المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : البنوك



النابغة الصغير
22-08-2002, 03:47 PM
البنوك 00 حلوين طيبين بنحبكم 00!!


من المستغرب كثيرا ونحن نعيش في بدايات الألفية الثالثة وبعض بنوكنا تعيش زمن قابيل وهابيل وتشرب البدائية وتأكل التأخر وتستنشق الكسل وعندما أقول الألفية الثالثة أعني أشياء كثيرة كالتقدم التكنولوجي وزيادة متطلبات المعيشة وسرعة المستلهمات البشرية في تكويناتها السلوكية والثورات الكونية التي تنم عن التصورات الجديدة لعالمنا الكوني والتوافق مع مستجدات العصر 0

في ظل كل هذا لا زلنا نعاني من حسن المعاملة من قبل بعض البنوك إن لم يكن أغلبها في الطريقة والاستقبال وأداء المهمة المناط بها وتوفير سبل الراحة والخدمة الجيدة 0

فالمعاملة معدومة والبسمة مسروقة والتعاونية مرفوضة والخدمة مفقودة و الحولات تحبو بصعوبة ولايدعات جامدة والفواتير ضائعة والحسابات تائهة0

والداخل إلى بعضها يجد أشباح مرعبة وعيون غاضبة وأفواه أكلة وأنوف متكبرة وتجد أيضا الحناجر الملتهبة 0

تجد سرى ( طابور )الانتظار طويل يصل إلى خارج أعتاب بوابة البنك يذكرني بطوابير الجمعية تجد أيضا موظف -من أخوانا العرب - يعمل بالحركة البطيئة وأخر يعمل بالديزل0 وأخر قد تلبد بخيوط العناكب من قلة الحركة حتى تقوقع فيها0 تجد مدير البنك يلهث خلف أصحاب الملاليم أسف الملايين تار الصرافين والعملاء خلف شبابيك الصراف يتبادلون باقات الشتائم الملونة 0

ففيروس حسن التعامل مع العميل المسكين تعدى ذلك إذ تجد صراف آلي يشكي الفقر من قلة النقود وبعبارته المشهورة (( لا نستطيع خدمتك موقتا )) وهذه الوقتية تصل إلى ساعات أو يوم تتعطل مشاغل الناس بسبب بنك لا يعي أهميته0


إن خدمة العميل في بنوك الدول المتقدمة نموذج جميل وحسن يحتذا به في الأسلوب وطرق الخدماتية المباشرة وتعتبره رأس المال الذي يدر عليها أرباحا خيالية0

فكلما زاد الاعتناء والشعور به وبأهميته كان ذلك دافعا قويا لجميع العملاء في الانتماء والولاء لهذه البنوك التي تخدمهم وتحترمهم وتقدرهم في جلب قدرات بشرية عاملة متمكنة وأجهزة صراف متطورة ومباني راقية0

ولا تقتصر الخدمات على هذه بل تتعداها إلى أمور أخرى كالاتصال والسؤال عن صحته ومراسلته بالبريد وإرسال بطاقات التهنئة والمعايدة فالعميل بالنسبة لهم كالدولار يجب الحفاظ عليه 0

أما نحن فلا نريد اتصال أو مراسلة أو باقة ورد بل نريد حسن معاملة مخلوطة بابتسامات بسيطة لقول الرسول صلى الله عليه وسلم (( وابتسامتك في وجه أخيك صدقة ))0
وحتى لا تكون بعض البنوك عالة على المجتمع في زمن الانفجار التكنولوجي وحتى لا نقول باى باى لكل بنك لا يخدم الدولار أسف أقصد العميل00

محمد التويجري
23-08-2002, 05:28 AM
أهلا وسهلا بالنابغة


أين كنت يارجل ؟

بالنسبة للبنوك أعجبتني هذه العبارة:
(( ولا تقتصر الخدمات على هذه بل تتعداها إلى أمور أخرى كالاتصال والسؤال عن صحته ومراسلته بالبريد وإرسال بطاقات التهنئة والمعايدة فالعميل بالنسبة لهم كالدولار يجب الحفاظ عليه 0))


لكن الشكوى لله

النابغة الصغير
24-08-2002, 04:55 PM
أعرف أن فن التعامل صعب جدا ولكن كما قال أحد النحويين في حتى وأغيرها وفقا مع مجريات الزمن وأقول (( أموت وفي نفسي شئ من حتي أسف أقصد البنوك )) 0!!!!

شكرا لك


سبح الله

سعد
25-08-2002, 03:40 AM
صدقت أخي النابغة الصغير

لكن ما الحل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

النابغة الصغير
25-08-2002, 07:28 PM
الحل بسيط في قضية البنوك أن يقفلوا كل البنوك
ويجعلوها صراف آلي فقط وفي كل مكان يضعونها
ورزق الدكاترة الصرافين على الله
يا عزيزي تعبنا من بعضهم
أنت رأيت كيف سهولة الصراف الآلي في تسديد
الفواتير !!!

هذا الذي أريده0

مع السلام وسبح الله