المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هذا فليذوقوه حميم وغساق.



تــــيسيــــــر
14-08-2007, 08:36 PM
الإخوة الكرام.
ما هو الإعراب الأقرب إلى الصحة لتلك الآية الكريمة.

هيثم محمد
14-08-2007, 09:12 PM
الإخوة الكرام.
ما هو الإعراب الأقرب إلى الصحة لتلك الآية الكريمة.

السلام عليكم

جملة فليذوقوه معترضة لا محل لها من الإعراب
هذا : مبتدأ وحميم خبر

هيثم محمد
14-08-2007, 09:26 PM
ُسُأل الكسائي " الفراء أعلم أم الأحمر ؟

السلام عليكم

أخي تيسير لعلك سهوت وأنت تكتب (سُئل)

تــــيسيــــــر
14-08-2007, 09:40 PM
جزاك الله خيرا
فهي ( سأل رجل الكسائي ) فأحببت الاختصار فلم أعدل الكل .
وآمل منكم أخي هيثم أن تخبرني كيف يظهر التوقيع فإني لا أراه إلا بعدما أسجل خروج.
أما مدة تسجيلي لا أراه تحت المشاركات.

تــــيسيــــــر
15-08-2007, 12:57 AM
والقصد
لم لا يكون الأصوب هو أن يجعل (فليذوقوه) خبرا .
مع ورود السماع بوقوع الجملة الدعائية خبرا ونعتا.

هيثم محمد
15-08-2007, 12:55 PM
إن جعلتها خبرا فكيف تعرب حميم ؟

تــــيسيــــــر
15-08-2007, 05:18 PM
خبر ثان.

أبو عمار الكوفى
15-08-2007, 07:17 PM
مرحبًا أستاذنا تيسير ، وآسف للإتباع :
نعم يجوز قولك برغم الاعتراض عليه ، كما يجوز أن نعدّ " حميم " بدلا من اسم الإشارة ، أو خبرًا لمحذوف ، والأولى : اعتبار " فليذوقوه " معترضة ، " وحميم " خبر .
والله أعلم

عمرو عثمان
19-08-2007, 04:37 PM
عفواً أبا عمار لاتباع أسماء الإشارة قاعدتين :
1)إذا جاء بعدها اسم نكرة يكون إعرابه خبراً مثل:"هذا غلام"
2)وغن جاء مابعدها معرفة يكون بدلاً مطابقاً

أبو تمام
20-08-2007, 04:09 AM
تحية للجميع

ذكر السمين الحلبي- رحمه الله- في إعراب هذه الآية عدة أوجه ، وهي :
1- "هذا" يكونَ مبتدأً، وخبرُه "حميمٌ وغَسَّاقٌ"، وجملة "فَلْيَذُوْقوه" جملةً اعتراضيةً .

2- "هذا" في محل نصب على الاشتغال أي: لِيَذُوقوا هذا فليذوقوه ، و"حميمٌ" خبرُ مبتدأ محذوف ، أو مبتدأٌ وخبره محذوف أي: منه حميمٌ ومنه غَسَّاقٌ .

3- "هذا" مبتدأ، والخبرُ محذوفٌ أي: هذا كما ذُكِر، أو هذا للطاغين.

4- :"هذا"خبرُ مبتدأ محذوف أي: الأمرُ هذا، ثم استأنف " فَلْيذوقوه" .

5- " هذا" مبتدأً، وخبرُه "فَلْيذوقوه" وهو رأيُ الأخفشِ .

6- جوز أبو البقاء - رحمه الله - إذا أخذنا برأي الأخفش - رحمه الله- أن تكون "حميم" بدلا من اسم الإشارة ، وجوز أيضا أن تكون خبرا لمبتدأ محذوف: أى هو حميم، وجوّز أن تكون خبرا ثانيا والخبر الأول جملة (فليذوقوه) .


والله أعلم