المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال لغوي



أبوعبدالله حسين
16-06-2007, 06:25 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ترد كثيرا في هذا المنتدى المبارك أسئلة بالصيغة التالية :
ما هو إعراب ...؟ ما هو الفصيح ...؟ مَن هي ...؟
سؤالي : هل هذه الأسئلة فصيحة ؟ ولماذا ؟

أبو العباس المقدسي
16-06-2007, 06:45 AM
الأفصح أن نسأل بدون ذكر الضمير المنفصل فنقول :
ما إعراب ...؟ ما الفصيح ...؟
والضمائر قد فصلت بين المبتدأ والخبر فقبح ذلك

داوود أبازيد
16-06-2007, 01:11 PM
ورد حوار حول هذا ولا أدري أين مكانه ، وأداة البحث هنا لم تعمل معي .. ومختصر رأيي في هذا الموضوع ، وقد خالفني فيه كثير من الإخوة ، أنك حيث أردت أن يكون الجواب(إعراب الكلمة كذا والفصيح كذا) سألت بقولك (ما إعراب كلمة كذا؟. وما الفصيح؟.) وحيث أردت الجواب ( إعراب الكلمة هو كذا والفصيح هو كذا) سألت بقولك (ما هو إعراب كلمة كذا؟. وما هو الفصيح؟.) وبما أن النية مناط الحكم ، والنية في علم الله ثم المتكلم ، لذا يجوز الوجهان ، على أن يكون الجواب من صنف السؤال ؛ فمن سألك (من هو قائل البيت؟.) أجبته بقولك (قائل البيت هو فلان) ومن سألك (من قائل البيت) أجبته بقولك (قائل البيت فلان)
ولم أجد لهذا شاهدا قرآنيا ، غير قوله تعالى (قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما هي) أي ما هي البقرة؟. وهو شاهد يسهل تفنيده لمن يشاء ، ولكنه يؤنس ، فقد كان الجواب القرآني (...إنها بقرة لا فارض ولا بكر... إنها بقرة لا ذلول تثير الأرض ولا تسقي الحرث ...) أي هي بقرة كذا وكذا ... أي المسؤول عنها هي بقرة كذا ... ولولا قوله (ماهي) ولو كان السؤال (ما البقرة) لكان الجواب (إنها لا فارض ولا بكر ... إنها لا ذلول تثير الأرض ولا تسقي الحرث...أو البقرة لا فارض ولا بكر...البقرة لا ذلول تثير الأرض..) فهم يسألون عن (الماهية) لا عن اللفظ فقالوا (ما هي) فجاءهم الجواب عن الماهية لا عن اللفظ أيضا.. هذا والله تعالى أعلم ..

عبد القادر علي الحمدو
16-06-2007, 02:44 PM
الله الله ، أستاذ داوود!هكذا، هكذا نريد التوضيحات،ولمزيد من الرفعة والسمو.

الآمر
16-06-2007, 06:28 PM
ما شاء الله عليكَ يا أستاذنا الأريب ( داوود ) .
ردك يدل على فصاحتك .

أبوعبدالله حسين
17-06-2007, 06:16 AM
جزاكم الله خيرا على حسن تواصلكم .
ما هو إعراب ...؟ ما هو الفصيح في هذه المسألة ؟
هذا تركيب معاصر . لم يرتضه بعض النحاة المعاصرين ؛ لأنه لا مرجع للضمير . وقد درس مجمع اللغة بالقاهرة هذه المسألة في الدورة السادسة والأربعين ، وانتهت اللجنة إلى أنه يمكن( تخريج) هذه التعبيرات بأحد الأوجه الآتية :
1- أن يكون الضمير ضمير فصل .
2- أن يكون الاسم الظاهر بدلا من الضمير قبله .
3- أن يكون الضمير مبتدأ ثانيا وما بعده خبر ، والجملة خبر المبتدأ الأول .اهـ
وبناء على ما تقدم فإن الفصيح هو قولنا : ما إعراب كذا ؟ ما الفصيح في كذا ؟
لأنه عربي فصيح لاخلاف فيه ، ولا يحتاج إلى لجنة لتمريره .

داوود أبازيد
17-06-2007, 12:17 PM
أشكر الإخوة جميعا على حسن ظنهم ..
أشكر الأخ عبد القادر الذي لم أسعد بمروره منذ زمن طويل ، والحق علي فأنا المقصر ..
والشكر لأبي عبد الله على هذا التوضيح .. أما مرجع الضمير ، فليس هنا مجال الحديث عنه ، وأرجو أن أتمكن من ذلك قريبا إن شاء الله ..