الاختيار بالشراء . . .
وقوله تعالى : ( كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور ) المجاز في كلمتي الظلمات والنور ، شبه الضلال بالظلمات وشبه الهدى بالنور وحذف المشبه فيهما ، وصرح بلفظ المشبه به على سبيل الاستعارة التصريحية ، فهذا مجاز علاقته المشابهة .
وهكذا آيات أخرى .

الأخ الكريم/
الأمثلة التي ذكرتها مجازات
وطبيعي أن المجاز هو لعلاقة المشابهة
لكني أريد تشبيها ( جملة في أصلها تشبيه )
وفيها كلمة يظن أنها على حقيقتها والله أعلم وهي مستخدمة في ( مجاز )؟

الإسلام ديني
21-06-2007, 08:48 AM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




و الله يا أخي الحبيب // شوقتنا لمعرفة الإجابة

بس يا ريت أعرفها :)


/////////////////////////////////////////////////

تــــيسيــــــر
21-06-2007, 01:02 PM
لا يوجد

اليافع
26-06-2007, 12:08 PM
يقول الله تعالى :
" مَّثَلُ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِرَبِّهِمْ
أَعْمَالُهُمْ كَرَمَادٍ اشْتَدَّتْ بِهِ الرِّيحُ فِي يَوْمٍ عَاصِفٍ لاَّ يَقْدِرُونَ
مِمَّا كَسَبُواْ عَلَى شَيْءٍ ذَلِكَ هُوَ الضَّلاَلُ الْبَعِيدُ ".
سورة إبراهيم : 18
فالتشبيه لعله واضح.
أما كلمة (الرماد) فهي مجاز إذ أن الرماد شيء يحصل بعد احتراق المادة، فكأن اعمالهم فيما يظهر لهم زينة في أعينهم غرتهم بها الحياة الدنيا فترة، وإذا بصاعقة الكفر يحرقها، فيحيلها رماداً، يظن أن فيه نفعاً، وإذا بريح عدم قبول العمل تنثر هذا الرماد فلا يستطيع هذا الكافر أن يجمع عمله الذي ظن أنه ينجيه عند الله ونسي أن الكفر ذنب يحرق النعم، قال تعالى:"} وَمَا مَنَعَهُمْ أَن تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ
إِلاَّ أَنَّهُمْ كَفَرُواْ بِاللّهِ وَبِرَسُولِهِ وَلاَ يَأْتُونَ الصَّلاَةَ
إِلاَّ وَهُمْ كُسَالَى وَلاَ يُنفِقُونَ إِلاَّ وَهُمْ كَارِهُونَ "
التوبة:54
والله تعالى اعلم
وكلنا على علم بأهيمة المناقشة وتبيين الحق
وجزاكم الله خيرا