المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعجازٌ قرآني....



انس_91
15-07-2007, 07:58 PM
يقول الله عز وجل فس سورة الأنعام "قل لا أجد فيما أوحي إلي محرماً على طاعمٍ يطعمه إلا أن يكون ميتة ً أو دماً مسفوحاً أو لحم خنزير فإنه رجسٌ أو فسقاً أَهل لغير الله به...."

برأيكم لم جاءت (فسقاً) منصوبة ؟؟! مع أنه للوهلة يظنها من يراها معطوفةً على رجس؟؟

خالد مغربي
15-07-2007, 09:31 PM
أحسنت أخي


{قُل لاَّ أَجِدُ فِي مَا أُوْحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّماً عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلاَّ أَن يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَماً مَّسْفُوحاً أَوْ لَحْمَ خِنزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقاً أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَإِنَّ رَبَّكَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }الأنعام145

وقوله تعالى : " أوفسقا " فيه ثلاثة أوجه ، أكتفي بذكر أحدها وعل أحدا من الأعضاء الأفاضل يدلي بدلوه مشكورا .

كما ذكرت أخي أنه للوهلة الأولى يظن السامع أن " فسقا " معطوفة على " رجس " ، وما دام الأمر وهذه الحال فكيف جاءت " فسقا " منصوبة هنا ؟!

" فسقا " في قوله سبحانه ليست معطوفة على " رجس " ، وإنما هي معطوفة على خبر يكون ، والتقدير : إلا أن يكون فسقا ..

هيثم محمد
15-07-2007, 09:36 PM
أخي الفاضل مغربي
كما قلت فسقا معطوفة على خبر يكون